شقير: الطريقة التي وُضع بها الدستور حكمها التسرع والارتجال -حوار    إقصاء ممنهج لمهنيي قطاع الصيد البحري خلال اللقاء التواصلي لإدارة سوق السمك بميناء الجديدة    أردنية ذهبت لتشييع ابنها بنيوزيلندا فماتت حزنا عليه    مولر: حملة ترامب للانتخابات لم تتواطأ مع روسيا    بلجيكا تحقق انتصارها الثاني بالتصفيات الأوروبية    فووت: آسف لضياع جيل رائع وكنت أتطلع لمشاركة لاعبي المنتخب الأول    حريق سوق ولد مينة.. العامل آخر من يعلم..!!    مندوبية وزارة الصحة بإقليم الجديدة تحتفي باليوم العالمي لمحاربة داء السل    ترامب سيوقع على قرار الاعتراف بالسيادة على الجولان    رسميا من الجامعة00 آخر الأخبار عن مشاركة "ميسي" في مباراة الأرجنتين والمغرب    ألمانيا تخمد "ريمونتادا" هولندا بانتصار قاتل في مقابلة مجنونة    رونار يضع آخر اللمسات على المنتخب قبل مواجهة "التانغو" بطنجة    كارتيرون يتحدث عن أهدافه مع الرجاء فيما تبقى من الموسم    وزير خارجية بنين: أعرب بلادي ممتنة للمغرب ولصاحب الجلالة    أزمة التعليم.. أمزازي استدعا النقابات وارفض الجلوس مع تنسيقية التعاقد    مداهمة مصنع سري لإعداد المسكر    40 بلدا إفريقيا في المؤتمر الوزاري الإفريقي حول الصحراء المغربية    إنزكان/عاجل: وفاة شخص داخل حمام شعبي بالدشيرة الجهادية وسط ذهول الحاضرين    والي الجهة “مهيدية” في زيارة مفاجئة لتطوان    على طريقة خاشقجي.. إحراق وتقطيع جثة مغربي بالمنشار والمجرمان توجها بعدها للصلاة!! -فيديو    الرميد: نسير في اتجاه التأسيس لوطن حر بالرغم من كل المشاكل أكد على تأثير المعطى الدولي على حجم الحريات بالمغرب    علاكوش لقناة الغد: الحكومة المغربية تفتقد الرؤية وتطميناتها للمعلمين ل«ذر الرماد في العيون»    المغرب لازال يواجه تحديات كبرى بخصوص سوق الشغل بالنسبة للشباب حاملي الشهادات (السيد الخلفي)    استقرار الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك خلال فبراير 2019    قبل تنفيذ مجزرة الجمعة السوداء.. إرهابي نيوزيلاندا زار المغرب    بنشماش : حزب الاصالة والمعاصرة يعيش فترة "مخاض عسير"    إنريكي يتغاضى عن إهدار الفرص أمام النرويج    بداية أسبوع ممطرة في المغرب مع انخفاض في درجات الحرارة    البرازيل والشيلي البرازيل توقعان بسانتياغو سلسلة من اتفاقيات التعاون    علماء روس يبتكرون لقاحا جديدا مضادا للسل    السلطات المصرية تمنع بث برنامج تلفزيوني بسبب “تمييزه ضد الرجال”    مانشستر يونايتد يخصص 250 مليونًا لضم أصدقاء رونالدو    40 بلدا إفريقيا يشاركون في المؤتمر الوزاري الإفريقي    انطلاق الدورة 25 لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط    هل يمكن أن نتحدث بهدوء عن المسألة اللغوية؟    حيل الفقهاء..وموسم الرواج!!    قتلوا بالرصاص وقُطعت رؤوسهم بالسواطير.. هجوم في مالي يسقط 134 قتيلا    أميركا توسع العقوبات على بنوك في فنزويلا    تساقطات مطرية تنعش آمال الفلاحين بالجنوب الشرقي للمملكة    25 حيلة مذهلة للطعام    تمديد أوقات زيارة متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر    انقلاب وزاري في بريطانيا للإطاحة بتريزا ماي    عصابة إجرامية تستغل سيارة مسروقة لإختطاف وإغتصاب فتاة    “قرية صوديسما 2019″، تقدم أفضل العروض لأحدث “ماركات” “رونو و داسيا” في فضاء ب”تيمة” بيئية بأكادير.    حاتم عمور يستعد لإطلاق كليب أغنيته الجديدة "بلا عنوان"    "إينوي" تحظى للمرة الثانية بهذا التتويج    إشهار صحيح للبراق. اللعابة ديال المنتخب مشاو فيه من الرباط لطنجة – صور وفيديوهات    سميرة سعيد تستعد لإطلاق ألبوم جديد    مصطفى اهنيني وعبد الواحد موادين بسجن عكاشة    أفلام وشرائط وثائقية ..بالدورة الثالثة لمهرجان «المحيطات» بالصويرة    الحكومة تناقش الخميس مرسوما يضبط استهلاك المؤسسات والمقاولات للطاقة    مطار تطوان...بين الواقع والمأمول    التَّرْنِيمَةُ السَّاكِنَةُ: أَهْلاً بِكُم يَا بَابَا الفاتيكان في المغرب    أبو حفص « يُجلد » فقهاء المغرب بسبب مجزرة نيوزيلندا    دراسة: المشروبات السكرية تزيد خطر الموت بأمراض القلب والسرطان!    خسرت الوزن في يوم واحد دون حمية (ولا تمارين)    على ضفاف علي    ما بين الأوثان والأديان ظهرت فئة الطغيان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مسؤول: قطاع الصيد البحري بإقليم شفشاون يزخر بمؤهلات طبيعية مهمة وبمخزونات سمكية متنوعة
نشر في شمالي يوم 11 - 09 - 2018

أبرز المندوب الإقليمي للصيد البحري بشفشاون ، عبد النبي المنصوري، التدابير المتخذة لتأهيل البنيات التحتية، والنهوض بالتجهيزات الخاصة بالاقتصاد البحري على صعيد الإقليم.
