مسيرة بإسبانيا تطالب باعتقال غالي (صور)    اشتوكة أيت باها.. حجز 190 كلغ من المواد الغذائية غير الصالحة للاستهلاك    مؤسسة أميركية تتوقع سقوط الصاروخ "الصيني التائه" فوق دولة عربية    شركة توتال تلغي حملة إعلانية في جريدة "لوموند" بسبب اتهامها بتمويل المجلس العسكري الحاكم في بورما    الجيش الاسرائيلي يوقف مشروع نجم كرة قدم برصاصة    كورونا إفريقيا.. تسجيل 342,932 حالة نشطة خلال ال24 ساعة الأخيرة    بطولة انكلترا: سولشاير ينوي تكثيف مبدأ المداورة في ظل زحمة المباريات    الفتح الرياضي يعلن انتقال "سلتو" إلى أهلي طرابلس بنظام الإعارة    توقيف "بزناز" هاجم الشرطة وتسبب في جرح عنصرين    مزال خاصنا نردو البال مع الفيروس.. الداخلية: مراسم دفن الموتى ماخصهاش تفوت 10 ديال الناس و ممنوع التجمعات ديال العزو    تونس تعلن إغلاقا شاملا طوال أسبوع عيد الفطر    استمرار التضييق على حرية التنظيم ودعوات للسلطات لاحترام الدستور والقانون    وزارة الداخلية تصدر بلاغا حول مراجعة اللوائح الانتخابية للغرف المهنية    كأس العرش : مربع ذهبي مغري ومثير بين الوداد البيضاوي والموغريب أتلتيك تطوان    حكم إثيوبي يقود قمة الوداد ومولودية الجزائر    كم كنت موفقا يا امحند العنصر! الانتخابات لا تربح بالكلام وبالبرامج السياسية بل بالحكمة والصمت    بمناسبة عيد الفطر.. السجون تسمح بادخال قفة المؤونة للنزلاء بشكل استثنائي    ‪أولياء التلاميذ يطالبون بتأجيل امتحانات الباكالوريا    "أونسا": المناخ الملائم وراء الإنتاج المبكر للبطيخ الأحمر بزاكورة والبذور غير معدلة جينيا    المجلس العلمي الأعلى يحدد قيمة الزكاة في 15 درهما    البروفيسور هيكل: من شأن الأدوية المتوفرة تدبير السلالة العادية والمتحورات الأخرى    حماة المال العام: الحكومة أصبحت رهينة لوبيات الفساد والإرادة السياسية لمواجهة الفساد غائبة    برايثوايت يعود إلى قائمة برشلونة في مواجهة أتلتيكو مدريد    الدكتور جعفر هيكل: الأدوية المتوفرة قادرة على تدبير السلالة العادية لكورونا والمتحورات الأخرى    مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط يكشف عن تشكيلة لجان التحكيم    قصيدة من وحي لوحة    تلميذة ابتدائي تطلق النار داخل مدرسة وتصيب زملائها في ولاية أمريكية    بوريطة: إيران تستهدف المغرب عبر تسليح البوليساريو    وزير الداخلية يستقبل زعماء أحزاب المعارضة اليوم    ردا على استدعاء المغرب لسفيرته.. ألمانيا: تفاجئنا بالقرار ونعمل بطريقة بنّاءة مع المغرب لحل الأزمة    في الذاكرة.. وجوه بصمت خشبات المسرح المغربي    الداخلية تدعو إلى عدم تجاوز 10 أشخاص في مراسم الدفن والتأبين لمنع تفشي كورونا    جريمة بشعة تهز طنجة.. شخص يطعن خياطا ويرسله إلى الإنعاش    منظمة الصحة العالمية تحذر من موجة جديدة لكورونا في إفريقيا    أكادير.. التوقيع على اتفاقية شراكة بين المركز الجهوي للاستثمار لسوس ماسة و" كلوفو المغرب"    المكتب الوطني المغربي للسياحة ينظم "الأيام الجهوية للتسويق السياحي"    بعد دعوة بايدن رفع براءات اختراع اللقاحات.. جدل حول الملكية الفكرية ومخاوف من سوء الاستعمال    "الأولى" حيحات فهاد رمضان.. الأخبار شافوها أكثر من 6 ملايين ديال المغاربة ومسلسل "بنات العساس" تبعوه 8 ملايين    كتل ضبابية وزخات رعدية الجمعة بمختلف مناطق المملكة    الكونغولي مابيدي يزيد متاعب الرجاء    رسالة من هيرفي رونار لحسين عموتا    دراسة علمية.. وجود "دوامة محيطية" ببحر البوران في عرض الحسيمة    بين العقل والخبل    كلام الله... قول النبي في القرآن الكريم    اسبانيا تسجل تراجعا "هاما" لعدد السياح الأجانب    تويتر يعلق حسابا ينشر رسائل لدونالد ترامب    العلاقات الدولية لا تحتمل الخطاب الاختزالي حول صراع الأديان والحضارات    السعودية.. أخبار غير سارة عن أداء مناسك الحج هذا العام..    إسلاميات… تقرير الحالة الدينية في المغرب (2018 2020): الطرق الصوفية (2/3)    السينما.. مصنع ترفيهي أو أداة تحكم في العقول؟    ستروين تودّع C1 بموديل خاص    البروفسور مولاي هشام عفيف: خلال الأشهر الأربعة من هذه السنة فارق الحياة 130 مريضا ومريضة وتم إنقاذ حياة 105    نبضات : أبي    ألبير كامو: عاشق أم دونجوان؟    إصدار سندات للخزينة عن طريق المناقصة بقيمة 1.05 مليار درهم    الكتاب الجامعي المغربي ورهانات الثقافة والتنمية    قبيل "العيد".. تشديد إجراءات التنقل بالمملكة    كأس العرش... الحسناوي يقود المغرب التطواني إلى نصف النهائي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"مايكروسوفت" تدعم المقاولات المغربية لاعتماد المرونة الرقمية أمام "كورونا"
نشر في هسبريس يوم 20 - 04 - 2021

أكد مسؤولون في شركة "مايكروسوفت" التزامهم الدائم لمواكبة المقاولات المغربية لترسيخ ثقافة المرونة الرقمية بهدف التأقلم والازدهار في ظل جائحة "كوفيد-19′′، وبالتالي دعم الانتعاش الاقتصادي في المملكة.
