سفير الإمارات: احتفال يذكرنا بعهد المغفور لهما الشيخ زايد بن سلطان وجلالة الملك الحسن الثاني    البنك العالمي: يعطي المغرب قرضا بقيمة 400 مليون دولار لدعم منظومة الحماية الاجتماعية    الجامعة العربية ترحب ب "الجهود المخلصة" للكويت من أجل رأب الصدع الخليجي    ا.طنجة يكشف لائحة لاعبيه لموسم 2021/2020    مدرب إشبيلية: "أملي أن يكون بونو جاهزا لمواجهة ريال مدريد    تسجيل 3996 إصابة جديدة بفيروس كورونا و73 حالة وفاة خلال ال24 ساعة الماضية    كورونا تقتل 6 أطباء بالمغرب في أقل من أسبوع    محمد حفيظ: بلاغ الداخلية يعود بنا إلى عهد "الدولة أنا.. وأنا الدولة".. والمؤسسة باقية والأشخاص زائلون    رئيسا النواب والمستشارين يطلعان المنظمات والاتحادات البرلمانية على حقيقة الوضع ب"الكركرات"    تفكيك خلية تطوان.. رسالة واضحة من "ديستي" إلى التنظيمات الإرهابية التي تسعى لاختراق المغرب    الكركرات.. عدة أحزاب وطنية تعبر عن تجندها وراء جلالة الملك للذود عن حوزة الوطن    التربية وفق النهج السليم    وزير الداخلية الفرنسي يعلن عن بدء حملة ضد الإنفصالية الإسلامية    أردوغان: أتمنى أن تتخلص فرنسا من ماكرون في أسرع وقت    عاجل|3996 إصابة جديدة بكورونا والحصيلة تقفز إلى 372620    بريطانيا.. بدء حملة التلقيح ضد فيروس كورونا الثلاثاء المقبل    أمريكا تجبر زوارها من دول عربية وإفريقية على دفع 15 ألف دولار    الرئيس الأول لمحكمة الاستيناف فكازا غادي يعتمد الخدمة بالتناوب بمحاكم الدائرة القضائية من السيمانة الماجية    من الكركرات. نساء الأحزاب: مقاربة الحزم هي الجواب المناسب حُيال استفزازات أعداء الوحدة الترابية    الرباط وموسكو تجددان التأكيد على ضرورة احترام وقف إطلاق النار بالصحراء    برشلونة يتوهج ويحقق فوز ساحق على أوساسونا    أيوب لكحل يعتذر عن مرافقة المغرب التطواني لمواجهة شباب المحمدية    تعيين الزميل حميد ساعدني مديرا للأخبار بالقناة الثانية    بالصور :سلطات أولاد تايمة تضع اللمسات الأخيرة لبداية عملية التلقيح ضد "كوفيد19"    آخر التطورات بشأن مستقبل ليونيل ميسي مع برشلونة الاسباني    هؤلاء يغيبون عن الوداد أمام برشيد    الرؤساء السابقون للولايات المتحدة الأمريكية مستعدون لتلقي لقاح فيروس كورونا لتشجيع مواطنيهم    شيكات الضمان.. مطالب بتوقيف هذه المعاملات التجارية التي تفاقمت مع أزمة كوفيد-19    الاتحاد الاوروبي يمول مشروعا بيئيا في جهة الشمال ب 35 مليون درهم    أحوال الطقس ليوم غد السبت.. أجواء ممطرة في معظم المناطق    هذا ما قاله السلاوي عن حملة التلقيح التي سيشرع فيها المغرب (فيديو)    والي جهة مراكش ينفي إنشاءه لأي صفحة باسمه على "فيسبوك"    تعيين حميد ساعدني رسميا مديرا للأخبار بالقناة الثانية "دوزيم"    من بينها المغرب.. 7 دول عربية ضمن قائمة "تورتويز ميديا" للذكاء الاصطناعي    " كورونا" يضرب الجيش الملكي    لويس إنريكي: إيطاليا تمر بفترة تغيير وأتمنى أن تستعيد مستواها المعهود    المضاربات ترفع أسعار أجهزة التنفس الاصطناعي    دورة جديدة من مهرجان المعاهد العليا للمسرح    البام يطالب بتسقيف أسعار العمليات العلاجية للتصدي لجشع المصحات الخاصة    إتلاف أزيد من 700 كلغ من المخدرات    أجواء باردة وتساقطات مطرية بعدد من المناطق خلال طقس نهار اليوم الجمعة    القرض الفلاحي للمغرب يؤكد دعمه التام للفيدراليات البيمهنية الفلاحية    برقية تعزية ومواساة من جلالة الملك إلى آن أيمون جيسكار ديستان    الدورة الثانية لمهرجان المحصر للثقافة والتراث الحساني بالسمارة    مجلة "بيبول" عطات لسلينا كَوميز لقب شخصية عام 2020    الإجارة المنتهية بالتمليك.. حل حقيقي يتيح إنعاش السكن الاجتماعي    بالاستعارة والأشواق    في حوار مع الكاتبة التونسية فاطمة بن محمود:    "كوفيد19" يؤثر سلبا على النتائج المالية لشركات التأمين المغربية    الداه أبو السلام الحجة    المثقف العربي يُنتج الثقافة أم تُنتِجُه الثقافة السائدة في وطنه؟    احرقوا كل أوراق الحب    العربية ومجتمع المعرفة.. حقيقة مع وقف التنفيذ    الأردن في فَمِ الفُرْن    باريس تعلن عن زيارة مرتقبة للسيسي    محنة عباقرة العالم مع المسلمين    محنة عباقرة العالم مع المسلمين    الصراع المغربي العثماني حول مجالات النفوذ والبحث عن الشرعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





والي جهة البيضاء يدق ناقوس الخطر بشأن أعداد "مصابي كورونا"
نشر في هسبريس يوم 26 - 10 - 2020

لم تعد الحالة الوبائية في مدينة الدار البيضاء تثير قلق الفواعل الصحية غير الرسمية فحسب، وإنما بات الوضع العام محل قلق كذلك من لدن المشرفين على تدبير حالة الطوارئ الصحية، بمن فيهم سعيد أحميدوش، والي جهة الدار البيضاء-سطات، الذي نبّه إلى الارتفاع الكبير لأعداد المصابين خلال الأسابيع الأخيرة.
