العثماني يتلعثم حين سئل عن وفاة مرسي ويكتفي بطلب المغفرة للجميع    بعد تأجيل أربع جلسات.. استئنافية فاس تشرع في محاكمة حامي الدين    مزوار : يتعين على القطاع الخاص أن يكون في قلب النموذج الجديد للتنمية    اعتقال ميشيل بلاتيني للتحقيق معه بتهم فساد تخص مونديالي 2018 و2022    زايد كروش قريب من العودة للبطولة الاحترافية من بوابة فريق "قوي"    سجن عين السبع 1 .. الإدارة تنفي تعرض نزلاء لتجاوزات مهينة    صور مكان دفن محمد مرسي في القاهرة وسط حضور أمني كثيف    هلال: لا حل لقضية الصحراء خارج سيادة المغرب ووحدته الترابية والوطنية    الدكالي: الأسر المغربية تتحمل تمويل منظومة الصحة أكثر من الدولة (فيديو) خلال المناظرة الوطنية للتمويل الصحي    مفاوضات بين برشلونة وسان جرمان لإعادة نيمار    منتخب تونس يفوز على بوروندي ويؤكد جاهزيته للكان    دليلٌ شامِل من السفارة لمغاربة "الكان" في مصر.. وتذكير بعقوبات التحرُّش والسرِقة والمخدرات    عين على ال”كان”.. منتخب مالي يبحث عن أول تتويج قاري في تاريخه    تفكيك خلية إرهابية بتطوان تتكون من خمسة أفراد    عبد النباوي: ظهور أصناف جديدة من الجرائم    نزهة الوفي تؤكد أن تكلفة تدهور الهواء بلغت 9.7 مليار درهم سنة 2014    اعتقال قاصر اخترق مواقع إلكترونية بكلميم    اختتام فعاليات الدورة الثالثة لمهرجان الريف للفيلم الأمازيغي، بتتويج فيلم “مرشحون للانتحار” بالجائزة الكبرى    حمد الله يقترب من الدوري الإيطالي    وزارة المالية: المداخيل الضريبية للحكومة ارتفعت بنحو 6.4 في المائة    الأمن يوقف جنوح الجرار    “صفقة القرن” و”مؤتمر البحرين” تخرجان المغاربة للاحتجاج في مسيرة وطنية الأحد المقبل بالرباط    الصين تحذر من عواقب الانتشار العسكري الأميركي في الشرق الأوسط    القنيطرة.. توقيف ثلاثة جانحين من ذوي السوابق القضائية متورطين في عملية سرقة بواسطة السلاح    توقعات أحوال طقس غدا الأربعاء    قانون الإضراب يثير غضب الكنفدرالية    فلاش: “ابن البلد.. العاشق معشوقا” جديد العمراني    رحيل « مؤلم » ل »محاربة السرطان الجميلة »    زوجة مرسي تكشف اللحظات الأخيرة قبل دفنه    لفتيت: مشروع القانون بشأن الوصاية الإدارية على الجماعات السلالية جاء لتمتيع ذوي الحقوق من خيراتها    أخنوش يستقبل رئيس جامعة أديلايد الأسترالية وتعزيز