رئيس السنغال يتسلم بطنجة الجائزة الكبرى ميدايز 2019 ويوجه تحياته لجلالة الملك    العلاقات المغربية-الإيطالية تشهد زخما جديدا    بوشارب: المعهد الوطني للتهيئة والتعمير مدعو لمواكبة التغيرات التي يعرفها المغرب في مجال السياسة المجالية    البرنامج التجمعي لتفعيل 100يوم 100مدينة يوم 16نونبر2019بالقصر الكبير    العثماني: محاربة الريع والاحتكار مطلب ملح    محسن متولي يعود لتداريب الرجاء    الوينرز تهاجم رئيس الجامعة    أخنوش يخصص 50 حافلة لجمهور الحسنية في نهائي كأس العرش    السعودية والإمارات والبحرين يقررون المشاركة في "خليجي 24" بقطر    القيدوم أحمد فرس يتعرض لحادثة سير بالمحمدية    توقعات أحوال الطقس اليوم الخميس    تنظيم لقاء في موضوع ” البناء المشترك لنظم التعلم الجماعي “    مراكش عاصمة الثقافة الافريقية تحتضن المهرجان العالمي للفلكلور    هشام التلمودي يكشف حقيقة خلافه مع لمجرد    مسرحية "كاموفلاج" تحصد جوائز مهرجان هوارة الدولي للمسرح    الناجي تستعرضُ مراحل تطور "المخازن" المغربية وتنادي بتأهيل التراث    القضاء الأميركي يرفض طلب طعن تقدم به ترامب    الطيب البكوش: قمة ستجمع رؤساء دول المغرب العربي قريبا    اعترافات الحسناوي.. استدرج “شيوخا” بحسابات وهمية    شاب ينقذ فتاة هددت بالانتحار لأزيد من 4 ساعات في سيدي بوزيد    نجوم الغناء والتمثيل يجتمعون بالنسخة الثالثة « للبزار إكسبو »    أرقام مرعبة.. "الالتهاب الرئوي" يقتل طفلا في كل 39 ثانية !    جوزيه غوميز مدربا جديدا لماريتيمو البرتغالي    إحالة مدير الوكالة الحضرية بمراكش على المحاكمة    مقتل 6 فلسطينيين من أسرة واحدة في غارة إسرائيلية على غزة    لماذا يجبر المسافرون على فتح ستائر نوافذ الطائرة عند الإقلاع والهبوط؟    قصف قطاع غزة.. التقدم والاشتراكية يدين ويطالب المجتمع الدولي بالتدخل    "أميرة البيئة" تسلم جوائز للا حسناء "الساحل المستدام"    نقطة نظام.. استهداف المعارضين    التامك يكشف خلفيات زيارة « مجلس بوعياش » لمعتقلي حراك الريف    بكوري يوقع على اتفاق تعاون بين « مازن »و »أفريكا فينانس كوربورايشن »    اللجنة التأديبية تعاقب بقوة بكر الهلالي وتستدعي جبران    فوزي لقجع يحفز لاعبي المنتخب قبل لقاء موريتانيا    المعارضة تنتقد رفع العثماني "الراية البيضاء" أمام لوبيات الفساد    جزر القمر.. أول بلد عربي يفتتح قنصليته في العيون    الأميرة للا حسناء تترأس ببوقنادل حفل تسليم جوائز للا حسناء "الساحل المستدام" في دورتها الثالثة 2019    الرئيس الكولومبي ينوه بالتجربة الديمقراطية المغربية وبالإصلاحات التي عرفتها المملكة المغربية خاصة بعد الإعلان عن دستور 2011 من طرف جلالة الملك محمد السادس    تقرير"المنتخب": الناخب الوطني في قلب الزوبعة    انتخاب راشد الغنوشي رئيسا للبرلمان التونسي    البرلماني الطيب البقالي يقدم لرئيس الحكومة مقترحات عملية لدعم تمويل المقاولات الوطنية وإنقاذها