الرجوع إلى الساعة القانونية للمملكة    استشهاد 8 أطفال وامرأتين من أسرة واحدة في غارة للاحتلال    ذهاب ربع نهائي كأس ال"كاف"..الرجاء في اختبار صعب أمام أورلاندو بايرتس    وصف ما وقع بالمجزرة..الوداد يطالب الكاف بفتح تحقيق ضد حكام مباراته أمام المولودية    حكيم زياش يبحث عن لقبه الأول مع تشيلسي الإنجليزي    طقس السبت بالمغرب.. ارتفاع طفيف في درجات الحرارة    وفاة الفنان المغربي حمادي عمور    وفاة الفنان المغربي الكبير حمادي عمور    ارتفاع التضخم في إسبانيا    حصري تفاصيل مغادرة رئيس البعثة الإسرائيلية في المغرب إلى تل أبيب عبر الإمارات    الفنانتان سامية أقريو وبشرى اهريش توجهان رسالة للفنانة خديجة أسد...في "رشيد شو"    وصفة تحضير طاجين اللحم بالشفلور...في "شهيوة مع شميشة"    صلاة عيد الفطر بروتردام..2M.ma ترصد أجواء احتفال مغاربة هولندا في زمن كورونا    من يحمي القيم ببلادنا ؟    الغربة والاغتراب والزمان والمكان    بطاقات العيد    السوق الأسبوعي لمريرت يتخبط في العشوائية والروائح الكريهة وأرضية غير صالحة    بعمر 90 سنة.. الممثل القدير حمادي عمور يرحل الى دار البقاء بعد صراع مع المرض    "فيسبوك" تدعم تطبيقها للمراسلة بميزات جديدة    خبير صيني: اللقاحات الصينية فعالة في مواجهة السلالات المتحورة لكوفيد-19    جثث في الأنهر وأخرى تأكلها الكلاب والغربان… كابوس فيروس كورونا يتواصل في قرى الهند    جلالة الملك يعطي تعليماته السامية لإرسال مساعدات إنسانية عاجلة لفائدة السكان الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة    أحرار الجديدة يدعون إلى وقفة تضامنية حاشدة أمام مسرح عفيفي دعما لفلسطين    أطر تمريضية ل2M.ma ..نستغرب إقدام الوزارة على توجيه أوامر الإلتحاق بمراكز التلقيح ثاني أيام العيد    صلح غريب ومثير .. ما هي حكاية "الكفن" التي هزت مصر؟!    منظمات حقوقية: اعتقال المدافعين عن حقوق الإنسان في الجزائر يشكل تصعيدا خطيرا    عاجل.. رئيس البعثة "الإسرائيلية" في الرباط يُغادر المغرب دون تحديد مَوعد لرجوعه    الإعلان عن وفاة ملياردير ألماني بعد 3 سنوات من اختفاءه بجبال سويسرا    بنشرقي ينفرد بصدارة ترتيب هدافي الدوري المصري    الوداد البيضاوي يخرج بتعادل ثمين من أرض المولودية الجزائري    حمد الله وأمرابط يتنازعان حول تنفيذ ضربة جزاء أمام العين بالدوري السعودي    الفنان التشكيلي ابراهيم الحيسن يعرض جديد أعماله بالصويرة    كلميم… تتويج مواهب شابة في فن السماع والمديح    بايرن ميونيخ: "ليفاندوفسكي؟ من هذا الفريق الذي يبيع لاعبا يسجل 60 هدفا في الموسم؟"    ينتظرها أصحاب هواتف "أندرويد" الذكية .. تويتر يستعد لطرح ميزة جديدة    أول دولة تسجل "رقما قياسيا عالميا" وتعلن عن تلقيح جميع مواطنيها.    الناظور : درك بني شيكر يحجز سيارة محملة بأطنان من المخدرات    صهر الرئيس النيجيري مطلوب في إطار تحقيق بفساد مالي    المؤشرات الأسبوعية لبنك المغرب في أربع نقاط رئيسية    اللبنانيون يتخلون عن حيواناتهم الأليفة بعدما افترسهم الفقر    فيروس كورونا: منظمة الصحة العالمية تحث الدول الغنية على تأجيل خطط تحصين الأطفال وتحذر من عام "أكثر فتكا"    عدد المستفيدين من حملة التلقيح بالمغرب يتجاوز 6 ملايين    هل تبرأ الشيخ بوخبزة رحمه الله من حركة "حماس" ..؟!!    