مملكة إيسواتيني تفتح قنصلية عامة لها بالعيون    المعارضة: الحكومة كرسات جهدها للقضايا الانتخابوية وهادشي فاقم من تلاشي منسوب الثقة واستهترات بقضايا الشعب ومشروع قانون مالية 2021 محبط للآمال وماعندوش رؤية سياسية    تدشين مركز Sela Park التجاري والترفيهي بأكادير    اتصالات المغرب تتوج بلقب أفضل أداء في المسؤولية الاجتماعية    مكونات مجلس النواب تعبر عن إدانتها للإساءة إلى المقدسات الإسلامية    تأجيل مباراة الرجاء يسمح للزمالك المصري باستعادة مصابيه    عمادة الجيش في طريقها للحارس المتألق لكرد    الشريك الصيني يتعهد بتقديم 10 ملايين جرعة من لقاح "كورونا" للمغرب    "سبيريت أيروسيستيم" تقتني مصنع بومباردييه بالدار البيضاء    إدارة "رونو" قد تتخد قرارا صادما بخصوص مستقبل مصانعها بالمغرب    فريق الوداد البيضاوي يودع عميد الفريق إبراهيم النقاش برسالة شكر    أمن طنجة يُنهي نشاط مُروج للكوكايين    مشاركات وازنة في ملتقى الشعر والزجل العربي بالفقيه بن صالح    الرباح يطلق عملية المُنافسة للحصول على تراخيص استغلال "الفضلات"    الأحرار: لن نقبل بالاساءة لرسول الله وأعمال الإرهاب مرفوضة    فيدرالية اليسار: مسؤولية الدولة والحكومة ثابتة في تعمق الأزمة المجتمعية بمختلف أبعادها    للصبر حدود.. الجيش المغربي يستعد لتمشيط منطقة الكركرات وفتح الطريق نحو موريتانيا    بلافريج: الحكومة تعطي الأولوية للدفاع والداخلية وأتمنى أن تحصل شغيلة الصحة والتعليم على نفس أجور "القياد" والباشوات"    العلمي: على فرنسا أن تفهم أن المغاربة والمسلمين متحدون للدفاع عن مقدساتهم    "فضيحة" كورنيش آسفي.. الفرقة الوطنية تحل بالمدينة للمعاينة وفتح تحقيق في القضية    أحوال الطقس ليوم غد الأربعاء.. سماء قليلة السحب في معظم المناطق    كيف نحمي أطفالنا من التحرش والاعتداء الجنسي في الفضاءات العامة ؟    بلدية مدينة أنجيه الفرنسية ترفض نقل ملكية مسجد إلى المغرب    واشنطن تعلن وفاة مبادرة الملك عبد الله    مواكب واحتفالات المولد النبوي بطنجة مُلغاة هذه السنة بسبب كورونا    كوفيد 19 يقتحم صفوف المولودية الوجدية    الانتحار يخطف أم لطفلين بشفشاون    سيدة تلقي بنفسها من الطابق الثاني لتلقى حتفها بفاس    السعودية ترفض أي محاولة للربط بين الإسلام والإرهاب وتستنكر الإساءة للرسول    ينتج 90% من الانتاج الوطني.. قطاع التمور بدرعة تافيلالت يؤشر على آفاق واعدة في التسويق    الحكومة الكتالونية لن تمانع التصويت لحجب الثقة عن إدارة برشلونة    الوداد يوافق على انتقال مدافعه إلى الدوري السوداني    تباطئ نمو وتيرة الناتج الإجمالي للسياحة في 2019    تزنيت : مشروع قنطرة طاله النسيان، يسائل المسؤولين بلسان أبناء الجالية من الإقليم.    "إسقاطات الكاريكاتير على شخصيات التاريخ ومباعدة الواقع"    وزير الصحة يكشف معطيات "حصرية" عن نتائج تجارب لقاح "كورونا" على المتطوعين المغاربة    وزير الصحة يكشف رسميا عدد الأطر الصحية المصابة بفيروس كورونا    الرجاء الرياضي يختار موعدا لسفر بعثته إلى القاهرة    عبد الفتاح لجريني يهدي محاربات مرض السرطان أغنيته الجديدة-فيديو-    حزب التجمع الوطني للأحرار يدين إعادة نشر الرسومات المسيئة للرسول    وزارة الداخلية: الحالة الوبائية بالمملكة مقلقة ولكن الوضع متحكم فيه    جزر القمر : الصحراء مغريية وقلناها فكل بلاصة وفتحنا قنصلية فالعيون    الجمعية الديمقراطية لنساء المغرب تدق ناقوس الخطر حول تراجع وضعية المرأة في سوق الشغل    أكادير : طرد حفار للقبور من عمله بعد عودته من جنازة أبنائه.    إيطالي بفرنسا يغتصب 160 قاصرا من بينهن ابنته    كأس الكونفدرالية الافريقية : نهضة بركان.. بطلا لإفريقيا    متحف التاريخ والحضارات يحتضن معرض «المغرب عبر العصور» 450 قطعة أثرية تشهد على تاريخ المغرب المتجذر    معرض «مواقف حميمية» للتشكيلي أحمد العمراني : «حياة بعد حياة»    الناقد والمترجم محمد آيت لعميم: مشروعي النقدي يتأسس على التأويل والقراءة على الناقد أن يبحث عن صوته الخاص بإغناء مرجعياته    غياب مختبر للكشف عن تحاليل كورونا بالجديدة يثير استياء عارما لدى الوحدات الصناعية والساكنة بالمنطقة    فيروس "كورونا" يرخي ب"ظلال الصمت" على أشهر ساحة في المغرب    إصابة الفنان المليحي بكورونا تثير قلق التشكيليين    اش وقع فهاد العالم. علماء السعودية اكثر انفتاحا وتسامحا من دياولنا. علماءهم: الاساءة الى مقامات الانبياء والرسل لن يضرهم والاسلام امر بالاعراض عن الجاهلين وعلماء المغرب: نرفض ونستنكر المس بالمقدسات    المسناوي وَلِيُّ الشعر الصّادق    مهاجرون مغاربة يقتحمون مقر القنصلية المغربية في بلباو الإسبانية    هل عرفتني..؟    رابطة العالم الإسلامي تدين الإساءة لرموز الأديان    ليس دفاعا عن عبد الوهاب رفيقي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ديرها غا زوينة.. الانتخابات قربات، أشنو وجدتو للمغاربة؟؟
نشر في برلمان يوم 18 - 09 - 2020

يثير البرنامج التعليقي "ديرها غا زوينة.." الذي يبث على القناة الرسمية بمنصة التواصل الاجتماعي "يوتيوب" الخاصة بموقع "برلمان.كوم" الجدل حول قضايا وملفات ساخنة لشخصيات عامة، حيث تتم صياغتها في قالب ساخر، يجعل العديد من المتابعين يتفاعلون معها (الحلقة) من خلال تعليقاتهم المختلفة والمتباينة.
