بالصور ريبيري رسميا يوقع لفيورنتينا.. ويصرح: “لوكا توني أخبرني أن فيورنتينا فريق عظيم”    بسبب رفض بيعه جزيرة غرينلاند.. ترامب يلغي زيارته لكوبنهاغن    صبار: الخطاب الملكي أرسى لبنات بناء مجتمع متوازن وخال من الفوارق    الرجاء يستعيد لاعبيه الدوليين قبل مواجهة بريكاما    سان جيرمان رفض عرض برشلونة.. 4 ألغام تعرقل عودة نيمار لكامب نو    الشروع في تقديم الخدمة الجديدة لحافلات مجموعة "ألزا سيتي"بالرباط    البحث عن عائلة مهاجر مغربي من اقليم الحسيمة توفي في المانيا    الوفزافي : ادارة السجون تساهم في تأزيم ملف الريف    اصطدام بين سيارتين يخلف مصابين بضواحي خريبكة بعد محاولة تجاوز شاحنة    هل تحتاج المنتخبات الوطنية في عهد لقجع إلى غياب الفرق المنافسة من أجل الانتصار؟.. المنتخب أقل من 20 سنة ينهزم أمام بوركينا فاصو    رسميا | ديحون يعلن تعاقده مع المغربي حمزة منديل    كريستيانو رونالدو : 2018 "العام الأصعب" في حياتي    سيدي سليمان تهتز على وقع جريمة بشعة..العثور على زوجين غارقين في دمائهما داخل شقتهما    وباء الطاعون يتفشى في الولايات المتحدة و الخبراء يحذرون    جلالة الملك يعزي العاهل الأردني    الحرس الملكي بمدينتي المضيق وتطوان ينظم طواف المشاعل التقليدي    مكناس.. توقيف متهم بالمس بنظم المعالجة الآلية للمعطيات وقرصنة المواقع الإلكترونية    يعود تاريخه إلى 168 مليون سنة.. العثور على بقايا أقدم نوع من الديناصورات بالعالم بالأطلس المتوسط (صور)    ابنة صدام تكشف عن رسالة نادرة لوالدها تحمل أوامربحق وزير إيراني    يهوديات ثلاث حَيَّرْنَ المخابرات    المجلس السيادي الحاكم في السودان يؤدي اليمين الدستورية    بينهم رؤساء دوائر.. تنصيب عدد من رجال السلطة الجدد المعينين بإقليم شفشاون    ميال يطفئ شمعته الرابعة ويكرم اوسايح والحنفي    غدير مودة القربى    لحماية أكبر ضد التزوير.. بنك المغرب يصدر ورقة نقدية تذكارية من فئة 20 درهما    البنك الدولي يدق ناقوس الخطر.. العالم يواجه أزمة خفية في جودة المياه تتسبب في ضياع ثلث النمو الاقتصادي    بوهندي: البخاري خالف أحيانا القرآن ولهذا لا يليق أن نآلهه    مواطنو دولة عربية واحدة يمكنهم دخول روسيا من دون "فيزا"    سفير الملك بالأرجنتين يسلم أوراق اعتماده للرئيس ماوريسيو ماكري    طقس الخميس: موجة حر شديد تصل إلى 47 درجة تعم سوس وتادلة والرحامنة وتانسيفت والشمال    وفاة رضيع بسبب حليب أمه    المؤشر العالمي لقوة الجيوش.. المغرب يحتل المركز 61 عالميا بميزانية تبلغ 3.4 مليار دولار    «ثقافتنا تجمعنا» محور أنشطة الإتحاد الإفريقي للثقافة الرياضية    ذكريات عبرت… فأرخت.. أنصفت وسامحت -4- على أسوار قرطبة….    مبدعون في حضرة آبائهم … السي عبد الكبير محقق: الأب العاشق للسينما وأغاني محمد عبد الوهاب    مسابقة في التصوير الفوتوغرافي ضمن فعاليات المهرجان الدولي للسينما والبحر    سعد لمجرد يواصل حصد ملايين المشاهدات في ظرف شهر واحد    " فارس أحلامك" جديد الفنان المغربي عصام سرحان    فياريال يعلن ضم خافيير أونتيفيروس لخمسة مواسم    الدارالبيضاء في الرتبة ما قبل الأخيرة ضمن قائمة 50 مدينة ودّية سياحيا    منها هونغ كونغ بوابة بكين على العالم رغم ازدهار الاقتصاد الصيني    السعودية تشرع في استقبال طلبات النساء الراغبات في استخراج جواز سفر دون حاجة لتصريح    اجتماع عربي بالقاهرة يبحث متطلبات إقامة الاتحاد الجمركي العربي الموحد بمشاركة مغربية    باطمة ومول الشاطو نجوم الدولة الأولى من مهرجان وادي الذهب    باحث: خطاب ثورة الملك والشعب دعوة لضمان فعالية المشاريع وأثرها الإيجابي على المجتمع    الملك يصدر عفوا عن 443 شخصا بمناسبة عيد الشباب    تونس.. رئيس الوزراء يعلن تخليه عن الجنسية الفرنسية قبل ترشحه للانتخابات الرئاسية    الركود يخيم على قطاع العقار خلال الفصل الثاني من 2019    "غريب" يبث الذعر في قلوب المشاهدين عبر شبكة "نتفلكس"    جلالة الملك يستقبل المفتش العام للقوات المسلحة الملكية الذي سلم لجلالته كتابا حول الجهود الملكية لتحديث هذه المؤسسة العتيدة    تعاونية سيللاراش تعيد دورة الانتاج لملاحات العرائش    أمريكا تطلق قواتها الفضائية خلال الأسبوع المقبل    إسكتلندي “لم يتعرف” على زوجته ليلة الزفاف!    