أقوى ما قاله مناضلون في جنازة اليوسفي:كان شبعان ماشي بحال هاد السياسيين الملهوفين    كوفيد-19: النقاط الرئيسية في تصريح منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة    "كورونا" يُعلق مشاريع زيادة القدرة الإنتاجية لشركة "رونو" بالمغرب    جورج فلويد: الادعاء على شرطي بالقتل والنيران تلتهم مقر شرطة مينيابوليس    تويتر يتهم ترامب “بتمجيد العنف” بسبب تغريدة دعا فيها لإطلاق النار على متظاهري ولاية مينيابوليس    ترامب يعلن إنهاء العلاقة بين الولايات المتحدة ومنظمة الصحة العالمية    رئيس الكاف يوجه ضربة موجعة للترجي ، ومنح لقب بطل إفريقيا للوداد بات واردا    الإصابات الجديدة في آخر 24 ساعة .. 61 حالة من المخالطين و10حالات من مصدر جديد    الوجه الرياضي للمجاهد الراحل عبد الرحمان اليوسفي : ساهم في إحداث كأس العرش وتأسيس «الطاس» وكوفئ بحمل الكأس الفضية    مقاهي الشرق يرفضون فتح المحالات ويصفون قرارات الوزارة ب"التعجيزية"    مطار وجدة يستقبل العالقين بالجزائر .. والحجر الصحي في السعيدية    الأمن يوضح حقيقة "فيديو" معركة بالأسلحة البيضاء    شفاء حالتين جديدتين من كورونا بوس يرفع عدد المتعافين الى 29 حالة على مستوى الجهة    لماذا غاب “اليوبي” عن تقديم الندوة اليومية الخاصة بحصيلة “كورونا” وهل قدم فعلا استقالته؟    مسارات من حياة الشعيبية طلال 17- تجربة السذاجة أم سذاجة التجربة؟    الغرب والقرآن 30- تعريف بن مجاهد النهائي للسبعة أحرف    “تجفيف منابع الإرهاب” للدكتور محمد شحرور 30- أخطأ الفقهاء حين عرفوا الحديث النبوي بأنه وحي ثان    الكحول والجعة ينعشان خزينة الدولة في الثلاثة أشهر الماضية    العثماني: الحكومة بصدد اتخاذ خيارات استراتيجية لتدبير مرحلة ما بعد رفع الحجر الصحي    أم عازبة تهني حياة طفليها بطريقة بشعة في منزل والديها    المدعي العام الإسباني يطالب بسجن مهاجم أتليتكو مدريد …    عاشقة الكتب.. وفاة الناشرة ماري لويز بلعربي بطنجة    طنجة المتوسط ينضم إلى مبادرة أكبر الموانئ العالمية لضمان السلاسل اللوجستية الدولية    شهادة وهبي في حق الراحل: في الشدة تظهر مواقفه واضحة    بلكبير يكتب: القداسة والقذارة أو المقدس والقذر    بعد حجبه لتغريدة ترامب.. البيت الأبيض يتهم “تويتر” بالدعاية للإرهاب والديكتاتورية    الدار البيضاء.. حجز طن و766 كيلوغرام من المخدرات على متن شاحنة لنقل البضائع    فيروس كورونا يعود بقوة إلى سبتة في ظرف يوم واحد    الديوان الملكي يطمئن “الباطرونا”    اليوسفي … رحيل الحكيم    صفرو: شرعية رئيس رباط الخير على المحك بعد تقديم 20 عضوا لاستقالة جماعية        "الكاف" توافق على صرف مساعدات مالية للاتحادات الأعضاء    بلاغ هام من وزارة التربية الوطنية لمترشحي الباكلوريا    وزارة التربية الوطنية تستعين بالقاعات المغطاة لإجراء امتحانات البكالوريا    البيضاء: توقيف 6 أفارقة متورطين في تكوين شبكة لتهريب وترويج المخدرات والمؤثرات العقلية    فيروس كورونا يواصل انتشاره في أمريكا اللاتينية    إقامة نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي في الأول من أغسطس    "مسافة الأمان" .. مظهر جديد لحياة الصينيين في الشوارع بعد العزل    غدا السبت.. 3 رحلات ل”لارام” للجزائر لإعادة 300 من المغاربة العالقين    السيادة الصناعية للمغرب مدخل أساسي لتقوية تنافسية المقاولة الوطنية    استراتيجية التقاضي بعد الحجر    مندوبية الحليمي تسجل انخفاضا في أثمان انتاج الصناعات التحولية    المجلس الجماعي ومهنيي السياحة يتدارسون الآليات الكفيلة لإنعاش القطاع السياحي بمراكش    بعد تضامن المغاربة في أزمة كورونا.. الأوقاف تعلن استعدادها لإنشاء “بيت الزكاة”        رغم قرار الوزارة.. أرباب مقاهي ومطاعم طنجة يفضلون عدم فتح أبوابهم لهذه الأسباب    عبد الكريم جويطي ل «الملحق الثقافي»:    المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يدعو إلى تأجيل الرجوع إلى المساجد    اليوسفي الذي حمل وردة اليسار بأمانة..