وتطرقت الزميلة بدرية عطاالله، في هذه الحلقة للحديث عن ملف الاستحقاقات القادمة التي لم تعد تفصلنا عنها سوى سنة، مشيرة إلى أن الأحزاب السياسية المغربية توجد في حيرة من أمرها بخصوص التحضيرات لهذه الانتخابات التشريعية.
وأوضحت بدرية، أنه في خضم هذه الحيرة، لجأت كل من أحزاب الاستقلال، والتقدم والاشتراكية، والأصالة والمعاصرة، إلى التنسيق فيما بينها، مشددة على أنه رغم التقارب الذي بدا واضحا بين هؤلاء الفرقاء، إلا أن البعض منهم لازال يبحث عن حليف لكي يشتغل معه بأريحية إبان الانتخابات.
وبخصوص حزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة الحالية، أوضحت بدرية، أنه رغم المشاكل الداخلية التي يعانيها الحزب "الإسلامي"، إلا أن بعض الأحزاب تود أن تعقد معه تحالفا مريحا إبان الانتخابات المقبلة، مشيرة إلى أنه (البيجيدي)، لم يبد أي تجاوب مع الذين حاولوا التقرب إليه.
وكشفت بدرية، أن هناك صراع داخلي بين الإخوة في حزب "المصباح"، مثله كل من تيار عبد الإله بنكيران الأمين العام السابق للحزب، وسعد الدين العثماني الأمين العام الحالي، إذ تساءلت مذكرة صاغتها الشبيبة عن هوية الذين يمارسون التضييق عن بنكيران، وأمينة ماء العينين.
وقالت مقدمة البرنامج، إن شبيبة الحزب أكدت أن الوضع الحالي للحزب يبعث على الارتياح، لأن هذا التنظيم يتلقى ضربات وهزائم منذ أن اعتلى العثماني كرسي الأمانة العامة، خلال المؤتمر الوطني الثامن الذي أطاح ببنكيران، بعد "خطبة الوداع" التي دغدغ بها مشاعر القيادة والقواعد.
وتحدثت بدرية كذلك عن حزب التجمع الوطني للأحرار، حيث أشارت إلى الحركة التصحيحية التي أنشأها عدد من القياديين بالحزب، حيث "فضحوا" عيوب التسيير، وشخصت واقع الحزب في المرحلة الحالية، مع التقييم إن كان قادرا على المنافسة خلال هذه المرحلة الحرجة من الزمن السياسي.
وذكّرت بدرية، أخنوش رئيس حزب "الحمامة"، بما نبهته إليه سالفا، حيث طالبته بعدم الثقة في أي كان لأنه تحول إلى مجرد أرنب سباق، مردفة أنه ساعتها لم يصدق ما كتبه موقع "برلمان.كوم"، قبل أن يتأكد ويتراجع، "وبدل أن يشكرنا على هذا التنبيه، ماكان منه إلا أن رفع ضدنا دعوى قضائية"، تضيف بدرية.
وزادت بدرية، أن أخنوش يسلك طريقين مع الصحافة لاثالث لهما، الأول عن طريق الشراكات والإشهارات، لكي يسكتها، والثاني هو رفع الدعاوى ضدها إذا لم تنصاع إلى ما يريده منها من "تطبيل وتهليل له ولما يقوم به إن كان خطأ".
وعرجت بدرية، على فضيحة فاس التي تفجرت في الآونة الأخيرة بين أحد القياديين بالحزب وشابة كانت تشتغل بمقر الحزب، وترفّعت الزميلة ذاتها عن الدخول في تفاصيل القضية لأنها حسب تقديرها "ويل ويل"، على حد تعبير بدرية.
وفي الختام، عبرت بدرية عن مواساتها لأخنوش، لاسيما بعدما علمت أن الفنانة فاتي جمالي مصابة بفيروس كورونا المستجد، داعية لها ولجميع المصابين بالشفاء، مشددة على أن صحة الزعيم مهمة خلال هذه الفترة، وخاصة أن أخت جمالي تشتغل ضمن فريق ديوان أخنوش.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.