من الإفلاس    عرض الفيلم الريفي "الوحوش" يحظى بمتابعة قياسية بعدما غصّ المركب الثقافي بالناظور بجمهور غفير    الPPS يطالب بتوفير حماية دولية للفلسطينيين ووقف جرائم الاغتيال الإسرائيلية في أعقاب التصعيد الإسرائيلي    أخنوش: تم انتقاء 214 مشروعا لتربية الأحياء البحرية في جهة الداخلة لإنتاج 78 ألف طن ولتوفير 2500 منصب شغل    نواب الفدرالية يطالبون بخفض ميزانية القصر    الجواهري: الرقمنة تطرح تحديات معقدة و »غير مسبوقة »    استنفار داخل المستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة بعد إصابة طفلين بداء ''المينانجيت''    بدء الجلسات العلنية بالكونغرس الأميركي في إطار إجراءات عزل ترامب    الإله الفردي والإله الجماعي والحرية الفردية    الجواهري: التطورات الاقتصادية تضع القوانين على المحك    بعد مسيرة مشرفة.. لقب تحدي القراءة العربي يضيع من فاطمة الزهراء أخيار    المغاربة في صدارة السياح الوافدين على أكادير خلال شتنبر 2019    الوصية في الفقه والقانون وتطبيقاتها الإرثية 1/2    البيضاء.. خبراء دوليون يتباحثون حول الامراض التنفسية    طنجة.. انتشار الكلاب الضالة يهدد سلامة الساكنة    كيف يفسر انتشار النفاق الاجتماعي في المجتمع المغربي؟    شاب يتعرض لسكتة قلبية يوميا طوال 14 عاما    شاهدوا بالفيديو.. أجواء "الحضرة" في الزاوية الكركرية بالعروي إحتفالا بذكرى المولد النبوي    جماعة العدل والإحسان بالقصر الكبير في بيان للرأي العام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كأس الإتحاد الإفريقي دور الثمن المكرر
نشر في المنتخب يوم 17 - 05 - 2013

الفتح الرباطي الجيش الملكي:
قطبا العاصمة في قمة إفريقية حالمة
إصلاح الأحوال في ديربي الأدغال

يدخل الفتح والجيش حلبة ديربي آخر هو الثالث هذه السنة لكنه مختلف بعض الشيء لكونه بطابع قاري خالص، بعد أن رمت بهما رياح قرعة كأس «الكاف» لمصاقرة مباشرة سيتآكل فيها ممثلا الكرة المغربية لإفراز مؤهل واحد لدور المجموعتين.
الجيش الذي بلغ نهائي الكأس والمصارع بكل قواه على لقب البطولة والفتح الذي أضاع لبن العصبة ووصافة البطولة ولم يعد أمامه من رهان غير إنقاذ موسمه عبر فاصل «الكاف».
ذهاب مثير وأمسية كروية رائعة أكيد ستلهب سماء العاصمة الرباط، لكن بخصوصيات مميزة هذه المرة، خصوصيات لقاء ديربي متابع خارج الحدود.
«الكاف» يشعل الديربي الرتيب
هو واحد من الديربيات التي فقدت طعمها وبريقها بفعل جمهور الفتح العازف الأبدي، ليس على وتر الإبداع وإنما العازف عن الحضور لمجمع الأمير مولاي عبد الله.
ديربي أصبح ملازما للرتابة والملل بفعل هذه الخاصية السلبية، وديربي بلا ملح بسبب إدارة جمهور الرجاء لظهره في مباريات فريقه.
«الكاف» هذه المرة وبعد القرعة المثيرة يكون قد أضاف نوعا من التشويق المبتور لهذه المباراة، لكونها مباراة ستغيب فيها أنصاف الحلول التي عادة ما كانت تشكل الحل المرضي والخلاص للاعبين والمدربين.
