العودة إلى توقيت غرنيتش + 1 بالمملكة عند حلول الساعة الثانية صباحا من يوم غد الأحد    ذكرى تأسيس الأمن الوطني .. 65 سنة من التضحية في سبيل الحفاظ على استقرار الوطن وأمن المواطنين    حكومة العثماني تستعد للإعلان عن تخفيف للإجراءات الاحترازية    في عز أزمة كورونا..تحويلات مغاربة الخارج ارتفعت إلى 7.4 مليار دولار سنة 2020    رئيس البعثة الاسرائيلية في الرباط بكشف سبب مغادرته للمغرب    من بينها الجزيرة.. إسرائيل تقصف مقر عدة قنوات ووكلات أنباء بغزة    بعدما لقجع قنع المكتب التنفيذي.. مصدر من الكاف ل"كَود": الفينال ديال عصبة أبطال إفريقيا غادي تكون ف المغرب و فينال كأس الكاف ف البنين    راؤول في طريقه لتدريب ريال مدريد    أحوال الطقس غدا الأحد.. أجواء حارة وسماء قليلة السحب في اغلب جهات المملكة    بعد سنوات من الإهمال.. حياة جديدة لحلبة مصارعة الثيران بطنجة    الممثل المغربي حمادي عمور في ذمة الله    الفنانة خديجة أسد تقدم أغنية "لالة فاطمة" رفقة رشيد العلالي...في "رشيد شو"    ابنة الراحل حمادي عمور: الحاج عاش في صمت ورحل في صمت وترك فراغا كبيرا في قلبي -فيديو    7 جهات بالمملكة تسجل إصابات جديدة بكورونا خلال الساعات الأخيرة    رقم قياسي عالمي .. هذه الدولة تلقح جميع سكانها    هذا سبب إرتباك عمل مراكز التلقيح ضد كورونا بعدد من المدن..    170 من العاملات المغربيات بمزارع الفراولة الإسبانية ينتظرن إعادتهن للمغرب لأسباب إنسانية    موت الفجأة يباغت سيتيني بمكناس    بعد عطلة عيد الفطر..هل تمدد الحكومة العمل بالمقاهي والمطاعم إلى 11 ليلا؟    الوداد الرياضي يحتج ضد التحكيم في مباراة ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا    ليفاندوفسكي يعادل رقم الأسطورة غيرد مولر بتسجيل 40 هدفا في موسم واحد    نهضة بركان يقرر تغريم محسن ياجور مبلغ 30 مليون سنتيم    التشكيلة الأساسية لتشيلسي في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي    فورساتين: البوليساريو تعيشُ تخبّطاً غير مسبوق والجزائر تتدخّل لتولي القيادة ظاهرياً    من جديد أعداد إصابات كورونا في المغرب ترتفع    أمريكا تكوي جراح الفلسطينيين ب 10 ملايير سنتيم وتؤكد "حق" إسرائيل في الدفاع عن نفسها    توقعات بموسم فلاحي زين فبرشيد    قناة العيون فالذكرى 65 لتأسيس القوات المسلحة الملكية: ملحمة تطهير الكركرات تسجلات فالتاريخ ولقات إشادة وطنية ودولية واسعة    لهذا السبب يبقى الشعب الفلسطيني لا نظير له أبدا على وجه الأرض..!    دعوى قضائية جديدة ضد زعيم البوليساريو تحطات ف المحكمة السادسة ف مالاكَا.. وها التفاصيل    مقاول معروف ف الشمال لاح راسو من الكاطريام إيطاج ومات فالبلاصة    برمجة رحلة بحرية استثنائية جديدة بين ميناء طنجة المتوسط إلى إسبانيا    بذريعة "معاداة السامية"..فرنسا تمنع مظاهرات مؤيدة للشعب الفلسطيني    ممثلة مجلس الصيادلة: هناك "لوبيات" تستغل الأنترنت لبيع الأدوية المزيفة    رئيس مكتب الإتصال الإسرائيلي يغادر المغرب لهذا السبب    فرنسيون يستغلون مئات الأطفال القاصرين من المغرب ودول أخرى في أفلام إباحية    "التوحيد والإصلاح" تدعو لتنظيم مسيرة وطنية شعبية داعمة للفلسطينيين ورافضة للتطبيع    الزعيم والماط.. فرصة العساكر لتشديد الخناق على الرجاء    حركة "حماس" تحمل إسرائيل مسؤولية إخفاق المساعي الدولية لإقرار الهدنة    أسواق الحبوب العالمية تواجه أزمة محتملة    رأينا l على المغرب الرسمي أن يختار موقفه بوضوح ما بين الضحية والجلاد    الحوض المائي لسبو..