عبد النبوي يكشف عن أرقام القضايا التي بث فيها القضاء في 2019    وزير خارجية البحرين يُؤكد: الصحراء جزء لا يتجزأ من سيادة المغرب    “وهبي” يعقد ندوة صحافي غدا.. هل يستعد لإعلان ترشحه لقيادة “البام”؟    الحليمي يدعو إلى بلورة نموذج تنموي يتلاءم مع المعطيات المستجدة داخليا وخارجيا    طنجة المتوسط : رقمنة الحصول على شهادة الصادرات الفلاحية والغذائية    الكونغرس يُوافق على قواعد محاكمة ترامب    مشادة بين ماكرون والشرطة الإسرائيلية في القدس (فيديو)    وليد الركراكي يغادر اتحاد الفتح الرياضي للالتحاق بالدحيل القطري    الرجاء الرياضي يواجه مولودية وجدة من أجل "فض صراع" المركز الثالث    أزارو ينتقل رسميا إلى الدوري السعودي    خاليلوزيتش يكشف ل”لكم” عن رأيه بخصوص قرعة تصفيات كأس العالم    رسميا.. بايرن ميونخ يتعاقد مع نجم ريال مدريد    عاجل.. 6 سنوات سجنا نافذا لموظف ولاية جهة مراكش المتورط في الحصول على رشوة بقيمة 12 مليون    مندوبية السجون تكشف ظروف و ملابسات وفاة سجين بسجن القنيطرة    لإحداث تكوينات جديدة وتبادل البعثات.. اتفاقية تعاون بين جامعة عبد المالك السعدي وجامعة قادس    محكمة عين السبع تؤجل النطق بالحكم في قضية “ليلى” و”محامي البيجيدي”    تطورات جديدة في قضية “حمزة مون بيبي” وسعيدة شرف    مخاوف من انتشار فيروس الصين التاجي وروسيا تعد لقاحا ضده سيكون جاهزا خلال 6 أشهر    7 دول مستهدفة.. ترامب يستعد لتوسيع قائمة “حظر السفر” إلى الولايات المتحدة    3 قتلى و10 مصابين في حادثة سير بإقليم كلميم    مندوبية الحليمي تحرج حكومة العثماني وتعتبر 2019 سنة ارتفاع الأسعار والتضحم    الرياض تنفي اختراق ولي العهد هاتف رئيس أمازون    روسية تفوز بمسابقة ملكة جمال « سيدات الكون 2020 »    نشطاء طنجاويون يدعون لمقاطعة الطاكسي الصغير    مصالح الدرك الملكي تحجز كميات هامة من مخدر الشيرا بجماعة أولاد عيسى    النموذج التنموي الجديد. مورو يدعو لإعادة رسم خريطة الأولويات الاقتصادية    إقصاء المغرب من مؤتمر برلين تحصيل حاصل وعليه التحرك بسرعة لاستعادة دوره في ليبيا    البنك المغربي للتجارة الخارجية في إفريقيا المقاولة الأكثر جاذبية في سوق الشغل بالمغرب برسم 2019    داعية إماراتي يثير الغضب بعد شرعنته لمجمع « البيت الإبراهيمي »    جطو يحل بالبرلمان لتقديم التقرير السنوي للمجلس الأعلى للحسابات !    “رضات الوالدين” على “الأولى”    300 طفل بكورال “أزهار الأندلس”    بعد إحالته على الجنايات.. لمجرد “يختفي” ووالدته تعلق عبر “العمق” تعرف على التفاصيل    “مارينا شوبينغ” يطلق “عجلة الحظ”    التشاؤم يطغى على الأسر    صحيفة: 400 مليون يورو قيمة صفقات أسلحة بين المغرب وفرنسا سيعلن عن تفاصيلها خلال زيارة ماكرون للمغرب    “سولت نفسي” جديد الإدريسي    مفاجأة صادمة ل'لمعلم'.. القضاء الفرنسي يحيله إلى الجنايات بتهمة 'الاغتصاب'    شبيبة منيب بأحفير: لا نموذج تنموي في الأفق دون تصفية الأجواء السياسية ثمنت مذكرة فيدرالية اليسار المقدمة للجنة النموذج التنموي    “فوريفر برايت” الثاني عالميا    متابعة ثلاتة شبان في حالة إعتقال بسبب أعمال شغب الجمهور في مقابلة أيت إعزا واتحاد تارودانت    “المصباح” يكشف تفاصيل خبر عزل رئيس بلدية أيت ملول في بلاغ له    دينامية الخيال في ديوان «الدائرة في المنتصف» للشاعرة ثريا وقاص    حسنية أكادير يعود لسكة الانتصارات على حساب الدفاع الحسني الجديدي    وزير الثقافة يستقبل وفدا عن اللجنة التحضيرية للمؤتمر الاستثنائي لاتحاد كتاب المغرب    بريطانيا ترغب في جعل المغرب قطبا و"بوابة" لإفريقيا بعد البريكست    طقس بارد مع أجواء غائمة الأربعاء بعدد من مناطق المملكة    أميركا تعلن عن أول إصابة بالفيروس الجديد القاتل    بعد تسجيل وفيات في الصين وإصابات في التايلاند واليابان، هل المغرب مستعد للتعامل مع فيروس الكورونا ؟    خطر داخل البيوت قد يسبب فقدان البصر    سيتيين يؤكد إمكانية برشلونة التعاقد مع مهاجم خلال الشهر الحالي    الحكم على رئيس الإنتربول السابق بالسجن 13.5 سنة    دبي تسجل 16.7 مليون سائح في 2019    عبد اللطيف الكرطي في تأبين المرحوم كريم تميمي    الريسوني عن تطبيق الحدود.. أصبحنا نعيش تحت سطوة إرهاب فكري    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    خطيب : من يسمح لسفر زوجته وحيدة ‘ديوث' .. ومحامي يطالب بتدخل وزير الأوقاف !    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





واشنطن والرباط تتفقان على تعميق الشراكة الإستراتيجية القائمة بينهما
نشر في بيان اليوم يوم 08 - 12 - 2019

حل وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، أول أمس الخميس بالمغرب، في زيارة رسمية تكتسي أهمية بالغة وتؤكد الزخم القوي الذي يميز العلاقات الثنائية، وكذا الإرادة التي تحذو البلدين لتعزيز الشراكة الإستراتيجية متعددة الأوجه التي تجمع بينهما.
