عاجل.. بلاغ هام من الديوان الملكي    تشيلسي يتعثر أمام وولفرهامبتون في أولى مباريات توخيل    إشبيلية يسحق فالنسيا ويتأهل الى ربع نهائي الكأس    عاجل.. الملك محمد السادس يُعطي الانطلاقة الرسمية لحملة التلقيح يوم غد    تروج أقراصا خاصة بالإجهاض..إعتقال شابة بمدينة القنيطرة    بلاغ عاجل للديوان الملكي حول عملية تلقيح المواطنين ضد فيروس كورونا    الأفعى قد تلدغ مروضها.. البوليساريو... تحتل ... تندوف ؟    صحيفة كينية "فوزي لقجع صاحب الرؤية المتبصرة والثاقبة ،أحد أفضل مسييري كرة القدم"    عاجل.. إغلاق شامل للحمامات بالمغرب بسبب "كورونا"    استئنافية مراكش تدين باطما بالسجن النافد لمدة 12 شهرا    أولمبيك آسفي ينازل الجيش وديا بمراكش    عبد الرحيم بيوض أبرز مرشح لرئاسة مكتب الاتصال المغربي في إسرائيل    لبنان على صفيح ساخن بسبب رفض إجراءات الاغلاق.. احتجاجات في طرابلس والأمن يتدخل للتفريق    انتحار بائع متجول شنقا في بيت أسرته بطنجة    السعودية تخطط لتشجير ساحات المسجد الحرام    لتعزيز العلاقات بين البلدين..خطوات هامة تستعد إسبانيا لاتخاذها تجاه المغرب    بروتوكول عملية التلقيح: أشياء عليك فعلها قبل وبعد تلقي لقاح كورونا    باريس ستنظم أولمبياد 2024 بصرف النظر عن مصير دورة طوكيو    زلاتان إبراهيموفيتش استفز روميلو لوكاكو بعبارة "عدت إلى الفودو"    جدل إلغاء لائحة الشباب .. الاستقلال يعتبرها مكتسبا يجب الإبقاء عليه    بايدن يعتزم استئناف تقديم مساعدات للفلسطينيين أوقفها ترامب    اجتماع رفيع المستوى بين المغرب وأمريكا حول الأمن النووي    نقابة تطالب العثماني بانقاذ أصول شركة سامير واستئناف الإنتاج فيها    إدانة لمنع مسيرة الأساتذة المتعاقدين ودعوات لإدماجهم في الوظيفة العمومية    انطلاق الحملة الوطنية الإخبارية والتحسيسية حول السلامة البحرية من مدينة أسفي    تشييع جثمان الفنانة زهور المعمري وسط غياب كبير لزملائها الفنانين (فيديو)    العربي غجو: أحمد بنميمون عنوان مرحلة ورمز جيل شعري    العثماني يشيد بتدابير جلالة الملك لمواجهة آثار وتداعيات الجائحة    المالكي مدافعا على بقاء لائحة الشباب: حضورهم أعطى نفسا جديدا للبرلمان    إصابات بكورونا ترفع الحصيلة الإجمالية إلى 4738 حالة منذ انتشار الوباء بإقليم الناظور    البيجيدي يتحدث بلسانين    هذا هو برنامج أسود السلة في اقصائيات «افروباسكيط» بتونس    ابن الفنانة زهور ينعي والدته بكلمات مؤثرة: ماتت صاحبة الابتسامة الدائمة وشكرا للملك    بين الإقبال والنفور.. مغاربة في حيرة من أمرهم قبل بداية التلقيح    بسبب "طرد مشبوه"..الشرطة البريطانية تخلي مصنعا لإنتاج لقاح "أسترازينيكا"    إقبال مغاربة على التسجيل للاستفادة من عملية التلقيح ضد كورونا    انتعاش المخزون المائي لسدود تطوان    انطلاق الدورة الأولى للمهرجان الدولي للسينما المستقلة هذا اليوم بالمحمدية:    بالفيديو…القوات المسلحة المغربية تقصف مدرعة تابعة للبوليساريو حاولت اقتحام الجدار العازل    الطقس غدا الخميس.. انتشار ضباب في الصباح على طول السواحل    الوات ساب يفاجئ مستخدميه بخاصية جديد طال انتظارها    تفاصيل الحكم الإستئنافي الصادر في حق متهمي" حمزة مون بيبي"    الأطر الصحية تحتج الأربعاء وتؤكد: نعبر عن الغضب ونحارب المرض    مالقا تكشف عن خط جوي نحو شمال المغرب    بايدن : لن تكون هناك أصوات كافية لإدانة ترامب    فيروس كورونا: استمرار حظر التجول في هولندا رغم أعمال الشغب في العديد من المدن    البنك الأوروبي يقرض المغرب 10 ملايين أورو لدعم القروض الصغرى    مؤسسة "روح فاس" تعرب عن اندهاشها من إعلان طرف ثالث عن تنظيم النسخة القادمة من مهرجان فاس للموسيقى الروحية    في تعريف النكرة    مجموع صادرات الخضروات والفواكه بلغ إلى حدود يناير الجاري حوالي 474 ألف طن    لقاء تواصلي بكلية الآداب الجديدة، «البحث الأكاديمي وأفقه في الجامعة المغربية»    أخبار الساحة    من تنظيم المدرسة العليا لصناعات النسيج والألبسة بالدار البيضاء ومدرسة روك أمستردام للموضة‮    فصل من رواية"رحلات بنكهة إنسانية" للكاتبة حورية فيهري_14    مسيرة حياتنا ..    مربو يكتب: التجرد، دعامة وحصن للدعاة    الأرض المباركة : عقائد فاسدةولعبة الأمم المتحدة( الحلقة الأولى)    التطبيع والتخطيط للهزيمة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هذا ما قالته وزارة الصحة حول المنحة الاستثنائية للأطر الطبية وتعليق العطل السنوية
نشر في أخبارنا يوم 07 - 08 - 2020

أكد وزير الصحة، السيد خالد آيت طالب، اليوم الجمعة، أنه سيتم أجرأة المنحة الاستثنائية لمهنيي القطاع قريبا بعد دراسة سبل وكيفية تحديد مقاديرها استنادا إلى معايير استحقاق وتوزيع موضوعية وشفافة.