نسبة ملء السدود تبلغ 74 في المائة    الوداد يحتج رسميا على تيسيما ويراسل الكاف    مقتل خريج جامعة مغربية على يد القوات الاسرائيلية    تعديلات اتفاقية "التبادل الحر" بين المغرب وتركيا تدخل حيز التنفيذ    الفن المغربي خسر واحد من الأسماء الكبيرة فعالم التلفزيون والسينما.. الممثل حمادي عمور مات البارح بعد معاناة طويلة مع المرض    الصين تؤكد نجاعة لقاحاتها في مواجهة "السلالات المتحورة"    الصحة العالمية تتوقع ارتفاعا لوفيات "كورونا" خلال هذا العام!    هام للرباطيين.. افتتاح نفق الهرهورة لتخفيف حركة السير    وفاة الفنان المغربي الكبير حمادي عمور    ارتفاع التضخم في إسبانيا    الغربة والاغتراب والزمان والمكان    الفنان التشكيلي ابراهيم الحيسن يعرض جديد أعماله بالصويرة    كلميم… تتويج مواهب شابة في فن السماع والمديح    الشيخ عمر القزابري يكتب: المَسْجِدُ الأقْصَا بَوَّابُةُ مِعْرَاجِ الأُمَّة …    مغاربة يتساءلون: لماذا تم السماح بإقامة صلاة الجمعة في المساجد ومنع أداء صلاة العيد؟    رسالة لإخواننا المستضعفين في فلسطين و سائر الأوطان    الجمعة أول أيام عيد الفطر في هذه الدول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شركة عالمية تفجرها: "سنستثمر في الأقاليم الجنوبية للمغرب"
نشر في أنا الخبر يوم 21 - 01 - 2021

وقعت المجموعة البولونية "لوغ"، إحدى الشركات الأوربية، الرائدة في مجال انتاج التجهيزات الكهربائية، والحلول المبتكرة في مجال الإنارة، اليوم الخميس، إعلانا خاصا، يؤكد عزمها الاستثمار في الأقاليم الجنوبية للمملكة.
وجرى التوقيع على الإعلان، الذي يجسد رغبة شركة "لوغ" للاستثمار في الأقاليم الجنوبية، من قبل رئيس المقاولة البولونية العملاقة ريشارد فتوركوفسكي، في مقر الشركة في مدينة زيلونا غورا في محافظة لوبوسكي (غرب)، بحضور سفير المغرب في بولونيا عبد الرحيم عثمون.
وتبقى الشركة المتخصصة في تصنيع وحدات الإنارة الصناعية والبنية التحتية الكهربائية، بالإضافة إلى الإضاءة الزخرفية والإضاءة الداخلية، والخارجية للمباني العامة، وإضاءة الفضاءات التجارية، والبنايات السكنية، من الشركات المرجعية في بولونيا، بعدما راكمت أزيد من 30 سنة من التجربة، والخبرة.
وتعمل الشركة، التي تشغل أكثر من 600 شخص في بولونيا، في دبي، وباريس، ولندن، وهي حاضرة، أيضا، في الأرجنتين، والبرازيل، وفي الآونة الأخيرة، تم التعاقد مع الشركة لتوفير الإضاءة العمومية في العاصمة البولونية، وارسو.
وبالإضافة إلى ذلك، وبفضل قدرتها على المزج بين مزايا تقنيات الإضاءة المنخفضة التكلفة، و"لوت"، تعمل الشركة على المزاوجة بشكل أفضل، وأكثر فاعلية بين احتياجات المواطنين، وتدبير جوانب مختلفة من حياة المدينة.
وبالمناسبة المذكورة، أعرب رئيس شركة "لوغ" عن استعداده للقيام بأول زيارة استكشافية إلى المنطقة الجنوبية للمملكة، مسلطا الضوء على المؤهلات، والإمكانات الاستثمارية، التي يزخر بها المغرب، الذي أضحى مثار اهتمام مستثمرين عالميين كبار.
