بنيعيش تكشف مواكبة "مغاربة عالقين" في إسبانيا    قنبلة يدوية قديمة تستنفر العسكر ضواحي تاونات    بسبب خرق حالة الطوارئ الصحية.. والي مراكش يمنع بيع الخمور    المضيق…نداء إنساني لذوي القلوب الرحيمة    مصاب سابق ب “كورونا” يوجه رسالة إلى الموطنين من طنجة: نحن في حرب..التزموا بالحجر-فيديو    احترازا من فيروس كورونا.. المضيق والفنيدق تغلق أسواقها ومحلاتها التجارية في وقت مبكر    السلطات والجمعيات تواجه "زحف كورونا" في غياب المنتخبين بالمغرب    عامل ورزازات يتفقد مركزا لإيواء أشخاص بلا مأوى    تسع إصابات جديدة بفيروس "كورونا" في مراكش    غريم “كورونا” في إسبانيا بين براثن الفيروس.. إصابة مدير الطوارئ الصحية    وزير الحج السعودي يدعو دول العالم للتريث في إبرام عقود الحج والعمرة    فتوى جزائرية تجيز للأطباء والأمنيين الصلاة دون وضوء وجمع الصلوات (وثيقة)    مرسوم القانون 2.20.292 المتعلق بحالة الطوارئ ودروس الكوفيد 19    “كورونا” تتسبب في وفاة رئيس نادي مارسيليا التاريخي    فيروس كورونا.. نقابة تشيد بقرار الحكومة القاضي بتعويض العمال عن فقدان الشغل    توقيف شخص بحوزته ثلاثة كيلوغرامات و800 غرام من مخدر الهيروين    منح شركة ببرشيد صفقة تزويد الدولة بالمنتوجات الطبية من النسيج    الفيديو المتعلق بالمركز الاستشفائي الرازي قديم ولا يمت بصلة للظرفية التي تعيشها المملكة    قرار المغرب ترسيم حدوده البحرية لتشمل الصحراء يدخل حيز التنفيذ    نداء إلى المنعشين العقاريين بتطوان    عاجل    وزارة التجهيز تحدد عدد الركاب في الشاحنات    عدد إصابات "كورونا" ب"المملكة" يصل إلى 617    البريد بنك يؤجل أقساط قروض الزبناء المتضررين من "فيروس كورونا"    للمقاولات المتضررة.. الاتحاد العام لمقاولات المغرب يطلق منصة تفاعلية حول «كوفيد-19»    طقس الأربعاء.. زخات مطرية رعدية ومحلية بهذه المناطق    تجار "ڭراج علال" يتبرعون بكاميرات لمستشفى ابن رشد    حوالي 600 ألف عامل ومستخدم مغربي يفقدون وظائفهم بسبب "كورونا"    مندوبية التخطيط تكشف معطيات التجارة الخارجية    السلطات تكثف حملاتها لمراقبة الأسعار ومحاربة الاحتكار بإقليم الحسيمة (فيديو)        غرامة مالية لحاريث بعد خرقه الحجر الصحي    الCCM يقترح 25 فيلما سينمائيا يعرضون مجانا خلال فترة الحجر الصحي- القائمة    أمي : عنوان قصيدة شعرية جديدة للشاعر الدكتور عبد الله الكرني    اشتدي أزمة تنفرجي قد آذن ليلك بالبلج : الفنان القدير عبد الهادي بلخياط يقول لكم «بقاو ف ديوركم»    بعد استفاقته من الغيبوبة.. أياكس يلغي عقد لاعبه عبد الحق نوري    جنديات في قلب المعركة : انهيار الأوهام المؤسسة للإيديولوجية السلفية والإخوانية    الحجر والطوارئ بسبب الوباء هل سيعيد بناء عالم مغاير..؟    وزير الاقتصاد والمالية يعلن اتخاذ تدابير استثنائية بسبب “كورونا”    مهرجان مراكش تضع مبلغ 200 مليون ضد "كورونا"    إلى أثرياء المملكة: فكروا بغيركم لتسعدوا بثرواتكم    لعبة الأمم على ضوء كورونا..!    رضوان غنيمي: خالق الإشاعة خائن لمجتمعه    قنصلية المغرب بميلانو: جميع المغاربة المتوفين بفيروس “كورونا” دفنوا في مقابر إسلامية وفقا للطقوس المتعارف عليها    السجون: شقيقة بطمة وغلامور لا تستفيدان من أية امتيازات تفضيلية في بلاغ لها    مجلس جهة الرباط سلا القنيطرة يخصص 20 مليون درهم لاقتناء مواد وتجهيزات التعقيم    "تأجيل" دورة ألعاب البحر المتوسط إلى 2022    0.8 في المائة معدل وفيات كورونا بألمانيا.. وتحذيرات من استمرار الجائحة لأسابيع وشهور    لزرق: لا يمكن تعليق أو تأجيل افتتاح البرلمان إلا عند إعلان حل أحد مجلسي البرلمان أو هما معا    حسن الظن بالله في زمن الحجر الصحي    وفاة نائب الرئيس السوري السابق عبد الحليم خدام في فرنسا    التعاونية الفلاحية كوباك-جودة تتكفل بالاحتياجات الأساسية ل 3000 أسرة لمدة شهر    كورونا يؤجل حسم نزاعات الوداد الرياضي في المحكمة الدولية    تصريح مقلق لمنظمة الصحة العالمية: وباء “كورونا” أبعد ما يكون عن الانتهاء في آسيا    زياش فنان في الملعب والمطبخ … يستغل الحجر الصحي ويحضر وجبة مغربية    "قْرَا فْدَارْكْ".. وسم يشجّع المغاربة على القراءة في زمن الحَجْر الصحي    الاختلاف في ظرف الائتلاف    الإدريسي: كونوا إيجابيين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نزلاء المؤسسات السجنية في عرض مسرحي بالمضيق
نشر في بريس تطوان يوم 26 - 01 - 2019

