التشكيلة الرسمية ليوسفية برشيد أمام الوداد الرياضي    رضى بوكمازي يكتب: البلوكاج غير المشروع!!    ظهور "كورونا" دون السفر إلى الصين يقلق العالم    إلى أين يتجه الحراك الجزائري بعد عام من انطلاق شرارته؟    احتجاجات أمام البرلمان ضد “صفقة القرن”.. ومطالب بإخراج قانون تجريم التطبيع (صور) المبادرة المغربية للدعم والنصرة    العثماني: زيارات الجهات تعطي معنى عمليا لتنزيل الجهوية المتقدمة    المنتخب المغربي لكرة القدم النسوية يفوز بلقب بطولة اتحاد شمال افريقيا    الجامعة تتدخل لتأجيل مباراة الرجاء ونهضة الزمامرة    قضية اغتصاب “جوهرة”.. سفير الكويت يعترف بلقائه وزير العدل المغربي.. قال ل”اليوم 24″: هذا ما طلبته منه والمحكمة محرجة-فيديو    فاجعة.. مصرع شخصين وإصابة أربعة آخرين بجروح خطيرة بورزازات    أكاديمية بني ملال تستدعي منسقي الحياة المدرسية ل”تعزيز التسامح” بالوسط المدرسي للاستفادة من دورة تكوينية    بعد انتهاء الحجر الصحي.. مغاربة الصين يغادرون المستشفيات وفرحة بلقاء أسرهم -صور    اعترافات هاكر وشهادات “كلامور” يؤزمان وضعية الشقيقتين ابتسام ودنيا بطمة في قضية “حمزة مون بيبي”    المدير الجهوي للصحة بمكناس: حنا فخورين بالعمل لي قامت به وزارة الصحة ومستاعدين لأي طارئ -فيديو    زهير بهاوي يتموقع في قائمة ال 20 الأكثر مشاهدة عالميا على يوتيوب    محكمة تبرىء نجلي الرئيس الأسبق حسني مبارك    بريمن x دورتموند | حكيمي أساسي في المباراة رقم 20 بالدوري الألماني    فاس.. توقيف شخص في وضعية عقلية غير طبيعية عرض مواطنة أجنبية لاعتداء جسدي    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأحد    سلا.. توقيف أربعة أشخاص من ذوي السوابق يشتبه في تورطهم في حيازة وترويج 8700 قرص مخدر    طنجة ضمن المدن المسجلة لإنخفاض الأسعار في يناير    بعد إعادة انتخابها.. المنصوري تحدد موعد تشكيل أعضاء “برلمان البام”    مديحي للاعبي رجاء بني ملال: "سمْحُو لِيا و لكن رَاه متْستاهلُوش تلَعبو في القِسم الأوّل"    عناق ودموع لحظة خروج الطلبة العائدين من الصين -فيديو    فيديو/ مغاربة محاصرون داخل منازلهم بإيطاليا بسبب فيروس كورونا !    منظمة الصحة العالمية: أغلب حالات كورونا يتوقع شفاؤها    بالصور: لحظة اجتماع الطلبة المغاربة العائدين من الصين مع ذويهم بعد انتهاء فترة الحجر الصحي    المتضررون من نزع ملكية أراضي سهل وادي مرتيل يتدارسون المستجدات    المغاربة العائدون من ووهان الصينية يغادرون المستشفى العسكري محمد الخامس بالرباط    مهرجان مكناس للدراما التلفزية يحتفي بمحمد الجم ومليكة العمري    مانويل نوير يبرر خطأه الفادح أمام بادربورن    المغرب يحضر ذاته لتوفير الأمن في دولة قطر    الرئيس تبون يثير احتفالات سكان الناظور بفوز المنتخب الجزائري في أول حوار صحفي    السؤال الثقافي الحائر    سينا لنعمان: شخصيتي وليدة ظروفي ونتوما ماعاونتونيش    "سامسونغ المغرب" تسوق لهاتف "غالاكسي فليب"    القرض العقاري والسياحي.. ارتفاع الناتج الصافي