القصر الكبير : ميلاد المنظمة الدولية لرواد الانسانية والسلام    دي يونج يحتج أيضًا على الحكم: "كان عليك احتساب ركلة جزاءٍ لبيكيه كما فعلت مع سوسييداد"    عامل تطوان يقاضي برلماني « يساري » لهذا السبب !    عشرات الآلاف من حركة “السردين” المعادون للفاشية يتظاهرون في روما    نقطة نظام.. الدعم الأوروبي    بيوكرى…روائح كريهة تقود للكشف عن جثة متحللة بحي درب كناوة    الفرنسيون في صدارة عدد ليالي المبيت بأكادير خلال شهر اكتوبر الماضي    السلطات تقرر الاستعانة بمياه سد «العرائش» للتغلب على أزمة سدود طنجة    زيدان لاحديث له إلا عن حكيمي …وأكد أن مستقبلا كبيرا ينتظره …ولن يلعب إلا للريال …    صابر يكشف سبب انضمامه إلى الوداد    غيابات "وازنة" للرجاء أمام سريع واد زم    الدفاع الجديدي يحرم نهضة بركان من الخامس على التوالي    المقاول الذاتي: موضوع لقاء تكويني نظمته شبيبة المصباح بالقصر الكبير    بنعبد الله يعطي موقفه من النموذج التنموي الجديد    العثماني دول الجوار تعيش محنة ويجب أن نعيد الثقة لمؤسسات الوساطة    كاس العالم للأندية: السد القطري يفشل في المرور الى المربع    البطولة الاحترافية.. الترتيب بعد إجراء مؤجل الدورة الرابعة    سليمان الريسوني يكتب: وفاز قايد صالح    اقتحام بالعنف ومشاركة قاصر.. مديرية الأمن تكشف تفاصيل عن فيديو السرقة بسلا    تساقطات ثلجية ورياح قوية بهذه المناطق ابتداء من الإثنين    كوب 25 ..إشادة دولية بالتزام المغرب القوي والثابت في مجال التغيرات المناخية    حبس البشير عامين ليس الأخير.. النائب العام السوداني: الرئيس السابق ربما يدان بالإعدام في قضايا أخرى    طانطان: توقيف 3 أشخاص لتورطهم في قضية تتعلق بالسكر العلني وإلحاق خسائر بممتلكات عمومية وتعريض سلامة الأشخاص للخطر    الترجي التونسي يكرس فشله في “الموندياليتو”.. مدرب الفريق: “الهلال أفضل منا”    "المشاريع الكبرى" تخلق أزمة بين فرنسا والمغرب وباريس تُلوّح بإغلاق "رونو طنجة"    وزارة الصحة.. مباريات لتوظيف 230 تقنيا آخر أجل لإيداع الترشيحات : 16 دجنبر 2019    مهرجان الحكي الإفريقي يسدل الستار على فعاليات الدورة الثانية    قرار أممي جديد يدعم المسار السياسي لتسوية قضية الصحراء    أزولاي: تسجيل « كناوة » تراثًا لا مادي إنساني تكريس لريادة الصويرة    دراسة: الاحتفال بأعياد الميلاد والعام الجديد تضر القلب    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأحد    استنكر صمت الأمة الإسلامية.. أوزيل ينتقد الصين بسبب انتهاكاتها بحق مسلمي”الإيغور”    جدل الحريات الفردية بالمغرب .    الشرطة فاس تستعمل السلاح لتوقيف شخصين عرضا حياة مواطنين للخطر باستعمال السلاح الوظيفي    محورية الرحمة والرفق بالخلق في فكر الأستاذ عبد السلام ياسين    اعتقالات تنهي نشاط شبكة إجرامية خطيرة بين المغرب وإسبانيا    تفويض انتخابي ساحق لجونسون يُخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي    عامل إقليم السمارة يترأس الحفل الإفتتاحي للمهرجان الدولي الساقية الحمراء لسباق الهجن    دراسة: مادة الكركم تؤخر خرف الشيخوخة    خمس المغاربة يحلمون بالعيش في طنجة    أخنوش يترأس افتتاح الدورة الأولى لمعرض الصناعات التحويلية للزيتون بتاوريرت    المعلم يدخل عالم التمثيل كبطل لعدة أعمال درامية    مهرجان “بويا” يحتفي بالإبداعات الموسيقية النسائية بالحسيمة    دراسة أمريكية تؤكد اكتشاف دائرتين في المخ ترتبطان بالأفكار الانتحارية    مئات البريطانيين يتظاهرون في لندن رفضا لنتائج الانتخابات البرلمانية    النواب الأمريكي يبدأ أولى خطوات التصويت على عزل ترامب    دراسة كندية تكشف بروتين في دماغ الإنسان يحميه من ألزهايمر    الناظور.. رفع الحظر عن جمع وتسويق الصدفيات على مستوى جهة راس كبدانة-السعيدية    بعد « خليوها تهضر » الدوزي يعود مرة آخرى ب » لوكان جا قلبك » «    دراسة: الزواج مفيد للصحة النفسية.. والرجل الرابح الأكبر امتدت لسنوات    العروسي ونادية كوندا ضيفتا برنامج « سترايك » مع حمزة الفيلالي    أب طلفة يقدم على الانتحار شنقا ضواحي تطوان    رسام جزائري توقع تنصيب تبون رئيسا للجزائر قبل شهرين في رسم كاريكاتوري أدخله السجن    دار الإفتاء المصرية تصدر فتوى حول "شعور الميت داخل قبره"!    التمرّد الفردي المقابل الأخلاقي للحرب    تقريب المفازة إلى أعلام تازة    “الضمير” و”القانون” في مواجهة العنف والجريمة..    التحريض على الحب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منذ تربع جلالة الملك على العرش تغير المغرب بطريقة مميزة
نشر في شعب بريس يوم 23 - 07 - 2019

