بنك المغرب: الدرهم شبه مستقر أمام الأورو    المفوضية الأوروبية تعدل توقعات النمو ل"الأسوأ" بمنطقة اليورو    المغرب يعلن إعادة فتح المساجد يوم الأربعاء 15 يوليوز !    أمريكا تدرس حظر "تيك توك" وتطبيقات صينية أخرى !    المهدي فولان عن « ياقوت وعنبر »: بكينا بزاف وهذا ما لن أقبله لزوجتي ولن أضرب تاريخ الأسرة    "بالي أوبرا تونس " يقدم "بصمات راقصة"    رسميا : الإعلان عن فتح المساجد بالمملكة المغربية .    وزير الصحة : يمكن العودة إلى الحجر الصحي في أي لحظة وموجة كورونا ثانية واردة !    كورونا تعيد فرض الحجر الصحي في سجون طنجة و آسفي !    إصابات جديدة بفيروس "كورونا" داخل نادي اتحاد طنجة بينهم لاعب    عمر أزماني مدرب يوسفية برشيد: لا تراجع ..لا إستسلام ..    الدويك وبنحليب يعودان إلى المغرب ويواصلان برنامج إعادة التأهيل    الماط يدخل في تربص إعدادي مغلق بمدينة تطوان قبل استئناف المباريات    ولي العهد يحصل على شهادة البكالوريا بميزة "حسن جدا"    مجلس جهة طنجة يصادق على تخصيص ميزانية لإنشاء مختبر علم الأوبئة الجزيئي    كَليميم .. إغلاق الملحقة الإدارية الأولى بسباب تسجيل إصابة عون سلطة    المستشارون يسائلون العثماني عن السياسة العامة للحكومة    الأمير مولاي الحسن يحصل على شهادة البكالوريا – دورة 2020 بميزة "حسن جدا"    نقل الفنان عبد الجبار الوزير إلى الإنعاش !    لجنة الداخلية تصادق على مشروع قانون تعديل حالة « الطوارئ الصحية »    مساجد سبتة تفتح أبوابها بشروط "صارمة"    تأكيد إصابة لاعب وإثنين من طاقم اتحاد طنجة بفيروس كورونا    عاجل : فيروس كورونا يصيب 5 حالات جديدة ضمنها قاصرتين، و يتسبب في إغلاق مقاطعة بالجنوب.    تسجيل 168 حالة شفاء من كورونا بالعيون !    ولي العهد شد الباك بميزة حسن جدا    مجلس المنافسة: لا مسؤولية لنا بشأن ما تم تداوله بخصوص ممارسات منافية للمنافسة في سوق المحروقات    لجنة تابعة لبنك المغرب.. 2020 ستنتهي على انكماش ب5.2 في المائة    وزيرة : أزيد من 10 آلاف من المغاربة العالقين عادوا إلى أرض الوطن !    امتحانات "الباك" بدرعة تافيلالت تمر في أجواء جيدة وسط إجراءات صحية صارمة    هل ستفتح بلجيكا حدودها مع المغرب؟    أسبوع من الحوادث يقتل 11 شخصا ويصيب 1766 بحواضر المملكة    "الباطرونا" تدعو في لقاء مع حزب التقدم والاشتراكية إلى إحداث ميثاق ثلاثي جديد لاستعادة الثقة وتحفيز الاقتصاد    الأرصاد الجوية تحذر من جديد: هناك موجة حر من المستوى الأحمر والبرتقالي    حمد الله يرد بقوة على اتهامه بعرقلة قدوم بلهندة للنصر السعودي    الفنانة عائشة ماهماه تطل على جمهورها حليقة الرأس تضامنا مع مرضى السرطان    جبهة إنقاذ شركة "سامير" تلتقي مع زعماء النقابات    استئناف أنشطة صيد الأخطبوط بالدائرة البحرية للصويرة بموسم صيف 2020    مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مرسوم أحكام حالة الطوارئ الصحية    مجلس حكومي اليوم الثلاثاء لإقرار مشروع قانون المالية المعدل    الكشفية الحسنية المغربية فرع القصر الكبير تواصل حملة التعقيم بالمدارس والمؤسسات بشراكة وبدعم من المجلس البلدي    فيروس كورونا .. تسجيل 186 حالة مؤكدة جديدة بالمغرب    أرسنال يتفاوض مع ريال مدريد للاحتفاظ بسيبايوس    تفاصيل تسجيل مدينة أكادير أعلى معدل في درجة الحرارة عبر العالم    تفكيك خلية إرهابية بالناظور والضواحي تتكون من أربعة عناصر من بينهم شقيق أحد المقاتلين في صفوف "داعش"    "التقدم والاشتراكية" يدعو بنشعبون لتسريع صرف الشطر الثالث من دعم "كورونا"    الفتيت …البؤر الوبائية المتزايدة بالمعامل و المصانع لا يجب أن تشكل هاجس الخوف    الرئيس الموريتاني السابق سيمثل أمام برلمان بلاده للتحقيق في وقائع « خطيرة » إبان حكمه    الفنانة فوزية العلوي الإسماعيلي تستغيت، فهل من مجيب؟    