الدرهم المغربي يسجل ارتفاعا أمام الدولار وينخفض مقابل الأورو    عاجل.. المقاومة الفلسطينية تقصف مجددا بلدات إسرائيلية    الإتحاد الإسباني يعلنها:هذا هو المدرب الرسمي لريال مدريد    أمزازي: اشخاص لا علاقة لهم بالتعليم يحشدون التلاميذ في الشارع    "رموك" يسحق سائق دراجة "س90"    كواليس ''كان" 2019.. الكاميرون تدرس جديا الاعتذار عن التنظيم    صحيفة (22 شتنبر): دعوة الملك محمد السادس إلى حوار مع الجزائر "سلوك في غاية النبل"    غريب.. البيجيدي يرفض رفع الضريبة على الخمور والسيجار ويوافق على رفعها على "ماركيز" الفقراء    دعاة الفتنة يركبون على مسيرات التلاميذ وينشرون شريط فيديو عمره 4 سنوات    “أيوب مبروك.. بطل ل”الكيك بوكسينغ” تلفظ مياه المتوسط جثته بعد محاولة “الحريك    أليغري يُوبِّخُ صحفياً دِفاعاً عن لاعبه بنعطية    غيابات بالجملة في تداريب فريق الوداد استعدادا لمواجهة يوسفية برشيد    المنتخب المغربي يبدأ استعداداته لمواجهة الكاميرون    نصائح للحركة التلاميذية الأبية ! هذه ثورتي، وأنا من نظر لها، ومن مدح الكسل، فاعتبروني يا تلاميذ المغرب زعيمكم الروحي    تنسيقية إسبانية تستنكر احتجاز صحراويات ضد إرادتهن في مخيمات تندوف    فيدرالية ناشري الصحف تستنكر التهجم على مفتاح‎    تعزية في وفاة الشاب بدر الدين الكرف في حادثة سير بطريق الجرف الاصفر    بعد تهديده ب”القبر”.. فاخر يرفع شكاية ضد مجهول وودادية المدربين تسانده    اعتراف حكومي بالتقصير في مجالي التعليم والصحة    اللّي كاين فجبال الأطلس يرد بالو مع الثلج راه غادي يصب بشكل خايب وها المناطق المعنية وها وقتاش هادشي    بعد الاطلاع على تسجيلات فاجعة خاشقجي.. كندا تبحث الخطوة المقبلة تجاه السعودية    قال: ما فتئ جلالة الملك نصره الله يدعو إلى إيلاء العناية القصوى للشق الاجتماعي للمواطنين    أمزازي: أطلب من التلاميذ أن يكون عندهم حسن وطني ويعودوا إلى أقسامهم    احثون يناقشون "دور الريف في دعم ثورة التحرر الجزائرية"    حموشي يطور البنية التنظيمية لمصالح الأمن بسلا    بن فليس: سوء التدبير والفساد في الجزائر أديا إلى وضع اقتصادي كارثي    جامعة الكرة تسدل الستار على تكوين التسيير الرياضي    المغرب مرشح لاستضافة أشغال الجمع العام لقطب الطاقة لغرب افريقيا    طنجة.. السطو على مركز تشخيص السل “بوعراقية” للمرة الثانية    بعد السجائر…الحكومة ترفع قيمة الضريبة على استهلاك المشروبات الغازية بأكثر من النصف    “ساعة العثماني” تبقي تلاميذ بوجدور خارج فصول الدراسة لحرش: قرار غير صائب    الرباح يُحاضر في ملتقى علمي برحاب كلية العلوم بتطوان    “الرقابة تمنع عادل إمام من “معالجة الصحة النفسية لرئيس الجمهورية    طنجة تستعد لانطلاق "التي جي في " يوم الخميس المقبل    بوريطة: مشاركة المغرب في منتدى السلام بباريس تستجيب للرؤية الملكية    غوغل يحتفل بذكرى ميلاد هند رستم    بعد رسالة من زوجته.. ريبيري يدخل في مشاجرة عنيفة مع مراسل “بي إن سبورت”    شاعر العود يُحيي حفلا فنيا تطوان    انطلاق الدورة السادسة من ملتقى المضيق الدولي للكتاب والمؤلف    نيويورك تايمز: بن سلمان خطط لاغتيال أعدائه قبل عام من مقتل خاشقجي باستخدام “شركات” أجنبية    بيبول: براني تفتتح مركزا للتجميل    الرقص والفكاهة بمركز النجوم بالبيضاء    بنعتيق يستقطب 100 خبير فرنسي ومغربي لتقاسم الخبرات حول مرض الشلل الرعاش    اتقان بوتشيش : الشركات الصينية تستحوذ على سوق الهواتف بالمغرب    تكريم الكويتية الفريح بفاس    "1.1.1.1"... ثورة في عالم الإنترنت    من بينهن سيدة عربية.. أبرز زوجات المسؤولين السابقين المتهمات بالفساد    السالمي: نحن إزاء حركات احتجاجية تتشكل داخل الملاعب (حوار)    "أبل" تعترف بفضيحة جديدة تضرب "آيفون إكس"    الصحافة عدوة نفسها…من أجمل إلى أخطر مهنة!    