رغم تداعيات كورونا..صورة الخزينة لم تهتز كمقترض مضمون    السيد "نور الدين الشاعر" يُعزي في وفاة الفقيد محمد الرامي رئيس جامعة عبد المالك السعدي    على خلفية شكاية وزير الصحة.. أمن الرباط يستدعي "مايسة سلامة الناجي" للتحقيق    "الباطرونا" تصدر دليلا لحماية المقاولات من الجرائم الإلكترونية    مؤشر التقدم الاجتماعي.. المغرب يتقدم في الحاجات الأساسية ويتأخر في الرفاهية    مقتل شخصين في إطلاق نار بولاية نيويورك الأمريكية- فيديو    ترامب يتوقع انضمام الكويت إلى قافلة الدول المطبّعة مع الكيان الصهيوني    غضب صيني بعد قرار أمريكا توقيف تحميل "تيك توك" بداية من يوم الأحد    لقاءات مؤجلة حارقة …للرجاء والوداد وفرق المؤخرة …    "الجلاد" يحكم قبضته على صدارة الهدافين ويتوج كأفضل لاعب    زياش يغيب عن قمة الدوري الانجليزي    مدة غياب أجويرو عن مانشستر سيتي تزيد لشهرين    منير الحدادي يتعافى من فيروس كورونا ويعود لتدريبات إشبيلية    طقس السبت.. أجواء غائمة مصحوبة ببقايا من الأمطار بعدد من المناطق    في عز الغليان الشعبي.. 15 سنة سجنا لمغتصب طفلتين في طنجة    بعد واقعة أزيلال.. مجهولون يقتحمون مسكنا لأستاذتين في تاونات    العثور على 25 خرطوشة صيد داخل حقل يستنفر الأجهزة الأمنية بورزازات    رحيل الشاعر العراقي عادل محسن    "منتدى الفكر التنويري التونسي" يكرم الأديبة التونسية عروسية النالوتي    الصحة العالمية: وفيات كورونا "مرتفعة بشكل غير مقبول"    "الفيفا" يوافق على عودة هذين اللاعبين إلى المنتخب المغربي    "حظر تجول" لأمير رمسيس في المسابقة الدولية لمهرجان القاهرة السينمائي    بالفيديو.. لأول مرة "شلونج" تجمع سلمى رشيد بدون بيغ    سلطات بني ملال تقرر التخفيف من بعض الإجراءات التي اتخذت للسيطرة على كورونا    وضع مخطط لتأهيل المهن القضائية لمحاربة غسل الأموال وتمويل الإرهاب    دنيا وإيناس.. خواتات رياض محرز عطاوهم قتلة دالعصى فباريس    مغني الراب "حليوة" يوقع على ميثاق فلسطين تنديدا بالتطبيع الإسرائيلي العربي    استقبال الكاتب الأول لوفد عن الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني ومجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين:    معارضة برشلونة تطالب بارتوميو بالاستقالة    الإعلامي الدكتور محمد طلال في ذمة الله    تصوير فيلم "باتمان" رجع بعد الشفاء من كورونا    بسبب الترخيص الممنوح ل"درابور" بالعرائش .. البام يطالب بتوسيع مهام لجنة استطلاعية برلمانية    إسبانيا : جهة مدريد تشدد القيود والتدابير الاحترازية في 37 منطقة في محاولة لمحاصرة تفشي وباء كوفيد – 19    هل يطبع المغرب؟    تصفيات مونديال 2022: الأرجنتين مع ميسي ومن دون دي ماريا وأغويرو    المغرب يطلب شراء لقاح كوفيد-19 مع اقتراب الإصابات من 100 ألف    المياه والغابات تباشر عملية تسوية الملفات المتعلقة بالتحديد الغابوي بإقليم تيزنيت    فنانة تطلب الطلاق من زوجها بسبب أكله الكبدة!!    وزير العدل يتعرض لحادثة سير خطيرة    حصيلة قياسية بالمغرب وتطوان تتصدر اصابات كورونا في الشمال    فيروس كورونا يقتحم مؤسسة جديدة بجهة سوس ماسة وسط حالة من الاستنفار والترقب.    28 هيئة تمثل إسلاميين ويساريين وعلمانيين.. تنظم وقفة شعبية أمام البرلمان للتنديد بالتطبيع مع إسرائيل (صور)    إصابة وزير المالية الفرنسي بكورونا        البرلمانية الناظورية مراس توجه تهما ثقيلة لوزير الصحة أمام لجنة القطاعات الاجتماعية بمجلس النواب .    وزارة الفلاحة : أسعار الأسواق مستقرة وعرض الزراعات الخريفية وافر !    حظر "تيك توك" و"وي تشات" في الولايات المتحدة    نزع ملكية أرضي الشواطئ التطوانية والمضاربة فيها    بسبب كورونا.. إغلاق سوق السمك و توقيف الأنشطة البحرية بالصويرة !    