انتخاب محمد البشيري نقيبا لهيئة المحامين بمكناس    مجلس المستشارين يصادق على مشروع قانون مالية 2021 ب 29 صوتا ومعارضة 16 مستشارا    اصدار جديد حول المنازعات الجبائية، اثراء للخزانة القانونية    فرنسا تطرد 66 متطرفاً من بين 231 أجنبيا مدرجين على قائمة المراقبة الحكومية    ماكرون يؤكد تأييده تعليم اللغة العربية في فرنسا    كورونا.. إسبانيا تأمل في تطعيم ما بين 15 إلى 20 مليون شخص العام المقبل    المغرب التطواني ينهزم أمام شباب المحمدية    زخات مطرية وتساقطات ثلجية مهمة السبت بعدد من مناطق المملكة    الكوميديا الجارحة في الشريط التونسي" فتريّة "    تركيا تقرر منح المفكر المغربي طه عبد الرحمن جائزة "نجيب فاضل"    الحزن يخيم على العاصمة العالمية بعد رحيل إدريس الحنفي أحد كبار أعلامها وشهادات مؤثرة في حقه    آيت الطالب يدعو إلى الإقبال بكثافة على التلقيح لتحقيق مناعة جماعية    روسيا تبدأ اليوم تطعيم المواطنين بلقاح كورونا    رئيس برشلونة: كومان أساء فهم ما قلته عن ميسي    تتويج التجاري وفا بنك بلقب » أفضل بنك في المغرب لسنة 2020 « من طرف مجلة ذي بانكر    مائدة رقمية:هل من مخرج للسينما في ظل جائحة كورونا؟    المغاربة العالقين بالخارج يعودون إلى المغرب بعد فتح الحدود جزئيا    إنفانتينو: كأس العالم للأندية 2021 ستقام ب7 فرق    منظمة غير حكومية سويسرية تشيد بمبادرات المغرب لتنمية وازدهار وأمن منطقة الصحراء    المغرب: البدء بتلقيح اطباء القطاع الخاص ضد فيروس كورونا    أكبر حزب إسلامي بالجزائر يدعم المواقف الانفصالية لجبهة البوليساريو    جمعية تستنكر "عرقلة" مشاريع مدنية في تارودانت    إخلاص العلج تكتب: عيشة الذبانة    ولفرهامبتون يستعيد خدمات سايس أمام ليفربول    البنتاغون: ترامب يأمر بسحب "غالبية" القوات الأميركية من الصومال بحلول أوائل 2021    منظمة الصحة: تعميم اللقاحات لا ينهي "كوفيد 19"    " نيتفليكس" تعرض" الزين لي فيك"    اسدال الستار على ايام الابواب المفتوحة لجمعية المستهلك بإقليم الجديدة    السلطة المحلية بقيادة أولاد حمدان تستعد لحملة التلقيح ضد فيروس كورونا    الروائي خيل يفوزُ بجائزةِ "بيريث غالدوس" الأدبية    "جلسة خمرية" تنتهي بالضرب المفضي إلى الموت    أشرف بنشرقي يتشبث بالبقاء مع الزمالك المصري    "الباطرونا" ينادي بخصم نفقات تمدرس الأطفال من الضريبة على الدخل    سفير سلطنة عمان يشيد بمتانة الأخوة والعلاقات الثنائية مع المغرب    سائقوا النقل الدولي للبضائع يعيشون لحظات من الرعب بسبب الأمواج العالية والرياح القوية قرب طنجة المتوسط    لمذا كان "مارادونا" يرتدي ساعتين ؟؟    مدرب أولمبيك الفرنسي يستنجد بخدمات شاذلي    ماكرون: فرنسا ليس لديها مشكلة مع الإسلام    سلطات تزنيت تواصل تشديد "إجراءات كوفيد-19"    نقابات تتهم الحكومة بالاهتمام بالانتخابات والعجز عن علاج الأزمات    قطاع تموين الحفلات والترفيه.. الحكومة تصادق على صرف تعويضات للعمال المتوقفين    الدار البيضاء.. توقيع اتفاقية شراكة للحد من النزاعات بين المديرية العامة للضرائب والمقاولات    محمد ياسين يغني "بالبنط العريض" – فيديو –    بسبب قلة اليد العاملة وجائحة كورونا، فرنسا تستعين بأكثر من 300 عامل موسمي مغربي لإنقاذ الموسم الفلاحي    الرجاء يعلن رسميا عن شروط الترشح لمنصب ‘الرئيس' خلفًا للزيات    القضاء البلجيكي يرفض فتح المسجد الكبير ببروكسيل بسبب شبهات بالتجسس المغربي    "مملكة التناقضات": هل المغرب بلد ديموقراطي؟ (ح 52)    الإعلامية سناء رحيمي تكذب تخلي ‘دوزيم' عن بث نشرات الأخبار    مجلس المستشارين يصادق على مشروع قانون المالية لسنة 2021    انتعاش الاستهلاك يقلص خسائر "شركات البورصة"    الأزمة الخليجية .. نهاية الخلاف    البنك العالمي: يعطي المغرب قرضا بقيمة 400 مليون دولار لدعم منظومة الحماية الاجتماعية    التربية وفق النهج السليم    دورة جديدة من مهرجان المعاهد العليا للمسرح    الداه أبو السلام الحجة    محنة عباقرة العالم مع المسلمين    محنة عباقرة العالم مع المسلمين    الصراع المغربي العثماني حول مجالات النفوذ والبحث عن الشرعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العثماني: بلورة ورش الإدارة جاء بتعليمات من صاحب الجلالة
نشر في كواليس اليوم يوم 26 - 10 - 2020

أكد رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، يوم الجمعة المنصرم بالرباط، على ضرورة تجاوز بعض الإشكالات التي تطبع العلاقة بين الإدارة والمرتفقين.