وأبرز أحميدوش، خلال ندوة افتراضية حول الوضعية الوبائية في جهة الدار البيضاء-سطات، نظمتها مجموعة من الهيئات الرسمية بالمملكة، إلى أن "السلطات المحلية تسهر على تطبيق الإجراءات الاحترازية التي يتم الإعلان عنها كل حين، بحيث يقوم عناصر الأمن والدرك الملكي والسلطات المحلية بعمل جبار في هذا الصدد".
وأوضح والي الجهة أن "السلطات قامت بإغلاق مجموعة من المقاهي والمطاعم التي لا تحترم التدابير الصحية الموصى بها"، موردا أن "الإجراءات الزجرية تروم تحسيس المواطنين بخطورة الوباء، لأنه ينبغي على السكان الالتزام بارتداء الكمامة عن قناعة، وليس خوفاً من الغرامة المالية".
وطلب المتحدث من الأسر القاطنة في الحيز الترابي للجهة الاقتصادية باقتناء اللقاح المخصص للأنفلونزا الموسمية، قائلا: "يجب على العائلات الحصول على اللقاح أكثر من السنوات الماضية، لأن ذلك سيخفف الضغط على المصحات الخاصة والمستشفيات العمومية، لأنها تعاني ضغطا كبيرا في الأصل".
وأضاف المصدر عينه: "تسجل جهة الدار البيضاء-سطات أرقاما قياسية مرتفعة في الأسابيع الأخيرة، ما جعل مستوى تفشي فيروس كورونا يرتفع بشكل كبير"، موردا: "لو لم نتخذ الإجراءات المعلن عنها في بداية شتنبر، لا نعرف إلى أين كنا سنصل في اللحظة الراهنة".
وشرح أن "الفيروس له علاقة كبيرة بحركية الأشخاص وعدم استعمال الكمامة الواقية، وهو ما ينعكس في جهة الدار البيضاء-سطات، لا سيما مدينة الدار البيضاء، بفعل الحركية الواسعة للأفراد، بحكم النشاط الاقتصادي والتجاري"، مشيرا إلى أن "الإجراءات المتخذة، بما فيها حظر التجوال الليلي، تهدف إلى الحد من تسارع الفيروس".
"نتمنى أن تعطي هذه الإجراءات نتائجها، لكن النتيجة الملموسة تبقى مرتبطة بالتزام الأفراد بالإجراءات الإدارية"، بتعبير والي الجهة، الذي لفت إلى أن "الشركات عليها احترام الإجراءات الصحية لتفادي البؤر المهنية، وتشديد التدابير أكثر من أي وقت مضى"، داعيا إلى تشجيع العمل عن بعد في الأسابيع المقبلة للحد من التنقلات الجماعية.
وذكرت مداخلة المسؤول ذاته أن "الضغط الملقى على الأطباء كبير للغاية، علما أن الموارد البشرية محدودة مقارنة بالوضع الكائن، ولكن يقومون بمجهودات جبارة رغم ذلك، لكن نحتاج إلى تقوية العمل المنجز، وذلك بمؤازرة القطاع الخاص الذي نشتغل معه".
وخلص والي جهة الدار البيضاء-سطات إلى أنه "يشتغل من أجل إيجاد طريقة جديدة في تدبير الوضع الصحي بالجهة، من خلال اشتغال أطباء القطاع الخاص في القطاع العمومي مستقبلا (Vacation)، وسيكون ذلك مؤدى عنه، حتى نتجاوز المحنة الصحية التي ستتضاعف في شهري نونبر ودجنبر".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.