ومنذ ما يزيد عن سنة على ظهور الجائحة، مازالت الأزمة الصحية العالمية مستمرة وترمي بآثارها على المقاولات في المغرب ومختلف الاقتصاديات عبر العالم، لتبرز موازاة مع ذلك الحاجة الملحة إلى تبني مفهومي المرونة والتعاون والاعتماد على التقنيات الحديثة باعتبارها رافعات مهمة لتخطي تبعات الجائحة والتعافي من انعكاساتها.
وفي هذا الصدد، نظمت "مايكروسوفت المغرب"، اليوم الثلاثاء، ندوة رقمية تطرق فيها مسؤولو الشركة العالمية الرائدة في الحلول الرقمية لتدخلاتها من أجل دعم تعافي وانتعاش منظومات المقاولات بالمغرب أو الاستعداد للعودة إلى الوضع العادي أو ابتكار أو تبني وضع جديد.
وقال أحمد يحياوي، المدير الإقليمي بالنيابة لدى "مايكروسوفت المغرب"، إن الطريقة التي تم بها تدبير الجائحة منذ تفشيها كانت جيدة، وهو ما مكن من تحقيق الهدف الحقيقي وراء التحول التكنولوجي بواقع بلغ عشرة أضعاف.
وأضاف يحياوي أن "الاستجابة العالمية الأولية بعد ظهور الجائحة ساهمت في تسريع التحول الرقمي، وقد تحقق في هذا الشأن خلال الشهرين الأولين على ظهورها ما كان مأمولاً تحققه خلال عامين"، وأشار إلى أن استمرار هذا الزخم سيقود إلى منعطف حاسم تصبح معه الأنظمة التقليدية القديمة والموروثة متجاوزة ومنعدمة الفائدة.
وأكد المسؤول في "مايكروسوفت المغرب" على أهمية تحفيز القطاعات العامة والخاصة "من أجل الابتكار واعتماد أفضل التقنيات في مجالات تخصصها من أجل مواجهة التحديات الاقتصادية والحيوية التي تفرضها التدابير الاحترازية والقيود الصحية على الرحلات والتجارة، ناهيك عن أهمية تنمية وتطوير قدراتها الرقمية الخاصة".
ومع بداية ظهور جائحة كورونا، أعلنت "مايكروسوفت" مجموعة من تحديثات حلول عدة، من قبيل برنامج "Teams"، وهي التحديثات التي مكنت مئات المقاولات من مختلف المجالات وبشتى التوجهات فضلاً عن آلاف المستخدمين في المغرب من العمل عن بُعد وضمان استمرارية أنشطتهم رغم الأزمة الصحية العالمية.
وحسب المعطيات التي تم عرضها ضمن الندوة فقد نجح برنامج "Teams" المخصص للعمل والتدريس عن بُعد في تحقيق أرقام قياسية عبر العالم، بلغت خلال شهر أبريل الماضي حوالي 4 مليارات دقيقة من الاجتماعات يومياً من قبل مستعملين يقدر عددهم ب75 مليون شخص يومياً.
وفي المغرب، نجح برنامج "Teams" في استقطاب عشرات الآلاف من المستعملين، إذ ذكر يحياوي أن "مايكروسوفت" منحت خلال السنة الماضية تراخيص لاستعماله من قبل مقاولات وقطاعات حكومية ومكاتب، إضافة إلى مئات الآلاف من التراخيص المجانية لقطاع التعليم.
كما أطلقت "مايكروسوفت" مبادرات تهم المقاولات مثل "Global Skilling Initiative" الهادفة لتدريب ملايين الأشخاص الذين تضرروا من تداعيات الأزمة الصحية، وتمكينهم من تطوير قدراتهم وكفاءاتهم التقنية والرقمية. وقد بلغ عدد من استفادوا من المبادرة في المغرب 90 ألف متعلم، وهو رقم مرشح للارتفاع بقوة مع نهاية السنة الجارية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.