واستحضر السيد المنصوري، في عرض خلال انعقاد الدورة العادية لشهر يناير لمجلس إقليم شفشاون بداية الأسبوع الجاري بحضور كل من عامل الإقليم محمد علمي ودان و رئيس المجلس الاقليمي عبد الرحيم بوعزة، الدور الأساسي الذي يلعبه قطاع الصيد البحري في النسيج الاقتصادي والاجتماعي للساكنة، موضحا أن القطاع يتوفر على “مؤهلات طبيعية مهمة ويزخر بمخزونات سمكية متنوعة.”
في هذا الصدد، أكد أن الصيد البحري، يعتبر نشاطا مندمجا في “النسيج السوسيو-اقتصادي للمنطقة”، موضحا أن الأسطول يتكون من 6 مراكب لصيد السردين و4 مراكب للصيد بالخيط و 32 مركبا موسميا لصيد السردين و10 مراكب للصيد بالجر، إلى جانب 458 قاربا للصي التقليدي.
وكشف المسؤول أن المندوبية تسهر على النهوض بالأوضاع الاجتماعية والاقتصادية لشريحة العاملين في قطاع الصيد التقليدي، وذلك من أجل “إضفاء طابع الاستدامة على تنمية المنطقة، وضمان تثمين أفضل لمنتوجات الصيد البحري وتحسين الانتاجية كما وكيفا”، مبرزا في هذا السياق أن الموارد البحرية بالمنطقة، التي تعتبر ممرا لبعض الأسماك المهاجرة كالتون الأحمر، تتميز ب “التنوع والجودة”.
وأضاف أن قطاع الصيد البحري بالإقليم يشغل أزيد من 1500 بحار بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، منها 480 بحار بالنسبة للصيد الساحلي و 1080 بحار بالنسبة للصيد التقليدي، و18 تاجر سمك، موضحا أن الجهود متواصلة لتحسين وضعيتهم الاجتماعية، خاصة بعد انخراط أزيد من 90 في المائة من بينهم في صندوق الضمان الاجتماعي.
على مستوى المشاريع المنجزة الرامية إلى تثمين الموارد السمكية، ذكر المندوب الاقليمي للصيد البحري ب إنشاء محمية “البوران” التي تقع على طول الشريط الساحلي المتوسطي ما بين الجبهة (واد أمتار) وصولا إلى تامبراط، والتي أنشأت ما بين 2015 و2016 ، بدعم من حساب تحدي الألفية الثالثة، باستثمار يصل 7,6 مليون درهم، للحفاظ على تنوع الأحياء البحرية وحمايتها من الاستغلال المفرط.
في السياق ذاته، حذر المسؤول من عدم احترام أرباب مراكب الجر للمناطق الممنوعة من الصيد في محمية البوران، داعيا مهنيي الصيد البحري إلى المساهمة في الحفاظ على الموارد البحرية في إطار صيد مسؤول ومستدام لتنويع أنشطتهم وتثمين وتسويق المنتجات السمكية.
كما سلط السيد المنصوري الضوء على البنيات التحتية المهمة التي تتوفر عليها نقطة التفريغ بأمتار وقرية الصيادين باشماعلة ونقطة التفريغ بقاع أسراس، موضحا أن هذه المرافق “ساهمت في تحسين ظروف الاشتغال بقطاع الصيد التقليدي وتكريس دوره في التنمية المحلية”.
وأعلن عن أن ميناء مدينة الجبهة “سيعرف عدة تغييرات وتوسيعات جديدة، تشمل إعادة بناء الرصيف لتفريغ المنتوجات البحرية، وتعزيز الإنارة وبناء إدارات جديدة بالنسبة لسلطات المراقبة”.
وعدد المسؤول بعض المشاكل التي يعاني منها قطاع الصيد البحري بإقليم شفشاون، من قبيل ارتفاع تكاليف الإنتاج وأسعار المحروقات وبعد الأسواق وافتقار المنطقة لنقطة تفريغ لبيع السمك بالجملة ولفضاء مخصص لتكوين البحارة لتطوير قدراتهم.
الوسوم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.