الاستاذ عبدالرزاق فتاح وكيلا عاما لدى محكمة الاستئناف بأكادير .    التشطيب على حامي الدين من اللوائح الانتخابية وهو يعلّق: "مؤسف ما وصلنا إليه من انحدار.."    مبابي يبلغ بوكيتينو بقراره النهائي    ميلان يضغط على تشيلسي لضم حكيم زياش    الجامعة تلزم الرجاء بأداء أزيد من 3 ملايير    البحرية الملكية تنقذ 368 مرشحا للهجرة غير الشرعية غالبيتهم من إفريقيا جنوب الصحراء    سلا تهتز على وقع جريمة بشعة.. شخص يقتل زوجته وابنته وينتحر    النقابة الوطنية للصحافة : ماتم نشره بخصوص اختراق هواتف الصحافيين مجرد ادعاءات في حاجة إلى التدقيق    العثماني: المشاريع المصادق عليها تعكس مدى جاذبية الاقتصاد الوطني    البام يستدعي بوريطة ولفتيت للبرلمان لمناقشة إدعاءات التجسس بواسطة برنامج بيغاسوس    العلم المغربي يرفرف في سماء طوكيو    تقارير إسبانية: المغرب لا يملك برنامج "Pegasus".. والإمارات وراء التجسس على ماكرون    اختطاف وكباب .. شرط غريب للإفراج عن رهينتين في سجن سويدي!    سيدة تطلق النار على ابن شقيقها نواحي الحسيمة ..    زوجة الريسوني : إذا لم تسمح لي إدارة السجن برؤية زوجي سأنهي الأمر برمته بطريقة درامية    إحصائيات مرضى كورونا على مستوى جهة طنجة تطوان الحسيمة    النقابة الوطنية للصحافة تتابع باهتمام كبير التطورات المرتبطة بقضية "بيغاسوس"    أفغانستان من الحرب إلى الحرب    السيد عبد السلام أخريف رئيس الجماعة الترابية بني ليث يهنئ جلالة الملك بعيد العرش المجيد    تشكيلة الرجاء الأساسية أمام نهضة الزمامرة    تطورات جديدة قضية المتسولة "الميليونيرا" بأكادير    هذا ما حذر منه الرسول (ص) وهذه هي الأعمال التي يقبلها الله    إمبراطور اليابان يعلن رسميا افتتاح دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو    جلالة الملك يهنئ الرئيس المصري بمناسبة تخليد بلاده ذكرى ثورة 23 يوليوز    جو حار جدا يعم مناطق الريف و سوس والجنوب الشرقي    توتنهام يقول كلمته الأخيرة بشأن بيع هاري كين    المكتب الوطني للمطارات يعلن عن قرار جديد    كوفيد-19.. الموجة الثالثة ستصل إلى ذروتها في الجزائر هذا الأسبوع    رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي يثمن عاليا التضامن الفعال لجلالة الملك مع الدول الأفريقية    اجراءات احترازية جديدة لمواجهة تفشي "كوفيد -19" تدخل حيز التنفيذ مساء اليوم    المغرب .. أزيد من 96 في المائة من المبادلات التجارية تمت عبر البحر سنة 2020    حزب إسباني متطرف يطالب بطرد الأئمة المغاربة من سبتة المحتلة    عبر "نارسا".. المغرب يمنح دولة بنين هبة من ألف خوذة لسائقي الدراجات النارية    خزينة.. تراجع الاكتتابات الخام خلال الفصل الأول من 2021 ب14,4% لتبلغ 73,4 مليار درهم    ريال مدريد يُعلن إصابة مهاجمه الفرنسي كريم بنزيمة بفيروس كورونا    "أنصتوا لنا" .. هكذا رد مغاربة على اتهامات التجسس    مطار طنجة.. تراجع عدد المسافرين بأزيد من 27% خلال النصف الأول من العام الجاري    دولة أوروبية تفاجئ مواطنيها بالتلقيح السنوي ضد فيروس "كورونا"    حقيقة وفاة الفنان محمد الجم    مسؤول صحي بارز يتوقع موعد العودة للحياة الطبيعية بعد كورونا    وزارة الصحة تفند مضمون تدوينة تحمل بروتوكولا علاجيا خاصا بمرض كوفيد-19    بوريطة.. "من يتهم المغرب بالتجسس عليه تقديم الأدلة أو التبعات القضائية لافتراءاته".    إسرائيل تعلن انضمامها إلى الاتحاد الإفريقي بصفة مراقب    ممهدات الوحي على مبادئ الاستعداد والصحو النبوي    جديد الفنان التطواني أيمن بنعمر    أرباح تويتر تفوق التوقعات.. و206 ملايين مستخدم نشط    صدور الطبعة الثانية من رواية "أفاعي النار" لجلال برجس        هذه أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدرهم اليوم الجمعة    مسرحية "المرأة صاحبة المسدس 45".. عمل فني يمزج بين الشغف والحرية من تجسيد صوفيا    هيونداي تطلق سيارة بيك آب مدمجة جديدة    وفاة والد الفنان والمسرحي محمد الجم بسكتة قلبية    حقيقة وفاة الفنان الكبير محمد الجم.    الفنان محمد الجم ل "العمق": أنا حي أرزق والله يهدي مروجي الإشاعات    لمغرب .. تراجع الفاتورة الطاقية بنسبة 34,6 في المائة في 2020 (مكتب الصرف)    حجاج بيت الله الحرام يرمون الجمرات في ثاني أيام التشريق أخبار    الحجاج يرمون الجمرات في ثاني أيام التشريق في ظل تدابير صحية غير مسبوقة    حجاج بيت الله يواصلون رمي الجمرات في أول أيام التشريق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تداعيات "كوفيد-19" تحرم جماعة الرباط من 15 مليار سنتيم
نشر في هسبريس يوم 18 - 06 - 2020

تسببت جائحة فيروس كورونا المستجد في توقف بعض الأنشطة الاقتصادية وفرض حَجر صحي على السكان لعدة أسابيع، وكان لهذا الأمر تداعيات كبيرة على المداخيل المالية للجماعات الترابية، من بينها جماعة الرباط.