كتبت صحيفة "بريميسيا دياريو" الكولومبية أن المغرب تغير بطريقة مميزة للغاية بفضل المشاريع الكبرى التي أطلقت منذ تربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس عرش أسلافه المنعمين.
ففي مقال خصصته للمغرب بمناسبة الذكرى العشرين لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس على عرش أسلافه المنعمين، أضافت "بريميسيا دياريو" أنه بفضل هذه المشاريع الكبرى، باتت المملكة رائدة في مجال تحديث القطاعات التقليدية لاقتصادها، مع انفتاحها على القطاعات الخلاقة.
وتابعت اليومية الكولومبية أن المغرب، إحدى الاقتصادات الرئيسية بافريقيا، اعتمد في العقود الأخيرة سياسة الانفتاح الاقتصادي والمالي التي مكنته من تحقيق تقدم مضطرد، تحت قيادة جلالة الملك، في مجال البنيات التحتية واللوجيستيك.
وسلط كاتب المقال، فيكتور هوغو مونتينيغرو، الضوء على الخصوص على النهضة الكبيرة التي يشهدها قطاع الطاقات المتجددة الذي وضعته المملكة في صدارة تطوير سياستها الطاقية.
وهكذا ربح المغرب، الذي لا يتوفر على موارد نفطية، رهان الاستفادة من مؤهلاته في هذا القطاع (300 يوم مشمس في السنة، وسرعة الرياح التي تصل 9 أمتار في الثانية الواحدة بالمناطق الساحلية، والموارد المائية الهامة)، تؤكد الصحيفة ذاتها، مذكرة باعتماد المملكة خلال العقد الأخير سياسة ارادية وطموحة في هذا المجال عبر إطلاق البرنامج الشمسي المغربي سنة 2009 بقرار من جلالة الملك.

ومنذئذ نجح المغرب، بفضل العديد من المشاريع الهامة التي جرى تنزيلها في هذا المجال، في أن يصبح واحدا من الدول الرائدة على هذا المستوى بتشييد إحدى أكبر محطات الطاقة الشمسية في العالم وأكبر محطة للطاقة الريحية بافريقيا، تبرز اليومية ذاتها في إشارة الى مركب الطاقة الشمسية نور ورزازات ومحطة الطاقة الريحية لطرفاية.

وتوقف الصحافي الكولومبي في هذا السياق أيضا عند الجهود "الحثيثة" التي يبذلها المغرب لتطوير بنياته التحتية اللوجيستية، مسلطا الضوء على تسريع المملكة بناء الموانئ، والشبكات الطرقية والطرق السريعة وبنيات السكك الحديدية مفعلة بذلك طموحاتها في مجال التنافسية اللوجيستية.

وفي هذا الصدد أوضحت "بريميسيا دياريو" أن المغرب يتوفر على أكبر مركب مينائي بافريقيا ممثلا في ميناء طنجة المتوسط، مذكرة بإطلاق العمليات المينائية لميناء طنجة المتوسط 2 مؤخرا، وهو ما يمكن المملكة من التموقع كفاعل مينائي محوري يرتبط ب 186 ميناء و77 دولة عبر العالم.

وكتبت الصحيفة أنه بفضل هذه البنية التحتية الضخمة، باتت المملكة فاعلا مينائيا وصناعيا رئيسيا بافريقيا والمتوسط، معززة بذلك دورها المحوري كشريك فعال في مجال التجارة الدولية منخرط بشكل جيد في الاقتصاد العالمي.

وأبرزت "بريميسيا دياريو" أيضا التقدم الذي حققه المغرب في مجال البنيات التحتية السككية، موضحة أن شبكة السكك الحديدية للمملكة، التي تزيد عن 2200 كلم من الخطوط الرابطة بين المدن المغربية الكبرى، تعد حاليا من بين أكثر الشبكات حداثة بافريقيا.

ولم يفت الصحيفة الكولومبية التذكير في هذا الإطار بإطلاق أول قطار فائق السرعة في نونبر 2018، موضحة أنه يربط بين مدينتي طنجة والدار البيضاء في ظرف ساعتين و10 دقائق مقابل نحو 5 ساعات عبر القطارات العادية، ومشيرة إلى أن المغرب يعد أول بلد بافريقيا يطلق هذا المشروع. وخلصت اليومية الكولومبية إلى أن المشاريع التي أطلقت في ظرف 20 عاما، تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، مكنت المملكة من التموقع كرائد على مستوى المنطقة، وتبرهن على أن المغرب يعزز بالسرعة القصوى مساره نحو الازدهار والحداثة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.