البرلمان العربي يبحث بالقاهرة تطورات الأوضاع في عدد من الدول العربية    الركراكي: بونو راجل وراه كان موعت فماتش كرواتيا    مواقع وصحف عربية تحتفي بفوز المنتخب المغربي على نظيره البلجيكي    اشتوكة : توقيف تاجر مخدرات معروف ببلفاع    الباحث "فؤاد العثماني" ينال شهادة الدكتوراه بميزة مشرف جدا مع التنويه    الركراكي يكشف أسباب غياب بونو عن مواجهة بلجيكا    بونو ل "المنتخب": لا تقلقوا أنا بخير    فوز المغرب على بلجيكا يشعل أعمال عنف في بروكسل    أبو الغيط… المنتخب المغربي أسعد الجمهور العربي في كل مكان    تسجيل101 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" مقابل تعافي 124 شخصا وذلك خلال ال24 ساعة الماضية    زياش: كنستاهلو الرباح وكنهديه لمغاربة اللي تورخوها بتشجيعاتهم لنا فالتيران    لماذا سجد لاعبو المنتخب المغربي بعد تسجيل الهدف؟    أنباء عن تراجع كبير لأسعار النفط بعد قرار أمريكي مفاجئ.    ‪"أساتذة التعاقد" يجتازون مباريات التوظيف.. وأكاديميات التعليم تنفي "المقاطعة‬    تفاصيل خنق شاب وإحراق جثته بأكادير‬    تلفزيون الصين يحذف لقطات من المونديال تُظهر مشجّعين دون كمامات    المغرب يسجل 101 إصابة جديدة ب"كورونا" دون وفيات    دعوات لحماية الناشئة المغربية من مخططات التطبيع وجعل النوادي التربوية فضاء لدعم فلسطين    الصابيري يسجل هدف التقدم لصالح المغرب في شباك بلجيكا    شوارع الرباط شبه فارغة وأجواء حماسية بالمقاهي قبيل انطلاق مباراة المغرب وبلجيكا    مهرجان الشعر بالمضيق يحتفي بمحمد بنطلحة    موقع محمد زيان.. يكذب على المحامين ويحتال على ملفهم المطلبي    الفريق الاشتراكي يسائل وزير التربية الوطنية حول تأهيل الموارد البشرية لتدريس اللغة الأمازيغية    في المؤتمر ال 26 للأممية الاشتراكية بإسبانيا.. اشتراكيو العالم يكرمون الكاتب الأول للحزب، إدريس لشكر    فن اللغا والسجية .. مشى اغزالي/ الفنون جنون/ مكانسة الزيتون (فيديو)    لفتيت يكشف خطة الداخلية لمحاربة ظاهرة الكلاب الضالة    التهجير الى الخارج مقابل 60 ألف درهم.. تفكيك شبكة للنصب تنشط بالناظور    شركة "يوروبا" للنفط والغاز تتخلى عن رخصة إنزكان البحرية بعد فشلها في إيجاد شريك لحفر بئر استشكافية    "أطاك" تنتقد الأوضاع المزرية في المغرب بسبب هيمنة الأقلية وتدعو للمشاركة في المسيرة الاحتجاجية بالرباط    تفاصيل لقاءات بين الطالبي مع وفود برلمانية آسيوية لي نوهات بتدبير الملك لأزمة كوفيد (تصاور)    أنظار المجتمع الدولي المهتم بالتراث الحي تتجه إلى العاصمة الرباط    تأهب أمني كبير فبلجيكا على قبل ماتش الأسود ضد الشياطين الحمر فالمونديال.. احتياطات مشددة ونشرة للمحلات تفاديا لتكرار سيناريو 2017    الصينيون يحتجون على إجراءات الإغلاق الصارمة    خبير تركي يتهم أمريكا بتخريب أنابيب الغاز بين روسيا وأوروبا    رسالة من الملك محمد السادس إلى رئيس جمهورية النيجر    هذه القائمة الجديدة للأدوية المعفاة من الضريبة على القيمة المضافة    مكتب الفوسفاط يطلق أول مشروع لزراعة الكربون في البرازيل    الفلاح الصغير يشتكي قلة البذور    بالارقام .. انخفاض الرواج المينائي بالمغرب خلال أكتوبر الماضي    المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بطنجة تنظم منتدى "المدرسة-مقاولات"    قنوات مفتوحة تنقل مباراة المغرب و بلجيكا    وفاة جندي مغربي بإفريقيا الوسطى    بعد واقعة تسريب أرقام مستخدمي واتساب.. تعرف على كيفية استعادة حسابك المسروق    توقعات أحوال الطقس يوم الأحد : الأجواء باردة نسبيا    شاب عشريني يضع حدا لحياته في ظروف غامضة بطنجة    السلطات البلجيكية تتحزم لمباراة الأسود والشياطين الحمر    في المُونْديال ينْقَطِعُ الإرْسال !    تكريم طالبين من جامعة مولاي إسماعيل بحفل لهاكاثون بالهند    كلاش بالمعاني.. الوزيرة بنعلي: المغرب باغي يكون الأخ الأخضر الكبير لجيرانو    سلا : إطلاق الرصاص لتوقيف ثلاثيني عرض المواطنين للخطر باستعمال السلاح الأبيض    فيديو.. طبيبة أطفال تفجر فضيحة "الشذوذ الجنسي" بأحد الأسواق الكبرى    أردوغان يقطر الشمع على أوروبا    انهيار أرضي بسبب الأمطار في جزيرة إيشيا الإيطالية يجرف المنازل والسيارات    العلماء يحددون الكمية المثالية لشرب الماء للرجال والنساء    د.الودغيري يكتب عن "المونديال وحقوق الإنسان"    الأمثال العامية بتطوان... (286)    الأمين العام الجديد للحركة الشعبية يدعو الحكومة لتلقي الجرعة الرابعة لتقوية مناعتها السياسية    إيسيسكو: الرباط.. معرض ومتحف السيرة النبوية والحضارة الإسلامية يفتح أبوابه للزوار ابتداء من الاثنين المقبل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الخارجية الأمريكية تشيد بريادة الملك محمد السادس في تعزيز التسامح و الحوار بين الأديان !