الجمعية المغربية للأستاذات الباحثات تنظم ندوة عن بعد حول موضوع "كوفيد-19 بين الطب والمجتمع والمجال"    السعودية تعلن تدابير صحية خلال موسم الحج لهذا العام    من يكون محمد حمزاوي سفير المغرب الجديد باالإمارات ؟    «نظام الأشياء».. استقرار العالم في مهب رياح الفكر الشمولي    "أوبر" تشتري شركة توصيل أطعمة ب2.6 مليار دولار    مجلس جهة الشرق يعتمد برنامجاً لتوفير فرص الشغل ورفع مستوى عيش سكان القرى بعد النجاح في محاصرة جائحة كورونا    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    الحج في زمن كورونا.. هذا بروتوكول رمي الجمرات هذا العام!    المعيار الأساسي لاختيار حجاج هذا العام    فيديو.. كورونا.. مواطنون يطالبون بإعادة فتح المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الإعلان عن نتائج مخيبة للآمال لعمليات التنقيب عن الغاز بالمغرب
نشر في اشتوكة بريس يوم 27 - 12 - 2013


صفعة قوية تلقاها المغرب بعد الإعلان عن النتائج الأولية لعمليات التنقيب عن النفط والغاز في مجموعة من الآبار، حيث جاءت النتائج مخيبة للآمال بخلاف التوقعات السابقة، هذا في الوقت الذي اضطرت فيه بعض الشركات إلى وقف عمليات الحفر، خاصة في منطقة فم درعة، والتوجه إلى مناطق أخرى. وكشفت معطيات صادرة عن الشركة البريطانية «غولف ساندز بتروليوم» أن نتائج عمليات التنقيب عن الغاز ببئري «الكريمة1» و»ولاد زيد1» في جهة الغرب لم تكن في مستوى التوقعات، حيث تم العثور على كميات قليلة جدا من الغاز غير قابلة للاستغلال والتسويق. وأوضح مسؤولو الشركة أن الحفر في بئر «الكريمة1» مكن فقط من العثور على رمال مشبعة بالماء، وتضم كميات قليلة من الغاز لا تتجاوز 10 في المائة، مشيرين إلى أن الشيء نفسه وقع في بئر «ولاد زيد1»، لكن مع وجود عنصر جديد يتعلق ببعض الرمال العميقة، التي يمكن أن تكون دليلا على وجود احتياطيات مهمة خلال عمليات الحفر المستقبلية. غير أن مسؤولي الشركة أكدوا أن هذه النتائج ستدفعهم إلى تطوير عمليات الحفر، بحثا عن الغاز بالمنطقة خلال المراحل المقبلة من نشاط الشركة. بالمقابل، أعلن المكتب الوطني للهيدروكاربورات أن الشركات المنقبة عن النفط في عرض سواحل أكادير وجنوب سيدي إفني قد أوقفت عمليات الحفر بمنطقة فم درعة، بعد أن ظهرت مؤشرات مقلقة عن عدم وجود الغاز الطبيعي، وهو ما يشير، حسب بلاغ للمكتب، إلى أن الاحتياطيات المتوقعة من البترول لم تكن حقيقية، الأمر الذي دفع شركاء المكتب الوطني للهيدروكاربورات إلى نقل أنشطة التنقيب إلى موقع «كاب جوبي» في عرض سواحل مدينة طرفاية، من أجل القيام باختبارات جيولوجية مختلفة تماما عن تلك التي تم القيام بها بموقع «فم درعة» بسواحل مدينة أكادير جنوب سيدي افني. وأكد المكتب، في البلاغ الذي تم من خلاله استعراض الدفعة الأولى من نتائج عمليات التنقيب عن النفط والغاز بالمغرب، أن الشركات المعنية بعملية الانتقال من منطقة فم درعة هي «كابرون» و»سان ليون» و»سيريكا» ولونغريش». وفيما يخص عمليات التنقيب في منطقة «سيدي المختار» قرب الصويرة، كشف المكتب الوطني للهيدروكاربورات أن عمليات الحفر مازالت مستمرة، دون الإشارة إلى أي نتائج. وقالت مصادر متتبعة للموضوع إن الجهات المشرفة على عمليات التنقيب قد دخلت، مؤخرا، في سرية وتكتم خوفا من أن تتسرب بعض الأخبار المفرطة في التفاؤل أو المغلوطة حول الاحتياطيات المتوفرة، تفاديا لأي ضجة إعلامية غير محسوبة العواقب، لذلك فضلت التكتم الشديد إلى حين انتهاء الأشغال وجمع كل المعطيات وعرضها على الجهات المعنية المخول لها الإعلان عن النتائج، سواء كانت سلبية أو إيجابية. وقد عرفت أشغال الاستغلال، بعد الجهود المكثفة التي بذلها المكتب الوطني للهيدروكاربورات وقدوم عدة شركات نفطية دولية، تزايدا في السنوات الأخيرة. وحسب المكتب، فإن سنة 2013 عرفت ارتفاعا في عمليات الحفر، إذ تم حفر 11 بئرا، خاصة بفم درعة بعرض سواحل أكادير، وبالغرب، وبسيدي مختار بحوض الصويرة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.