أنباء عن تمديد حالة الطوارئ الصحية بالمملكة إلى هذا التاريخ    مكتب الهيدروكاربونات يكتري صهاريج "سامير" لتخزين المواد البترولية    إجراء امتحانات شفوية خاصة بالملحقين القضائيين    جمعيات آباء وأمهات التلاميذ تلاقي وزارة التربية    "كورونا" يعود إلى مليلية بعد تسجيل حالة جديدة    انتكاسة جديدة للبوليساريو .. محكمة إسبانية تحظر استخدام شعارات الانفصاليين وأعلامهم في الأماكن العامة    مكتب التواصل البرلماني والعمل المنظم باقليم العرائش    شفشاون والشاون بين فصاحة التأصيل والتسهيل (الحلقة الأولى)    “كاراج” بسبتة مأوى للمغاربة الرافضين العودة    القصر الكبير : توقيف 28 من خارقي الحجر الصحي    توقيف مروج للخمور بأحياء زايو ناحية الناظور    ما أحلاها    بعد سنتين من وفاة قشبال ، وفاة الفنان الكوميدي “زروال”    أحزاب مغربية وعربية يسارية تُدين "جرائم النظام التركي" في ليبيا    كورونا بالحسيمة.. الحالة الوحيدة التي تتابع العلاج تستعد لمغادرة المستشفى    التحاليل تبعد فيروس كورونا عن عناصر امنية بإقليم الحسيمة    تفاصيل الحالة الوبائية بجهة طنجة تطوان الحسيمة        بغلاف مالي يناهز 40 مليون درهم إطلاق مشروع نفق طرقي بالرباط    وزان.. حصادة تسحق مساعد السائق بعد انقلابها عليه (فيديو)        في الفرق بين مفهوم حالة الطوارئ الصحية ومفهوم الحجر الصحي    المؤلف والسيناريست المراكشي حسن لطفي في ذمة الله    السيد عبد اللطيف الحموشي ينزل للشارع بمدينة مكناس لتفقد عملية تطبيق الأمن لإجراءات حالة الطوارئ الصحية    المهن القانونية والقضائية    بودرقة: الملك محمد السادس أبر بالراحل عبد الرحمن اليوسفي بتوصية من والده    الاحتجاجات في أمريكا تتصاعد لليوم الثامن على التوالي        الرباح يوضح انعكاسات تحولات السوق العالمية على سوق المحروقات الداخلي في ظل جائحة كورونا    وزارة الصحة تكشف السر وراء الارتفاع المتزايد لحالات الشفاء    إندونيسيا تعلن إلغاء فريضة الحج للعام الجاري    لوموند: المغرب يعتزم التحول إلى قطب صناعي وفاجأ الجميع بإدارته لأزمة كورونا    فريتس كيلر فخور بلاعبي الأندية الذين أعربوا عن تضامنهم مع جورج فلويد    لاعبو أولمبيك خريبكة يخضعون لتحليل الكشف عن "فيروس كورونا"    تحت تأثير الأزمة.. مهنيو قطاع السياحة يتطلعون إلى ما بعد كوفيد 19    على بعد أيام من انطلاق الدوري..الحكومة الاسبانية حذرة بشأن استقبال الجماهير في الملاعب    اتهامات لتجار الطحالب البحرية بالجديدة بتحريض المهنيين على خرق فترة الراحة البيولوجية    هذه هي خطة "الكاف" لاستكمال دوري أبطال إفريقيا    المغرب يسجل "33" حالة كورونا خلال 24 ساعة    التصريح ب 1632 من العمال المنزليين للضمان الاجتماعي خلال سنة    أخنوش: عائدات الصادرات الفلاحية المغربية حققت لحد الآن 17,5 مليار درهم    لفتيت : القرارات الأخيرة لا تعني رفع حالة الطوارئ و خطر كورونا مازال مستمراً    هيئة أفلام أردنية تعرض "أفراح صغيرة" عبر الأنترنت    إصابة 5 لاعبين ومدربين في برشلونة بكورونا    الجفاف يرفع فاتورة الغذاء بالمغرب إلى 22 مليار درهم قلة المحاصيل ستضاعف واردات القمح والشعير هذا العام    حصيلة شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب    “تجفيف منابع الإرهاب” للدكتور محمد شحرور : حفظ العقل لايأتي بحفظ المعلومات فقط    «المسيح… النبي المفقود» لأحمد الدبش 1 : الكنيسة المصرية طالبت بمصادرته    كيف تصبح كاتبًا؟ ثوماس كينيللي: تجربتي مع ابنتيّ جزءاً ممّا تعلّمته وحكيته    74 مشاركا في مهرجان فاس الإلكتروني الدولي لفن الخط العربي و الزخرفة و المنمنمات    إشراقات الحجر الصحي    “فيفو” تكشف هاتفها الذكي “في 19”    حكومة فرنسا تتوقع انكماش الاقتصاد ب11 في المائة    الأمم المتحدة تدعو للتحقيق بعنف الشرطة بالولايات المتحدة    “أبو ترامب البغدادي”.. سخرية من الرئيس الأمريكي بعد نشره صورة رافعا الإنجيل    أسماء لمنور تصدر ألبومها الجديد بعد الحجر الصحي ببصمات مهدي و »عندو الزين »    "مظاهر يقظة المغرب الحديث"    الغرب والقرآن : أفكار حول توحيد نص القرآن – 2/2    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فورساتين" يدعو ساكنة المخيمات إلى النضال لتغيير واقعها ووقف المتاجرة الدولية بمعاناتها
