رئيس الحكومة يكشف عن التدابير والإجراءات الإحترازية التي سيتم تطبيقها خلال أيام عيد الفطر    إسبانيا.. مطالب بإغلاق الحدود في وجه غالي لمنع إفلاته من العقاب    فرحة عارمة لأسر وذوي معتقلي الحسيمة المفرج عنهم بعفو ملكي    تبون يبعث ببرقية للملك محمد السادس    المنتخب الوطني يواجه غانا وديا الشهر المقبل استعدادا للاستحقاقات القادمة    تقرير.. عقد متولي يثير الجدل في الرجاء    توقيف أربعة أشخاص بتطوان في قضية سرقة صيرفي    رسميا.. غدا الخميس أول أيام عيد الفطر في المغرب.. و"اليوم 24" يتمنى لكم عيدا سعيدا    العفو عن معتقلي "الحراك".. بنعبد الله: إشارة قوية لجو سياسي إيجابي    بكالوريا 2021.. نشر الأطر المرجعية المحينة للامتحانات الإشهادية بالمسالك المهنية    الجمارك: مصادرة ما قيمته 242 مليون درهم من البضائع المهربة سنة 2020    طرائف جديدة نعيشها في الحلقة 29 من سلسلة "قيسارية أوفلا"    اجتماع مرتقب للجنة العلمية لتخفيف إجراءات الطوارئ    النقابة الوطنية للصحافة المغربية تدين العدوان الإسرائيلي على القدس وغزة    خبر مفرح لمهنيي قطاع الصحة.. الحكومة تستعد لإنهاء علاقة مهنيي الصحة بالنظام الأساسي للوظيفة العمومية    تطورات الوضع في القدس..بايدن يرسل مبعوثا لإسرائيل ويوجه طلبا إلى نتانياهو    رسميا: مباراتان وديتان للمنتخب الوطني المغربي شهر يونيو المقبل    الوكالة الوطنية للسلامة الطرقية تدعو مستعملي الطريق إلى التحلي باليقظة    اللافي يتحدث عن مواجهة مولودية الجزائر ويشدد على هدف الوداد من المباراة    هكذا عايد الفنانون المغاربة متابعيهم بمناسبة عيد الفطر-صور    بلاغ عاجل من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بخصوص عيد الفطر بالمملكة    خبير: تصريحات تبون تجسد مستوى الكراهية المرضية للنظام اتجاه المغرب    اسعار المواد الغذائية تواصل الارتفاع بإقليم الحسيمة    الجيش الملكي x المغرب الفاسي.. عميمي يقود هجوم العساكر وأجراي رسمي رفقة "الماص"    المغرب يوجه ضربة قوية للمخابرات الجزائرية    توقعات مديرية الأرصاد لطقس يوم غد الخميس    العثماني يشدد على موقف المغرب الواضح والحاسم مما يجري في المسجد الأقصى والقدس الشريف    هذا ما توصي به منظمة الصحة العالمية لمنع انتشار "جائحة جديدة" ..    الوداد يستعد بحذر لمواجهة مولودية الجزائر    عدد الملقحين بالجرعة الأولى يبلغ 6 ملايين والملحقين بالجرعة الثانية يلامس 4 ملايين ونصف المليون    ناصر بوريطة يتباحث مع نظيرته من ساوتومي وبرينسيب    تصرف مفاجىء من أياكس بعد التتويج بالدوري    ترمب: بايدن ضعيف ولا يدعم إسرائيل بالحزم المطلوب    خبير في النظم الصحية يتوقع تخفيف قيود "كورونا" بعد عيد الفطر    زكاة الفطر للفقراء والمساكين.. في أي فترة يمكن إخراجها وهل تصرف نقدية أم عينية؟    القوات المسلحة الملكية تعزز قواتها الجوية بطائرات صينية    ما القرار المنتظر من الحكومة بشأن الإجراءات المتخدة الخاصة بأيام العيد..!    وزارة الأوقاف تحذر من التشويش على الأئمة وتحريضهم على مخالفة القانون    أسفي يطيح بالدفاع الجديدي واتحاد طنجة والجيش يكتفيان بالتعادل    توزيع الدخل في المغرب: مجال لا يزال يسوده الغموض    خلال أسبوع..