حكايات من أرشيف الجرائم السيبرانية .. قرصنة وكالة الأنباء القطرية    مديرية الأمن توضح حقيقة تفتيش منزل شخص رهن الحراسة النظرية دون موافقة منه    نقل المجاهد عبد الرحمان اليوسفي إلى المصحة اثر وعكة صحية    أمن طنجة يتصدى لخرق خالة الطوارئ الصحية    وفاة شخص رهن الحراسة النظرية    رجال جالستهم : العلامة الداعية الشيخ :مصطفى شتوان .    تماثل 65 حالة للشفاء في المغرب خلال ال24 ساعة الأخيرة    حلاّقان ينقلان "كورونا" إلى العشرات في أمريكا    بعدما ضبطته الشرطة وزوجته في مطعم.. رئيس النمسا يعتذر عن مخالفته قيود كورونا ويتعهد بدفع الغرامة    العيد في زمن كورونا .. حجر تام و أجواء استثنائية بالحسيمة    إيفر بانيغا يعتذر لانتهاك قواعد مكافحة كورونا        مباراة ليفربول وأتلتيكو أدت الى "41 وفاة إضافية على الأرجح"    وفاة شخص ببني ملال كان موضوعا رهن الحراسة النظرية    موهبة مغربية واعدة يوقع عقدا احترافيا مع اتلتيكو مدريد …    بودريقة لمسؤولي الرجاء: كشفتم عن معدنكم الانتقامي وأنكم كنتم تتصيدون الفرصة لمحاربتي    إيطاليا.. صفر وفيات في لومبارديا الأكثر تضررا بكورونا    مجلس الديانة الإسلامية يحث مساجد فرنسا على عدم فتح أبوابها قبل 3 يونيو    ترويج المخدرات يورّط ثلاثة أشخاص بإقليم سطات        بعد انتهائها من تصوير مسلسل "لعبة النسيان".. إصابة الفنانة رجاء الجداوي بكورونا    اللاعنف طريق الإسلام والأنبياء    إيطاليا تودع الخبير أليسينا منظّر "التقشّف التوسّعي"    مديرية الأمن تؤكد أن تفتيش منزل الريسوني تم بموافقة خطية منه.. وأنباء عن توقيف زوجته    كوفيد 19.. 784 متعافيا من أصل 1012 مصابا بجهة الشمال    كاسياس: كنت أعلم أن مواجهة خيتافي ستكون الأخيرة لي مع ريال مدريد    الصين والولايات المتحدة على حافة الحرب    هذه حقيقة رفض المغرب استقبال مواطنين عالقين بسبتة المحتلة    الأمن ينفي ادعاءات قيام فريق أمني بتفتيش منزل "سليمان الريسوني" بدون موافقته    "سان جرمان" يدبّر الانتقالات بلا تفريط في مبابي وإيكاردي ونيمار    رفيقي: حركات الإسلام السياسي ضيعت على المغرب فرصة الحسم في مسألة حرية المعتقد عام 2011    عملية دعم غذائي تشمل مئات من أسر المهاجرين بجهة طنجة    وزارة الصناعة تختار 34 مشروعا استثماريا لمجابهة كورونا    تلفزيون رمضان في الأولى : ‘‘ياقوت وعنبر‘‘ و‘‘سوحليفة‘‘ يتجاوزان 18 مليون مشاهدة.. والقناة تحصد مشاهدة نصف أيام رمضان    منصة من “أو سي بي” للتسويق الإلكتروني لمنتوجات تعاونية    في أول أيام عيد الفطر.. تسجيل 27 إصابة جديدة وشفاء 65 حالة    107 إصابات بكورونا عقب قداس في فرانكفورت    رئيس موريتانيا يُجدد اعترافه ب"جمهورية تندوف"    "ظاهرة المطففين والتنزيل الموضوعي في المعاملات العامة "    بين النقد والنقض    القصرالكبير..أوبيدوم نوفوم    عفو ملكي لفائدة 483 شخصا بمناسبة عيد الفطر    المغرب.. حضر “كورونا” وغاب العيد    اضطراب المواطنين بعد زيادة ساعة في هواتفهم وبعض المؤذنين أذنوا الفجر قبل أوانه    الملك محمد. السادس يشاطر شعبه بأداء صلاة العيد بدون خطبة    ثلاثة أجوبة على سؤال واحد: لماذا الإقتصاد المغربي ضعيف؟    الملك محمد السادس يؤدي صلاة عيد الفطر في ظل اجراءات خاصة    خلاف بين نزيلين بمستشفى الامراض العقلية ينتهى بجريمة قتل    "الفرقان" تناقش موضوع لغات التدريس بالمغرب    مقترح قانون حول “استبدال الدواء” يفتح النقاش من جديد حول دعم “الأدوية الجنيسة” ويؤجج الخلاف بين الأطباء والصيادلة    أصفاد "كوفيد"    هكذا ستكون الحالة الجوية في أول أيام عيد الفطر!    "طيران الإمارات" ترسي معايير ضمان السلامة    ابن الضاوية: رحمة الله تُظلل العصاة .. تُيسّر الأوْبة وتمحو الحَوْبة    كوفيد.. اجتماع لبحث تدابير استئناف الدورة الاقتصادية بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة    الجامعة للجميع تقود عملية تعقيم الشوارع الى جانب جمعيات مدنية وتنسيق مع الجماعة الترابية    إفلاس "هيرتز" لتأجير السيارات في أمريكا وكندا    حمار جحا واقتصاد الجائحة السياسي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اليونيسيف: 1.68 مليون طفل مغربي خارج المدارس