وأجرى مايك بومبيو مباحثات مع كل من رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، ومع المدير العام للأمن الوطني، المدير العام لمراقبة التراب الوطني، عبد اللطيف الحموشي
وعقب هذه الزيارة، أكدت وزارة الخارجية الأمريكية، أن الولايات المتحدة عازمة على العمل مع المغرب من أجل الاستفادة على أكمل وجه من إمكانات جميع مواطنيهما لضمان أمن وازدهار كلا البلدين.
وتوقفت الخارجية الأمريكية، في بيان صدر أول أمس الخميس، عند “الشراكة القوية” والروابط العريقة التي تجمع البلدين في مختلف المجالات والتي تم تعزيزها أكثر بإبرام اتفاق التبادل الحر سنة 2006 وإطلاق الحوار الاستراتيجي سنة 2012.
وجاء في البيان “لقد استمرت صداقتنا، وسويا سنسعى لإطلاق إمكانات جميع مواطنينا لضمان ازدهار وأمن بلدينا”، مشيرا إلى أن المملكة كانت سنة 1771 أول دولة تعترف دبلوماسيا بالولايات المتحدة الأمريكية.
كما فتح المغرب، يضيف البيان، موانئه في نفس السنة أمام سفن الجمهورية الأمريكية الجديدة، ما مكن الولايات المتحدة من ممارسة التجارة ودعم نضالها من أجل الحرية، مشيرا إلى أن المغرب يعد حاليا البلد الإفريقي الوحيد الذي يجمعه اتفاق تبادل حر مع الولايات المتحدة، والذي مكن منذ دخوله حيز التطبيق سنة 2006 من زيادة حجم الصادرات المغربية إلى الولايات المتحدة بأكثر من الضعف ورفع حجم المبادلات الثنائية بخمسة أضعاف.
وسجل المصدر ذاته أن الولايات المتحدة والمغرب يقيمان شراكة مهمة في مجال التنمية الاقتصادية، كما تجلى ذلك خلال الزيارة الأخيرة التي قامت بها المستشارة الخاصة للرئيس الأمريكي إيفانكا ترامب للمغرب والتي ركزت على جهود مؤسسة تحدي الألفية والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لتعزيز المساواة بين الجنسين في مختلف جوانب التنمية بالبلاد.
من جهة أخرى، أكد البيان أن المغرب يظل شريكا في العديد من القضايا الأمنية، مسلطا الضوء على التعاون العسكري الوثيق بين البلدين من خلال التمرينات العسكرية المشتركة وبرامج التدريب.
وفي ما يتعلق بالجانب الأمني على الصعيدين الإقليمي والدولي، أبرزت واشنطن المساهمة المحورية للمغرب، “الذي يضطلع بدور رائد في المجال الأمني إفريقيا”.
وأشارت وزارة الخارجية الأمريكية، في هذا السياق، إلى أن المملكة تساهم بأزيد من 2000 جندي في عمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام في جمهوريتي الكونغو الديمقراطية وإفريقيا الوسطى وتلعب دورا رئيسيا في تعزيز القدرات الأمنية الإقليمية.
وسجل المصدر نفسه أنه “بفضل قيادة جلالة الملك محمد السادس، يعد المغرب فاعلا رئيسيا في المواجهة العالمية ضد الإرهاب”، مذكرا بأن المملكة رئيس مشارك للمنتدى العالمي لمكافحة الإرهاب، كما ترأس مجموعة العمل التابعة للمنتدى المعنية بالمقاتلين الإرهابيين الأجانب.
من جانب آخر، نوهت الولايات المتحدة بالمغرب بوصفه “رائدا إقليميا في تعزيز التعايش الديني والحوار بين الأديان”، مشيرة، في هذا الصدد، الى احتضان المملكة في 3 و 4 أكتوبر، بشراكة مع الولايات المتحدة، المؤتمر الإقليمي الأول للمحافظة على الموروث الثقافي للمجموعات الدينية، دعما لإعلان بوتوماك والحرية الدينية.
كما ذكر بيان الخارجية الأمريكية أن المغرب هو موطن لأقدم وأكبر برنامج لهيئة السلام الأمريكية في المنطقة، بأزيد من 5000 متطوع على مدى 55 سنة الماضية.
وذكر بيان الخارجية الأمريكية بأن حوالي 200 متطوع من هيئة السلام يعملون على تعزيز العلاقات بين البلدين ووضع برامج للتكوين وإذكاء روح التطوع.
وأشار إلى أن المفوضية الأمريكية في طنجة هي أقدم بناية دبلوماسية أمريكية في العالم والمبنى الوحيد الموجود خارج الولايات المتحدة في السجل الوطني للأماكن التاريخية للولايات المتحدة، مبرزا أنها ستحتفل في 2021، بمرور 200 سنة على وجودها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.