الأركان هي «حضارة» و«نموذج» لعلاقة الإنسان بالطبيعة    وزارة الأوقاف تحذر من التشويش على الأئمة وتحريضهم على مخالفة القانون    مجلس الحكومة يصادق على عدد من مشاريع مراسيم، و يحسم جدل التواريخ الانتخابية.    هؤلاء.. يسيئون إلى الملك    توزيع الدخل في المغرب: مجال لا يزال يسوده الغموض    بورصة الدار البيضاء تستهل تداولاتها بارتفاع طفيف    ارتفاع عدد الشهداء الفلسطينيين جراء العدوان الإسرائيلي إلى 56 شهيداً و335 مصابا    زهير فضال ابن تطوان يتوج مع لشبونة بلقب بطولة البرتغال    اللاعب المغربي نصير المزراوي "ضحية" حملة شرسة في هولندا بعد تضامنه مع القضية الفلسطينية    المصالح الأمنية تحجز أطنانا من الحشيش وتوقف متورطين    خلال أسبوع..مصرع 15 شخصا وإصابة 2239 آخرين بسبب حوادث السير بالمناطق الحضرية    تقرير : إدارة الجمارك تصادر ما قيمته 242 مليون درهم من البضائع المهربة سنة 2020    الرجاء البيضاوي الفتح الرباطي: الفوز ما أحلاه    أخنوش: سياسيون راكموا ثراوت من السلطة وهذا مصدر ثروتي    إدانة البرلماني سمير عبد المولى بالسجن والغرامة    حمضي: تخفيف الإجراءات الاحترازية عملية مطلوبة وممكنة بشرط التدرج الآمن    عبد الحق بنشيخة.. المدرب الجزائري الذي احتضنته الجديدة فخلق لنفسه مكانة متميزة في قلوب الدكاليين    تضامنا مع فلسطين.. أساتذة التربية الإسلامية بالمغرب يناشدون أمزازي لدمج دروس عن القضية الفلسطينية بالمقررات    تقرير رسمي.. خُمس سجناء المغرب معتقلون بجهة البيضاء سطات    المشاهدة "القهرية" للمسلسلات التلفزية على النت.. معركة مفتوحة مع النوم    البوليساريو تفقصات من تصريحات زعيم المعارضة الإسباني اللي هاجم قرار استقبال ابراهيم غالي ف إسبانيا    تراجع إصابات كورونا للأسبوع الرابع على التوالي بالمغرب    الصناعة التقليدية..صادرات القطاع تفوق وتيرة ما قبل جائحة كورونا    عيد الفطر الخميس في 15 دولة عربية    نداء السلام    الإصابة تحرم فان دايك من خوض اليورو مع هولندا    يويفا يؤكد إجراء تحقيق تأديبي بحق ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس    بلاغ جديد وهام من وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني    المغرب يعزز قواته الجوية بأحدث طائرات الدرون الصينية…وعصابات البوليساريو تحت نيرانها    أكاديمية الدار البيضاء تؤكد تفويت إعدادية لجامعة خاصة مقابل توسيع وتأهيل مؤسسات تعليمية    بعد لقائه بأخنوش.. الحزب الشعبي يطالب مدريد بتوضيحات حول استقبال زعيم 'بوليساريو'    تشكيل لجنة وزارية عربية بعضوية المغرب للتحرك دوليا قصد وقف السياسات الإسرائيلية غير القانونية في مدينة القدس المحتلة    لوبي السلاح الأميركي يفشل من جديد في الإفلات من محاكمته في نيويورك    الصحة العالمية: المتحور الهندي موجود في 44 بلداً    إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة: مجموعة من التدابير لمواجهة كوفيد-19    توقعات أحوال الطقس اليوم الأربعاء    لمرابط: "أهدرنا نقطتيْن أمام الحسنية.. خضنا هذه المباراة بهدف الانتصار"    رُصِد في 44 بلدا..المتحور الهندي ينشر في العالم    إسلاميات… التفاعلات الإسلاموية والغربية مع خطاب "الانفصالية الإسلاموية": وقفة نقدية    مداخيل الدولة فقدت 82 مليار درهم في عام الجائحة    ارتفاع ضحايا العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 43 شهيدا    بوطالب وقضايا الإسلام المعاصر: إسهام الديانات الإبراهيمية الموحدة الثلاث في ترسيخ حقوق الإنسان    بلاغ وزارة الأوقاف بخصوص إقامة صلاة عيد الفطر    صدور رواية "سكنة الهجير" للروائي الفلسطيني حيدر عوض الله    وفاة الشاعرة اللبنانية عناية جابر    مفاتيح هوستن سميث في كتابه "لماذا الدين ضرورة حتمية"    سوبارو تطلق الجيل الجديد من Outback    ‮ ‬‮«‬لمزاح‮»/‬‬الزعرور‮»‬ ‬بزكزل، ‬موسم ‬استثنائي ‬لفاكهة ‬محلية ‬بامتياز    برامج الأحزاب والبطالة في المغرب    «في زاوية أمي» لأسماء المدير يحصد جائزة سينمائية جديدة    مغني الراب عصام يميط اللثام عن ألبومه الأول «كريستال»    المخرج هشام العسري يكرم الفنان حميد نجاح    خبير مغربي يوضح بخصوص فتح المساجد والمقاهي والمطاعم والسماح بالتجمعات بعد العيد    هل يُقيّد المغرب حركة التنقل بين المدن يوم "العيد"؟