سبل التعاون في مجالات التكوين والبحث العلمي محور اللقاء    بعثة المنتخب الوطني تسافر لمصر    وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية يبشر البرلمان بمستجدات سيعمل بها لأول مرة لتسهيل أداء مناسك الحج    دفن جثمان محمد مرسي في القاهرة بحضور أسرته.. ومحاميه يكشف تفاصيل الدقائق الاخيرة في حياته    حسابك على فيسبوك قد يكشف مشاكلك الصحية    صفرو: توقع بارتفاع إنتاج فاكهة الكرز    باريس.. سرقة قناع إفريقي يساوي 300 ألف أورو من دار “كريستيز” للمزادات الفنية    رقمنة أزيد من 700 مخطوط داخل المكتبة الوطنية    الجزائر.. إيداع رجال أعمال ومسؤولين سابقين في الدولة إلى السجن    تفكيك خلية إرهابية بتطوان تتكون من خمسة أفراد وحجز أسلحة بيضاء وبذلة عسكرية    الفاسي الفهري يدعو مغاربة الخارج إلى الاستفادة من فرص الاستثمار في قطاع العقار بالمغرب    هشام العلوي ينعى مرسي ويصفه ب”المجسد للشرعية الديمقراطية”    أحمد الريسوني: مرسي شهيد قتله العسكر وآل سعود وآل زايد    «خمس أمثولات من أجل فاس» لكاي داستورغ    رسالة ملكية إلى رئيس كازاخستان    قصة : ليلة القدر    لحظة اعتراف وتكريم لمؤسسي الكونفدرالية بمسرح عبد الرحيم بوعبيد بالمحمدية    الرميد: الفقر المطلق تقلص إلى 1.4% في المغرب خلال 6 سنوات    منتدى Mpay.. مرصد لتتبع عمليات الأداء عبر الهاتف    سعيد خلاف يعود بفيلم «التائهون» 
ويقول: لا أومن بأن لكل مخرج أسلوبا    شركة ميلان الامريكية ديال الادوية فتحات مصنعها فالمغرب    دراسة حديثة تربط تناول اللحوم الحمراء بالوفاة المبكرة..خبير: من الأحسن الدواجن والسمك    الجمعية المتوسطية الإفريقية للثقافة والفنون بالمضيق تحتفي با لأعمال الموسيقية للموزيكولوجي العالمي الأستاذ أحمد حبصاين    ماريا كاري كانت كتخون خطيبها السابق مع صاحبها الحالي    الشيخ الفيزاري ينعي مرسي برسالة قوية: قتلك جريمة مكتملة الأركان.. قتلك ضباطك بمال الخليج وعن قريب سيلحق بك جلادوك    تلوث الهواء.. العالم العربي الأسوأ عالميا والأطفال هم الأكثر تضررا    الربيع الموؤود .. و ريع استغلال « دين – مال» في السياسة ..    وجهة النظر الدينية 13    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حراك ‬الجزائر ‬في ‬الجمعة ‬الثالثة ‬عشر
نشر في لكم يوم 19 - 05 - 2019

