الوات ساب يفاجئ مستخدميه بخاصية جديد طال انتظارها    انتخابات رئاسة الكاف: الفيفا تقبل ملفات ترشح آنوما، سونغور، يحي وموستيبي    "كازا". إنقاذ شخص من تحت أنقاض منزل بالمدينة القديمة والبحث جاري عن آخرين    بعد معاناتها مع المرض.. الأستاذة المتعاقدة "رابحة الكامل" في ذمة الله    القضاء يدين الفنانة دنيا باطما بالحبس والغرامة    "حمزة مون بيبي".. أيام تفصل عائشة عياش عن إنهاء عقوبتها الحبسية    المغرب يتوصل بأول دفعة من لقاح سينوفارم الصيني للتطعيم ضد وباء كورونا    المغرب يتوصل ب500 ألف جرعة من لقاح "سينوفارم" الصيني ضد الجائحة    سعود ثالث تعاقدات الكوكب في "المركاتو" الشتوي    القنيطرة.. إحالة شابة على النيابة العامة يشتبه تورطها في ترويج أقراص طبية مهربة    وزارة الصحة: لقاح "سينوفارم" خال من أية أضرار واللجنة الوطنية وافقت عليه بالإجماع    "اليونسكو" تضع رهن إشارة المغرب سبعة أجهزة عالية التقنية للإنذار المبكر بالزلازل    فصل جديد لتشلسي الإنجليزي مع مدربه الجديد الألماني توماس توخل "المشاكس"    الأجور الهزيلة والظروف المزرية تدفع أطر الصحة للإحتجاج مجددا بطنجة    "دابا دوك" تمثل المغرب في المنتدى الاقتصادي العالمي في دورة 2021    بريطانيا تستعد لتغيير قواعد الحجر الصحي للوافدين    عاجل.. أول فيديو للقوات المسلحة وهي تدمر آلية للبوليساريو حاولت تنفيذ هجوم عبر الجدار    أفلام طويلة بمهرجان السينما المستقلة بالدار البيضاء    20 مليون سنتيم للاعبي المنتخب المحلي بعد الفوز على اوغندا    دنيا بطمة تعرض فرصة عمل على النساء المغربيات من بيوتهن    في مقدمتهم سد العرائش.. المخزون المائي لسدود جهة الشمال يفوق 1.12 مليار متر مكعب (تفاصيل)    عاجل.. المغرب يتوصل بأول دفعة من لقاح سينوفارم الصيني    تيزنيت :القبض على "مُقامرين" من بينهم عون سلطة    الاتحاد الدستوري ومنظمة فريدريش نومان يوقعان اتفاقية لتكوين فرق الحملات الانتخابية والرفع من قدرات المرشحين التواصلية    نقابة صناعات البترول والغاز تطالب الحكومة بإنقاذ أصول شركة سامير واستئناف الإنتاج    كأس ملك إسبانيا.. برشلونة يواجه رايو فاليكانو في دور ثمن النهائي    موعد مباراة تشيلسي أمام وولفرهامبتون بالدوري الإنجليزي الممتاز    مالقا تكشف عن خط جوي نحو شمال المغرب    برد قارس بمعظم مناطق الممكلة في توقعات حالة طقس اليوم الأربعاء    الممثلة زهور المعمري في ذمة الله    إسرائيل تواصل استهدافها للمقدسات الإسلامية وتهدم مسجدا بالضفة الغربية    مجلس الشيوخ الأميركي يصادق على تعيين أنتوني بلينكن وزيرا للخارجية    فيروس كورونا: استمرار حظر التجول في هولندا رغم أعمال الشغب في العديد من المدن    البنك الأوروبي يقرض المغرب 10 ملايين أورو لدعم القروض الصغرى    موقع إخباري: العسكر الجزائري يلجأ إلى مناورات "سخيفة" بعد اعتراف الولايات المتحدة بسيادة المغرب على صحرائه    مؤسسة "روح فاس" تعرب عن اندهاشها من إعلان طرف ثالث عن تنظيم النسخة القادمة من مهرجان فاس للموسيقى الروحية    فلاديمير بوتين و جو بايدن يجريان أول مباحثات رسمية بينهما    في تعريف النكرة    مجموع صادرات الخضروات والفواكه بلغ إلى حدود يناير الجاري حوالي 474 ألف طن    من تنظيم المدرسة العليا لصناعات النسيج والألبسة بالدار البيضاء ومدرسة روك أمستردام للموضة‮    دار الشعر بمراكش تنظم حلقة جديدة من فقرة «مقيمون في الذاكرة»    لقاء تواصلي بكلية الآداب الجديدة، «البحث الأكاديمي وأفقه في الجامعة المغربية»    احتفاء بفن الخط المغربي من خلال معرض لعبد السلام الريحاني    وجهاتُ نظرٍ إسرائيليةٍ حولَ الانتخاباتِ الفلسطينيةِ    مدرب منتخب كرة السلة يراهن على الشباب لبناء فريق تنافسي    الفريق الاشتراكي بمجلس النواب يواصل ممارسة مهامه الرقابية على العمل الحكومي    المغرب يؤكد بأديس أبابا مواقفه الثابتة إزاء حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف    مجلس النواب يشارك في أشغال الدورة ال 46 للجمعية البرلمانية للفرنكوفونية    كرات شفافة في حفلة بأمريكا تضمن التباعد الجسدي    تواصل فعاليات الحملة الوطنية للسلامة البحرية بمدينة أصيلة    فصل من رواية"رحلات بنكهة إنسانية" للكاتبة حورية فيهري_14    بايدن يضع "صخرة قمرية" على المكتب البيضاوي    باحثون يطورون كمامة تستشعر "كوفيد-19"    رحيمي ‘أفضل لاعب' في مباراة المغرب وأوغندا.. ويؤكد: هدفنا الحفاظ عى اللقب    مسيرة حياتنا ..    مربو يكتب: التجرد، دعامة وحصن للدعاة    الأرض المباركة : عقائد فاسدةولعبة الأمم المتحدة( الحلقة الأولى)    التطبيع والتخطيط للهزيمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فورساتين" يدعو ساكنة المخيمات إلى النضال لتغيير واقعها ووقف المتاجرة الدولية بمعاناتها