جاء ذلك، حسب بلاغ لرئاسة الحكومة توصلت به وكالة المغرب العربي للأنباء اليوم الاثنين، خلال اجتماع ترأسه العثماني بحضور الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية، والكتاب العامين لمختلف القطاعات الوزارية، وخصص لبسط مكونات خارطة الطريق لتنزيل مقتضيات القانون 55-19 المتعلق بتبسيط المساطر والإجراءات الإدارية.
وأضاف البلاغ أن السيد العثماني أبرز في هذا الصدد ضرورة العمل على تبسيط لجوء المواطن للإدارة، وتسهيل حصوله وحصول المقاولة على الخدمات الضرورية، والتقيد بالآجال التي حددتها التعليمات الملكية السامية وكرسها النص القانوني، واعتماد التبادل البيني للمعلومات والوثائق والمستندات بين الإدارات العمومية، ورقمنة المساطر والإجراءات المتعلقة بالخدمات الإدارية.
وشدد رئيس الحكومة على الطبيعة العملية لهذا الاجتماع التواصلي الذي يخص كيفيات تنزيل الإصلاح الاستراتيجي لبسط المساطر والإجراءات الإدارية وضمان شروط إنجاح هذا الورش الهام.
وذكر في هذا الصدد بالمراحل الرئيسية التي عرفتها بلورة هذا الورش، انطلاقا من التعليمات الملكية السامية الواردة في مجموعة من خطب جلالة الملك محمد السادس، "حيث حث جلالته على الإسراع بإخراج القانون المتعلق بتبسيط المساطر والإجراءات الإدارية، وحدد مجموعة من مستلزمات إرساء قواعد جديدة للعلاقة بين المرتفق والإدارة، على المستويين الوطني والترابي، لاسيما في ما يتعلق بتلقي ومعالجة وتسليم القرارات الإدارية والرفع من فعالية وسرعة معالجة الملفات والطلبات".
كما تطرق السيد العثماني لدينامية تفعيل هذا الإصلاح الهام، التي انطلقت بإعداد وإخراج القانون 55-19، ثم إصدار النص التنظيمي الضروري للبدء في التنزيل، ثم انعقاد الاجتماع الأول للجنة الوطنية لتبسيط المساطر والإجراءات الإدارية، التي انكبت على الخطوط العريضة لخارطة الطريق الخاصة بتنزيل مقتضيات هذا القانون، وهو ما شكل موضوع عرض وتداول بين أعضاء الحكومة في إطار اجتماع المجلس الحكومي الأخير، لضمان أعلى مستويات النجاعة بانخراط كافة القطاعات الحكومية في هذا الورش.
ودعا السيد العثماني الكتاب العامين للقطاعات الوزارية إلى العمل وفق مقاربة تشاركية، في إطار من التعاون، لتطبيق خارطة الطريق المتعلقة بتنزيل مقتضيات القانون 55-19، حاثا إياهم على الإسراع بجرد وتوثيق وتوصيف جميع المساطر والإجراءات الإدارية التي تدخل في مجال اختصاصات قطاعاتهم في أقرب الآجال علما بأنه سيتم توجيه منشور إلى السيدات والسادة الوزراء في هذا الشأن، وتقديم مقترحات لتبسيط المساطر والتسريع برقمنتها.
وأشار بلاغ رئاسة الحكومة إلى أنه سيتم تشكيل لجنة تقنية من ممثلي أعضاء اللجنة الوطنية، تناط بها مهمة مواكبة الإدارات لإعداد مصنفات القرارات الإدارية القطاعية والأفقية، وإدارة التغيير، لاحترام الأجل القانوني المحدد لتنزيل هذا الإصلاح، مع تقديم الدعم التقني في كل ما يتعلق بتبسيط المساطر والإجراءات الإدارية، واعتماد مبدأ حذف أي إجراء لا يتوفر على سند قانوني، والعمل على نشر الإجراءات والمساطر الموحدة على البوابة الخاصة بتبسيط المساطر الإدارية.
وخلص البلاغ إلى أن الكتاب العامين تتبعوا، خلال هذا الاجتماع، عرضين لكل من الكاتب العام لوزارة الداخلية والكاتب العام لقطاع إصلاح الإدارة، حول كيفيات تنزيل هذا الإصلاح، شكلا أرضية للمناقشة من أجل تفعيل مقتضيات هذا القانون في الآجال المحددة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.