إعادة افتتاح وكالات صندوق الإيداع والتدبير للاحتياط    مكافحة كورونا كلفت 800 مليون درهم لحدود الساعة    أسطورة كرة السلة الامريكية يواجه العنصرية ب100 مليون دولار    فرنسا.. منحى وباء فيروس كورونا يواصل انحداره    كازاخيستان.. إصابة المتحدث باسم الرئاسة بفيروس “كورونا”    توقعات أحوال الطقس ليوم الأحد    أمطار رعدية وموجة ''تبروري '' مفاجئة تضرب مكناس ونواحيها وتحدث اضرارا مادية (فيديو)    سلا.. جمعية فضاء التضامن تنظم الدورة العاشرة لكرنفال البيئة الاستعراضي    هكذا ارتفع عدد المتعافين من كورونا في المغرب إلى 7328    جهة طنجة تتقاسم أعلى معدل حالات كورونا مع مراكش خلال 16 ساعة    التقدم والاشتراكية يدعو السلطات العمومية إلى تدبير الخروج من الحجر الصحي بنجاح يضاهي النجاح الذي دبرت به مرحلة مواجهة الجائحة بشكل استباقي    دعم غاز البوتان كلفَ أزيد 5 مليار درهم في الأشهر الأربعة الماضية مع ارتفاع الطلب خلال “الحجر الصحي”    حزب التقدم والاشتراكية يصدر وثيقة: “ما بعد جائحة كورونا.. مقترحات من أجل تعاقد سياسي جديد”    السلطة تبادر إلى تقديم الدعم للنساء بإقليم خنيفرة    مرثية للأستاذ اليوسفي .. مرثية لرجل أريحي    مقتل جورج فلويد: العاصمة الأمريكية واشنطن تشهد أكبر مظاهرة على الإطلاق    أرتورو فيدال يرد على الانتقادات في تشيلي بسبب رسالة ضد العنصرية    اتهامات لوزارة الصحة بعقد صفقات خارج القانون..    بوش: ببساطة خسرنا أمام فريق بايرن ميونخ    دجوكوفيتش ينتقد معايير بطولة أمريكا الصحية    انتشال جثة شرطي من بحيرة "تامسنا" في سطات    رحيل الزعيم عبد الرحمان اليوسفي .. صحافي مناضل وقارئ نهم    "كورونا" والعنصرية يُعمقان الانقسام السياسي والمجتمعي في أمريكا    "الهاكا" تتوصل ب80 شكاية حول برامج رمضان    الجيش يدخل منافسة شديدة للظفر ب"نجم اليوسفية"    نادي روفرز يكافئ حارسه المغربي أليكسيس أندريه    "إلغاء صفقة التطهير السائل" يُثير الاستياء بأورير    حريق ضخم يدمر مستودعات “أمازون” في كاليفورنيا – فيديو    ساكنة تنفردة بني عياط ترفض إقامة مطرح النفايات بمحاذاة مساكنهم وترفض أن تفاوض أي جهة حول هذا الملف نيابة عنهم    دعم القراءة والحث عليها.. ضرورة    رجال جالستهم : الجمعوي الرياضي حسن اشروي    قائد الملحقة الإدارية الثالثة بمعية اعوان السلطة يشنون حملة للقضاء على البؤر السوداء بالفقيه بن صالح.    رئيس تحرير جريدة “البيجيدي” يصف بنموسى ب”الجلاد” ويقول: هل أذنت ساعة الحقيقة ليسقط أمام الأشهاد نكالا لما اقترفته قواته بسيدي إفني؟    "الفيفا" يطلب الصبر قبل عودة الجمهور للملاعب    بعد وصفه للجزائر بالبلد العدو .. القنصل أحرضان يعود إلى المغرب    المجلس الاقتصادي والاجتماعي: توفير الإمكانيات ل”أونسا” كفيل بتطوير صلاحياتها    حادثة سير مأساوية تنهي حياة مهاجر مغربي في اسبانيا    اتفاق جديد بين أوبك وشركائها لتمديد خفض الإنتاج حتى متم يوليوز المقبل    انتشار الأوبئة في "مغرب زمان" .. الكوليرا تفتك بالحجاج المغاربة    بعد 13 سنة ، المحققون الألمان يقتربون من فك اللغز والتوصل إلى قاتل مادلين ماكين و نتفليكس تعرض حلقات الوثائقي المثير للجدل “اختفاء مادلين ماكين”    إقليم العرائش يُسجّل حالتين جديدتين ب"كورونا"    لحسن حداد يقصف اليوبي ..