ماء العينين: خسارة نقابة التعليم في الانتخابات المهنية إشارة قوية للعدالة والتنمية    الملك محمد السادس شخصية الأسبوع في صحيفة هولندية    إطلاق جائزة لتتويج البحث الأكاديمي في "سوق الرساميل"    أغلق الحدود الجزائرية.. ماذا وراء تمرد حفتر في ليبيا؟    أبو مرزوق بعد زيارة المغرب: نرفض العلاقة بالكيان الصهيوني لكنها لا تمثل عائقا للتواصل الرسمي    البطولة العربية ال22 لألعاب القوى .. المغرب يتوج باللقب ب31 ميدالية    مدرب بيراميدز: "مباراتنا أمام الرجاء متعادلة في كل شيء والإياب سيحسم بطاقة المتأهل للنهائي"    إصابة الفرنسي ديمبيلي تبعده حتى نهاية يورو 2020    قطرات مطرية وكتل ضبابية الإثنين بعدد من المدن المغربية    بنسبة نجاح بلغت 80,28 في المائة.. جهة الداخلة وادي الذهب تتصدر نتائج البكالوريا وطنيا    نيوزيلندا توافق على استخدام لقاح"فايزر" لتطعيم الأطفال    بعدما يئست من كورونا.. دولة تتخذ أغرب قرار بشأن الوباء    إستقبال جماهيري واسع للشيخ الخطيب بعد إطلاق سراحه (صورة)    موقع جزائري: إعتقال عسكريين بعد فرار ضباط بوثائق حساسة    انخفاض الأسهم الأوروبية مع تضرر قطاعي التعدين والبنوك    القرض الفلاحي يحصل على اعتماد هيئته للتوظيف الجماعي العقاري    أولمبياد طوكيو: فحص إيجابي بكورونا لعضو في وفد المنتخب الأوغندي لدى وصوله إلى اليابان    مدرب بيراميدز يُثَمِّن التعادل مع الرجاء ويؤكد قدرة الفريق على التأهل من البيضاء    مشادة كلامية قوية بين متولي وشاكير تخطف الأنظار (فيديو)    بعد الموقف المغربي القوي إسبانيا تغير موقفها المتعنت    لوائح رفاق دعيدعة تكتسح انتخابات اللجان الإدارية المتساوية لوزارة الاقتصاد والمالية    ليلى الشافعي ل »فبراير »: العلام حوّل اتحاد كتاب المغرب لضيعة خاصة !    مكتب حقوق المؤلفين يفتتح فرع بالصحراء المغربية    عرض فيلم أبو ليلا في مهرجان قابس سينما فن بتونس    فنانة عربية تصدم جمهورها بعد ظهورها بساق واحدة    فضيحة في السويد.. إصدار 100 ألف شهادة مزيفة حول الخلو من فيروس كورونا    المغرب يتبوأ الصدارة الإفريقية في عدد الملقحين    الهند تسجل اصابات بسلالة جديدة لكورونا لم يعرفها العالم من قبل    مندوبية السجون تنفي دخول سجين في إضراب عن الطعام    الجيش الملكي يتصالح مع الانتصارات ويحافظ على رتبته الثالثة    الخطوط الملكية المغربية تخبر مغاربة العالم بقرار جديد    68 في المائة .. قلق فرنسي بسبب ارتفاع نسبة المقاطعة للانتخابات    استعدادا لعيد الأضحى الشهر المقبل ترقيم مايقارب 6 ملايين رأس من الأغنام والماعز والحالة الصحية للقطيع جيدة    ممرضو التخدير والإنعاش بمستشفى الحسن الثاني بأكَادير يشتكون ظروف العمل الصعبة    عروسة وراجلها قرعو شعرهم فعرسهم تضامنا مع والدتها لي فيها الكونصير – فيديو    زارو: لدينا الخبرة لنقل تجربة "مارتشيكا" إلى دول إفريقية    في القراءة التّأويلية للخطاب الجهادي (دردشة فكرو- سياسية؟)    جبهة القوى الاشتراكية: الجزائريون وجهوا «ضربة قاسية للسلطة» بمقاطعتهم للانتخابات    جوج لوحات أصلية كيرجعو للقرن 17 لقاوهم فطارو ديال الزبل    البحر الأحمر السينمائى يطلق صندوقا ب10 ملايين دولار لدعم المخرجين الأفارقة    لطفى بوشناق وسعاد ماسى وأوم المغربية يحيون حفلات مهرجان قرطاج الدولى    يتم تصويره بين طنجة وبوردو : ليلى التريكي تشرع في تصوير فيلمها السينمائي الجديد «وشم الريح»    رقم قياسي جديد.. أب عندو 45 عام دار 1.5 مليون "طراكسيون"    بوريطة: جلالة الملك جعل من التضامن النشط للمغرب لفائدة البلدان الأقل نموا محورا رئيسيا في سياسته الإفريقية    وجدة والانتخابات    مؤشر الديمقراطية يضع المغرب في المركز ال79 والجزائر ضمن خانة الدول ذات نظام ديكتاتوري    النجاح في "الباك" يتجاوز 69% بجهة درعة تافيلالت    بنك المغرب يضخ تسبيقات بأزيد من 30 مليار درهم    فنانون مغاربة يخلدون اليوم العالمي للموسيقى في ظل تداعيات كورونا    تكوين ينادي بالتنسيق بين طبيبي السكري والعيون    مفجع: مصرع 5 أفراد من أسرة واحدة في حادث مروري مروع.    '' ليلة الاعتراف''.. نحو الاحتفاء بأبطال الصفوف الأمامية في مواجهة كورونا بإقليم الجديدة    فيروس كورونا: هل هناك سقف لخطورة السلالات الجديدة ؟    غيلان الدمشقِي    آفاق علم التوحيد وتشعب مجالاته المعرفية    "شيخ العابدين والزاهدين" .. وفاة أشهر الملازمين للحرم النبوي الشريف عن 107 أعوام    السعودية تستبعد العم والخال من محارم المرأة في الحج    الطفل أشرف ينتقل إلى بيته الجديد ويندمج تدريجيا في المجتمع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جون واتربوري صاحب كتاب "أمير المومنين" يكتب في "واشنطن بوست": قمع الصحفيين في المغرب يُقلل من مكانة النظام كمنارة في المنطقة
نشر في لكم يوم 16 - 05 - 2021

قال الباحث والكاتب الأمريكي، جون واتربوري، صاحب كتاب "أمير المومنين.. الملكية والنخبة السياسية المغربية"، الذي أعتبر من أوائل الأبحاث التي تُفكك الطبيعة المتشعبة للنظام السياسي في المغرب، إن النظام لديه القوة لإثبات علو كعب العدالة وتحقيق العدل في قضية سليمان الريسوني وعمر الراضي القابعين في السجن.

وأشار جون واتربوري، في مقال نشره في صحيفة "واشنطن بوست"، إلى افتتاحية هذه الصحيفة في الأول من ماي الجاري، مذكرا بأنها نبهت الرئيس الأمريكي بايدن للضغط على المغرب لتحقيق حقوق الإنسان واطلاق سراح الصحافيان سليمان الريسوني وعمر الراضي المسجونان بتهم ملفقة.
وقال الكاتب الأمريكي في هذا الصدد: "إنني أستنكر استمرار اعتقال الصحفيين، إذ أن سليمان الريسوني مضرب عن الطعام وهو في حالة بدنية هشة، وعمر الراضي، وهمَا صحفيان محترمان لم ينتهكا القوانين المغربية".
وأضاف الكاتب الأمريكي: "من المحتمل أن تكون جريمتهم الحقيقية هي تحقيقاتهم في الفساد المستشري" وتابع: "المغرب ليس فريدًا في إساءة استخدام قوانينه الخاصة التي تحكم الصحافة ووسائل التواصل الاجتماعي، لكنه حليف وثيق للولايات المتحدة، والأهم من ذلك أنه قادر تمامًا على وضع قواعد لسيادة القانون غير المألوفة في كثير من بلدان العالم العربي".
وقال جون واتربوري: "أكتب كمراقب منذ فترة طويلة للسياسة المغربية وصديق لهذا البلد الرائع" معتبرًا أن "نظام المغرب السياسي تحت حكم الحسن الثاني وابنه محمد السادس يتمتع بالتعددية والليبرالية المتأصلة التي تميزه، غير أن قمع الصحفيين يقلل من مكانته وينتقص من دورها كمنارة في المنطقة".
وختم قوله: "المغرب لديه القوة الكامنة في احترام حقوق مواطنيه وتطبيق قوانينه بدقة، لذلك من شأن المعاملة العادلة لسليمان الريسوني وعمر الراضي أن تشهد على هذه القوة في احترام حقوق الإنسان وتطبيق القانون".
ويعتبر جون واتربوري، صاحب كتاب "أمير المومنين.. الملكية والنخبة السياسية المغربية"، الذي كان عبارة عن أطروحة دكتوراة، من أبرز الباحثين الذين كتبوا عن الملكية في المغرب وكيف حافظت على وجودها وقوتها في النسق السياسي، بالإضافة إلى رصده لعلاقات النسب التي تربط بين مختلف الفاعلين الرئيسيين بالمملكة.
وتنقل جون واتربوري إلى المغرب ما بين 1965 و1967، والتقى شخصيات سياسية وازنة، كما أنه استعد لهذه الإقامة من خلال دراسته اللغة العربية في الجامعة الأميركية بالقاهرة ما بين 1961 و1962.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.