برقية ولاء وإخلاص مرفوعة إلى جلالة الملك من أسرة القوات المسلحة الملكية بمناسبة الذكرى الخامسة والستين لتأسيسها    فيديو جديد : أجواء عيد الفطر في مدينة الناظور.. هدوء واقبال للعائلات على الكورنيش    تخفيض أثمنة حوالي 1500 دواء الأكثر استهلاكا، والموجهة لعلاج بعض الأمراض الخطيرة والمزمنة .    خبير سياسي إسباني يتقدم بشكاية إلى القضاء ضد "إبراهيم غالي"    خبير سياسي إسباني يتقدم بشكاية إلى القضاء ضد المدعو إبراهيم غالي    انخفاض قيمة الدرهم مقابل الأورو ب 33ر0 في المائة    الشيخ عمر القزابري يكتب: المَسْجِدُ الأقْصَا بَوَّابُةُ مِعْرَاجِ الأُمَّة …    نسبة ملء سد عبد الكريم الخطابي بالحسيمة تصل الى 99 في المائة    كلميم.. حجز وإتلاف 356 كلغ من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك    مغاربة يتساءلون: لماذا تم السماح بإقامة صلاة الجمعة في المساجد ومنع أداء صلاة العيد؟    الدورة الرابعة لبرنامج "مضايف Eco6" يروم خلق منظومة سياحية مندمجة بساحل "تامودة باي"    هذا موعد العودة إلى الساعة الصيفية بالمغرب    رسالة لإخواننا المستضعفين في فلسطين و سائر الأوطان    الداخلة.. تستقبل النسخة الثانية من "نهايات الأسابيع لاستكشاف فرص الاستثمار"    الجمعة أول أيام عيد الفطر في هذه الدول    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رغم استقرار السوق المغربية ووفرة المنتوجات الغذائية أسعار بعض المواد الأساسية تشهد ارتفاعا ملحوظا عشية رمضان..
نشر في بيان اليوم يوم 12 - 04 - 2021

عشية حلول رمضان المبارك، عرفت مجموعة من المواد الأساسية ارتفاعا في الأسعار، حيث شهدت أسعار الخضروات وبعض المواد الأساسية الأخرى زيادة من 50 سنتيم إلى درهمين وأكثر في بعض المناطق.
وشهدت معظم الأسواق المغربية زيادة في أسعار الخضروات والفواكه، إذ انتقلت أسعار بعض الخضر كالبصل من 5 دراهم وأقل إلى أزيد من 7 دراهم ونصف، فيما تعرض فاكهة الطماطم بصنفين ب 4 دراهم للصنف العادي. وأزيد من 6 درهم للصنف الطازج، بزيادة فاقت درهمين.
إلى جانب ذلك، بدأت أسعار البيض، الذي يستهلك بكثرة أيام شهر رمضان الفضيل، في الارتفاع، إذ قفزت أسعاره حسب الأصناف بزيادة قدرها الباعة ب 2 إلى 50 سنتيم للبيضة الواحدة، فيما رد المنتجون سبب ذلك إلى ارتفاع الطلب مقابل العرض الموجود.
وعاينت "بيان اليوم" أسعار الخضر والفواكه بمجموعة من أسواق الرباط وسلا، حيث سجلت ارتفاعا في أسعار مجموعة من المواد، والتي قال الباعة إن الأمر يتعلق بثمنها في سوق الجملة الذي عرف ارتفاعا، فيما يرد البعض الآخر سبب الارتفاع إلى المضاربة التي تعرفها السوق خلال المناسبات.
في هذا السياق، كشف بوعزة خراطي، رئيس الجامعة المغربية لحقوق المستهلك أن الأسعار تبقى عادية وطبيعية بالمقارنة مع السنوات الماضية، وأن الارتفاع الذي تعرفه بعض المواد يبقى محدودا زمنيا بالنظر لازدحام المواطنات والمواطنين على تبضع واستهلاك مواد معينة تزامنا مع رمضان، ما يؤدي إلى ارتفاع الأسعار لكن بشكل طفيف وعاد.