رغم الانتقادات.. فاتي جمالي تصر على المشي قدما في عالم الغناء    عاجل.. جهة الشمال تفقد أحد رجالاتها بوفاة رئيس جامعة عبد المالك السعدي    فيدرالية المنعشين العقاريين تطرح ثلاثة أوراش للاستئناف السريع للنشاط العقاري    بعد تقرير «غرين بيس» ، «أونسا» يرد على قضية المبيدات المحظورة    دافقير يكتب: عصيد.. فكرة ترعب طيور الظلام    ذ.أحمد الحسني يتحدث ..فطرة اللجوء إلى الله تعالى في الشدائد و الأزمات " وباء كورونا نموذجا "    رئيس المجلس العلمي المحلي للناظور في حلقة جديدة من شذراته الطيبة : "التربية و القدوة الحسنة "    أصدقاء عدنان يترحمون على قبره (صور مؤثرة)    الفزازي يستنكر اختطاف وقتل عدنان.. "قتلوك غدرا يا ولدي وطالبنا بالقصاص لترتاح"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السجن يستقبل سائقا مغربيا اخترق "معبر سبتة"
نشر في هسبريس يوم 16 - 08 - 2019

تمكنت عناصر الحرس المدني الإسباني من إيقاف السائق المغربي الذي اخترق بسرعة فائقة حاجز المراقبة بالمعبر الحدودي "ترخال" الفاصل بين المغرب وثغر سبتة المحتل، بعدما رفض الامتثال لأوامر الوقوف الصادرة عن عناصر الجمارك المغربية ونظيرتها الإسبانية.
وذكرت صحيفة "إلفارو دي ثيوتا" أن أفراد المراقبة الجمركية حاولوا بجميع الطرق إيقاف السائق الذي كان يقود سيارة من نوع "Golf"، مشيرة إلى أن وحدات من الشرطة الوطنية والمحلية قامت على الفور بمطاردة "هوليودية" انتهت بإيقاف السائق المغربي على مستوى طريق تشورييو.
وأوضح المنبر الإعلامي ذاته أن الموقوف تسبب في حادث اصطدام مع سيارتين من ضمنهما دورية أمنية، مبرزا أنه لم تعرف بعد ملابسات هذه الحادثة والدوافع الكامنة وراء قيام السائق المغربي بهذا الفعل الخطير، لا سيما أن عمليات التفتيش لم تسفر عن حجز أية ممنوعات، بخلاف سكين من الحجم الكبير.
وزاد المصدر أن السيارة تعرضت لأضرار بليغة، حيث تهشمت واجهتها الأمامية وتكسرت زجاجاتها بسبب الرشق الذي تعرضت له لحظة اجتيازها للمعبر بسرعة جنونية، موردا أن قاضي الغرفة السادسة بمحكمة سبتة أمر بحبس السائق بدون كفالة مالية بتهمتي "ارتكاب جريمة عصيان خطير وإبداء مقاومة عنيفة".
وأفادت تقارير إخبارية بأن السائق المغربي مثل أمام القاضي يوم أمس رفقة معتقلين آخرين في جلسة استماع دامت لمدة أربع ساعات، لافتة إلى أن الإدعاء العام أمر بإدخاله سجن " Mendizábal" كتدبير وقائي، في انتظار انطلاق فصول المحاكمة بغية معرفة دوافع ارتكاب هذا الفعل المحظور قانونيا.
وعبر العديد من المواطنين عن استيائهم إزاء ما تشهده مختلف المعابر الحدودية المحيطة بمدينة سبتة السليبة، خاصة أن ممر "ترخال" شهد من قبل أحداثا مماثلة نتجت عنها إصابة العديد من عناصر الأمن بجروح متفاوتة الخطورة، مطالبين بالرفع من تدابير المراقبة من قبل الجانبين المغربي والإسباني.
وتابعت "إلفارو" أن الواقعة أدت إلى تعليق حركة المرور بالمعبر الحدودي المذكور لبعض الوقت، فيما جرى نقل سيارة الشخص الموقوف إلى المقر الرئيسي للقيادة العليا للأمن بالمدينة من أجل إخضاعها لمزيد من التفتيش والتحليل بمشاركة أفراد من الشرطة العلمية.
وقالت العديد من المواقع الإخبارية، التي وصفت سائق السيارة بال"كاميكاز"، أنه جرى تسجيل مؤخرا عدة محاولات لإدخال المهاجرين السريين داخل تجويفات محدثة وسط عربات تابعة لشبكات الاتجار بالبشر، هذا بالإضافة إلى ضبط كميات من البضائع المهربة والمخدرات يجري إخفائها بطرق فنية محكمة.
وطالبت العديد من التنظيمات السياسية بوضع مرابط قابلة للسحب الأوتوماتيكي مصممة بما يكفي لوقف أية مركبة عوض الاعتماد على طرق بدائية، في إشارة إلى شريط الفيديو المتداول التي يظهر عناصر أمنية وهي تحاول اعتراض سبيل السيارة باللجوء إلى الصراخ والرشق بشتى الوسائل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.