سوسو: سعيد لإلغاء عقوبة "اليويفا"    مشاهد من العاصمة.. (حيوانات)    بوتين يرفض تحويل ملاعب المونديال لقاعات حفلات    بعد مقاطعتها لمهرجان موازين ..لطيفة رأفت تلهب منصة ساحة الإستقبال و تفتتح إلى جانب سعيدة شرف فعاليات مهرجان تيميزار    تركيا تستعيد إسلاميتها في الثمانينيات    أمازون تتيح البحث عن المنتجات باستخدام تقنية الواقع المعزز عبر كاميرا التطبيق    رومينيغه يدعم لام ولوف    وزارة الخارجية : تجديد اتفاق الصيد البحري مع الاتحاد الأوروبي مرحلة لتعزيز مكانة المغرب    حكاية ثورة لم تكتمل… التوزاني: كواليس المهمة التي كلفني بها الفقيه البصري    إشعاع الهواتف الذكية يهدد ذاكرة الشباب    محكمة سلا توزع أحكاما بالسجن على متطرفين    الكتاني: قصة اصطدامي مع المعطي بوعبيد    "ناسا" تحتفل بذكرى أول هبوط بشري على القمر    اتجاه تنازلي في مؤشرات بورصة الدارالبيضاء خلال الفصل الثاني من عام 2018    سفارة مصر بالمغرب تحتفل بالعيد الوطني بحضور شخصيات مغربية ومصرية بارزة    الدكالي : أوراش الصحة أوشكت على الانتهاء بالحسيمة‎    العدوان الإسرائيلي يستعر في غزة.. قصف ورصاص يخلف 4 شهداء و120 مصابا    أصيلة تنهي موسمها الأربعين بتكريم إبنها محمد بن عيسى    الوداد يضع الرجاء في ورطة مع الكاف    الجواب المنتظر على رئيس فريق حزب إدريس لشكر !    تجديد اتفاق الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي مرحلة تعزز مكانة المغرب كمحاور وحيد للتفاوض على الاتفاقات الدولية حول الصحراء    الجراري: الديمقراطية الحقة تحتاج إلى مسؤولين حقيقيين    تيزنيت : أوعمو يطالب الحكومة ببمنح جمعية " تيميزار صفة « المنفعة العامة »    البحرية الاسبانية تعترض قاربا على متنه 10 مغاربة‎    ميشال عون: "قانون القومية" في اسرائيل عدوان على الشعب الفلسطيني    الأسر المغربية ليست راضية عن ظروفها الاقتصادية    الشرطة الألمانية تعلن جنسية منفذ الاعتداء على ركاب حافلة    تصفية حسابات شخصية تنتهي بجريمة قتل بشعة بطلها "اللويو"    تسع ميداليات للمغرب في اليوم الثالث من منافسات JAJ2018    دراسة: المزاج السيء "أفضل" للعمل    بوفال ينتقل إلى سيلتافيغو الإسباني    رونالدو يحدد هدفه مع يوفنتوس    تيزنيت ...عرض أكبر تاج للفضة " تاونزا " في افتتاح الدورة التاسعة لمهرجان تيميزار للفضة    كوثر براني تشتكي زوجها لحماتها – فيديو    فضيحة تهز فرنسا بطلها حارس إيمانويل ماكرون الشخصي    هذا ما قاله وزير خارجية الدومينيكان بخصوص "الحكم الذاتي" في الصحراء    "لارام" في أزمة.. إلغاء مجموعة من الرحلات بسبب الصراع المحتدم بين "المدير" والربابنة    الريال مهتم بهداف الإنتر و110 مليورو أورو تقربه من "البيرنابيو"    نشطاء يصفون خدمات "اتصالات أحيزون" ب"البدائية" ويدعون لمقاطعتها    بويا يعطي انطلاقة خدمة التدبير المفوض لقطاع النظافة بمرتيل    قهوة سوداء أو بالحليب؟ خبراء الصحة يحددون "الأفضل"    انطلاق فعاليات المعرض الوطني للمنتوجات المحلية في نسخته السادسة بأكادير    شفشاون .. أطفال القدس يكتشفون ألوان وروعة المدينة الزرقاء    إعلاميون ورسامون ساخرون يجتمعون في شفشاون    ريدلي سكوت: صناعة فيلم واحد تُمثل مخاطرة كبيرة لأي شركة إنتاج    هلال يعبر عن غضب المغرب من توزيع الأمم المتحدة لرسالة البوليساريو    طقس حار بمختلف مدن المملكة في نهاية الأسبوع.. والعليا 47 درجة    البنية الدلالية في ديوان "رؤى آجلة" للشاعرة مليكة الجباري    المكتب الوطني للسكك الحديدية يطلق مسابقة تصميم الشعار "الرسمي" لقطار البراق    بعد "صيام" طويل.. المغربية جنات تغازل زوجها ب"أنت الإحساس"    ثلثا الطلبة يغادرون الجامعات من دون شهادات    المستشفى الجهوي بجهة كلميم وادنون يتعزز بجهاز الرنين المغناطسي    "رقاقة بلاستيكية" تحارب السرطان بتقنية الإضاءة    جماعة المنكر والفتنة تدرب شياطينها على التمثيل والتظاهر بالإغماء    علماء من تربية أمهات أرامل    الرقابة والتسعير    ثالوث انحطاط المسلمين    الجماعة المحظورة.. عصابة تتاجر بالدين وتعبث بأمن المواطنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقرير اخباري: حقول الفراولة الإسبانية.. حلم العاملات المغربيات يتحول إلى كابوس
نشر في لكم يوم 19 - 06 - 2018


19 يونيو, 2018 - 11:51:00
تحول حلم عاملات مغربيات موسميات بالحقول الزراعية جنوبي إسبانيا إلى كابوس، بعد أحاديث عن "تعرض بعضهن لاعتداءت جنسية".