أنت ماشي سوپر ستار    المكتب الوطني للسكك الحديدية يستعد للاستئناف التدريجي للنقل السككي    هذه ظروف وتداعيات مقتل زعيم القاعدة في المغرب الإسلامي    وزارة الصحة: "العدد الإجمالي للحالات الحرجة داخل مراكز الإنعاش لازال مستقرا في 18 حالة 13 منها بمدينة الدار البيضاء"    البيضاء: حملة لفحص كورونا في 108 آلاف مقاولة مصرح بها في الضمان الاجتماعي    الجديدة.. عون قضائي يهدد رئيس تعاونية بالقتل بواسطة بندقية    العدد 158 من مجلة الكلمة الرواية العربية المعاصرة، المهدي عامل، حرية المرأة، الثورة الفلسطينية، وسلفيا بلاث    الجوائز الثقافية تجمع ياسين عدنان والبازي والريحاني في دار الشعر بتطوان    وزارة الصحة وممثلي الصناعة الدوائية يناقشون سبل الانفتاح على أسواق جديدة وتبسيط مصادر تصدير الدواء    "الشارقة الثقافية" تحتفي بتاريخ وجمال تطوان    مجددا.. النجمة المصرية “نيللي كريم” تستعد لدخول القفص الذهبي    ظرفية “كورونا”.. ليلى الحديوي تطلق تشكيلة جديدة للكمامات    من الأخطاء التاريخية الشائعة : الاعتقاد الخاطئ السائد أن إسم أبي الحسن علي بن خلف بن غالب لشخص واحد له قبران . واحد في مدينة القصر الكبير والآخر في مدينة فاس    كتاب “تجفيف منابع الإرهاب” للدكتور محمد شحرور :36 .. اختراق الثوابت في المنظونة الثراتية    الأزهر يحرم لعبة “ببجي موبايل” بعد ظهور شيء غريب فيها    دعاء من تمغربيت    "التوحيد والإصلاح" تعود إلى "الأصالة المغربية" بطبع كتب "التراث الإسلامي" للبلاد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال تدعو جميع المواطنين إلى التجند كجسد واحد خلف جلالة الملك وتشيد بتوجيهاته وتنوه بالحس الوطني العالي الذي أبان عنه المغاربة
نشر في العلم يوم 31 - 03 - 2020


في بلاغ اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال
اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال تدعو جميع المواطنين إلى التجند كجسد واحد خلف جلالة الملك وتشيد بتوجيهاته وتنوه بالحس الوطني العالي الذي أبان عنه المغاربة
العلم الإلكترونية
واصلت اللجنة التنفيذية لحزب الاستقلال يوم الإثنين 30 مارس 2020 اجتماعها المفتوح عن بعد برئاسة الدكتور نزار بركة الأمين العام للحزب، تدارست خلاله التطورات المرتبطة بجائحة فيروس كوفيد-19 ببلادنا، والتداعيات السلبية المرتبطة بها على المستوى الاجتماعي والاقتصادي.
وفي بداية الاجتماع تمت قراءة الفاتحة على أرواح المواطنين ضحايا هذه الجائحة الذين وافتهم المنية، سواء داخل الوطن أو خارجه، وعبرت عن أحر التعازي وأصدق المواساة لعائلاتهم وذويهم في هذا المصاب الجلل، كما دعت بالعافية والشفاء العاجل للمصابين.
وبعد الوقوف على مستجدات الوضعية الوبائية ببلادنا ومختلف التدابير والاجراءات التي اتخدتها الدولة المغربية لمواجهة هذه الجائحة، سواء تعلق الأمر بالتدابير الوقائية والاحترازية وإعلان حالة الطوارئ الصحية، أو بتلك المتعلقة بالدعم الاجتماعي لفائدة المواطنين أو على مستوى القرارات المتعلقة بالاقتصاد الوطني والمقاولات، سجلت اللجنة التنفيذية ما يلي:
أولا: تشيد بتوجيهات جلالة الملك محمد السادس حفظه الله إلى الحكومة والجهات المختصة بهدف تقديم الدعم المالي المباشر للعاملين في القطاعين المهيكل وغير المهيكل، ومساندة الفقراء والمحتاجين والفئات الهشة والمتضررين من تداعيات جائحة كورونا، والتي سيتم تمويلها من الصندوق الخاص لمواجهة جائحة كورونا الذي كان جلالته قد دعا إلى إحداثه.