لجنة المالية تصادق بالأغلبية على الجزء الأول من مشروع قانون المالية    استخدام الأسبرين في علاج الإنفلونزا قد يتسبب في نزيف داخلي    علي بابا تحطم رقم 25 مليار دولار القياسي لمبيعات "يوم العزاب"    بالصور.. محاولة تهريب 4 قطع من ستائر الكعبة المشرفة إلى المغرب    الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود    الخضر الورياشي يكتب: معمل المحتاجين خير من مسجد المترفين!    حصلو فمصر 4 قطع من كسوة الكعبة مهربة للمغرب    كانت في طريقها إلى المغرب.. مصر تحبط عملية تهريب ستائر الكعبة عبارة عن 4 قطع تزن الواحدة منها 3 كلغ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في حفل فني حضره الآلاف بساحة لهديم بمكناس أبوراتب يغني لفلسطين وللأمة في ليلة حماسية بالعاصمة الإسماعيلية
نشر في التجديد يوم 15 - 06 - 2011

ألهب الفنان أبو راتب حماس الجماهير المكناسية التي حجت بكثافة ليلة الأحد الماضي، إلى ساحة الهديم بمدينة مكناس، لحضور مهرجان فني حاشد نظمته كل من حركة التوحيد والإصلاح وحزب العدالة والتنمية والنسيج الجمعوي لمدينة مكناس، وحضره الآلاف من ساكنة المدينة والمدن المجاورة لها، امتلأت بهم ساحة لهديم التاريخية، وردد الآلاف من الأشخاص شعار «الشعب يريد الفن الملتزم، الشعب يريد الفن الملتزم»، قبل أن يرددوا الشعب يريد أبو راتب»، بعدما تأخر صعوده للمنصة وفق البرنامج المسطر للحفل الفني، وألقى أبو راتب فور صعوده للمنصة مرتديا الجلباب المغربي، كلمة عبر فيها عن اعتزازه بوجوده في مهرجان مكناس، وقال «أمد يدي مصافحا لعرى المحبة، لكل واحد منكم، وأقول لكم إني أحبكم في الله»، وأنشد أبو راتب عددا من أناشيده الحماسية، تضامنا مع القضية الفلسطينية ومع قضايا الأمة، وأخرى في مدح رسول الله صلى الله عليه وسلم، ووقف الجمهور مرددا مع أبو راتب نشيدا جديدا أهداه للشعب السوري، ابتدأه بالقول «سلم عليهم تسلم أيديهم، شعبك يا سوريا سلم عليهم، سلم على الثوار في ليل المنارة، يا شعبنا المغوار يا رمز الجسارة».
وحظي أبو راتب بتكريم خاص من طرف الهيآت المنظمة للمهرجان، وذلك «تقديرا للمجهودات والعطاءات المتميزة»، وسلم شاكر المودني، عضو المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح، مخطوط جلدي طبيعي، خطه الخطاط عبد الإلاه الشبوكي، بخط عربي أصيل، وحملت توقيع مسؤول حركة التوحيد والإصلاح بمدينة مكناس، وضم المخطوط «المتمنيات بالمزيد من الإبداع والتألق في مسيرة الفن والإبداع».
وفي تصريح ل»التجديد»، عبر أبو راتب عن سعادته بمشاركته في المهرجان، وقال «كان التفاعل كبير من طرف الجمهور، ردد معي الأناشيد، ويحب الفن الملتزم، وبالرغم من انه الحفل الأول، كان متعطشا للمزيد من الاناشيد، وظل صامدا»، وختم أبو راتب حديثه بالقول، «أنا جد مسرور وأحيي جمهور مدينة مكناس، وشكرا للجهات المنظمة».
وافتتح مهرجان مكناس بوصلات إنشادية لمجموعة كورال الفردوس، التي تضم فئة اليافعين واليافعات، وأنشدوا أنشودتين، تحت عنوان «أشرق المولى»، و»يا دنيا اتركيني»، كما تألقت الطفلة حسنة بغطيطي والشاب أحمد أمين بنمهدي في أداء مواويل مقتبسة من أشعار وحكم الإمام الشافعي رحمه الله، وأكد عبد الإلاه شبوك، رئيس المجموعة التي تأسست قبل عشرون سنة بمدينة مكناس، أن رسالة المجموعة تهدف إلى تحسين الذوق والغناء الجاد، مؤكدا في تصريح ل»التجديد»، أن التربية فوق كل شيء بالنسبة للمجموعة، وأفاد الشبوكي بأن أفراد المجموعة يسنتفيدون من دروس في التجويد وأخرى لضبط مخارج الحروف، وهو ما توج هاته السنة بتأهل أحد أطفال المجموعة إلى نهائيات هاته السنة من مسابقات القناة الثانية في تجويد القرآن، بينما تأهلت السنة الماضية لنفس النهائيات الفتاة شيماء نضاح. يذكر أن مجموعة كورال الفردوس، شاركت في عدة مهرجانات وملتقيات، من بينها مهرجان وليلي، ومهرجان أنشودة الطفل الذي فازت فيه بدورتين متتاليتين.