باحثون: الأرق يمكن أن يعرض الأفراد لخطر الإصابة بأمراض قاتلة    تزايد حالات الغش الخطيرة في المواد الغذائية    إيفانكا ترامب تشيد بعزم المغرب إدخل تعديلات على نظام الميراث.. ورواد “فيسبوك” يطلبون توضيحًا من الحكومة    أيها الحاج.. أي شيء تبتغي بحجك؟    الجديدة: تهنئة الى السيد خميس عطوش بمناسبة أدائه لمناسك الحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الدعوة بتطوان لاعتماد استراتيجيات وطنية لجعل المدرسة فضاء للجميع وأرضية للتربية على التنوع والاختلاف
نشر في شمالي يوم 14 - 02 - 2019

عا البيان الختامي الصادر عن الندوة الدولية حول التربية الدامجة، اليوم الخميس بتطوان، إلى ضرورة اعتماد خطط واستراتيجيات وطنية واضحة لأجرأة منظومة التربية الدامجة، وذلك عبر جعل المدرسة فضاء يسع الجميع وأرضية للتربية على التنوع والاختلاف واحترام مسارات التعليم ومجانيته بالنسبة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.
كما أوصى المشاركون في البيان الختامي، الذي حمل اسم “بيان تطورات من أجل التربية الدامجة”، بتطوير المناهج التربوية وتكوين الموارد البشرية المتخصصة في مجال مهن التربية الدامجة وتطوير الأنظمة المهنية الخاصة بها، وخلق مراكز مرجعية وداعمة للمؤسسات التعليمية العمومية المستقبلة للأشخاص ذوي الإعاقة.
وأكد البيان الختامي للندوة، التي نظمت تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، على متابعة الجهود لإرساء منظومة التربية الدامجة من خلال التعريف بهذه المنظومة وبأسسها وتمكين الفاعلين المعنيين من تملكها، والحسم سياسيا في خيار اعتماد مقاربة التربية الدامجة، وكذا تحويل المراكز المتخصصة وأقسام الدمج لمراكز مرجعية لدعم مسار التحول نحو التربية الدامجة، إلى جانب تعزيز التأطير القانوني للحق في الدمج التربوي الشامل.
وأشارت التوصيات إلى أهمية ترصيد التجارب الناجحة وتقاسمها وتشجيع الأبحاث العلمية وذلك من خلال خلق قاعدة معطيات خاصة بالتجارب الناجحة في مجال التربية الدامجة وتقاسمها بكل الصيغ المتاحة، والانفتاح على الجامعات ومراكز البحث العلمي من خلال الدراسات العلمية والأبحاث العملياتية.
كما دعا المشاركون أيضا إلى دعم وتشجيع العمل المشترك بين كل الأطراف المعنية وذلك من خلال تحديد وتوزيع الأدوار والمسؤوليات بين القطاعات المعنية، وتنويع آليات وإطارات التنسيق على المستوى المركزي والمجالي، وخلق شبكات محلية داعمة، والانفتاح على المؤسسات الوطنية للحكامة وحقوق الإنسان، خاصة الآلية الوطنية لحماية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والمجلس الأعلى للتربية والتعليم، وكذا دعم تجربة فرق العمل الجهوية لإنجاحها وتعميمها.
كما ألح المشاركون على العمل على توظيف التعاون الدولي للنهوض بالتربية الدامجة وذلك بالاشتغال مع الوكالات الأممية والإقليمية المتخصصة، والانفتاح على المؤسسات المانحة، وتشجيع تأسيس الشبكات الإقليمية والدولية حول موضوع التربية الدامجة، واعتبار الجهات المشاركة في هذه الندوة نواة أولى لإطلاق شبكة عمل (شمال – جنوب / جنوبجنوب).
وثمن البيان الختامي للندوة الجهود الوطنية العمومية والمدنية المبذولة من طرف كل الأطراف المعنية في اتجاه اعتماد وأجرأة منظومة التربية الدامجة، وأهمية المدخل الحقوقي في إرساء منظومة التربية الدامجة مع استحضار كل مسارات التعلم من التدخل المبكر ابتداء من التعليم إلى التعليم الجامعي، مع استحضار التكوين والإدماج المهني.
وشارك في هذه الندوة، التي نظمتها جمعية حنان لرعاية الأطفال المعاقين بتطوان على مدى يومين بمناسبة الذكرى الخمسينية لتأسيسها، العشرات من الخبراء والمتخصصين في قضايا الإعاقة من كل من المغرب وفرنسا والبرتغال والمكسيك ومصر وإسبانيا والنيجر وبوركينافاسو والطوغو ومالي والسينغال وغينيا بيساو.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.