غينيا بيساو تؤكد مجددا دعمها “الثابت واللامشروط” لمغربية الصحراء ولمخطط الحكم الذاتي    ولي العهد الأمير مولاي الحسن يستقبل أطفال القدس المشاركين في المخيم الصيفي    امرأة تطلب الخلع بسبب حب زوجها لها: “حبه خنقني.. وأتمنى أن يقسو عليَّ لو مرة واحدة”!!    حوارية مع أختي في الله    احتجاج على سوء خدمات المستشفى الجديد    بلجيكا تجمعنا كما شاءت “أيمونا”    عاجل : وفاة قائد مركز درك سكورة بإقليم بولمان في حادثة سير خطيرة    “واقعة السيوف” في القصر الكبير… ولاية أمن تطوان توضح    نجمات عالميات قريبا بالمغرب.. طنجة والبيضاء ومراكش وجهاتهن    بنكيران وأكل السحت    كأس محمد السادس.. البنزرتي ينفرد بصدارة المجموعة الثانية بسباعية في شباك فومبوني    الجزائر: إيداع وزير العدل السابق الطيب لوح الحبس المؤقت    نقطة نظام.. خطر الفراغ    صراع حول "حد أرضي" ينتهي بجريمة قتل بضواحي الجديدة    امرابط ينتقل إلى نادي “هيلاس فيرونا” الإيطالي    التواء في القدم يفسد فرحة حمد الله مع النصر    الحسيمة.. دعم خاص بحاملي المشاريع لإنشاء مقاولاتهم الخاصة    إصابة عبد الرزاق حمد الله بالتواء في مفصل القدم في "الصدام" المغربي    جرسيف: تنظيم حملة للتبرع بالدم بشركة فيندي والحصيلة 108 أكياس دم    المغربية فرينكار سارة تحرز برونزية التجديف فردي    صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن يستقبل أطفال القدس المشاركين في الدورة ال 12 للمخيم الصيفي الذي تنظمه وكالة بيت مال القدس    لعفر : الخطاب الملكي رهن مستقبل التنمية بتفعيل الجهوية المتقدمة    تنصيب عدد من رجال السلطة الجدد المعينين بإقليم شفشاون    أَسْحَتَ بنكيران وفَجَر ! اللهم إن هذا لمنكر !!!    سابقة.. تحليل للدم يكشف موعد وفاة الإنسان قبل 10 أعوام من وقوعها في ثورة طبية جديدة    تعيينات جديدة في مناصب عليا    المجلس الحكومي يصادق على إحداث دائرة جديدة بإقليم وزان    مضران: تَوصيات الملك بالتشبيب وراء استِقالة لقجع    إنشاء "المبادرة اللبنانية لمناهضة التمييز والعنصرية” دعما للفلسطينيين ردا على خطة وزارة العمل    "أمريكان فاكتوري" أول إنتاج لأوباما وزوجته ميشيل في هوليوود    قَدِمْنَ من بركان والناظور وزايو.. ثكنة الفوج الأول لسرايا الخيّالة في وجدة تحتضن عشرات المجندات    ابراهيم غالي في "الحرة" : خبايا خرجة فاشلة !    بعدما أقرت بفشلها في إنهاء الأشغال بميناء آسفي.. الحكومة تُحدث مديرية مؤقتة وتُمدد أجل التسليم    إسبانيا تحذر العالم من انتشار داء الليستيريا    لجنة انتقاء المقبولين في التجنيد العسكري تستبعد “واضعي الأوشام” والمدمنين على المخدرات    الصحف تتحدث عن "تصلب" باريس سان جرمان بشأن نيمار    “فرانس برس”: الشباب المغاربة يقبلون على الخدمة العسكرية أملا في تحسين أوضاعهم المعيشية    “غلوبل باور فاير”:الميزانية العسكرية للمغرب بلغت3.4 مليارات دولار وعدد المجندين لم يتجاوز 364 ألف شخص    “مندوبية التخطيط” تسجل انخفاض أسعار المواد الغذائية بمختلف مدن المملكة خلال يوليوز الماضي    طنجة تحتضن النسخة الأولى للأسواق المتنقلة للاقتصاد الاجتماعي    دراسة أمريكية: نقص فيتامين “د” يجعل الأطفال أكثر عدوانية في المراهقة    "سَهام" تؤثر على نتائج "سانلام" الجنوب إفريقية    آلاف المقاولات مهددة بالإفلاس    أخبار الساحة    هدية لمجرد للملك في عيد ميلاده-فيديو    إمارة “دبدو” في موت مختلف    هددت بضرب الفاتيكان وسفارة إسرائيل..إيطاليا ترحل مغربية نحو بلدها    أوريد يكتب: هل انتهى دور المثقف؟    الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب ينعي أمينه العام الشاعر الكبير حبيب الصايغ    ذكريات عبرت… فأرخت.. أنصفت وسامحت -5- عبد الرحيم بوعبيد وموسيقى «الدجاز »    ندوة «الفارس في الشاوية، نموذج قبيلة مديونة»    الاتحاد الدولي للنقل الجوي أكد ارتفاع الطلب العالمي على هذا النوع من السفر    المقاول الذاتي…آلية للتشغيل    لين    العلماء الربانيون وقضايا الأمة: بروفسور أحمد الريسوني كأنموذج    غدير مودة القربى    بوهندي: البخاري خالف أحيانا القرآن ولهذا لا يليق أن نآلهه    وفاة رضيع بسبب حليب أمه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فعاليات جمعوية تدعو إلى إرساء عدالة مناخية تدمج المساواة بين الجنسين

دعت النساء الفاعلات في دينامية المجموعة المغربية للتطوع، صناع القرار والمنظمات غير الحكومية المشاركة في مؤتمر (كوب 22) إلى العمل على إرساء عدالة مناخية تدمج المساواة بين الجنسين بما يفضي إلى الحد من تأ ثيرات التغيرات المناخية على النساء.