وأكد شاكر المودني، عضو المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح، أن المهرجان أدى الأهداف المتوخاة منه، وقال في تصريح ل»التجديد»، إن أهم الرسائل هي رسالة الانفتاح، لان النشاط انعقد في ساحة عمومية، ومر في أجواء جيدة وحضره الآلاف، تفاعلوا بشكل كبير مع الإنشاد الإسلامي»، وأضاف المودني أن الرسالة يجب ان تصل إلى كل العاملين في درب الدعوة، «لينتبهوا إلى أهمية الانخراط والتفاعل بقوة مع قضاياهم بكل مبدئية وجرأة وحيوية، من أجل أن ينفتحوا على مجتمعهم وواقعهم ويعانقوا هموم شعبهم وأمتهم»، أما الرسالة الثانية فاعتبرها المتحدث تتمثل في الرد على من يعتقد أن «الفن لا يمكن أن يكون بدون ابتذال، ومن غير حركة أو نشاط تخرج الإنسان عن جادة صوابه، وتنزله إلى مرتبة الإسفاف، فرسالتنا القوية اليوم»، يضيف المتحدث، «أن الفن يمكنه أن يؤدي وظيفته الترفيهية مع كامل الالتزام والانضباط»، وختم المودني حديثه بالقول، «أتمنى أن تصل هاته الرسائل بقوة إلى من يهمه الأمر،
وخلال نفس المهرجان الفني، شاركت مجموعة طلائع المستقبل بوصلات إنشادية متميزة، وهي المجموعة التي تعتبر امتدادا لمجموعة المستقبل التي تأسست سنة 1988 بمدينة مكناس، وأفاد نائب رئيس المجموعة في حديث مع «التجديد»، بأن «طلائع المستقبل» اشتغلت على مادة مجموعة المشاريع اللبنانية، والتي كانت تعرض مشاريع أعمالها على الراحل الدكتور فريد الأنصاري، لضبط المصطلحات والمفاهيم الشرعية، وعرفت المجموعة منذ تأسيسها بحضور الأنشطة الثقافية والفنية بالجامعة المغربية، قبل أن تنفتح على التراث المغربي والقصائد الشعبية، والتي لقت تفاعلا من طرف عموم شرائح المجتمع، وبخصوص مهرجان مكناس، أكد المتحدث بأن الحفل يأتي في وقت يشهد فيه المغرب عددا من المهرجانات، وهو «بالتالي يقدم النموذج للفن الهادف، والبديل للفن المبتذل، حيث يمكن للأي أن يرافقة زوجته وأبناءه لحضور الحفل، والاستمتاع بالفن الراقي الذي يحترم مشاعر الآخرين».
وشاركت مجموعة شموع الهدى بباقة مختارة من الأناشيد والمواويل، وهي مجموعة تأسست سنة 1997 بمدينة مكناس، وتعتبر النادي الفني لجمعية منبر الحوار، واعتبر رئيس المجموعة «ادريس حلمي في تصريح ل»التجديد»، أن «إشعال شمعة خير من لعن الظلام»، وأكد أن ما تقدمه المجموعة هو تعبير عن «مكوناتنا ودواخلنا وأحلامنا، وعن عصارة أفكارنا وجراح أمتانا»، يضيف المتحدث، ادريس حلمي، وأنشدت المجموعة أنشودة «يا رسول الله»، ثم نشيد «الصبح بدا»، وكذا موال حول «النصر للدين المحمدي».
يذكر أن مجموعة الهدى القادمة من مدينة طنجة، شاركت بدورها في مهرجان مكناس، ورافقت أبو راتب خلال إنشاده، بينما رددت أناشيد أخرى بشكل منفرد.
من جهته قال عبد العالي السباعي، الكاتب العام للنسيج الجمعوي لمدينة مكناس، إن المهرجان الفني حقق نجاحا كبيرا بالمقارنة مع الأهداف المسطرة، وأكد السباعي في تصريح ل»التجديد»، أن الأهداف التي سطرتها الهيآت المنظمة للنشاط، تتمثل في «الرسالة الدعوية النبيلة للفن الهادف»، ثم «دعم القضية الفلسطينية من خلال الفن الملتزم»، و»التواصل مع طاقات فنية وإبداعية محلية ووطنية، وتشجيعها من خلال إبرازها والتعريف بها»، وهو ما سيتوج حسب المتحدث بإنتاج شريط سمعي بصري خاص بالحفل الفني، وأكد السباعي أن مهرجان مكناس هو خطوة أولى فقط، في مسار احتضان وتشجيع الطاقات الإبداعية، يقول المتحدث الذي تقدم بالشكر للسلطات المحلية والجماعة الحضرية، ولكل من ساهم في إنجاح المهرجان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.