كما شدد على أن قرار تعليق الرخص السنوية هو نتيجة لتطور الوضعية الوبائية "المقلقة" بالمملكة.
وذكر بلاغ لوزارة الصحة أنه، وبخصوص موضوع صرف منحة استثنائية لمهنيي القطاع الصحي لمكافأة صمودهم وتحصينهم للأمن الصحي للمواطنين على مدى الأشهر الماضية، أوضح السيد آيت الطالب، خلال جلسات الحوار القطاعي مع المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية، أنه من المنتظر أن يتم أجرأة هذه المنحة قريبا بعد دراسة سبل وكيفية تحديد مقاديرها استنادا إلى معايير استحقاق وتوزيع موضوعية وشف افة بحسب المسؤوليات والمهام المقدمة خلال تدبير مرض كوفيد-19 على مختلف المستويات المحلية، الجهوية والمركزية بموازاة درجة التعرض لمخاطر الفيروس.
وأبلغ الوزير ممثلي المركزيات النقابية ب" الانفراج الذي عرفه هذا الملف بعد التجاوب الإيجابي لرئاسة الحكومة ومصالح وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة مع هذا المطلب المنطقي والمشروع "، مؤكدا على أنه سيتم عرض طريقة الاحتساب المعتمدة بشكل قبلي وشفاف على المركزيات النقابية التي يمكن إمهالها مدة محددة أقصاها 72 ساعة لدراسة المقترحات المقدمة وإبداء الرأي حولها قبل المرور إلى التفعيل النهائي للمستحقات المالية لجميع مهنيي الصحة بدون استثناء.
أما بخصوص تعليق الرخص السنوية للعاملين بالإدارات والمؤسسات التابعة للقطاع الصحي بناء على المراسلة الوزارية رقم 062 بتاريخ 3 غشت 2020، فقد أكد السيد آيت الطالب أن " الوضعية الوبائية المقلقة للمملكة هي التي فرضت اتخاذ مثل هذا القرار الاستثنائي في ظرف استثنائي بكل المقاييس"، وفي ذلك إشارة واضحة للمواطنات والمواطنين الذين تراخوا في الآونة الأخيرة في الالتزام بتدابير الحماية الفردية والجماعية مما نتج عنه تطور مقلق وخطير على مستوى الوضعية الوبائية بالمغرب.
وأشار البلاغ إلى أن الاجتماعات المذكورة، والتي سبق برمجتها وتأجيلها لأكثر من مرة بسبب الظروف الاستثنائية الناتجة عن فرض حالة الطوارئ بالمملكة منذ شهر مارس الماضي وعدم استقرار الوضع الوبائي بعد تخفيف قيود الحجر الصحي بعدة جهات من المملكة، كانت مناسبة جدد فيها وزير الصحة إشادته بالجهود الكبيرة التي بذلتها الأطقم الطبية والتمريضية والتقنية والإدارية وباقي فئات الدعم والمساعدة، منوها بتفاني جميع المرابطين في الصفوف الأمامية لمحاربة الجائحة ومنع تفشي الوباء بالمملكة.
وفي هذا الصدد، أكد السيد آيت الطالب أن " أكبر تشريف واعتراف لكل العاملين بالقطاع الصحي هو أن يخصهم صاحب الجلالة الملك محمد السادس، بالدرجة الأولى، بعبارة الشكر والتقدير في خطابه السامي الأخير الموجه إلى الأمة بمناسبة الذكرى الحادية والعشرين لعيد العرش المجيد ".
وسجل وزير الصحة أن هذا التشريف المولوي السامي يفرض على المهنيين مزيدا من البذل والعطاء حتى يظلوا في مستوى ثقة وتقدير جلالة الملك، معتبرا أن إنجازاتهم اليوم يجب المرافعة بشأنها لتثمينها والإعلاء من قيمتها ولا يمكن تقزيمها في شكل مطالب تحفيزية ظرفية مستندة إلى حسابات ومزايدات مستهلكة ورؤية قاصرة.
كما حث الوزارة وفرقاءها الاجتماعيين وباقي الشركاء والمتدخلين على العمل سويا، عبر كل الآليات التشاركية المتاحة والممكنة، لتحقيق إصلاح شمولي للمنظومة الصحية برمتها، وبالتالي تحسين الأوضاع المادية والمعنوية لكل الشغيلة الصحية بكل فئاتها.
وذكر البلاغ بأنه، في سياق وضع وبائي مقلق واستثنائي، كان السيد آيت طالب قد وجه دعوة مستعجلة إلى الكتاب العامين للجامعات الوطنية للصحة، المنضوين تحت لواء المركزيات النقابية الأكثر تمثيلية، لغاية عقد جلسات للحوار بالوزارة بداية هذا الأسبوع، مشيرا إلى أنه، وفي أجواء من التفاهم والإيجابية، والتزام بكل التدابير الوقائية والإجراءات الحاجزية التي توصي بها السلطات العمومية، انطلقت الجلسات المذكورة يوم الثلاثاء الماضي، وتواصلت طيلة هذا الأسبوع، باستقبال ممثلي الهيئات النقابية الممثلة لمهنيي القطاع الصحي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.