دائرة سلا تخلق الحدث وتضع "البيجيدي" في ورطة بسبب بنكيران    تنصيب أول رئيس لمحكمة الإستئناف بگلميم و أول وكيل عام للملك بها    شركة بريطانية تعلن عن وجود أكثر من ملياري برميل من النفط في سواحل أكادير    التقرير السنوي لبنك المغرب برسم سنة 2020 والتحديات المستقبلية    تصدير المنتجات الغذائية الفلاحية: بلاغ وزارة الفلاحة في خمس نقاط رئيسية    الطلاق بين الوداد بحصيلة متواضعة والبنزرتي الرابح الأكبر    هوار يتحدث عن حصيلة مولودية وجدة في ندوة صحفية    الدارالبيضاء: ثلاثيني ينهي حياة والدته بعدما قطع رأسها وتخلص منه بالشارع    التامك ينتقد "صفقة فاوست" للسجين سليمان الريسوني والمتضامنين معه    بلاغ هام من وزارة التربية الوطنية بخصوص السكن بالأحياء الجامعية    سِراج الليل    ألمانيا في طريقها لاعتماد الحقنة الثالثة في صفوف المسنين الشهر المقبل    صحيفة سعودية: ذهبية البقالي بأولمبياد طوكيو ثمرة تخطيط دؤوب لجيل مغربي جديد    أرباب الحمامات بسوس: نشغل أكثر من 3500 شخص ونحن الأكثر تضررا من الجائحة    أحوال الطقس غدا الخميس.. أجواء حارة في معظم المناطق    كورونا تغلق مسرح محمد الخامس والمكتبة الوطنية بالرباط    اتخاذ مسافة في العلاقة مع الأقارب يجعل التعايش معهم أكثر أمنا    الوضعية الراهنة للتصيد الاحتيالي عبر تطبيقات تبادل الرسائل الإلكترونية    وزارة الصحة تعلن دخول المغرب في مرحلة الانتشار الجماعاتي لجائحة "كوفيد19"    بنك المغرب: البنوك وزعت 2.7 مليار درهم كقروض "انطلاقة"    مجلة يوروموني تتوج التجاري وفا بنك خلال مراسم "جوائز التميز"    المغرب والجزائر بين مد اليد وقطعها..    المغرب يقاضي شركة نشر صحيفة "زود دويتشه تسايتونغ"الألمانية    الدفاع الجديدي يحسم في مستقبل بنشيخة    شاب يقطع رأس والدته ويجول به في الشارع العام    "الدين في السياسة والمجتمع" إصدار جديد للكاتب أبو القاسم الشبري    موقف ملتبس…بايدن ينشر خريطة المغرب مفصولا عن صحرائه (تغريدة)    رئيسة جماعة المحمدية السابقة تقدم استقالتها من "البيجيدي"    الجمارك تحذر تجار الذهب والمعادن الثمينة    بعد قرار منع التنقل ابتداء من الساعة التاسعة ليلا    تفاصيل مشاركة المغرب في مناورات عسكرية بإسرائيل    أولمبياد طوكيو: عزل الفريق اليوناني للسباحة الايقاعية بسبب خمس إصابات بكورونا    المغرب والبرازيل يوقعان اتفاقا لنقل التكنولوجيا في مجال شحن بطاريات السيارات    "الشريف مول البركة"، استغل الدين وأوقع في الفخ الحاج إدريس تاجر المجوهرات.. الأربعاء مساء    عايدة ستنفذ خطتها ضد فراس وأيلول بعد تهديدات ذكرى...إليكم أحداث "من أجل ابني"    دنيا تحاول إقناع كمال للتخلي عن فكرة الزواج من نسرين.. في حلقة اليوم من "الوعد"    لاعب نانط السابق وافق على حمل قميص الأسود    وفاة الفنانة المصرية فتحية طنطاوي    عاملون بغوغل وأبل وفيسبوك: العودة للعمل من المكتب "أمر فارغ"    العثماني وكيلا للائحة المحلية للمصباح بدائرة الرباط المحيط    تونس .. اتحاد الشغل يدين تهديد الغنوشي باللجوء للعنف و الاستقواء بجهات أجنبية    ليفربول يخطط لمكافأة صلاح براتب قياسي    العثماني يحسم الجدل القائم حول عزم وزارة الصحة فرض إجبارية التلقيح على المغاربة    مرسيل خليفة ينجز في سيدني "جدارية" محمود درويش موسيقياً    حرب الطرق تواصل حصد الأرواح (حصيلة)    رجاء أكادير لكرة اليد يفوز بكاس العرش للمرة الثانية في تاريخه    الشاعر المصري علاء عبد الرحيم يفوز بجائزة كتارا للشعر    مجلس الوزراء السوداني يوافق على المصادقة على قانون المحكمة الجنائية الدولية ما يمهد لمحاكمة البشير    انفجار مرفأ بيروت: "نحن بخير، ولكننا لسنا على ما يُرام"    نصائح لتحضير "ساندويتش" منزلي صحي ومفيد    13 مدينة عربية تسجل أعلى درجات حرارة بالعالم خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية    فوز ‬فرقة «‬فانتازيا» ‬بالجائزة ‬الكبرى ‬برومانيا    منظمة الصحة العالمية تدعو تونس إلى تسريع حملة التلقيح    تقرير: تراجع عدد الأوراق النقدية المزورة بنسبة 34 في المائة سنة 2020    انخفاض إصدارات الدين الخاص بنسبة 32,6 في المائة سنة 2020 (بنك المغرب)    الحذر الحذر يا عباد.. من الغفلة عن فلدات الأكباد..(!)    الموت يفجع الطبيب الطيب حمضي    المغرب الزنجي (12) : يعتبر المرابطون أول ملكية بالمغرب توظف العبيد السود كجنود    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



جيل جديد لمشاريع التجميع الفلاحي.. إجراءات أكثر مرونة


AHDATH.INFO
تم مؤخرا نشر النصين التطبيقين الجديدين للقانون رقم 04-12 للتجميع الفلاحي المتعلقين بكيفيات المصادقة ومنح الدعم لمشاريع التجميع الفلاحي بالجريدة الرسمية الرقم 6990 بتاريخ 27 ماي 2021.
