بلجيكا لن تفتح حدودها مع المغرب    مالانغو ونغوما ينتظران موعد عودتهما للمغرب    بعد 'التخابر مع جهات أجنبية'.. توقيف الصحافي عمر الراضي بتهمة 'السكر العلني والعنف'    الملك يستدعي حكومة العثماني إلى القصر    كلوب: "الوصول ل100 نقطة؟ تركيزنا لا ينصب على تحطيم الأرقام القياسية"    الجامعة تحسم موقفها من خوض دوري الأبطال بالإمارات    الزمالك: "راسلنا الرجاء لطلب استعادة أحداد.. وكارتيرون يريده بجوار أوناجم وبنشرقي"    العثماني: بؤر كورونا طبيعية.. وارتفاع الإصابات « مكيخلعناش »    معايير جديدة هذا الصيف لتصنيف جودة مياه الاستحمام والرمال للشواطئ المغربية    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    الملك يهنئ الرئيس المالاوي بمناسبة احتفال بلاده بعيدها الوطني    البيجيدي بمجلس جهة سوس ماسة يرفض قراءة بيان ضد "أمنستي"    تفادياً لأزمة مع المغرب.. الملك الاسباني يلغي زيارته لسبتة ومليلية المحتلتين    الجبهة الوطنية لإنقاذ "سامير" تلتقي بلشكر    أبناء واد زم يحتفلون بأشرف حكيمي- صورة    رباعية فياريال تحفظ ماء وجه سيتين    مجلس وزاري عاجل برئاسة الملك محمد السادس    مبادرة "المعلن المتضامن"من أجل توضيح الرؤية أمام الجمعيات المنخرطة في المبادرات التضامنية    أمزازي: كل الظروف متوفرة من أجل ضمان السير الجيد لاختبارات الباكالوريا    "فان دام"ينعي الجداوي    السينما المغربية حاضرة في مهرجان الفيلم العربي التاسع بسيول    بعد الحسين والصافية.. رشيد الوالي يعود رفقة أقريو إلى الشاشة الصغيرة    كورونا يضرب أزيد من 57 بلدا بإفريقيا مخلفا أكثر من 11 ألف وفاة    المعيار الأساسي لاختيار حجاج هذا العام    الحج في زمن كورونا.. هذا بروتوكول رمي الجمرات هذا العام!    كورونا تعود للمؤسسات السجنية بقوة وتصيب 20 سجينا بطنجة    شفاء 143 حالة من فيروس "كورونا" بإقليم طنجة-أصيلة من أصل 2659 إصابة بالجهة    رحلة عودة لفائدة 278 من المغاربة العالقين في سلطنة عمان وقطر والأردن    جهة فاس-مكناس..الموافقة على استثمارات ب 11.19 مليار درهم    مندوبية التخطيط: ارتفاع متوقع في القروض المقدمة للاقتصاد في المملكة    وفاة الممثل الكندي نيك كورديرو بسبب فيروس كورونا    كوفيد-19: رحلة عودة ل 278 من المغاربة العالقين في سلطنة عمان وقطر والأردن    البرلمان يتدارس خطة بديلة لعملية "مرحباً"    مجلس الجهة يصادق على اتفاقية إطار لدعم المقاولات الصغيرة جدا خلال دورته العادية "يوليوز 2020"    باحثون يناقشون المسألة الليبية في ضوء التطورات الراهنة    وفاسلف تواصل ريادتها في مجال القروض الاستهلاكية بطرحها "سلف كليك"    تسجيل حالة شفاء جديدة بجهة سوس من أصل حالتين لازالتا تتابعان علاجهما بمدينة أكادير    بنحليب والدويك يعودان للرجاء الرياضي    فيديو.. كورونا.. مواطنون يطالبون بإعادة فتح المساجد    حاصل على الأوسكار.. مبدع أشهر أغاني الأفلام يودع الحياة    إسبانيا.. تخوفات من موجة ثانية من تفشي الوباء في ظل إصرار كبير على استعادة الانتعاشة الاقتصادية    "من أجل انطلاقة آمنة لقطاع البناء و التعمير وإعادة إنعاش الاستثمار به" محور لقاء تواصلي للوكالة الحضرية للعيون الساقية الحمراء مع مهنيي القطاع    بعد انفجار "بؤرة" أسفي.. فدرالية اليسار تطالب بإقالة عامل المدينة وتتّهم "لوبي الفساد" ب"التحكم" في لجنة اليقظة    خبراء في رسالة ل"الصحة العالمية": كورونا ينتقل عبر الهواء    الموقف الأوربي.. دعم سياسي للحكم الذاتي وللخيار الديموقراطي المحلي    المغرب | 112 حالة شفاء و0 حالة وفاة في آخر 16 ساعة    جهة العيون.. 