العثماني: جائحة كورونا متحكم فيها لكن الفيروس لم يختف    مخطط طوارئ كوفيد-19 .. مكون جديد لدعم المقاولات الناشئة و تسهيل إعادة إطلاق أنشطتها    طنجة.. مداهمة مقهى للشيشة وتوقيف ثمانية أشخاص    وزارة الخارجية: السماح بدخول المغرب ومغادرته ابتداء من 15 يوليوز مجرد عملية استثنائية    تيزنيت : جمعية "SOS أكلو " ترد على ما وصفته " مغالطات " مديرية التعليم في شأن توقف وتعثر أشغال بناء مركزية سوس العالمة بأكلو    بوابة القصر الكبير تستطلع تجربة ذ ، ادريس بوقاع رئيس النقابة المغربية للفنانين المبدعين_ فيديو _ الجزء 1    منتجع مازغان يخضع أزيد من 900 مستخدم لتحاليل كورونا لضمان السلامة الصحية للموظفين والزبناء    أم تلميذة توفيت في اليوم الثاني من امتحان"الباك": سببها الباك كانت مكتنعسش-فيديو    بوريطة : السماح بولوج التراب الوطني و مغادرته .. مجرد عملية استثنائية    بكالوريا 2020 : هذه حقيقة إلغاء الدورة الاستدراكية و إعادة النظر في عتبة النجاح    حصيلة كورونا حول العالم.. تسجيل أزيد من 12 مليون إصابة مقابل 4000 حالة وفاة في يوم واحد    بعد تأكد خلو جسمه من "كورونا".. أمرابط يشارك في تدريبات النصر الجماعية    محمد فوزير: "لن أساهم في حرمان النصر من الانتدابات لكنني لم أتوصل بأي رد"    استئناف محاكمة سفاح إسرائيلي في المغرب    "البريوات" تقتل سيدة وترسل 13 شخصا آخرين إلى المستعجلات !    إقليم شفشاون.. شاطئ قاع أسراس يلفظ جثة طفل لقي حتفه غرقا    التبضع عبر الأنترنت.. تجربة جديدة في كوبا    قاض أميركي يصدر أمرا بمنع وسائل الإعلام النشر في قضية جورج فلويد    عاجل: تسجيل 4 حالات جديدة لفيروس كورونا بالجنوب .    الملك يتلقى تهنئة بعد تفوق ولي العهد في امتحانات البكالوريا    شبيبة الأحرار ببني ملال تستضيف د. الشرقاوي السموني في الجامعة الجهوية    فيروس كورونا يقتحم مركبا للإصطياف ويلحق ضحايا جدد بقائمة المصابين بالوباء.        الشاعر المغربي إدريس الملياني: كم أنا سعيد جدا .. لأني أول مرة في حياتي أصبحت مخيفا    قصر الثقافة والفنون في طنجة.. تعرف على أهم مرافقه وأنشطته – فيديو    فينيسيوس بخير !    هل يعود تيغزوي اخريبكة؟    قطاع الصحافة المغربية تكبد خسائر فاقت 240 مليون درهم خلال ثلاثة أشهر    هذا أهم ما أوصى به المجلس الاقتصادي بخصوص تسريع الانتقال الطاقي    اصابات كورونا بالمغرب تتجاوز 15 الف حالة    حامل مصابة بكورونا تضع مولودا سليما من المرض بفاس !    دنيا باطما تتغيب مجددا عن محاكمتها ودفاعها يتعهد بإحضارها للجلسة المقبلة -التفاصيل    برلماني : قانون المالية المعدل قلص من ميزانية التعليم 5 ملايير درهم !    تسجيل 308 إصابة جديدة بفيروس كورونا بالمغرب والحصيلة ترتفع الى 15079 حالة    الملك محمد السادس يعزي خادم الحرمين الشريفين في وفاة الأمير خالد بن سعود بن عبد العزيز آل سعود    مخرج سلمات أبو البنات: نجح المسلسل لأنه عرى الحقيقة وترقبونا في الجزء الثاني    قمة مبكرة بين سان جرمان ومرسيليا مطلع موسم 2020-2021    حمزة الفضلي يطلق جديده.. أسامة بنجلون معه في الكليب- فيديو    السودان يعلن عن تعديل حكومي جديد    الخطوط الملكية تنظم تبرمج رحلات استثنائية لعدد محدود من الجهات    هذا ما قررته إبتدائية مراكش في حق بطمة ومن معها    رجاء بني ملال يواجه واد زم والرجاء البيضاوي استعدادا لعودة البطولة الاحترافية    كان يستهدف مقرات سيادية.. تونس تعلن إحباط مخطط إرهابي    "كورونا" تكبد الصحافة المغربية خسائر فاقت 240 مليون درهم خلال ثلاثة أشهر    التباعد بين المصلين في المساجد.. ناظوريون يستقبلون خبر افتتاح بيوت الله بالفرح والسرور    المغرب ينشد تخفيف أثر "كورونا" والجفاف بتعديل