مباراة تضع الكرة المغربية أيضا في الواجهة والمرآة وتضع الكوطة في واجهة الأحداث، حتى وإن كان المضمون داخل كل هذا هو حضور ممثل للمغرب بين الثمانية الكبار في الكأس التي تحمل بصمة الكرة المغربية.
لبن العصبة الذي ضاع
لئن كان تواجد الجيش هو بالإحتكام لتدرجه الإيجابي والرائع في مشوار التصفيات، فإن التحاق الفتح بالمسابقة جاء بسبب العجز المزمن عن مجاراة كأس العصبة التي لفظته في المحطة الثالثة بعد الفشل في عبور جسر سيوي الإيفواري.
الفتح الذي أضاع لبن الصيف وأضاع المرور لدور المجموعتين كما كان يراهن عليه مسيروه، لم تعد أمامه الكثير من الخيارات وهو الموجود في مرتبة لا تليق بوصيف الموسم المنصرم، غير العبور للدور القادم من كأس «الكاف» كي يضمن إستمراره في المنافسة.
السلامي يدرك أنه بصدد لعب ورقة إستراتيجية من أوراقه، ورقة الإستمرار بين الكبار في المسابقة القارية الثانية من حيث القيمة، وإلا سيتعرض لهزة إرتدادية عنيفة، باعتبار أن السقوط غير مرغوب فيه وحين يكون في لقاء ديربي يصبح كارثة تفرض حالة طوارئ.
العساكر بأفضل حال
بخلاف الفتح يبدو أن الجيش حقق واحدة من أفضل عوداته في السنوات الأخيرة، بعدما استطاع التخلص من خجل لازمه في آخر المواسم والتي أدمن خلالها لعب أدوار ثانوية.
الجيش خسر نهائي الكأس الفضية بضربات الترجيح أمام الرجاء وحاليا هو وصيف لنفس الفريق في البطولة ويقترب من دور المجموعتين في كأس «الكاف».
الجيش أكثر إنتظاما في التشكيل والنتائج من غريمه العاصمي الآخر، وجاهزيته في نهاية الموسم تجعله مرشحا على الورق لحسم موقعتي «الكاف» لصالحه كي يبقى في دائرة المنافسة القارية.
الإشكال الذي قد لا يكون في صالح الجيش هو كون منافسه الرجاء مرتاح بينما الفريق العسكري يصارع على جبهات متعددة وهو ما قد يضع لقب البطولة في مهب الريح لصالح القتال على بطاقة العبور لدور المجموعتين.
كشكول نجوم لقمة أدغال
لا تعدم المباراة الكثير من العازفين المختمري التجربة واللاعبين الذين بإمكانهم الإرتقاء بها وإخراجها من حالة الركود التي ميزتها في السنوات الأخيرة.
لاعبون من طينة البحري لاعب الجيش سابقا وبنجلون الهداف الغريزي وباتنا المفتاح السحري لوصفات السلامي ومعه العروي الملهم الكبير لخط الوسط، عناصر فتحية بإمكانها رسم الفارق وبإمكانها أن ترتقي عاليا بأداء الفتح، وفي الضفة المقابلة لاعبين من طينة عقال المجرب والقديوي الزئبقي وبلخضر بزاده الدولي إضافة لأنور والبقالي وحتى حمال.. كلها عناصر عسكرية تتطلع لترك بصمتها قاريا ومحليا وقبل هذا إشعال قمة العاصمة بإثارة الأداء.
في مثل هذا النوع من المباريات التي تعتمد على نظام خروج المغلوب في مبارتي الذهاب والإياب، سيكون المدربين في محك اختباري صريح وفي محك حقيقي لكشف مقوماتهما الفنية وكيفية التعامل مع الوضع.
قمة رباطية خالصة تعتبر ملح كأس «الكاف» بامتياز صريح إذن، والمطلوب أن يكون جمهور العاصمة في الموعد لإضفاء رونق الديربيات عليها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.