مصرع 15 شخصا وإصابة 2239 آخرين بسبب حوادث السير بالمناطق الحضرية    المشاهدة "القهرية" للمسلسلات التلفزية على النت.. معركة مفتوحة مع النوم    تشكيل لجنة وزارية عربية بعضوية المغرب للتحرك دوليا قصد وقف السياسات الإسرائيلية غير القانونية في مدينة القدس المحتلة    الصحة العالمية: المتحور الهندي موجود في 44 بلداً    تقرير: التصاريح المفصلة للسلع انخفضت بنسبة 11 في المائة سنة 2020    إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة: مجموعة من التدابير لمواجهة كوفيد-19    ارتفاع ضحايا العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 43 شهيدا    مداخيل الدولة فقدت 82 مليار درهم في عام الجائحة    وفاة الشاعرة اللبنانية عناية جابر    مفاتيح هوستن سميث في كتابه "لماذا الدين ضرورة حتمية"    سوبارو تطلق الجيل الجديد من Outback    ‮ ‬‮«‬لمزاح‮»/‬‬الزعرور‮»‬ ‬بزكزل، ‬موسم ‬استثنائي ‬لفاكهة ‬محلية ‬بامتياز    برامج الأحزاب والبطالة في المغرب    مغني الراب عصام يميط اللثام عن ألبومه الأول «كريستال»    المخرج هشام العسري يكرم الفنان حميد نجاح    «في زاوية أمي» لأسماء المدير يحصد جائزة سينمائية جديدة    هل يُقيّد المغرب حركة التنقل بين المدن يوم "العيد"؟‬    انطباعات حول رواية "البرج المعلق" لمحمد غرناط    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مصادر ل"اليوم 24′′: الأزمي قاطع اجتماعات الأمانة العامة واستقالته غير قابلة للمراجعة
نشر في اليوم 24 يوم 03 - 03 - 2021

علم "اليوم 24" من مصادر مطلعة أن استقالة إدريس الأزمي الإدريسي، من رئاسة المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، "نهائية وغير قابلة للمراجعة حتى الآن"، مؤكدة أنها تعكس حقيقة الوضع والأزمة التي يعيشها الحزب وسيحسم فيها المجلس الوطني.
وأوضحت مصادر الموقع، التي لم ترغب في ذكر اسمها، أن اسقالة الأزمي من رئاسة برلمان الحزب كانت "تحصيل حاصل"، وكشفت أنه "قاطع" اجتماعات الأمانة العامة للحزب منذ انعقاد آخر دورة للمجلس الوطني في 23 و24 من يناير الماضي.
وأفادت المصادر ذاتها أن الرسالة التي عدد فيها الأزمي أسباب استقالته، تبقى موضوعية بالنظر للظروف التي واجهها داخل الأمانة العامة وطريقة تعاطي القيادة مع الآراء والمواقف التي يعبر عنها ومن ورائه المجلس الوطني.
ووفق المعطيات التي حصل عليها الموقع، فإن موضوع التطبيع كان من ضمن الأسباب التي دفعت الأزمي للاستقالة من منصبه، خصوصا بعد "الموقف الذي عبر عنه عزيز الرباح من موافقته المبدئية لزيارة إسرائيل إذا طلب منه ذلك"، وهو الموقف المناقض لمخرجات المجلس الوطني الذي حدد سقف التعامل مع موضوع التطبيع.
كما أن موضوع تقنين "الكيف" الذي ستواصل حكومة سعد الدين العثماني مناقشة مشروع قانونه في اجتماعها المرتقب غدا الخميس، كان من بين أسباب استقالة الأزمي، خصوصا وأنه يأتي في "ظرفية صعبة ومن دون أن يكون للحزب أي موقف منه أو نقاش حوله"، خصوصا وأن الحزب عبر عن موقفه المعارض له في عهد حكومة عبد الإله بن كيران.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.