هكذا حظي بتكريمات خاصة من الملك محمد السادس    الممثلة المغربية طاهرة: لم أؤد مشاهد مبتذلةفي"سلطانة المعز"    خارجية قطر تكشف حقيقة انسحابها من مجلس التعاون الخليجي    حركة التاريخ في فكر المفكر محمد طلابي    الممثل بوبكر يعتذر للأئمة .. والمحامي يطالب المغاربة بالستر    السودان يؤكد التزامه وجديته في إنجاح حملة جمع السلاح بالبلاد    الجديدة : جمال و حمودة يصدران أغنية ''جايحة'' في زمن الحجر الصحي    إسبانيا تسمح بفتح أحواض السباحة ومراكز التسوق الإثنين    وفاة غي بيدوس: رحيل فنان محب للعدالة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملتقى ايزوران نوكادير تضع اللمسات النهائية لدوري ايزوران قبل انطلاقه ثالث يوم رمضان
نشر في سوس رياضة يوم 05 - 06 - 2016

اهدءا لأرواح الاطفال شهداء ليلة 2 رمضان 1379 الموافق 29 فبراير 1960 والذين فقدوا بالآلاف في زلزال اكادير وسيرا على النهج التواصلي بين الاجيال كغاية اسمى من احداث فضاء ملتقى ايزوران لضمان التواصل والتلاقح بين مختلف الفئات العمرية واستمرار صون وحماية الذاكرة الجماعية لاكادير اجتمعت اللجنة الرياضية والتواصلية لوضع خواتم الاجراءات الادارية والتنظيمية لانطلاق دوري ايزوران في طبعته السادسة والمهدى هذه السنة للراحل الحاج الحسين اشنكلي .
دوري رياضي ميزته خصوصيات فضلى ستدفع بتباري اطفال اعمارهم ما بين 10 و12 سنة لابراز مقاصد الدوري وأهدافه خاصة وان الدورة السادسة كاس تتويجها يحمل اسم علم اعطى الكثير لكرة القدم الاكاديرية خاصة حسنية اكادير .
الميزة الاخرى للدوري انه دخل في شراكات فعلية لتحقيق اشعاع محلي وجهوي ووطني اولى هذه الشراكات مع "مؤسسة الحاج الحسين اشنكلي" وثانيها شراكة اعلامية تواصلية مع "مؤسسة اكادير ميديا ."كما حضي الدوري بدعم وتعاون لوجستيكي وعيني من قبل جماعة اكادير ومؤسسة ادارة المال والأعمال باكادير .EMAA دون اغفال التغطية الفوتوغرافية من قبل استديو الهلال 2 والجمعية المغربية لهواة التصوير الفوتوغرافي .ولن ننسى المبادرات الاعلامية لتغطية اطوار الدوري من قبل الاذاعة الجهوية لاكادير وراديو بلو س و MFMالى جانب منابر اعلامية ورقية والكترونية كان لها الفضل في التعريف بدوري ايزوران وتحقيق اشعاع له.
ولغاية انجاح الدوري في طبعته السادسة واعتبارا للتعاضد الحاصل في شان المشاركة وانجاح رهان كاس الحاج الحسين اشنكلي اجتمع السيد محمد باجلات مع اطر الفرق المشاركة في التباري الكروي والذي عرف هذه السنة تميزا في بنية الفرق المشاركة اذ انضافت فرق من نادي دفاع امسرنات وفريق من نادي حسنية بنسركاو الى جانب نادي حسنية اكادير ورجاء اكادير وشباب الخيام ونجاح سوس و نادي امل اكادير ومدرسة التفاؤل لكرة القدم .فكانت صبيحة السبت 4 يونيو 2016 مناسبة لشرح فلسفة الدوري ومقاصده التربوية قبل الرياضية وحث الاطر على الانخراط الفعلي والجاد من اجل انجاح العرس الكروي والرياضي لصالح الاطفال انطلاقا من مدخل اساسي ان دوري ايزوران حضن عائلي لكل الاطفال فالكل فائز والاساس هو التعارف وربط اواصر الاخاء بين اجيال الامس واجيال الغد عبر همزة الوصل التي يشكلها رجال اليوم .والذين هم انطلاقا من رقعة دوري ايزوران كل الاطر المؤطرة للفرق الذين في تصريحات الشرف التي التزموا بها اقروا لانفسهم قبل الاطفال كمربين انهم أنني ألتزموا بالآتي:
– الإدلاء بالوثائق التعريفية الخاصة باللاعبين في الاجال المتفق عليها أسبوعا على الأقل قبل انطلاق الدوري.
