توقيف 112 شخصا بينهم 34 قاصر خرقوا حالة الطوارئ الصحية بسياقة دراجات بطريقة استعراضية وخطيرة    النقد الدولي: الانتعاش الاقتصادي للمغرب مرتبط بعملية التلقيح ضد كوفيد-19    دوري السوبر الأوروبي "خيانة فادحة لكرة القدم" – الإندبندنت    اقتصادي: تأثير كورونا على التشغيل سيكون أشد وطأة مقارنة بشهر رمضان الماضي    طقس الثلاثاء.. سحب منخفضة مصحوبة بكثل ضبابية بعدد من المناطق    لقاح فيروس كورونا: ماذا يحدث للجرعات غير المستخدمة؟    رئيس جماعة تطوان يستقوي على الموظفين    سنة 2020 السنة الأكثر حرارة على الإطلاق في المغرب (الأرصاد)    مستوى تقني متميز يطبع نهائي بطولة المغرب في الهيب هوب    السودان يلغي رسميا قانون مقاطعة إسرائيل    واتس اب يوضح عواقب رفض سياسة الخصوصية الجديدة    مسلسل 'الاختيار 2' وفض اعتصام رابعة.. انقسام المصريين وفزع 'الإخوان'    فلورنتينو: دوري أبطال أوروبا فقد بريقه ودوري السوبر سينقذ كرة القدم    هزة أرضية متوسطة القوة تضرب من جديد ساحل اقليم الدريوش    رغم كورونا و الحظر .. أخنوش يطلق عملية ترقيم 8 ملايين رأس من الأغنام و الماعز بمناسبة عيد الأضحى    سيميولوجيا خطاب الصورة.. المعنى في المبنى    عمر هلال : هكذا أهانت الجزائر و البوليساريو سلطة الأمين العام و قرارات مجلس الأمن    هذه هي الدول العربية الأكثر تضررا بفيروس كورونا    "الكونتانيك"    أ ف ب.. "على الدول التحرك الآن" لحماية سكانها من "التأثيرات الكارثية للتغير المناخي"    المغرب يرفع الرسوم الجمركية على القمح اللين والصلب    هل المدينة للبيع؟    أجواء إيجابية ترافق بعثة نادي الرجاء في تنزانيا    بيريز يصدم عشاق ريال مدريد بخصوص رونالدو    منع إقامة الصلاة في المسجد بين المنطق السليم والقانون المغربي    الحماية الإجتماعية ورش مندمج يقضي على "الطابور"    رويترز.. رئيس وزراء "إسرائيل" يخسر تصويتا مهما على "لجنة رئيسية" بالبرلمان    حاجتنا إلى التعلم الذاتي لسد الفجوة الرقمية ومواكبة متغيرات اقتصاد المعرفة    أ ف ب: جنوب إفريقيا.. حريق كيب تاون يتجه نحو وسط المدينة ويؤدي إلى إجلاء عدد من السكان    رويترز.. البنتاغون: الحشد العسكري الروسي قرب حدود أوكرانيا أكبر مما كان في السابق    فتحي المسكيني: الإنسان هو الكائن الوحيد الّذي يمكنه أن يتمتّع بمدوّنة «حقوق»    الأغنيات المرشحة للأوسكار ستقدم في لوس أنجليس وايسلندا    معرض تشكيلي بالرباط احتفاء بالقدس    "التقليد والحداثة" في فكر "جورج بالاندييه"    بلا حشمة.. حميد الحضري: أنا مع تقنين الحشيش.. وهذا الفنان ظلم صوته- فيديو    التطوع حياة    رمضان في رحاب القدس والمقدسيين    مخالب النقد تنهش الرئيس التونسي بعد عام ونصف من رئاسته    الشباكية: حلوى انصهرت أصولها الشرقية الأندلسية في المغرب    تخلف بنحليب عن مرافقة الرجاء إلى تنزانيا يثير ضجة داخل الفريق    عاجل.. اعتقالات بالجملة الآن بهذه المدينة بسبب قرار الاغلاق وحظر التجول الليلي    قاصرون يتحدون حالة الطوارئ بساحة الشبيبة و الرياضة بالناظور    الثقافة والمثقف وتغيير المجتمع    دول علق المغرب السفر منها وإليها.. تعرّف على عددها    نقابة تدق ناقوس الخطر بخصوص تفاقم أوضاع مهنيي الصحة و تطالب بحوار "جدي" و "حقيقي"    الملك يهنئ تالون بمناسبة إعادة انتخابه رئيسا لجمهورية بنين    ماذا يعني الطعن في قرار المحكمة الدستورية؟    دراسة: ممارسة الرياضة قد تمنع الوفاة بفيروس كورونا    الناظور.. عاجل+فيديو: السلطات تحاصر مقهى بالعروي.. صاحبها يرفض فتح أبوابها للأمن    مليلية هزات أرضية متتالية تُخرج الساكنة إلى الشوارع    نقابة: مستشفى الأنكولوجيا بوجدة يعيش حالة من الفوضى وسوء التسيير    76,4 في المائة حجم الرواج بثلاثة موانئ حتى متم مارس المنصرم    حصيلة كورونا اليوم: 17319 خداو الجرعة الأولى من الفاكسان و7 ماتو    وزير الرياضة البريطاني: سنبذل كل جهودنا لعرقلة دوري السوبر الأوروبي    مفتي مصر : الحشيش و الخمر لا يبطلان الصيام (فيديو)    عمرُو بن الجَموح … رجل من الجنة    جنة بلا ثمن    الألم والمتعة في شهر رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لفتيت : الجميع مسؤول لإنجاح عملية تحديث آليات إفراز المؤسسات التمثيلية
نشر في كشـ24 يوم 06 - 03 - 2021

قال وزير الداخلية، عبد الوافي لفتيت، مساء الجمعة بالرباط، إن المرحلة الحالية تقتضي من الجميع الانخراط كلية في المجهودات الرامية إلى تحديث الآليات لإفراز المؤسسات التمثيلية.