8 تقاسو بكورونا فيهم 2 من دول جنوب الصحرا    ألمانيا تدعم الفلاحين الأفارقة ب5.9 مليون دولار لمواجهة التغيرات المناخية    حوار مع الرّوائي السعودي عبد العزيز آل زايد الفائز بجائزة الإبداع عن مؤسسة ناجي نعمان للثقافة بالمجان    الغموض يلف انفجار موقع نطنز النووي وإيدي كوهين يعلن مسؤولية إسرائيل عن الحادث    الأمم المتحدة: كل أهداف خطة التنمية المستدامة لسنة 2030 تتأثر بجائحة كوفيد-19    الحج في زمن "كورونا".. السعودية تمنع تقبيل الحجر الأسود أو لمس الكعبة    طقس الاثنين.. استمرار ارتفاع درجة الحرارة مع سحب منخفضة    نداء من أجل السلامة    توقعات بالإعلان عن تشكيلة الحكومة الفرنسية الجديدة اليوم الإثنين    واشنطن بوست : محمد بن سلمان يعد تهم فساد ثقيلة ضد ولي العهد السابق محمد بن نايف    للمرة الثالثة على التوالي المصور الرسمي لأكادير24 ابن سوس يتألق بروسيا    إغفال البلاغات المشتركة للمساجد.. فرصة للتأمل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سعيد حمديوي الاستاذ بجامعة ديلفت الهولندية يحل ضيفا على المدرسة الوطنية بالحسيمة
نشر في ناظور سيتي يوم 18 - 05 - 2019

في إطار الأنشطة العلمية لمختبر العلوم التطبيقية بالمدرسية الوطنية للعلوم التطبيقية بالحسيمة، تمت استضافة الدكتور سعيد حمديوي، استاذ علوم المعلوميات بجامعة ديلفت الهولندية و الذي يعتبر أول مغربي يعين في منصب أكاديمي رفيع بهولندا. نذكر ان سعيد حمديوي ابن بلدة بن سعيد باقليم الدريوش، تلقى دراسته الثانوية بثانوية المغرب العربي بوجدة، و بعد دراسته الجامعية بالمدرسة العليا للتكنولوجيا بجامعة محمد الاول بوجدة، التحق بهولندا سنة 1991 من اجل استكمال دراسته الجامعية.
تمحورت محاضرته حول موضوع: «دور الجامعة من اجل تنمية مستدامة وكيفية جعل من جامعتك واحدة من أرقى الجامعات العالمية » حيث ركز الأستاذ المحاضر على الركائز الأساسية لإنجاح مشروع اية جامعة انطلاقا من تجربته بجامعة دلفت الهولندية و التي أسست سنة 1986 من القرن الماضي و التي أصبحت الآن تحتل المرتبة الأولى في هولندا و المرتبة 17 عالميا. أكد الأستاذ حمديوي أن أسباب نجاح جامعة دلفت الهولندية مرتبط بالنظام التربوي و البحث العلمي و تثمين المنتوج العلمي من خلال بلورة البحوث على ارض الواقع بشكل مقاولات ذاتية، والتي تعدت العشرات بنفس الجامعة. وخلال وصفه للتعليم بهذه الجامعة، قال سعيد حمديوي بانه يتميز باعتماد المقاربة التشاركية بين الفاعلين في الحقل التربوي و خاصة بين الاطر التربوية و الطلبة عبر اشراك مكتبهم في بناء القوانين المؤطرة للعمل التربوي. كما اعتبر ان خلق المقاولات من داخل الجامعة يبقى من انجع الطرق لانفتاح الجامعة على محيطها السوسيواقتصادي.
كما أكد الاستاذ حمديوي خلال هذا اللقاء الذي حضره عدد من الأساتذة الباحثين و الطلبة المهندسين و عموم المهتمين، ان بلدا مثل هولندا و الذي لا تتعدى مساحته 42000كلم مربع بعدد السكان 17مليون نسمة، يحتل المرتبة الثانية عالميا في تصدير المنتوجات الفلاحية بعد الولايات المتحدة الأمريكية، ولم يتاتى له ذلك الا بعد ربط البحث العلمي بتطوير نظم الفلاحة واستعمال اخر التقنيات التكنولوجية في هذا المجال.
وفي ما يخص البحث العلمي، تطرق الأستاذ المحاضر إلى أخر ما وصل إليه البحث العلمي في إنتاج الخوارزميات للحماية الالكترونية و المعلوماتية، كما وضح أهمية الفيزياء الكمية في تطوير هندسة المعلوميات وإنتاج الحاسوب الكمي ذو السرعة الخارقة. ويعتبر هذا الموضوع من ابرز مواضيع البحث العلمي حاليا على الصعيد العالمي. كما تبقى فكرة انتاج الحاسوب الكمي رهينة بالبحوث العلمية التي ستقدمها الانسانية خلال العقود الثلاثة المقبلة على الاقل.
وفي الختام قال الأستاذ المحاضر ان نجاح اي نموذج تنموي مرتبط أساسا بالاستثمار في التكوين وخاصة التكوين الجامعي عبر تخصيص الامكانات المادية الضرورية للبحث العلمي وإرساء دعائم الثقة من اجل خلق شراكات دائمة بين الفاعلين الاقتصاديين و السلطة القضائية والجامعة المنتجة للمعرفة


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.