نشر في وجدة نيوز يوم 05 - 04 - 2016

إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ- صدق الله العظيم
إلى إخواننا الصحراويين بمخيمات تندوف
لا يمكن لأي كان أن يصنع مستقبلنا بدلا عنا، ولا أن يغير كائن من كان واقعنا ما لم نغيره بأنفسها. وأمام ما يحاك ضد ساكنة المخيمات من مؤامرات دنيئة واستغلالها في الدعايات الإعلامية المبرمجة، وما تشهده معاناتها من مساومة بحثا عمن يشتريها بثمن أكثر، حتى صارت بضاعة رخيصة تخضع لقانون العرض والطلب بالسوق الدولية للقوى العظمى العالمية التي تتحكم بالملفات السياسية وتحركها حسب ما يتماشى مع مصالحها دون أدنى التفاتة إلى حقوق المستضعفين في الأرض
وحيث أن قضية الصحراء أضحت هي الأخرى لعبة بيد المنتظم الدولي الذي لا يريد حلا بقدر ما يريد خلق بعبع يرعب به بين الفينة والأخرى أطراف النزاع بحسب حاجته في الإقليم، معتمدا في تحكمه بتلابيب الملف على بيادق مأجورة تلعب أدورا مرسومة بعناية لإخراج المشهد الذي يتماهى مع الظرفية التي تعيشها المنطقة
ونظرا لثبوت تورط عصابة قيادة البوليساريو الفاسدة وأزلامها المفترين في الوضع القائم بالمخيمات، حتى صارت بحق أكبر البيادق وأخبثها عبر بيعها لساكنة المخيمات ومواقفها السياسية للوبيات المنتظم الدولي، وطاعتها العمياء لأوامر حكام الجزائر في كل ما من شأنه ضمان إطالة أمد مشكل الصحراء، ولو تطلب الأمر بقاء الصحراويين مشرذمين بعيدا عن وطنهم وعائلاتهم إلى أبد الآبدين، في تأكيد على خسة ونذالة لم يعرفها الصحراويون على مر التاريخ
فعن أي قيادة نتحدث، وإلى من نترك مصيرنا، وعلى من نعول لإنهاء مأساتنا التي تخطت الأربعين سنة، إلى أين نحن ماضون ؟ وإلى متى الخنوع والاستسلام لواقع انهزامي تريده لنا القيادة لنسلم بدورنا رقابنا لها لتبيعنا في سوق النخاسة الدولية، لنصبح رهائن مؤسسات دولية تحركنا حسب هواها مقابل فتات من المساعدات الغذائية التي توزع فوق رؤوسنا بين قيادتنا "الرشيدة" وقادتهم بالجزائر
إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم - صدق الله العظيم
انطلاقا من الآية الكريمة التي تربط تغيير واقع المجموعات بتغيير ما هي عليه، واعتبارا للوضع المزري بالمخيمات، واستباحة قيادة البوليساريو لحقوق الصحراويين بها، وسعيا لخلق وضع مغاير ينهي معاناة الصحراويين بالمخيمات، ويسهم في حل واقعي حقيقي بعيدا عن دعايات البوليساريو وقيادتها، فإننا كمنتدى دعم مؤيدي الحكم الذاتي بمخيمات تندوف المعروف اختصارا ب " فورساتين " ندعو
- أهالينا بالمخيمات إلى الإسهام في تغيير الوضع القائم، وأخذ زمام الأمور لحلحلة معاناتها بعيدا عن متاجرة قيادة البوليساريو.
- المساهمة في خلق مجموعات تنظيمية تسهر على تحسيس المنظمات الدولية الجادة والمشهود لها بالنزاهة لإيصال أصوات ساكنة المخيمات
- أحرار العالم لتقصي الحقائق بالمخيمات، وتمكين ساكنتها من التعبير عن آرائها بحرية مطلقة
- فضح أساليب قيادة البوليساريو ومناوراتها الموسمية التي تروم تنظيم أنشطة انفصالية ممولة تزامنا مع اللقاءات الدولية الخاصة بملف الصحراء
- الاستمرار في اليقظة والحذر تجاه المناورات التي تهدف لتحوير النزاع، أو تبخيس الحلول الواقعية للنزاع المفتعل حول الصحراء وعلى رأسها مبادرة الحكم الذاتي
- استنكار تواطئ الأمين العام للأمم المتحدة بان كيمون مع اللوبي الجزائري، الذي يحاول تمكين الجزائر من إدارة الأمم المتحدة كشركة من شركاتها خدمة لمصالحها الضيقة بالمنطقة على حساب الصحراويين بالمخيمات
- تكثيف ساكنة الأقاليم الصحراوية للتواصل مع عوائلهم بالمخيمات من أجل إيصال الوضع القائم بالمنطقة وما توفره من سبل العيش الكريم لمن يقرر العودة من المخيمات


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.