– تحري الأمانة و الموضوعية و النزاهة في الوثائق المدلى بها و المحددة لعمر الأطفال ما بين 10 و 12 سنة." فاتح يناير 2004 الى 31 دجنبر 2006″
– الالتزام بتطبيق مواد النظام التنظيمي للدوري و شرحه للاعبين.
– عدم التلاعب في نتيجة المباريات واحترام مواعيد اجراء المباريات .
– إخبار اللاعبين بالمشاركة المجانية في الدوري و تسليمهم الفردي قميص المشاركة بعد انتهاء الدوري.
– احترام قرارات الحكم و اللجوء إلى اللجنة التقنية في حالة التعرض على قراراته.
– الابتعاد الكلي عن أساليب السب و الشتم و الإهانة سواء في حق اللاعبين أو الطاقم التقني المنظم للدوري.
ارضية للوضوح والتفاهم بين الفرق المشاركة واللجنة المنظمة كانت خصبة بالاراء والملاحظات التي تصب في مجملها في خانة التحكيم التي حسم امرها لصالح حكام متمرسين ومعترف بهم اداريا وقانونيا .ليفسح المجال للفرق واجراء قرعة اختيار اسماء فرقهم بدلا عن الاسماء الحقيقية لانديتهم الكروية ذلك ان دوري ايزوران ومنذ تاسيسه يحمل اسماء ثماني احياء لاكادير ما قبل الزلزال فكان حظ القرعة ان اصاب بسهمها فريق نادي دفاع امسرنات التي اضحى اسمها في الدوري فريق المدينة الجديدة .وفريق اشاش من نصيب نادي نجاح سوس وفريق فونتي من نصيب نادي شباب الخيام وفريق انزا من حظ نادي حسنية اكادير وفريق الباطوار من نصيب نادي امل اكادير .في حين اوقع الظ نادي حسنية بنسركاو في اسم فريق الخيام ونادي رجاء اكادير اقترن اسمه بفريق اكادير اوفلا واما مدرسة التفاؤل لكرة القدم فنصيبها من الاسماء فريق تالبورجت .
ليكون بذلك تباري دوري ايزوران في قطبيه يضم في القطب الاول كل من الباطوار "نادي امل اكادير" وفريق الخيام" نادي حسنية بنسركاو" وفريق المدينة الجديدة "نادي دفاع امسرنات" ثم فريق انزا "نادي حسنية اكادير"
اما القطب الثاني فيضم اربع فرق منها فريق تالبورجت "مدرسة التفاؤل "وفريق احشاش "نادي نجاح سوس" وفريق اكادير اوفلا"نادي رجاء اكادير" ثم فريق فونتي "نادي شباب الخيام"
ليكون بذلك النزال الكروي ليوم الافتتاح ثالث ايام رمضان 1437 الموافق 9 يونيو 2016 بين فريق الباطوار "نادي امل اكادير" ضد فريق الخيام"نادي حسنية بنسركاو "
دوري في طبعته السادسة يحمل من المستجدات فرصة لاشراك الجمهور من محبي الصور الفوتوغرافية الملتقطة بمختلف الوسائط التصويرية هواتف نقالة او مصورات او الواح الكترونية والمشاركة في مسابقة احسن صورة معبرة للدوري وفق قانون تنظيمي خاص بالمسابقة .
فهل تفلح ايزوران نوكادير بمعية شركاءها وداعميها والمتعاونين معها في تحقيق المقاصد التربوية وابلاغ الجمهور والمتتبعين بجدوى الاكتراث والاهتمام بمستنبتاث الاطفال في مختلف المجالات باعتبارها الخلف لغرس يعلم الله اي ارض انبتته واي رعاية حضي بها لنقطف ثمارغرسنا .
بقلم محمد الرايسي
منسق لجنة الاتصال والاعلام بملتقى ايزوران نوكادير


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.