وتُفيد معطيات رسمية صادرة عن مجلس مدينة الرباط بأن المداخيل المالية للعاصمة سجلت تراجعاً كبيراً يُقدر بحوالي 157 مليون درهم، أي أكثر من 15 مليارا و700 مليون سنتيم، في نهاية شهر ماي المنصرم.
وبلغت المداخيل المالية الإجمالية للجماعة حوالي 347 مليون درهم خلال الفترة الممتدة ما بين شهري يناير وماي، مقارنةً ب504 ملايين درهم سُجلت في الفترة نفسها من السنة الماضية.
ويتجلى من التفاصيل أن الرسوم المدبرة من طرف الجماعة بلغت ب68 مليون درهم نهاية ماي المنصرم، مُقابل 90 مليون درهم في الفترة نفسها من السنة الماضية، ما يمثل انخفاضاً قدره 21 مليون درهم.
أما الرسوم المدبرة من طرف مصالح وزارة الاقتصاد والمالية لفائدة الجماعة، فقد ناهزت 203 ملايين درهم نهاية ماي المنصرم، مقابل 326 مليون درهم في العام الماضي، ما يعني انخفاضاً قدره 123 مليون درهم.
ولن تكون جماعة الرباط لوحدها المتضررة من تراجع المداخيل، بل يشمل الأمر مُعظم الجماعات الترابية في المملكة، وذلك بسبب توقف الأنشطة الاقتصادية وتداعيات الحجر الصحي التي خفضت من مستويات الضرائب والاستهلاك.
وتضررت مداخيل الدولة أيضاً بسبب هذه الأزمة؛ فالأرقام الرسمية تُشير إلى أن المداخيل الضريبية تراجعت ب9 مليارات درهم في نهاية ماي المنصرم مقارنة بالفترة ذاتها من السنة الماضية.
وشمل التراجع جميع أنواع الضرائب، مثل الضريبة على الدخل (تراجع ب2 مليار درهم)، والضريبة على القيمة المضافة (2,5 مليار درهم)، والضريبة الداخلية على الاستهلاك (2 مليار درهم)، ورسوم التسجيل والتنبر (1,4 مليار درهم).
ويُعزى التراجع المسجل في الضرائب سالفة الذكر إلى انخفاض مستوى النشاط الاقتصادي، وتأجيل آجال تسديد الضرائب، وانخفاض الاستهلاك، نتيجة الحجر الصحي المفروض في المملكة منذ مارس الماضي للحد من تفشي فيروس كورونا.
في المقابل، سجلت النفقات العادية للدولة ارتفاعاً ملحوظاً إلى غاية نهاية شهر ماي بحوالي 9,8 مليارات درهم، ما يمثل زيادة ب 10,6 في المائة مقارنة بالفترة ذاتها من السنة الماضية، وهو ما سيفاقم عجز الميزانية بشكل كبير.
وقد فرض هذا الوضع الاستثنائي ضغطاً على مالية الدولة خلال السنة الجارية، ستضطر معه حكومة سعد الدين العثماني إلى إعادة حساباتها من جديد من خلال قانون مالية تعديلي يُرتقب أن يتم اعتماده قريباً.
كما سيكون على الدولة سلك نهج التقشف فيما يخص النفقات غير الضرورية لتوفير موارد مالية للقطاعات ذات الأهمية القصوى، واللجوء إلى الاقتراض الدولي لتوفير حاجيات البلاد من العُملة الصعبة الضرورية لاستيراد الأساسيات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.