نشر في وجدة نيوز يوم 05 - 04 - 2016

إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ- صدق الله العظيم
إلى إخواننا الصحراويين بمخيمات تندوف
لا يمكن لأي كان أن يصنع مستقبلنا بدلا عنا، ولا أن يغير كائن من كان واقعنا ما لم نغيره بأنفسها. وأمام ما يحاك ضد ساكنة المخيمات من مؤامرات دنيئة واستغلالها في الدعايات الإعلامية المبرمجة، وما تشهده معاناتها من مساومة بحثا عمن يشتريها بثمن أكثر، حتى صارت بضاعة رخيصة تخضع لقانون العرض والطلب بالسوق الدولية للقوى العظمى العالمية التي تتحكم بالملفات السياسية وتحركها حسب ما يتماشى مع مصالحها دون أدنى التفاتة إلى حقوق المستضعفين في الأرض
وحيث أن قضية الصحراء أضحت هي الأخرى لعبة بيد المنتظم الدولي الذي لا يريد حلا بقدر ما يريد خلق بعبع يرعب به بين الفينة والأخرى أطراف النزاع بحسب حاجته في الإقليم، معتمدا في تحكمه بتلابيب الملف على بيادق مأجورة تلعب أدورا مرسومة بعناية لإخراج المشهد الذي يتماهى مع الظرفية التي تعيشها المنطقة
ونظرا لثبوت تورط عصابة قيادة البوليساريو الفاسدة وأزلامها المفترين في الوضع القائم بالمخيمات، حتى صارت بحق أكبر البيادق وأخبثها عبر بيعها لساكنة المخيمات ومواقفها السياسية للوبيات المنتظم الدولي، وطاعتها العمياء لأوامر حكام الجزائر في كل ما من شأنه ضمان إطالة أمد مشكل الصحراء، ولو تطلب الأمر بقاء الصحراويين مشرذمين بعيدا عن وطنهم وعائلاتهم إلى أبد الآبدين، في تأكيد على خسة ونذالة لم يعرفها الصحراويون على مر التاريخ
فعن أي قيادة نتحدث، وإلى من نترك مصيرنا، وعلى من نعول لإنهاء مأساتنا التي تخطت الأربعين سنة، إلى أين نحن ماضون ؟ وإلى متى الخنوع والاستسلام لواقع انهزامي تريده لنا القيادة لنسلم بدورنا رقابنا لها لتبيعنا في سوق النخاسة الدولية، لنصبح رهائن مؤسسات دولية تحركنا حسب هواها مقابل فتات من المساعدات الغذائية التي توزع فوق رؤوسنا بين قيادتنا "الرشيدة" وقادتهم بالجزائر
إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم - صدق الله العظيم
انطلاقا من الآية الكريمة التي تربط تغيير واقع المجموعات بتغيير ما هي عليه، واعتبارا للوضع المزري بالمخيمات، واستباحة قيادة البوليساريو لحقوق الصحراويين بها، وسعيا لخلق وضع مغاير ينهي معاناة الصحراويين بالمخيمات، ويسهم في حل واقعي حقيقي بعيدا عن دعايات البوليساريو وقيادتها، فإننا كمنتدى دعم مؤيدي الحكم الذاتي بمخيمات تندوف المعروف اختصارا ب " فورساتين " ندعو
- أهالينا بالمخيمات إلى الإسهام في تغيير الوضع القائم، وأخذ زمام الأمور لحلحلة معاناتها بعيدا عن متاجرة قيادة البوليساريو.
- المساهمة في خلق مجموعات تنظيمية تسهر على تحسيس المنظمات الدولية الجادة والمشهود لها بالنزاهة لإيصال أصوات ساكنة المخيمات
- أحرار العالم لتقصي الحقائق بالمخيمات، وتمكين ساكنتها من التعبير عن آرائها بحرية مطلقة
- فضح أساليب قيادة البوليساريو ومناوراتها الموسمية التي تروم تنظيم أنشطة انفصالية ممولة تزامنا مع اللقاءات الدولية الخاصة بملف الصحراء
- الاستمرار في اليقظة والحذر تجاه المناورات التي تهدف لتحوير النزاع، أو تبخيس الحلول الواقعية للنزاع المفتعل حول الصحراء وعلى رأسها مبادرة الحكم الذاتي
- استنكار تواطئ الأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون مع اللوبي الجزائري، الذي يحاول تمكين الجزائر من إدارة الأمم المتحدة كشركة من شركاتها خدمة لمصالحها الضيقة بالمنطقة على حساب الصحراويين بالمخيمات
- تكثيف ساكنة الأقاليم الصحراوية للتواصل مع عوائلهم بالمخيمات من أجل إيصال الوضع القائم بالمنطقة وما توفره من سبل العيش الكريم لمن يقرر العودة من المخيمات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.