الحسنية تستعيد نغمة الفوز على حساب الدفاع الجديدي    لندن.. إطلاق حوار الأعمال بين المغرب والمملكة المتحدة    المغرب يتشبث بترسيم الحدود.. غدا الأربعاء التصويت بمجلس النواب على مشروعي قانونين    العثماني: التهويل لا يحارب الفساد والتشويه لا يقوي ثقة المغاربة    وجدة.. لقاء جهوي حول البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب    تراجع المبلغ الخام للخزينة إلى 104 مليار درهم في سنة 2019    إسبانيا .. تنظيم الدورة 40 للمعرض الدولي للسياحة بمشاركة المغرب    دولة جديدة توجّه ضربة موجعة ل”البوليساريو”    قرعة تصفية نهائيات كأس العالم 2020 تضع المغرب في مجموعة “سهلة”    إدارة الرجاء: بنحليب يغيب 4 أشهر عن الملاعب    رشوة 11 مليون تطيح برئيس جماعة بمراكش !    استئنافية باريس تصدم لمجرد وتحيل ملف الاغتصاب إلى الجنايات    الفلاحون يستبشرون بأمطار الخير ومديرية الأرصاد تتوقع استمرار التساقطات المطرية    الدوزي يغني “راي” مرة أخرى في جديده “خليك معايا” – فيديو    زيادة منتظرة في الحد الأدنى لتسعيرة سيارة الأجرة بطنجة    الناصري يكشف تفاصيل وشروط تعيين دوسابر على رأس الوداد    حجز سيارة بتطوان وعلى متنها حوالي 500 قرص اكستازي    ارتفاع الإنتاج الوطني للطاقة الكهربائية ب 18,4 بالمائة متم نونبر    الغرفة المغربية لمنتجي الأفلام تدعو لتعاون الجميع لتطوير القطاع السينمائي    المشتركون الصغار يفاجئون المدربين بتنوع مواهبهم وثقتهم بأنفسهم    بدء محاكمة ترامب في مجلس الشيوخ    المغرب يغيب عن تصنيف مؤشر بلومبرغ للاقتصاديات الأكثر ابتكارا    عبد الحق بلشكر يكتب: تعقيدات الوضع الليبي    الجواهري يدعو إلى مراجعة الإطار القانوني ل”النظام الإحصائي الوطني”    فاخر يودع رسميًا عن تدريب حسنية أكادير    سوق ''الميركاتو''.. الريال يحدد سعر حكيمي وميونيخ الأقرب لاقتناص الصفقة    عاصفة غلوريا تواصل اجتياحها لإسبانيا متسببة في مقتل 3 أشخاص و قطع الطرق و إغلاق المدارس    تارودانت/عاجل: هذا ما تقرر في حق الأبوين المتابعين في قضية حرق الأعضاء التناسلية لإبنتهما ذات السبع سنوات    بعد استثنائه من مؤتمر برلين.. هل انتهى دور المغرب في الأزمة الليبية؟    زيدان يؤكد ان مجال التعاقدات مازال مفتوحا    إدارية أكادير تؤجل النظر في قضية عزل رئيس جماعة أيت ملول    القضاء المغربي يقرر التصفية القضائية لممتلكات مسؤولي "سامير"    عبيابة يستقبل وفدا عن اللجنة التحضيرية للمؤتمر الاستثنائي لاتحاد كتاب المغرب    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأربعاء    هجوم إلكتروني “خارجي” يوقف خدمة الإنترنت لعدة ساعات في تركيا    وزارة التوفيق تخرج عن صمتها وتكشف أسباب “انتفاضة الأئمة المجازين”    انفجار عجلة سيارة يستبب في مصرع سيدتين وإصابة آخرين ضواحي قلعة السراغنة!    تطوان تُسجّل أعلى مقاييس التساقطات في المغرب خلال 24 ساعة    ايت بوازار: قراءة في أحداث ما بعد اغتيال قاسم سليماني    أكادير : بالصّور ..الموروث و الإبداع الغنائي بإقليم تيزنيت يعيد الحياة لممر و ساحة أيت سوس بمدينة الإنبعاث    لمجرد بين أحضان والديه..”لقطة مميزة” في بداية عودته إلى الحفلات – فيديو    غوارديولا يطالب بإلغاء إحدى المسابقات الإنجليزية    الداودي يعتمر بعد نجاح حفله في السعودية- صورة    وسط ضغط دولي.. إيران تكشف تفاصيل جديدة عن الصاروخ الذي أسقط “بالخطأ” الطائرة الأوكرانية    الحكومة تقرر تخفيض سعر 126 دواء.. القرار صدر بالعدد الأخير للجريدة الرسمية    بوليفيا تسحب اعترافها ب”جمهورية البوليساريو” وتراهن على المغرب لتعزيز علاقاتها بالعالم العربي    هل تحتفلون باليوم العالمي للعناق في هذا التاريخ؟    