وفي السياق ذاته، أكد فتوركوفسكي أن السعي وراء التوسع الدولي للشركة هو أحد أولوياتها الاستراتيجية، مبرزا أن المغرب، على وجه الخصوص، يعد وجهة مهمة للمؤسسة الصناعية البولونية، بفضل وضعه الاقتصادي المستقر، والجودة العالية للبنية التحتية والعدد الكبير للمشاريع، التي يمكن أن تستعمل فيها منتجات المقاولة، كما أن المملكة تشكل بلا شك اتجاها مثيرا للاهتمام لتنمية الشركة.
وأعرب فتوركوفسكي عن قناعته بأنه بفضل خبرة الشركة، ومعرفتها، وقدراتها التكنولوجية، يمكن أن تحقق نجاحا مهما في السوق المغربية، وتساهم في تنميتها المستدامة، وذلك بفضل استخدام حلول الإضاءة الحديثة، منخفضة التكلفة.
وقال فتوركوفسكي "نعتزم الدخول في حوار بناء مع شركائنا المغاربة"، معربا عن ثقته في إمكانات الشركة ونشاطها الصناعي للتطور في السوق المغربية الواعدة.
من جانبه، قال عثمون إن المغرب، وبولونيا تربطهما علاقات دبلوماسية ممتازة، مؤكدا أن قائدي البلدين يوليان أهمية خاصة لتعزيز العلاقات بين البلدين، خصوصا على المستوى الاقتصادي.
وأضاف الدبلوماسي المغربي أنه مقتنع بأن توطيد العلاقات بين المغرب، وبولونيا ممكن فقط بمشاركة القطاع الخاص، ومع تكاثر المشاريع ستشيد جسور إضافية بين البلدين، وستتقوى أواصر الصداقة بينهما.
وبهذه المناسبة، استعرض عثمون، الذي زار مقر الشركة البولونية، واطلع على سلسلة الإنتاج فيها، بما في ذلك مركز البحث والتطوير، الفرص المتعددة، التي توفرها السوق المغربية، خصوصا في الأقاليم الجنوبية، وقال إن المغرب أصبح مركزا لوجستيا دوليا بفضل المشاريع الهيكلية الكبرى، التي أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد السادس.
وأكد السفير أن الأقاليم الجنوبية للمملكة أصبحت منطقة استثمارية بامتياز، موضحا أنه بالإضافة إلى المزايا الضريبية، والحوافز المرتبطة بها، تتمتع المناطق الجنوبية للمملكة بموقع جغرافي متميز، وتتوفر على موارد طبيعية استثنائية وبنيات سياحية متعددة وتحتضن مشاريع استثمارية مهيكلة.
واستحضر عثمون ميناء الداخلة الأطلسي الجديد، والتكنوبول في منطقة فم الواد، والمنطقة الصناعية في بوجدور، وغيرها، مشيرا إلى أن هذه البنيات النوعية مكنت الأقاليم الجنوبية من كسب ثقة كبار المستثمرين، والدول الكبرى، مثل الولايات المتحدة الأمريكية.
وأشار المتحدث نفس إلى أن الأقاليم الجنوبية تضطلع بدور أساسي في دعم القدرة التنافسية الاقتصادية للمغرب، لا سيما بموقعها كمركز إفريقي، مضيفا أن المملكة يمكن أن تكون بمثابة مركز لشركة "لوغ" للانفتاح على السوق الإفريقية، التي تتزايد حاجياتها باستمرار في هذا المجال.
وأبرز الدبلوماسي المغربي أن المغرب لديه العديد من البنيات الاقتصادية، التي تجعله من أكثر الدول جاذبية في منطقة إفريقيا، والشرق الأوسط من حيث الاستثمارات، مشيرا إلى أن المغرب لديه إطار ماكرو اقتصادي قوي، مكن من تحقيق نمو اقتصادي بنسبة 4,8 في المائة، خلال العقد الماضي.
وأبدت مجموعات بولونية رائدة، من بينها "لوغ"، الأسبوع الماضي، استعدادها للاستثمار في المغرب، خصوصا في الأقاليم الجنوبية. ويهم ذلك شركة "ألوماست"، المتخصصة في إنتاج الهياكل الحاملة المركبة كأعمدة الكهرباء، والإضاءة، والاتصالات، وشركة "يي في تشارج" (تصنيع البنيات التحتية لشحن السيارات الكهربائية)، وشركة "كا زيد في إم أوغنيوكرونو"، المتخصصة في تصنيع معدات، ومواد مكافحة الحرائق، وشركة "إمير"، المتخصصة في إنتاج الدهون الحيوانية السائلة، والمحاليل الغذائية الغنية بالبروتين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.