تميزت ‬فترة ‬حراك ‬الجزائر ‬في ‬الجمعة ‬رقم ‬13 ‬بمظاهر ‬سياسية ‬هامة ‬نذكر ‬منها:‬
آراء أخرى
* الحق في الإيمان والحق في الإلحاد
أحمد عصيد
* عندما يتحول الرعب إلى إبداع
أمينة مجدوب
* الأمازيغية تحتاج التعديل الدستوري وليس فتات القانون التنظيمي
مبارك بلقاسم
أولها: ‬فرض ‬السلطات ‬لضغط ‬على ‬جهاز ‬القضاء ‬بعزل ‬بعض ‬كبار ‬موظفيه..‬
ثانيها: ‬بداية ‬تحول ‬الحراك ‬الى ‬مواجهات ‬مع ‬القوة ‬الحاكمة ‬من ‬طرف ‬الجماهير ‬في ‬المناطق ‬المهمشة ‬مثل ‬تينركوك، ‬وانسحاب ‬القوات ‬الحكومية ‬من ‬تطويق ‬المتظاهرين ‬بالعاصمة ‬بعد ‬فشل ‬التطويق ‬بكثرة ‬الحاضرين، ‬واستعمال ‬الشباب ‬والطلبة ‬لتكتيك ‬جديد ‬يعتمد ‬على ‬خلق ‬يوم ‬آخر ‬للخروج ‬الى ‬الشوارع ‬يوم ‬الثلاثاء ‬أي ‬امتداد ‬الحراك ‬لأكثر ‬من ‬يوم ‬الجمعة ‬في ‬الأسبوع. ‬
وثالثتها: ‬استدعاء ‬واستقبال ‬السفراء ‬الأجانب ‬من ‬طرف ‬الرئيس ‬المؤقت ‬عبد ‬القادر ‬بن ‬صالح..‬
‬ورابعها: ‬اعتقال ‬الجينرال ‬الحسين ‬بن ‬حديد ‬ثالث ‬جينرال ‬متقاعد ‬يعتقل ‬بعد ‬توفيق ‬وطرطاق. ‬ويقال ‬بأن ‬سبب ‬الإعتقال ‬هو ‬نشره ‬لوجهة ‬نظره ‬لرسالة ‬عبر ‬وسائل ‬الإعلام. ‬وخلال ‬ظرفية ‬هذه ‬الجمعة ‬يظهر ‬أن ‬أزمة ‬حرية ‬التعبير ‬بدأت ‬تزداد ‬سوءا ‬في ‬صفوف ‬كبار ‬الضباط، ‬أن ‬تعبير ‬الجينرالات ‬المتقاعدين ‬عن ‬آرائهم ‬يؤدي ‬الى ‬السجن. ‬وبالمقارنة ‬فإن ‬أُطر ‬العسكر ‬في ‬تونس ‬وليبيا ‬والمغرب ‬مستهم ‬عمليات ‬الإحالة ‬على ‬التقاعد ‬بعد ‬فبراير ‬2011 ‬باستثناء ‬موريتانيا ‬التي ‬يتكون ‬كبار ‬ضباطها ‬من ‬بيروقراطية ‬قبلية، ‬ولدى ‬كل ‬الضباط ‬في ‬منطقة ‬أسرار، ‬ولم ‬يقدموا ‬على ‬عرض ‬آرائهم ‬للشعب. ‬ويمكن ‬لديهم ‬الكثير ‬مما ‬يفيد ‬الإصلاح ‬السياسي ‬، ‬وتعتبر ‬حملة ‬اعتقالهم ‬في ‬الجزائر ‬تجربة ‬جديدة ‬تستحق ‬الإنتباه، ‬لأن ‬عددا ‬منهم ‬بدأ ‬ينشر ‬مواقفه، ‬وبعد ‬ذلك ‬ستفشى ‬الأسرار ‬عن ‬الحكام ‬وقد ‬تتكرر ‬تجربة ‬الجينرال ‬المتقاعد ‬حفتر ‬في ‬الجزائر..‬
‬وخامسها: ‬ثورة ‬تينركوك ‬التي ‬عرفت ‬حرائق، ‬واعتقالات ‬في ‬منطقة ‬أدرار ‬وهو ‬الجبل ‬بالأمازيغية. ‬وهي ‬منطقة ‬يمكن ‬أن ‬تحرك ‬قبائل ‬مزاب ‬التي ‬قدمت ‬كثيرا ‬من ‬الضحايا ‬ضد ‬جمهورية ‬بوتفليقة ..‬