وحسب بلاغ لوكالة التنمية الفلاحية التابعة لوزارة الفلاحة والصيد البحري فقد تم إعداد هذين النصين الجديدين من طرف وكالة التنمية الفلاحية بتشاور مع مختلف المؤسسات المعنية التابعة للقطاع الفلاحي وذلك بناء على توصيات المناظرة الوطنية حول التجميع الفلاحي التي تم تنظيمها بمراكش سنة 2018 برئاسة السيد وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات.
وأضاف البلاغ أن وكالة التنمية الفلاحية قامت، استعدادا لهذه المناظرة، بإطلاق مشاورات موسعة مع جميع الفاعلين بالقطاع الفلاحي وبالخصوص الفدراليات البيمهنية للسلاسل الفلاحية والغرف الفلاحية وكذلك الفاعلين الاقتصاديين المعنيين بالقطاع الفلاحي. وقد مكنت هذه المشاورات من إبراز نقط القوة والمحاور التي تستوجب الإصلاحكما مكنت هذه المرحلة الهامة من المشاورات من الوقوف، ليس فحسب، على مكامن نجاح مشاريع التجميع التي أنجزت في إطار مخطط المغرب الأخضر بل مكنت هذه المرحلة كذلك من تحديد كل العراقيل التي يمكن أن تحد من إرساء مشاريع تجميع جديدة في مختلف سلاسل الإنتاج الفلاحي.
وتهدف هذه التغييرات الجديدة، حسب المصدر ذاته، إلى تبسيط إجراءات المصادقة على مشاريع التجميع الفلاحي ومنح إعانات الدولة المرتبطة بهذا النوع من المشاريع وتهم بالخصوص مراجعة معايير وشروط الأهلية، إدراج نماذج جديدة للتجميع وسلاسل فلاحية جديدة وإرساء نسب تفضيلية للدعم الممنوح لمعدات تربية الماشية على غرار التجهيز بأنظمة الري والأدوات الفلاحية.
سيمكن هذا الإطار التنظيمي الجديد من إرساء مشاريع للتجميع الفلاحي من الجيل الجديد في إطار الإستراتيجية الجديدة "الجيل الأخضر 2020-2030" التي تستهدف في محورها الأول المتعلق بإعطاء الأولوية للعنصر البشري، إطلاق جيل جديد من التنظيمات الفلاحية وذلك من خلال اعتماد نماذج تنظيمية جديدة وتعاونيات فلاحية وتجميع فلاحي يجمع بين القيمة الاقتصادية والاجتماعية.
في هذا الإطار، تهدف الدولة إطلاق جيل جديد من مشاريع التجميع الفلاحي التي ستلعب دور المحاور الإقليمية والوطنية لتلقين التقنيات الجديدة للفلاحين، خاصة فيما يتعلق بالزراعة الرقمية. وستأخذ هذه المشاريع بعين الاعتبار، قبل وأثناء تنفيذها، خصوصيات كل سلسلة فلاحية (المجمِّع، المنتجون، الأسواق، طبيعة التثمين، إلخ).
وللتذكير، يعتبر التجميع الفلاحي، النموذج المبتكر في إطار المغرب الأخضر، مفتاحا لتطوير الفلاحة الوطنية حيث يمكن من تفادي العراقيل المرتبطة بصغر الضيعات الفلاحية. وذلك عبر تمكين الفلاحين المجمّٙعين من الاستفادة من تقنيات الإنتاج الحديثة ومن التمويل وكذا الولوج إلى الأسواق الداخلية والخارجية. ومن جهتهم، فإن المجمِّعين يضمنون تموين الوحدات الصناعية الفلاحية بمنتجات ذات جودة عالية ومضمونة المسار. وكل ذلك في إطار شراكة مربحة لكلا الطرفين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.