البنكي بنسبة 11،3 في المائة خلال 2019    رؤساء المجالس العلمية يتخوفون من الإفتاء في برنامج “انطلاقة” للقروض    لبناء مستشفيين.. البنك الإفريقي يقرض المغرب 204 ملايين دولار    إسبانيا: لدينا ثلاثة مجالات بحرية عالقة مع المغرب ولا داعي الآن للجوء للأمم المتحدة    طلب انضمام المغرب إلى "سيدياو" يدخل السنة الرابعة دون حسم    المحافظون يكتسحون الانتخابات التشريعية في إيران    جماعة “الحوثي” تتبنى قصف منشآت ل”أرامكو” غرب السعودية    مطار الحسن الأول بالعيون يستهل السنة على وقع إيجابي    كريستيانو رونالدو يستعد للمباراة رقم 1000 في مسيرته الرائعة    من نيويورك.. التنويه بالدور الهام للمغرب في تعزيز السلام والأمن بإفريقيا    مجلس المنافسة يستمع إلى "وسطاء التأمينات"    أمجون بطلة تحدي القراءة تخوض أولى تجاربها التقديم بقناة 2M    الدولة تبني وبعضُ التلفزيون يهدِم    قصص تلاميذ وطلبة تظفر بجائزة "رشيد شباري"    هكذا تحاول النخبة "السطو" على الأصوات في الرئاسيات الأمريكية    بعثة إيطالية تزور المغرب بحثاً عن سبل التعاون الاقتصادي    “أخبار اليوم” تشكو “خنقها” و”قتلها” من طرف العثماني والتراب تسببا لها في ضائقة مالية    فاس تحتضن القمة العالمية لتحالف الحضارات    بالصور.. رد بليغ على المارقين: فرنسي يسافر إلى المغرب مشيا على الأقدام لإشهار إسلامه    أساليب التعامل مع الزوج سيء الأخلاق    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    مشاريع الشباب من ضيق القرض إلى سعة الشراكة والعطاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





استنفار السلطات في أعالي الأطلس لتجنب عزلة القرويين
نشر في اليوم 24 يوم 24 - 01 - 2020

اتسم الأسبوع الجاري باستمرار الطقس البارد والانخفاض الملموس في درجات الحرارة، حيث واصلت الثلوج حتى،أمس الأربعاء، تساقطها بالمرتفعات التي يفوق علوها 1200 متر، تراوحت ما بين 20 و50 سنتمترا بعمالات وأقاليمإفران وخنيفرة وبني ملال وأزيلال وورزازات وتنغير والحوز وميدلت وصفرو وبولمان وتازة وتاوريرت وفكيك والحسيمة،حيث تستمر تأثيرات المنخفض الجوي على المغرب، حتى هذا اليوم (الخميس)، بحسب توقعات مديرية الأرصادالجوية الوطنية، وذلك بعدما تسبب التغير المفاجئ في الطقس منذ يود الأحد الماضي في زخات مطرية وثلجية عقبانزياح المرتفع الأصوري، والذي تسبب في انحباس كلي للأمطار.
وعجلت موجة الانخفاض الشديد في درجات الحرارة، والتي وصلت إلى ناقص عشرة درجات بالمناطق التي ضربتهاالزخات الثلجية، وخاصة بالمناطق الجبلية، بتحرك سريع للسلطات المحلية ولجان اليقظة بالعمالات والأقاليم،للتخفيف من آثار البرد القارس والجليد، الذي خلفه المنخفض الجوي المُترافق مع كُتلة هوائية شديدة البرودة وقُطبيةالمنشأ، فيما استنفرت مديريات وزارة التجهيز، أطقمها لفتح المسالك الطرقية، والتي عرفت على مدى يومي الاثنينوالثلاثاء الأخيرين، اضطرابات في حركة المرور، بعدما تسببت الثلوج في قطع الكثير منها بأقاليم الأطلسين الكبيروالمتوسط.