‬وسادسها: ‬تغيير ‬النائب ‬العام ‬لمجلس ‬قضاء ‬الجزائر ‬بن ‬كثير ‬بن ‬عيسى ‬وتعيين ‬مكانه ‬بلقاسم ‬زغماتي ‬وهو ‬مجرد ‬تداول ‬بين ‬نفس ‬النافذين ‬في ‬مجال ‬الجهاز ‬القضائي، ‬وليس ‬هناك ‬تغيير ‬في ‬تقاليد ‬القضاء ‬الذي ‬يشكل ‬جزءا ‬من ‬تراث ‬حكم ‬الأتراك ‬وفرنسا، ‬وتنظيم ‬المجاهدين…‬
ومحكمة ‬سيدي ‬امحمد ‬بدأت ‬تشتهر ‬عالميا ‬في ‬وسائل ‬الإعلام، ‬بكونها ‬محكمة ‬شبه ‬مختصة ‬في ‬محاكمة ‬كبار ‬مسؤلي ‬الدولة ‬الجزائرية، ‬وكبار ‬الأثرياء ‬في ‬زمن ‬الحراك، ‬وليس ‬لدى ‬هذه ‬المحكمة ‬تغطيات ‬إعلامية ‬لما ‬يجري ‬داخلها ‬من ‬تحقيقات، ‬ولا ‬إمكانية ‬لوجود ‬مراقبين ‬حقوقيين ‬ولا ‬منظمات ‬دولية….‬
وتقديم ‬والي ‬العاصمة ‬السابق ‬عبد ‬القادر ‬زوخ ‬الى ‬محكمة ‬سيدي ‬امحمد، ‬هي ‬من ‬عجائب ‬القضاء…‬
وتغيير ‬الباي ‬خالد ‬وكيل ‬الجمهورية ‬لدى ‬محكمة ‬سيدي ‬ا ‬محمد، ‬وتعيين ‬بن ‬دعاس ‬فيصل ‬مكانه، ‬لم ‬يعلن ‬عن ‬أسباب ‬تغيير ‬بعض ‬رؤوس ‬جهاز ‬القضاء. ‬
لكن ‬يبدو ‬أن ‬سبب ‬التغييرات ‬هو ‬محاولة ‬الوجوه ‬القديمة ‬تجديد ‬تحكمها ‬في ‬القضاء ‬بعد ‬أن ‬أعلن ‬القضاة ‬تضامنهم ‬مع ‬الحراك، ‬ورفضهم ‬للمشاركة ‬في ‬تنظيم ‬الإنتخابات ‬الرئاسية ‬المقبلة، ‬وخروج ‬بعضهم ‬في ‬مظاهرات ‬الحراك ‬الى ‬جانب ‬المحامين، ‬وخاصة ‬تكريس ‬سلطة ‬عبد ‬القادر ‬بن ‬صالح ‬كرئيس ‬قادر ‬على ‬تغيير ‬رؤوس ‬القضاء ‬يعتبر ‬مقياسا ‬لقوته ‬وضعفه…‬
‬سابعها : ‬إيطاليا ‬تستفيد ‬من ‬الغاز ‬الجزائري ‬في ‬مرحلة ‬الحراك ‬بإبرام ‬صفقة ‬جديدة ‬مع ‬سوناطراك، ‬ودون ‬بقية ‬الدول ‬الأوربية ‬في ‬وقت ‬تهديد ‬الحروب ‬بين ‬دول ‬الشرق ‬الأوسط ‬برفع ‬أسعار ‬البترول ‬والغاز، ‬وتحاول ‬إيطاليا ‬تعزيز ‬نفوذها ‬على ‬حساب ‬فرنسا ‬التي ‬يهددها ‬الحراك ‬في ‬الجزائر.‬.‬
ثامنها :‬استقبال ‬الرئيس ‬بنصالح ‬لحوالي ‬18سفيرا ‬أغلبهم ‬من ‬الدول ‬الأوربية ‬لتقبل ‬أوراق ‬اعتمادهم ‬التي ‬كانت ‬معطلة ‬منذ ‬سنة2016 ‬بسبب ‬المرض ‬الذي ‬يعاني ‬منه ‬عبد ‬العزيز ‬بوتفليقة. ‬ويحاول ‬الرئيس ‬بنصالح ‬تفكيك ‬مطلب ‬الحراك ‬برحيله ‬بواسطة ‬تحريك ‬سفارات ‬الدول ‬الأجنبية ‬لتعترف ‬به، ‬وبعد ‬أن ‬رفضت ‬الأحزاب ‬والشخصيات ‬الوازنة ‬في ‬الجزئر ‬تلبية ‬دعوته ‬لاستقبالهم ‬والتحاور ‬معهم، ‬وهي ‬مناورة ‬سياسية ‬للظهور ‬بالخارج ‬قصد ‬التأثير ‬عَلى ‬الداخل، ‬لكن ‬حراك ‬الجمعة ‬رقم ‬13 ‬لايزال ‬قويا.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.