قدم مجموعة من نزلاء المؤسسات السجنية، مساء الجمعة بمسرح للا عائشة بمدينة المضيق، عرضا مسرحيا بعنوان "مبارك ومسعود"، الذي يعتبر ثمرة تجربة فريدة جعلت من المسرح وسيلة للاندماج في المجتمع.


وتتطرق المسرحية، التي أعدت تحت إشراف المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، إلى موضوع العرس المغربي التقليدي، في قالب كوميدي ونقدي، عبر تبادل مجموعة من الحوارات حول أحداث تطبع هذا الطقس الاحتفالي المتجذر في الهوية المغربية.
وأبرز مخرج المسرحية، رشيد علي العدواني، أن هذا العمل يشهد مشاركة 28 نزيلا، سابقا أو حاليا بعدد من المؤسسات السجينة بمختلف جهات المملكة، موضحا أن أعمار الممثلين تتراوح بين 17 سنة (نزيل حدث) وأزيد من الستين سنة.


وأشار المخرج، إلى أن تكوين هذه الفرقة المسرحية جاء ثمرة لمسابقة (كوميك) التي نظمتها المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج العام الماضي وشهدت مشاركة أزيد من 400 نزيل ونزيلة من مختلف مناطق المغرب، موضحا أن اختيار أعضاء الفرقة جاء وفق معايير الموهبة والسلوك في مختلف المراحل الإقصائية للمسابقة.
وذكر بأن أعضاء الفرقة استفادوا من مجموعة من الورشات التكوينية على مدى ستة أسابيع، أطرها فنانون مغاربة متطوعون، وتناولت عددا من تقنيات المسرح كالكتابة والحكي والتعبير الجسدي والارتجال، إلى جانب القيام بمقابلة مع طلبة المعهد العالي للفن المسرحي لصقل مواهب النزلاء.
وخلص إلى أن تأليف المسرحية جاء بناء على نصوص مجموعة من النزلاء، تم تنقيحها وإعادة صياغتها مع الاحتفاظ بأفكارها وآرائها، قبل دمجها في نص واحد أعيدت صياغته باحترافية من طرف فريق من المهنيين أشرف على العمل.
من جانبه، أوضح بنعيسى بناصر، رئيس مصلحة العمل الاجتماعي والثقافي والتربوي والمواكبة النفسية بالمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الادماج، إلى أن هذا العرض المسرحي يندرج ضمن جولة جهوية تنظمها المندوبية بعد النجاح الكبير الذي عرفه العرض الأول، الذي تم بمسرح محمد الخامس بالرباط احتفالا باليوم الوطني للنزيل.
ونوه السيد بناصر، بأن المسرحية، التي يشارك في أدائها 28 نزيلا، من بينهم 7 نزيلات، تعتبر ثمرة للمسابقة المنظمة العام الماضي على مستوى مختلف المؤسسات السجنية بالمملكة، مشيرا إلى أنها تندرج ضمن جهود المندوبية العامة لإدماج السجناء، وإطلاع الجمهور على إبداعات النزلاء في مختلف المجالات.
من جانبه، أوضع مصطفى البودوسي، المدير الجهوي للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أن مسرحية مبارك ومسعود ستجوب عددا من المؤسسات السجينة بجهة طنجة تطوان الحسيمة، قبل الانتقال إلى جهات أخرى من المملكة.
يذكر أن هذا العرض المسرحي رأى النور بفضل مساهمة عدد من المهنيين، حيث أشرف جواد الكرويتي على الإدارة الفنية، ومحمد الخو على الديكور، وهشام الغفولي على ورشة الكتابة، وأحمد بنميمون على الإضاءة والملابس، وسليمة المومني على الكوريغرافيا، وعبد العالي خربوش على الإيقاع، وربيع الدعيسة على المؤثرات الصوتية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.