بين الجسر الفاصل بين الحلم والكابوس، جرت مياه كثيرة، خاصة مع دخول الحكومة والبرلمان في كل من البلدين على خط القضية.
فتح القضاء الإسباني تحقيقا إثر تقدم عاملات مغربيات ببلاغات ب"تعرضهن لاعتداءات جنسية" في حقول الفرولة بمدينة "هويلفا" جنوبي إسبانيا.
على إثر ذلك تم توقيف إسباني يعمل مشرفا في حقل، ثم قررت النيابة إطلاق سراحه مع استمرار الإجراءات القضائية بحقه.
وأعلن الإدعاء العام الإسباني تلقيه 4 بلاغات من عاملات يتهمن فيها رب عملهن ب"الاعتداء الجنسي عليهن".
ضجة مغربية
في المغرب، ثارت ضجة على خلفية تلك القضية.
وندد رئيس نقابة المنظمة الديمقراطية للشغل (غير حكومية)، علي لطفي، ب"التحرش الجنسي الذي تتعرض له العاملات المغربيات في المزارع بناءً على تحقيقات إسبانية".
وانتقد لطفي، في تصريح للأناضول، طريقة تعامل حكومة بلاده مع الملف، خاصة في ظل نفي وزير الشغل، محمد يتيم، وجود حالات تحرش جنسي.
ولاحقا، قالت وزارة الشغل، في بيان يوم 9 يونيو الجاري، إنه تم رصد حالة تحرش جنسي واحدة فقط بعاملة مغربية في مزرعة إسبانية.
ودعت هيئة التنسيق الوطنية للجمعيات النسائية (تضم 4 منظمات غير حكومية)، في بيان، إلى حماية المغربيات العاملات في حقول جني الفراولة بإسبانيا.
وقالت إنه يجب "التدخل لتوفير الحماية لهذه الفئة من المواطنات من قسوة الظروف الاجتماعية والاعتداءات والمعاملات السيئة، وضمان شروط عمل تصون الكرامة الإنسانية لهن".
وقال المتحدث باسم الحكومة المغربية، مصطفى الخلفي، في وقت سابق، إن "الحكومة منشغلة بكل ما يمس كرامة المغاربة داخل وخارج أرض الوطن".
وأضاف الخلفي أن البرلمان دعا إلى فتح تحقيق، مشددا على أن المغرب "لا يمكن أن يقبل بشيء فيه مساس بكرامة المغربيات".
وانتقد رئيس مرصد الشمال لحقوق الإنسان (غير حكومي)، محمد بن عيسى، ما أسماه "تقصير الحكومة في حماية العاملات الموسميات".
وقال بن عيسى، للأناضول، إن "المرصد راسل القنصلية الإسبانية في المغرب للترخيص للجنة حقوقية كي تنتقل إلى مزارع هويلفا، لإنجاز تقرير في الموضوع، بتنسيق مع منظمات حقوقية إسبانية".
رواية أخرى
وللقضية وجه آخر، إذ تقدمت 131 عاملة مغربية ببلاغ إلى الحرس المدني الإسباني، منتصف الشهر الجاري، تتهم فيه زميلاتهن بإدعاء "تعرضهن لاعتداءات جنسية" للحصول على وثائق إقامة في إسبانيا.
وحسب البلاغ، الذي نشرت مضمونه الصحافة الاسبانية، فإن "إدعاء مغربيات بالتحرش يجلب مشاكل لعاملات آخريات، ويشوه صورة البلاد".
ووفق تقارير إعلامية إسبانية، تخلت عاملات عن عملهن بمجرد وصولهن إسبانيا أوعند التحاقهن بمقرات العمل، حيث تم تسجيل غياب 130 عاملة مغربية.
وأضافت هذه التقارير أن عاملات يدعين تعرضهن للتحرش كي يستفدن من بعض الحقوق وفقا للقانون الاسباني، مثل عدم الترحيل والحصول على امتيازات اجتماعية.
وترتفع الأصوات للمطالبة باستجلاء الحقيقة، فيما تعتزم منظمات حقوقية مغربية تنظيم احتجاجات للتضامن مع العاملات المغربيات.
وأصدرت نقابة "اتحاد عمال الأندلس" الإسبانية، بيانا، تتضامن فيه مع العاملات المغربيات اللواتي "تعرضن للتحرش".
وقالت إنهم "يعملن لأكثر من عشر ساعات يوميا مقابل 20 يورو، إضافة إلى ظروف عيشهن المزرية، إذ تقطن كل ست عاملات في مكان غير لائقة للسكن".
ودعت هيئة التنسيق الوطنية للجمعيات النسائية المغربية، في بيانها، إلى إعادة النظر في عقود العمل الخاصة بالعاملات المغربيات في الحقول الإسبانية.
وبناء على اتفاق بين المغرب وإسبانيا، عام 2001، تصدر مدريد سنويا تصريحات بالعمل الموسمي في حقول الفرولة بإسبانيا لعاملات مغربيات يتجاوز عددهن 10 آلاف سنويا.
وتسافر العاملات المغربيات إلى إسبانيا عبر مجموعات متفرقة، بداية من فبراير/شباط حتى يوليو/تموز سنويا، حيث ينتهي موسم جني الفرولة، وتعود العاملات إلى المغرب.
وحتى مايو الماضي أصدرت السلطات الإسبانية، خلال العام الجاري، تراخيص عمل ل15 ألف و134 عاملة، وهو عدد مرتفع غير مسبوق، وفق وزارة الشغل المغربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.