وأصدرت ممثلات المجموعة المغربية للتطوع توصيات لمؤتمر (كوب 22)، انبثقت عن ورشات نظمت في أربع جهات (الجهة الشرقية ودرعة تافيلالت وسوس ماسة وآسفي مراكش) شاركت فيها نساء وفاعلون تنمويون محليون وأكاديميون، بحسب بلاغ للمجموعة. وفي هذا الصدد، تمت صياغة مطالب وتوصيات إزاء المغرب والمجتمع الدولي، لا سيما في ما يتصل بتفاقم الأوضاع المناخية بشمال إفريقيا وجنوب أوروبا سنة 2016 وما رافقها من فيضانات وجفاف.
كما عبرت هذه الفعاليات الجمعوية عن القلق جراء ارتفاع نسبة النساء المهاجرات من إفريقيا في اتجاه أوروبا وشمال إفريقيا، وإزاء الوضعية المزرية التي توجد عليها النساء اللاجئات في دول أوروبا والشرق الأوسط.
واعتبرت أن المرأة المغربية، على غرار مثيلاتها في إفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية، ما فتئت تبذل جهود كبيرة وتجدد الوسائل والطرق للتأقلم مع نتائج التغيرات المناخية لتضمن الحد الأدنى من شروط العيش، داعية في هذا الصدد، إلى التكتل من أجل الضغط على البلدان الأكثر تلويثا للمناخ والشركات العابرة للقارات للرفع من التزاماتها والتنفيذ الفعلي لاتفاق باريس.
ولتحقيق كل ذلك، تؤكد النساء الفاعلات والمنخرطات في دينامية المجموعة المغربية للتطوع من أجل عدالة مناخية تدمج المساواة بين الجنسين على ضرورة تثمين ورسملة الممارسات الفضلى التي راكمتها النساء في حماية الأنظمة البيئية، في إطار ذكاء جماعي، وتوثيق وحفظ وتثمين المعرفة الجماعية في مجال التكيف والحد من آثار التغيرات المناخية.
وتشددن أيضا على إدماج المقاربة الثقافية والاجتماعية والأنتربولوجية المبنية على النوع الاجتماعي في تنفيذ البرامج ذات الصلة بالماء والطاقة وأنماط الإنتاج الزراعي، وتشجيع أشكال جديدة من التنظيم الأسري تتميز بمزيد من العدالة الاجتماعية تجاه المرأة، ومحاربة أشكال الهشاشة التي تعاني منها المرأة في أفق مشاركة أكبر وأفضل للوصول إلى مواقع المسؤولية والمشاركة في الحياة العامة.
وفي ما يتعلق بمحور الحكامة والتشريع، ألحت النساء المنخرطات في هذه الدينامية على ضرورة إقرار الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالتغيرات المناخية والمساواة بين الجنسين التي صادق عليها المغرب وتكييف القوانين الوطنية وفقا لها، وجعل النظام الجهوي وسيلة للتنمية المستدامة المعتمدة على الطاقات المحلية وعلى الديمقراطية والالتقائية والشفافية والحكامة والتضامن، وإصلاح القوانين التنظيمية للجماعات الترابية لتقوية حضور المرأة في اتخاذ القرار المحلي.
وعلى الصعيد الاقتصادي، تم التركيز على ضرورة دعم برامج تمكين النساء اقتصاديا واجتماعيا ونبذ كل أشكال التمييز ضدهن، ودعم القطاعات الاقتصادية التي تبرز الإبداع الاقتصادي والإنتاجي للمرأة، والاعتراف بالدور المهم للمرأة في تعزيز الممارسات الزراعية الجيدة وتنفيذ برامج وطنية للأمن الغذائي، ومشاركتها في خلق الثروة، خاصة في البلدان النامية.
كما تمت الدعوة إلى إدماج المجتمع المدني في تنفيذ اتفاقات قمة المناخ (كوب 22)، وتعزيز دور ومشاركة المرأة في الهيئات الدولية ومنظمات الأمم المتحدة، والتعويض عن الانعكاسات السلبية للتغيرات المناخية الناجمة عن الاستغلال المفرط للثروات المنجمية، وتعزيز ودعم السلام في جميع أنحاء العالم.
الحدود


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.