‬    انطباعات حول رواية "البرج المعلق" لمحمد غرناط    في آخر أيام رمضان.. محمد باسو يفاجئ جمهوره -صورة    أولمبيك آسفي يوقف انتفاضة الدفاع الحسني الجديدي في البطولة الاحترافية    هل يتخلى العسكر الجزائري عن تبون?!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ارتفاع جنوني في أسعار الدجاج في ظل الحجر الصحي
نشر في بيان اليوم يوم 22 - 09 - 2020

ارتفعت أسعار بيع الدجاج بشكل صاروخي حيث يقارب ثمن الكيلوغرام الواحد 18 درهم في سوق بيع الجملة، قبل أن يباع للمستهلك في السوق بأثمنة تتراوح بين 20 و22 درهما، وهو ما أثار سخط المستهلك والمربين الصغار معا.
ويحمل المهنيون الصغار سبب هذا الارتفاع الفاحش في الأثمة إلى هيمنة الشركات والمربين الكبار على السوق، لاسيما وأن المربين الصغار تأثروا بشكل كبير من فترة الحجر الصحي متكبدين خسائر مادية فادحة بفعل انهيار الأسعار وانخفاض الطلب.
وقال محمد أعبود رئيس الجمعية الوطنية لمربي دجاج اللحم "ANPC"، إن الفيدرالية البيمهنية لقطاع الدواجن "FISA" ووزارة الفلاحة هما المسؤولين على هذا الوضع الذي آل إليه سوق الدواجن بالمغرب، مشيرا إلى أن الفيدرالية لم تستطع خلق توازن في السوق كما هو منصوص عليه في القانون المؤطر للقطاع.
وأكد محمد أعبود، في تصريح لجريدة بيان اليوم، غياب صغار الدجاج"الكتاكيت" اليوم في السوق وهو ما ينعكس على وجود الدجاج أيضا، ويفسح المجال، بالتالي، إلى ارتفاع الأسعار، التي يؤديها المستهلك المغربي من جيبه، وكأن المربين الكبار ينتقمون منه بعدما استفاد من الانخفاض خلال فترة الحجر الصحي.
ويرى أعبود أن اللوبيات تبحث عن قتل المربي الصغير للهيمنة والاستفراد بالسوق، محتجا على وزارة الفلاحة التي تغيب المهنيين الصغار من الحوار ومن ثم يغيب عنها واقع القطاع بشكل واضح، حيث تظهر نتائجه السلبية من خلال غياب التوازن في السوق.
وانتقد رئيس الجمعية الوطنية لمربي دجاج اللحم فشل مخطط المغرب الأخضر في توفير الاكتفاء الذاتي من إنتاج الدجاج، وهو ما تعكسه الأسعار التي ترتفع بفعل انخفاض الإنتاج الذي يرجع إلى هيمنة اللوبيات على القطاع.
وفي سياق متصل، انتقدت الجمعية المغربية لمربي الدواجن الارتفاع الصارخ في أثمنة بيع دجاج اللحم وفلوس اليوم الواحد، بسبب توقف عدد كبير من المربين الصغار والمتوسطين عن مزاولة التربية للخسائر الكبيرة التي تكبدوها.
واحتجت الجمعية على استفراد المربين الكبار والشركات بالسوق، وهو ما بدت مؤشراته تظهر من خلال اضطرابات قوية يؤدي ثمنها المستهلك اليوم، وذلك في الوقت الذي لازالت فيه تكلفة الإنتاج على حالها خاصة العلف الذي بقي سعره مستقرا بالرغم من أن الأسواق العالمية تشهد انخفاضا في المواد الأولية كالذرة والصوجا.
ودعت الجمعية، في بلاغ صحافي لها، إلى ضرورة تدخل السلطات الوصية لإيجاد حلول جذرية للمشاكل التي تجعل من هذا القطاع غير مستقر، شاجبة استغلال هذه الظرفية الاستثنائية من لدن اللوبيات المرتبطة بالقطاع والتي تتصارع حاليا حول الاستقواء والسيطرة على السوق لتضخيم حجم الأرباح على حساب القدرة الشرائية المتدنية للمستهلك.
يوسف الخيدر


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.