قانون المالية لسنة 2020- تقرير    ابنة شقيق ترامب في مذكراتها: عائلتنا "مختلة وخبيثة أنجبت أخطر رجل في العالم"    أبو حفص يدعو إلى تغيير طريقة الصلاة بعد جائحة كورونا    المغرب يقرر الرفع من رسوم الإستيراد إلى 40 في المائة من اجل تشجيع الإنتاج الوطني    الرجاء يوضح حقيقة إعارة وأحقية شراء عقد أحداد    الدار البيضاء .. انتخاب عبد الإله أمزيل رئيسا جديدا للتعاضدية الوطنية للفنانين    أمريكا تنفي نقل قاعدة عسكرية بحرية من إسبانيا إلى المغرب    ناشط عقوقي    رسائل قوية للمغرب في مجلس الأمن.. بوريطة: ليبيا ليست أصلا للتجارة الديبلوماسية    وزارتا الداخلية والفلاحة تبقيان على المهن الموسمية المرتبطة بعيد الأضحى        رسميا : الإعلان عن فتح المساجد بالمملكة المغربية .    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مع بداية الصيف.. تخوف من احتلال الشواطئ وانتظار قرار العامل “جاري”
نشر في شمال بوست يوم 13 - 06 - 2019

أعلن العديد من السياح ومرتادي شواطئ عمالة المضيق الفنيدق عن تخوفهم من استمرار تكرار تجارب الأعوام السابقة خلال الموسم الصيفي، حيث يعمد شبان من المدن المحلية ووافدون من مدن أخرى على احتلال شواطئ الشريط الساحلي الممتد من الفنيدق إلى مرتيل، عبر وضع كراسي ومظلات لفرض كرائها على كل من يرغب في الجلوس قريبا من الشاطئ.
وعبر العديد من الراغبين في الاصطياف وولوج شواطئ عمالة المضيق الفنيدق عن تذمرهم من الفوضى التي تعرفها شواطئ الاقليم الشبيه باحتلال الباعة الجائلين للشوراع والأماكن العامة، حيث يعمد “فراشة الشاطئ” الذين لا يملك أغلبهم رخص قانونية، إلى استخدام كافة أنواع السب والشتم والكلام الساقط عند محاولة أي مواطن الجلوس بالقرب من مياه الشاطئ التي تكون غالبا محجوزة بكراسي وطاولات ومظلات فارغة في انتظار كرائها.
وفتح موضوع احتلال الشواطئ نقاشا كبيرا بين رواد موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، حيث اعتبر أغلب المعلقين أن الشواطئ ملك عام لا يحق احتلالها تحت أي مبرر، سواء محاربة بطالة الشباب أو (أولاد البلاد كيتمعشو فالصيف)…، وأكد أغلب المعلقين أن السلطات المحلية يجب أن تتحمل مسؤوليتها في حماية الملك العام، ومراقبة الشواطئ عبر منع حجز الشواطئ بوضع المظلات والكراسي.
ويعيب متابعون للشأن المحلي التقتهم شمال بوست، تورط بعض المنتخبين في هذه الفوضى عبر منح محسوبين ومقربين من بعض رؤساء الجماعات الترابية، لتراخيص غير قانونية، لإستغلال الملك البحري، في أماكن إستراتيجية على شط البحر، وتحويله إلى خزان إنتخابي، كما أن هذه الظاهرة التي إبتليت بها المنطقة، كانت سببا رئيسا في فقدان شواطئ العمالة لشرف حمل اللواء الأزرق.
من جانب آخر أكد مسؤولون بالجماعات الترابية للاقليم لشمال بوست أن الرخص التي يتم منحها لبعض المستفيدين، لا تعني تسييج الشواطئ بالمظلات والكراسي، بل تمنح وفق قانون منظم ودفتر تحملات واضح، يتحمل المستفيدون مسؤوليتهم في حالة خرقها.
وتنص الرخص الموسمية التي تسلم والخاصة بكراء المظلات والكراسي، حسب مسؤولين، على وضعها في مساحة محددة في الرخصة وهي لا تؤثر على الملك العمومي وحق الجميع في الاستجمام، كما حملوا مسؤولية مراقبة محتلي الملك العام البحري للسلطات التي يبقى من اختصاصها بالدرجة الأولى منع “فراشة الشاطئ”.
وطالب معلقون في منصة فايسبوك، العامل “يونس جاري” بالتدخل لما عرف عنه من صرامة وجدية في تطبيق القانون، من أجل حماية الشواطئ من مظاهر الفوضى والانفلات وتعنيف المصطافين من طرف المجموعات التي تقوم بكراء المظلات وتسييج مقدمة الشواطئ أمام المواطنين، وحماية حق الجميع في الاستجمام والجلوس أمام الشاطئ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.