عبد اللطيف الكرطي في تأبين المرحوم كريم تميمي    رحيل منظر المسرح الثالث عبد القادر عبابو    في اليوم العالمي للعناق 21 يناير.. هذه فوائده الصحية والنفسية    مخاوف من انتشار الوباء بعد تأكيد الصين انتقال فيروس كورونا الجديد بين البشر    كارترون: الداخلة "معجزة" يمكن تقديمها كنموذج للتنمية بالنسبة للدول الإفريقية    الصين تعلن تسجيل 139 حالة إصابة بالفيروس الغامض وانتقال الفيروس لمدن جديدة    الريسوني عن تطبيق الحدود.. أصبحنا نعيش تحت سطوة إرهاب فكري    دراسة : بذور متوفرة في جميع البيوت .. مضادة للكوليستيرول و السرطان و أمراض القلب    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    خطيب : من يسمح لسفر زوجته وحيدة ‘ديوث' .. ومحامي يطالب بتدخل وزير الأوقاف !    معرفة المجتمع بالسلطة.. هواجس الخوف وانسلات الثقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العثماني في السويهلة: الملك فوق رؤوسنا .. و"التماسيح نايْضِين لِينا"
نشر في هسبريس يوم 17 - 11 - 2019

في أول تعليق له على حرق العلم المغربي من طرف مواطنة مغربية خلال وقفة احتجاجية بالعاصمة الفرنسية باريس، الشهر الماضي، قال سعد الدين العثماني، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، "إنّ المغاربة لا يمكن أن يقبلوا بمثل هذا الفعل".
وعلق العثماني على واقعة إحراق العلم المغربي في لقاء تواصلي بالجماعة القروية السويهلة بالقول: "حين أحرق البعض العلم الوطني استنكر المغاربة جميعا ذلك الفعل، لأن المغاربة كيبغيوا بلادهم، ولا يمكن أن يسمحوا أبدا في رموزهم".
رئيس الحكومة الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، دعا المواطنين المغاربة إلى التمسك بثوابت ومقدسات المغرب، موردا أن "البلاد عندها ثواب وأسس ومقدسات، وأنتم متشبثون بهذه المقدسات، وهي الله الوطن الملك".
وتابع: "نحن متشبثون بالمقدسات، أولا الله، نحن مسلمون، والإصلاح الذي نقوم به يتم في إطار مبادئ وثوابت الدين؛ والوطن أولا، وهذا شعارنا في حزب العدالة والتنمية، وليس الحزبية، والملك فوق رؤوسنا، حيت كيخدم البلاد. أنا رأيت أمورا ربما الكثيرون لم يروها من إخلاصه وحبه للبلاد، وهذه الرموز الثلاثة لن نفرط فيها".
من جهة ثانية، سار العثماني على نهج سلفه عبد الإله بنكيران بشكواه من "التماسيح"، حين حديثه عن العراقيل التي واجهها رئيس جماعة السويهلة، بقوله: "التماسيح هوما اللي نايضين ليه".
كما اشتكى رئيس الحكومة مما سماه "الإشاعات" التي تلاحق حكومته، وتوقف عند الأخبار التي راجعت حول عزم الحكومة رفع سعر قنينة الغاز، مشددا على أنّ "داكشي غير كيخلقوه وغير صحيح"، مضيفا أنّ الحكومة خصصت 14 مليار درهم في ميزانية 2020 لدعم الغاز والسكر والدقيق.
وذهب العثماني إلى القول إنّ المغرب لم يشهد أبدا حكومة تتسم برامجها بالطابع الاجتماعي مثل الحكومة الحالية، معتبرا أن "جميع البرامج الاجتماعية تحسّنت".
من جهة ثانية، قال الأمين العام لحزب العدالة والتنمية إنّ قياديي ومناضلي الحزب "يُعلون مصلحة البلاد على المصالح الحزبية الضيقة"، مشيرا إلى أن أغلبهم "يتحدر من المغرب العميق، وهم أناس مناضلون من أولاد الشعب، عاشوا في عائلات فقيرة ومتوسطة، خْدمو ودْمروا، وهذا معناه أن اللي خدم يوصل".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.