ثانيا: تدعو اللجنة التنفيذية الحكومة والسلطات العمومية إلى ضرورة تكثيف التواصل حول كافة التدابير المتخدة على المستويين الاقتصادي والاجتماعي، كما تؤكد على ضرورة اعتماد معايير موضوعية وشفافة لضمان استفادة الأسر التي تشتغل في القطاع غير المهيكل ولا تستفيد من بطاقة راميد، ،وتقوية التواصل مع الفئات المستهدفة لضمان نجاح هذه العملية.
ثالثا: تقدر عاليا روح الالتزام والمسؤولية التي عبر عنها المواطنات والمواطنون في الامتثال لحالة الطوارئ الصحية والبقاء في منازلهم، والتقيد بتعليمات السلطات العمومية، وتدعو إلى التعامل الصارم مع بعض الحالات المنفلتة في إطار الالتزام التام بالقوانين وكذا احترام منظومة الحقوق والحريات كما هي منصوص عليها في الدستور المغربي.
رابعا: تنوه بالحس الوطني العالي الذي أبان عنه المغاربة من خلال المساهمات التي يقدمونها، سواء كمقاولات أو كأفراد، لفائدة الصندوق الخاص لمواجهة جائحة كورونا، كما تثمن مختلف المبادرات الإنسانية التي يقوم بها المواطنون لفائدة المحتاجين والمتضررين، والتي تجسد قيم التضامن والتآزر والتكافل بين أفراد المجتمع الواحد.
خامسا: تنوه اللجنة التنفيذية بالعمل الجاد الذي يقوم به رؤساء الجماعات الترابية وهيئات الحزب ومنظماته الموازية وجمعياته وروابطة المهنية، والمفتشين والمنتخبين الاستقلاليين في هذا الظرف الاستثنائي، كما تدعو جميع المناضلات والمناضلين في مختلف الأقاليم إلى مواصلة الانخراط في العمل الإنساني والتضامني إلى جانب باقي المتطوعين، استحضارا لمرجعيتنا التعادلية الاقتصادية والاجتماعية التي تنشد تحقيق قيم التضامن والتكافل والتأزر، وتكثيف عمليات التضامن ومد يد العون والمساعدة للمحتاجين، وذلك في إطار الاحترام التام بمقتضيات القانون، وبتنسيق وإذن مسبق من طرف السلطات المحلية، وفي ظل الالتزام بمختلف التدابير الوقائية والاحترازية المتخذة.
سادسا: تدعو جميع المواطنات والمواطنين إلى مواصلة التعبئة الجماعية وتقوية الوحدة الوطنية، والشعور الوطني والتضامني، والتجند كجسد واحد، خلف جلالة الملك محمد السادس نصره الله لمواجهة هذه الظرفية الاستثنائية. كما تدعو إلى التحلي باليقظة التامة، ومواصلة الالتزام بمقتضيات حالة الطوارئ الصحية،
وتشدد على ضرورة البقاء في المنازل وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى أو للحاجة الملحة التي لا يمكن الاستغناء عنها، وتنبه إلى أن الأيام القليلة المقبلة ستكون حاسمة ومصيرية بالنسبة لبلادنا، وليس لنا خيار سوى خيار الالتزام من أجل الانتصار.
سابعا: تنوه اللجنة التنفيذية باستمرار المؤسسات الدستورية والمرافق العمومية في أداء مهامها وأدوارها خدمة للمصلحة العامة، حيث استطاعت أن تكيف أعمالها وآليات اشتغالها، وفق متطلباتهذه المرحلة الاستثنائية.
ثامنا: تشد اللجنة التنفيذية بحرارة على أيادي الأطباء والممرضين ونساء ورجال الصحة، والصيادلة ومساعديهم، باعتبارهم الخط الأمامي في معركة مواجهة فيروس كورونا، وتشيد بالتضحيات التي يقدمونها وبالمخاطر التي يركبونها من أجل معالجة المرضى والتصدي لهذه الجائحة، كما تنوه بنساء ورجال التعليم الذين تعبئوا من أجل مواصلة أداء رسالتهم النبيلة عن بعد والاستمرار في تأمين مهام التدريس لفائدة التلاميذ والطلاب.
تاسعا: تشيد بالعمل الوطني الذي تقوم به مختلف أجهزة الدولة والسلطات العمومية، وفي مقدمتها القوات المسلحة الملكية والدرك الملكي، والأمن الوطني، والقوات المساعدة، والوقاية المدنية، والإدارة الترابية، والسلطات المحلية، والجماعات الترابية، في مواجهة جائحة كورونا، ضمانا لسلامة مواطنينا وأمن بلادنا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.