الهمة ينقل رسالة ملكية إلى ولي العهد السعودي    عامل إقليم الجديدة يترأس ورشة تواصلية حول مواكبة الشباب لاحداث المقاولات الصغرى    أشغال الدورة العادية لغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة الشمال    تفاصيل التحقيق مع المصممة عياش.. تبرئ دنيا باطمة وتقلب موازين ‘حمزة مون بيبي'    اعتقال شاب متورط في سرقة وكالة بنكية بالسلاح الأبيض بطنجة    اعمارة: المغرب يضاهي المعدل الأوروبي لخفض قتلى حوادث السير    طقس الغد الخميس.. ارتفاع في درجات الحرارة وبحر هائج    الملك يعزي الرئيس المصري على إثر وفاة الرئيس الأسبق حسني مبارك    مفاجآت في تشكيلة الريال الرسمية أمام مانشستر سيتي    المرضي و بلحبيب تتأهلان للأولمبياد    ماريا شارابوفا “حسناء التنس” تقرر الاعتزال        قاضي التحقيق المكلف بجرائم الأموال يغلق الحدود في وجه الرئيس السابق لجهة مراكش    335 مليون درهم لمشاريع فلاحية بجهة طنجة تطوان الحسيمة    مندوبية التخطيط تنشر أرقاما "صادمة" حول سوق الشغل والبطالة والتقاعد والانتماء النقابي في المغرب    السعودية… وفاة الأمير طلال بن سعود    هذا ما قضت به المحكمة في حق النصاب على تجار “القريعة”    بسبب قفة الخضر.. زوج يصفي زوجته ببرشيد    أولى كلمات غاريدو بعد تعيينه مدربا للوداد: فخور بالتواجد هنا !    مهرجان فنون الطبخ بالبيضاء يحتفي بالمطبخ الإفريقي    جامعة الرباط الدولية: الطالب العائد من أمريكا تأكدت عدم إصابته بفيروس كورونا    كورونا يزحف بقوة ويضرب 40 دولة.. والإصابات تنتشر في 5 دول عربية    ارتفاع حصيلة ضحايا كورونا في إيطاليا إلى 12 حالة وفاة و374 إصابة    الملك يعزي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على إثر وفاة الرئيس الأسبق حسني مبارك    تسجيل أول وفاة لمواطن فرنسي بسبب "كورونا"    المُطالبة بعقد اجتماع عاجل بالبرلمان بسبب فيروس كورونا    انتحار معلم في مصر حزناً على مبارك    مجموعة “سهام” للتأمين تحقق أرباحا بقيمة 406 مليون درهم في 2019    منتخب الشبان يستعد لمواجهة ليبيا في دور الربع    بلافريج يطالب أخنوش بالكشف عن عدد الملاكين العقاريين الخواص بالمغرب وقيمة ممتلكاتهم    العيون تستضيف الدورة الثالثة لمنتدى المغرب- دول جزر المحيط الهادئ    النيابة العامة تخرج بقرارها في حق والد دنيا بطمة    خَطَأُ الْفَقِيهِ أَحْمَدَ الرِّيسُونِيِّ!    مسؤول في البيت الأبيض يصف « هواوي » ب »المافيا »    الفلسطينيون والإسرائيليون.. صراع مفتوح وتواصل محتوم    مطار طنجة – ابن بطوطة يرتقي للمرتبة الرابعة كأهم معبر جوي بالمغرب    الائتلاف المغربي لهيآت حقوق الإنسان يؤكد ضرورة بناء النموذج التنموي على القيم الحقوقية الكونية    لا فرج من محكمة تارودانت والأستاذ مازال في حالة اعتقال    احتواء "فيروس كورونا" يستنفر المسؤولين بالجزائر    من نابولي إطلاق بيتزا ميسي    نهضة بركان يصل إلى مصر ويحظى باستقبال مسؤولي المصري البورسعيدي    فيديو: مطاردة هوليودية بين دبابة سورية ومدرعة تركية في ريف إدلب    شاب يضع حدا لحياته في الجديدة.. عثر عليه معلقا في شجرة وسط حديقة    المرابط: الاستغلال السياسي و"القراءات الأبوية" وراء مشاكل الإسلام    إسبانيا .. ارتفاع عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا إلى 7 أشخاص    باريس تعلن تسجيل أول وفاة لفرنسي بسبب كورونا    كريستالينا: لا بد من هزم الفساد    “غراندي كوسمتيكس” عند “يان أند وان”    مشتريات "بوجو ستروين" تحقق رقما قياسيا في المغرب    مقاطعة بالدارالبيضاء يترأسها البيجيدي تنصح المواطنين بالوضوء لتجنب فيروس كورونا !    بسبب ما اعتبرته السياسة «الفردية المنغلقة» وعدم أهلية مدير المركز السينمائي المغربي : الغرفة الوطنية لمنتجي الأفلام تقاطع المهرجان الوطني للفيلم 21    أمين جوطي يهدي المرأة المغربية «كتاب الأميرة»    كورونا يصل القوات الأمريكية في كوريا الجنوبية. والاعلان عن إصابة أول عسكري    الدورة 10ال لماستر كلاس السينما وحقوق الإنسان بالرباط تسلط الضوء على سينما المخرج البرتغالي سيرجيو تريفو    بنموسى تعتذر عن عمل رمضاني بسبب حالتها الصحية    "أنمزغلت" تحتفي بالفنان الراحل عموري مبارك    عرض خاص وغير مسبوق لوكالة الأسفار Morocco Travel بتطوان    مختلطة تتم بالخفاء في احد مساجد باريس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دراسة: الدكاكين تمتلك 80 بالمائة من سوق التوزيع
نشر في بيان اليوم يوم 17 - 05 - 2019

أكد مكتب الدراسات “Market insights” أن المحلات التجارية “الدكاكين” تمتلك 80 بالمائة من سوق التوزيع، رغم المنافسة القوية للأسواق التجارية الكبرى والواجهات الكبرى.