وأضاف الخراطي، في تصريح ل "بيان اليوم"، أن الإقبال الكثيف وارتفاع الطلب يجعل السوق تخضع لقانون العرض والطلب، مما يجعل عددا من المواد تزيد بشكل طفيف، مشيرا إلى أن الأسعار تبقى عادية وفي متناول المستهلك، منبها إلى مشكل الإفراط في الاستهلاك وهدر المواد الغذائية.
في هذا الصدد، سجل الخراطي أن السوق المغربية أصبحت تعرف استقرارا كبيرا في التموين ووفرة المنتوجات الأساسية، منوها بالمجهودات المبذولة في هذا الصدد، والتي قال إنها تجعل من المغرب نموذجا يقتدى به، داعيا إلى عقلنة الاستهلاك ووقف هدر المواد الغذائية.
إلى ذلك، نبه رئيس جامعة حماية المستهلك إلى مشكل غذائي يهدد صحة المغاربة، ويتعلق الأمر بالحليب غير المبستر وغير المعقم الذي يباع في الشوارع، داعيا المسؤولين للتدخل وحماية سلامة وصحة المغاربة.
وعن أسباب ذلك، أبرز الخراطي أن المغرب أصبح يعرف اكتفاء ذاتيا في توفير الحليب بفضل سياسة الدولة وبرامجها التي ساهمت في تحقيق هذا الاكتفاء، بالإضافة إلى تزامن رمضان هذه السنة مع ذروة إنتاج الحليب، مردفا أن الخطأ الوحيد في هذه السياسة هو عدم مواكبة هذه الوفرة في الإنتاج بخطة للتسويق، بحيث أن شركات الحليب أصبحت تمتنع عن شراء كميات إضافية من الحليب من الفلاحين، مما جعلهم يوجهون باقي إنتاجهم نحو القطاع غير المهيكل ليباع بدون تعقيم وبدون بسترة، الشيء الذي يشكل خطرا على الصحة العامة.
وبخصوص ارتفاع أسعار البيض، أوضح الخراطي أن الأسعار ارتفعت قبل أيام ليصل ثمن البيضة الواحدة إلى درهم واحد و40 سنتيما، قبل أن تعود للاستقرار من جديد هذه الأيام، حيث يتراوح ثمن البيض بين 90 سنتيما ودرهم و22 سنتيما، مؤكدا أنه يبقى سعرا عاديا وفي متناول المستهلك.
هذا، وكانت وزارة الداخلية قد أكدت مراقبتها للأسواق، كما أكدت على أن وضعية التموين الراهنة والمرتقبة خلال الأسابيع والأشهر المقبلة، بما في ذلك شهر رمضان المبارك، تتميز بعرض وافر ومتنوع يلبي حاجيات المواطنين بكافة عمالات وأقاليم المملكة من مختلف المواد والمنتجات الأساسية.
كما كانت الوزارة قد أكدت أن أسعار المواد الأساسية تعرف في غالبيتها استقرارا وتبقى في مستوياتها الاعتيادية، مع تسجيل بعض التغيرات النسبية في أسعار بعض المواد مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية، من قبيل الانخفاض النسبي المسجل في أسعار الخضر واللحوم الحمراء والقطاني والفواكه الجافة والارتفاع النسبي المسجل في أثمان الزيوت الغذائية واللحوم البيضاء والبيض، مشيرة إلى أنه على الرغم من المعطيات المطمئنة والمؤشرات الإيجابية، ستحرص السلطات العمومية على تتبع وضعية التموين عن كثب وتجنيد مختلف المتدخلين من أجل ضمان وفرة المواد الأساسية في الأسواق، بمختلف ربوع المملكة، بالكميات والجودة المطلوبة وبأسعار معقولة واتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لتفادي أي خلل في التموين.
وبخصوص عمليات المراقبة، كان وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت قد أصدر تعليماته للولاة والعمال من أجل تعبئة مختلف المصالح والسلطات المعنية واللجان الإقليمية والمحلية ومصالح وهيئات المراقبة المختصة والحرص على تنسيق وتعزيز نجاعة تدخلاتها، من أجل حماية المستهلك من كل الممارسات التي قد تمس بصحته وسلامته وبقدرته الشرائية وزجر المخالفات والممارسات غير المشروعة.
محمد توفيق أمزيان


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.