نشر في اليوم 24 يوم 18 - 08 - 2019

يبدو أن منظومة التربية والتعليم بالمغرب معرضة لمزيد من المتاعب، ففي الوقت الذي أكد فيه تقرير صادر عن وزارة الدولة في حقوق الإنسان ضرورة الإصلاح، خاصة في ما يخص الرفع من معدل المكوث في المدرسة، فجرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة «اليونيسيف» قنبلة من العيار الثقيل في وجه القائمين على هذا القطاع، وكشفت أن 1.68 مليون طفل مغربي سيجدون أنفسهم خارج المدارس بحلول سنة 2030، فيما أوضحت المنظمة الدولية أن عدد الأطفال الذين لا يذهبون إلى المدارس، في الوقت الراهن بالمغرب، بلغ 1.53 مليون طفل، تتراوح أعمارهم بين 5 و17 سنة، حسب التقرير الصادم لليونيسيف.
وأكد التقرير المعنون ب«جيل 2030 في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا» أن «الدولة المغربية ملزمة بمعالجة الهدر المدرسي الإضافي، من خلال ترسيخ العدالة الاجتماعية في الوصول إلى فرص التعليم الجيد، وصقل مهارات المتعلمين ليصيروا أفرادا مساهمين في النمو الاقتصادي للبلد». ولم يقف الأمر عند هذا الحد، فقد أشار التقرير إلى «أن 1 من 4 مراهقين، تتراوح أعمارهم بين 13 و15 سنة، تعرضوا لمعاملة قاسية في المدارس على الأقل مرة خلال شهرين، بمنطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط»، مؤكدا أن «العقاب البدني من لدن المدرسين لايزال أمرا مشروعا في المغرب والعراق وقطر ولبنان وإيران وسوريا، مع حظره جزئيا في مدارس فلسطين»، حسب التقرير الذي انتقد غياب قوانين صارمة تمنع ضرب التلاميذ في هذه البلدان المذكورة.
وحذر تقرير اليونيسيف، وهو يشخص واقع التعليم، من أن «المغرب سيعيش على واقع فجوة عميقة في الرعاية الصحية، وأن خدمات الصحة في البلاد لا تصل إلى الأحد الأدنى للمعايير التي وضعتها منظمة الصحة العالمية بحلول عام 2030».
وفي سياق آخر، ووفقا لبيانات المنظمة الأممية، سيزداد «أمد حياة المغاربة، حيث سيتجاوز متوسط أعمارهم المتوقعة 80 سنة خلال 2050»، فيما تتوقع اليونيسيف أن يناهز متوسط العمر المتوقع 78 سنة. وأكدت بيانات التقرير أن متوسط أمد حياة المغاربة بلغ 75.6 سنة في 2015.
وحسب التقرير ذاته، حل المغرب ثامنا في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط في مؤشر أمد الحياة المتوقع، فيما حلت لبنان في الطليعة متبوعة بقطر والإمارات العربية المتحدة وعمان والبحرين.
وجاءت الجزائر في المركز السادس، بعدها إيران، فيما حلت تونس بعد المغرب مباشرة، متبوعة بالكويت والسعودية والأردن ثم دولة فلسطين.
ويأتي المغرب في المرتبة السادسة في نسبة النساء (بين 20 و24 سنة) اللواتي تزوجن في سن مبكرة جدا، أي عند بلوغهن سن 15 أو قبل بلوغهن 18 سنة، حيث إن نسبة المتزوجات قبل 18 سنة تتجاوز 15 في المائة، فيما تتراجع إلى أقل من 5 في المائة في ما يخص المتزوجات عند بلوغ 15 سنة. وتحتل السودان المركز الأول متبوعة باليمن والعراق ومصر وإيران، فيما جاءت فلسطين في المرتبة السابعة بعد المغرب، متبوعة بسوريا والأردن، وتتراجع هذه النسبة لتدنو من الصفر في كل من الجزائر وتونس.
وقالت المنظمة، في تقريرها، إنه دون تحسين وضع التعليم وخلق فرص عمل مجدية، ستواجه منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خطراً جسيماً يتمثل في زيادة غير مسبوقة في عدد الأطفال خارج مقاعد الدراسة، والذين من المقدر أن يصل عددهم إلى 5 ملايين طفل، كما ستزيد نسبة البطالة بين الشباب على 10 في المائة بحلول عام 2030.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.