وأبرز لفتيت، في معرض تقديمه لمشاريع النصوص التنظيمية المؤطرة للمنظومة الانتخابية خلال جلسة عمومية عقدها مجلس النواب خصصت لدراسة هاته المشاريع والتصويت عليها، أن المرحلة الحالية تقتضي من الجميع الانخراط كلية في المجهودات الرامية إلى تحديث الآليات والقواعد التي تؤسس لإفراز المؤسسات التمثيلية، بما يواكب التطورات والتحولات التي تشهدها المملكة في مختلف المجالات، مع الحرص على جعل هذه المؤسسات قادرة على الإسهام في رفع التحديات المطروحة لتحقيق التنمية المنشودة.
وسجل أن المنظومة التشريعية المعروضة على مجلس النواب تحظى بأهمية بالغة في مسار البلاد على المستوى السياسي، وكذا على الأسس اللازمة لتنظيم مستوى الحياة التمثيلية الوطنية، على اعتبار أنها تؤسس لمرحلة جديدة، وتضع الاستحقاقات المقبلة، وفق التوجيهات السامية للملك محمد السادس، في مناخ تسوده المنافسة الشريفة والعادلة، ويضمن تخليق المسلسل الانتخابي بالمملكة.
وتابع بالقول إن ما يبعث على الارتياح يتمثل في القناعات الإيجابية لدى كافة الفاعلين السياسيين، خلال مختلف الأشواط التي قطعتها المشاورات السياسية، وكذا لدى النواب بمناسبة تدارس اللجنة مشاريع النصوص الانتخابية، حول التصور المستقبلي المتفائل للرقي بالممارسة الديمقراطية، والرغبة المشتركة في تقوية الضمانات، لتحقيق مصداقية الاستحقاقات الانتخابية.
وأردف الوزير قائلا إن "شعور الارتياح نابع أيضا من روح المسؤولية العالية التي طبعت مواقف الهيئات السياسية، والتدخلات القيمة للنواب على مستوى اجتماعات اللجنة، حيث تتجلى من خلالها الرغبة الجماعية في إنعاش الحقل الحزبي، وبث الحماس والتعبئة المنشودين في مختلف مكونات المجتمع، من أجل انخراط الجميع بكثافة في المحطات الانتخابية المقبلة، وترسيخ ثقافة التنافس الشريف والمنصف بين الأطراف المعنية، وتطوير العمل السياسي بالبلاد ".
ولم يفت المسؤول الحكومي التأكيد على أن الرغبة التي يتقاسمها الجميع، مؤسسة تشريعية، وحكومة، وهيئات سياسية، ومجتمع مدني، بخصوص ضرورة إنجاح المحطات الانتخابية المقبلة، ستكون خير محفز، من أجل بذل كافة الجهود، في أفق الاستجابة لتطلعات الشعب المغربي، الهادفة إلى بناء مؤسسات منتخبة ناجعة وذات مصداقية، وإفراز نخب مؤهلة تحظى بالثقة والشرعية التمثيلية، وتكون قادرة على الاضطلاع بالدور المنوط بها دستوريا.
وشدد على أن المملكة عاقدة العزم على مواصلة مسيرة توطيد الصرح الديمقراطي، بفضل حكمة وتبصر جلالة الملك، ضامن الاختيار الديمقراطي والساهر على حسن سير المؤسسات الدستورية، من خلال التزامها اليوم بالإعداد لإجراء الانتخابات العامة المقبلة، في مواعيدها الدستورية والقانونية رغم الظرفية الصعبة التي يعيشها العالم بأسره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.