وتابع مكتب الدراسات، من خلال مسح قام به، أنه بعد ثلاثة عقود من المنافسة لا تزال “الدكاكين” تمتلك ما يقدر بنحو 200 مليار درهم من سوق التوزيع.
وأبرز المسح، أن هذه النتيجة تعزى إلى المميزات التي تمتاز بها المحلات التجارية التقليدية، مشيرة أساسا إلى القرب، وتسهيلات الدفع، وساعات العمل، وخدمة التوصيل إلى المنازل، مؤكدا أن العلامات التجارية تفهت هذا الأمر وأولت هذه المحلات أهمية أكثر فأكثر من خلال العروض الترويجية، والعروض المجانية.
وأوضح مكتب “ماركت انسايت” أن المسح اعتمد على مقابلة أكثر من 400 تاجر في 16 حيا بالدار البيضاء، وفق منهجية، تروم الفهم الأفضل للوضعية بناء على أسئلة من قبيل من هم هؤلاء البقالون؟ كيف يتم تنظيم تجارتهم؟ ما هي احتياجاتهم؟ هل يقدمون ائتمانات لعملائهم؟ هل هم مهتمون بالمقاولات الصغيرة جدا؟ ما هي أفضل العلامات التجارية من المشروبات الغازية والزيوت والبسكويت والمياه.
ورصد المسح الفئة العمرية، حيث أن 4 من كل 10 من العاملين بمحلات البقالة بالدار البيضاء تقل أعمارهم عن 35 عاما، و13 بالمائة فقط تزيد أعمارهم عن 55 سنة.
وخلص المسح إلى أن الأعمال تنقل من الأب إلى الابن، مما يفيد أن هذا النوع من التجارة تجتذب الشباب، حسب المكتب نفسه، الذي خلص أيضا إلى أن المحلات التجارية التي سماها ب”الشركات التقليدية” في الأحياء الراقية عادة ما يكون عمر تواجدها أصغر من نظيراتها في الأحياء التي تضم الطبقة الوسطى والطبقة العاملة.
وتابع المكتب أنه بخصوص فئة 20 – 24 سنة، بلغت نسبة 8 بالمائة و25 – 34 سنة بلغت 31 بالمائة و35 – 44 سنة 27 بالمائة وفئة 45 -54 سنة 21 بالمائة وأكثر من 55 سنة نسبة 13 بالمائة.
وأشار المكتب، إلى أنه فيما يخص مساحة المحل التجاري، تكفي مساحة متوسطة تبلغ 37 مترا مربعا، حيث أن الحجم المطلوب لإنشاء أعمال تقليدية داخل محل تجاري غير مهم ولا يعد عائقا، على عكس المساحات الكبرى التي تتطلب ما لا يقل عن 1000 متر مربع، مبرزا أنه بنسبة 69 بالمائة تشكل مساحة المحلات أقل من 40 متر مربع في الأحياء الشعبية، فيما تزيد عن 60 متر مربع في الأحياء الراقية والمتوسطة.
وأشار المسح أيضا إلى أن الأسواق التجارية الكبرى، في وسط الدار البيضاء، مثل BIM وSUPECO وCarrefour Market وقريبا Marjane Market، تشكل حافزا لهؤلاء التجار الصغار من أجل التكيف.
إلى ذلك تميز قطاع التجارة والتوزيع، حسب الوزارة الوصية، بهيمنة تجارة القرب التي تعتبر القناة الرئيسية لتوزيع السلع الاستهلاكية، وتمثل هذه الوحدات التجارية 58 في المائة من رقم معاملات القطاع، 36 في المائة من فرص التشغيل و80 في المائة من نقط البيع.
غير أن تنمية تجارة القرب تبقى رهينة بمدى تحسين نموذجها الاقتصادي من خلال اعتماد تقنيات بيع جديدة وتطوير عروض أكثر جاذبية والتحكم في تكلفة النشاط التجاري.
ولبلوغ هذا الهدف، فالوزارة تسهر على تفعيل برنامج دعم مشاريع تحديث تجارة القرب، الذي صمم من قبل متدخلي القطاع، والذي يتوخى تأمين مستوى معين من معايير الجودة والنظافة والسلامة، يستجيب لتطلعات المستهلكين، وتحسين جاذبية وجمالية نقط البيع، وتطوير وتعزيز مهارات التجار.
وقد ساهم هذا البرنامج في تمويل تقييم نقط البيع، واقتناء وتركيب المعدات الضرورية لتحديث المحل التجاري وتكوين التجار في مجال تقنيات التدبير والبيع واحترام مواصفات النظافة والسلامة.
وهكذا، فقد استفاد أزيد من 25.780 تاجرا من هذا البرنامج، وهم يتوزعون عبر مختلف جهات المملكة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.