نشر في زنقة 20 يوم 23 - 06 - 2019

أبرزت وزارة الخارجية الأمريكية جهود المغرب ، تحت القيادة الرشيدة للملك محمد السادس ، أمير المؤمنين، لتعزيز التسامح و الحوار بين الأديان.
وذكرت لجنة الولايات المتحدة حول الحرية الدينية في التقرير السنوي لسنة 2018 حول الحرية الدينية الدولية أنه منذ سنة 2012 ، تم ترميم حوالي 170 كنيس ومقبرة يهودية في جميع أنحاء المغرب، مشيرة إلى أن هذه الجهود “ضرورية للحفاظ على التراث الديني والثقافي للبلاد لتكون بمثابة رمز للتسامح”.
وأورد التقرير الذي يستعرض سجل الحرية الدينية في كل بلد من بلدان العالم ، أنه في ماي 2018 ، وقعت مؤسسة أرشيف المغرب اتفاقية تعاون مع متحف الهولوكوست التذكاري للولايات المتحدة لتسهيل تبادل وثائق عن التاريخ اليهودي في المغرب.
مضيفا أن وفد المتحف الأمريكي الواقع في واشنطن العاصمة ، التقى مسؤولين مغاربة وناقش معهم سبل مواصلة التعاون من أجل التحسيس بأهمية التسامح الديني.
كما أشار التقرير إلى الرسالة التي وجهها جلالة الملك إلى المشاركين في المائدة المستديرة رفيعة المستوى حول “قدرة التربية على التحصين من العنصرية والميز: معاداة السامية نموذجا” التي نظمت في 26 شتنبر 2018 بنيويورك على هامش الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة.
مبرزا أن الملك استعرض في هذه الرسالة الملكية التي تلاها رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، الجهود التي بذلها المغرب من أجل الحفاظ على المعابد اليهودية، مشددا على أهمية ” استعراض اللحظات المشرقة في ماضي البشرية، لكن دون إغفال صفحاته الأكثر قتامة”.
وأكد مقتطف من الرسالة الملكية أورده تقرير الخارجية الامريكية، أن “معاداة السامية هي نقيض حرية التعبير، مادامت تنطوي على إنكار الآخر، وتشكل إقرارا بالإخفاق والقصور وعدم القدرة على التعايش”.
وأفاد التقرير أيضا بأن المغرب استضاف في شتنبر 2018 الدورة الثانية للمؤتمر الدولي لحوار الثقافات والأديان بفاس بالتعاون مع المنظمة الدولية للفرانكفونية ، مشيرا إلى أن الرسالة الملكية الموجهة إلى المشاركين في المؤتمر، استعرضت تقاليد التعايش في المملكة بين المسلمين واليهود والانفتاح على الديانات الأخرى.
وفي فبراير ،يورد التقرير، افتتحت وزارة الثقافة بشراكة مع جمعية الصويرة- موغادور ، “بيت الذاكرة” ، وهو مركز أبحاث شيد على أطلال كنيس يهودي قديم في الصويرة.
كما احتضنت مدينة مراكش في 11 و 12 دجنبر المؤتمر الدولي حول موضوع “أهمية التعلم من دروس التاريخ وتكريم الصواب في العالم الإسلامي” الذي نظمه مشروع علاء الدين، وجامعة محمد الخامس بالرباط، وجامعة القاضي عياض بمراكش بشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”.
وأشاد المنظمون ب “المسلمين العادلين” في المغرب والبلدان الأخرى الذين ساعدوا اليهود خلال الحرب العالمية الثانية، وناقشوا أهمية التعليم في إبراز المراحل المختلفة وتجارب التعايش في المنطقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.