وبإقليم خنيفرة، أفاد بلاغ لخلية اليقظة بعمالة الإقليم، توصلت “أخبار اليوم” بنسخة منه، أن المصالح المعنية عبأت مايزيد عن 20 سائقا، و24 آلية من كاسحات الثلوج والجرافات وآليات التسوية والشحن، لتأمين مختلف التدخلات منأجل فتح المحاور التي أغلقتها الثلوج أمام حركة السير، حيث تمكنت عمليات التدخل من فتح 7 محاور طرقية وطنيةوإقليمية، ومسالك أخرى جبلية وقروية، تجاوزت مساحتها 181 كلم من الطرق غطتها الثلوج، ووصل سمكها إلى50 سنتمترا، منها الطريق الوطنية رقم 29 الرابطة ما بين خنيفرة وزايدة على طول 22 كلم، والطريق الإقليمية رقم3214 الرابطة ما بين أغبالة ولقباب على طول 18 كلم، والطريق الإقليمية رقم 7312 الرابطة مابين تبادوتوتقاجوين على طول 20 كلم، والطريق الإقليمية رقم 7306 الرابطة ما بين خنيفرة واتزر على طول 59 كلم، والطريقالإقليمية رقم 7308 الرابطة ما بين القباب وكروشن على طول 25 كلم، وانتهاء بالطريق الإقليمية رقم 7315 الرابطة مابين كروشن وأغبالو على طول 17 كلم .
وبإقليم ورزازات، والذي عرف هو الآخر تساقط كميات مهمة من الثلوج، تسببت في قطع الطريق الوطنية، رقم 9 الرابطة بين ورزازات ومراكش عبر نفق “تيزي نتيشكا“، المشهور بوعورة المسالك، حيث تحركت مصالح عمالة ورزازاتبالتنسيق مع جارتها زاكورة، لفتح الطرق التي قطعتها الثلوج يومي الاثنين والثلاثاء الأخيرين، وبالخصوص نفق“توشكا“، الممر الرئيس للمتوجهين نحو مناطق الجنوب الشرقي، والذي تستعمله بشكل لافت حافلات النقلالسياحي، ونفس الصورة تكررت بإقليم أزيلال، والذي عانى سكان مناطقه الجبلية من محاصرة الثلوج لهم،خصوصا بجبل “أزروقي” بلغ سمكه 20 سنتمترا، و15 سنتمترا بجماعة “تامدة” و10 بمنطقة أغبار، مما تسببفي قطع الطرق الجبلية والقروية بهذه المناطق، قبل أن تتدخل أطقم مديرية التجهيز والنقل لفتحها.
وبمنطقة إملشيل، والتي تشتهر“بأسطورة إسلي وتاسليت“، عجلت معاناة السكان مع الأحوال الجوية والتي تعزلهممع حلول كل فصل الشتاء، بخروج سكان جماعة “أوتربات“، ثاني أكبر تجمع سكاني بدائرة إملشيل، صباح أولأمس الثلاثاء، في مسيرة احتجاجية على الأقدام، شارك فيها نساء وأطفال وشبان أغلبهم من طلبة المنطقة، حيثقطعوا وسط أجواء باردة وتحت تساقط الثلوج، أزيد من 19 كلم في اتجاه مقر عمالة ميدلت التابعين لها ترابيا، والتيتوجد على بعد 130 كلم عبر مدينة الريش، غير أن السلطات معززة بقوات التدخل السريع من عناصر الدرك والقواتالمساعدة، اعترضت سبيلهم، بحسب ما أفاد به ل“أخبار اليوم” الناشط الحقوقي محمد حبابو، ابن جماعة إملشيل،وفتحوا حوارا مع المحتجين على الطريق، حضره رئيس الدائرة ومبعوث من عمالة ميدلت، والذي قدم وعودا جديدةللمحتجين، ملتزما بالاستجابة لمطالبهم التي تخص، أساسا، تزويدهم بمستوصف صحي ومولدة وسيارة للإسعاف،وتشغيل مركز تأهيل المرأة القروية المغلق منذ مدة طويلة، وكذا تخصيص سيارة للنقل المدرسي، وفتح روض للتعليمالأولي للأطفال، وحل مشكلة العطش عبر توفير ألواح الطاقة الشمسية لضخ المياه من الآبار التي تزود السكان بالماءالشروب، فيما استثنى مسؤول عمالة ميدلت، يضيف الناشط الحقوقي، القنطرة التي طالب بها المحتجون، بحجةأنها توجد ضمن المشاريع التي برمجتها جهة درعة – تافيلالت، وهو ما جعل المحتجين يعودون أدراجهم نحودواويرهم، في انتظار تنزيل الوعود الجديدة على الأرض، يُورد الناشط الحقوقي للجريدة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.