وزير الصحة الأسبق الطيب بن الشيخ في ذمة الله    أغلبية أعضاء اللجنة التحضيرية للمؤتمر الرابع تحرج بنمشاس    الجبهة الوطنية لمناهضة التطرف و الارهاب تدعو لوقف التحريض على العنف والتطرف    أداء مطارات المملكة يواصل منحاه التصاعدي    إدارة مارينا أبي رقراق تكشف عن برنامج طموح للترفيه السياحي والثقافي ستستفيد منه ساكنة الرباط وسلا    «الزراعة الدقيقة».. محور ورشة عمل بجامعة وجدة في شتنبر    جون بولتون يدفع إلى الحرب … وترامب يفضل التروي : تزايد مخاطر اشتعال الوضع في الخليج    « غوغل » يدعم قرار إدارة ترامب ويحظر « هواوي » من استخدام تطبيقاته    كأس الكونفدرالية الإفريقية: نهضة بركان يفوز بميدانه على الزمالك المصري    كروس يجدد عقده مع ريال مدريد إلى 2023    لجنة البرمجة تواصل خلق الارتباك الدوري الاحترافي    مرعب…النيران تشتعل في حافلة لنقل المسافرين في أكادير وتحولها إلى رماد- صور    شجار ثنائي ينتهي بجريمة قتل مروعة أمام المسجد بالقصر الكبير    السينما الافريقية العربية تتعزز بفضاء عبر شبكة الانترنت يتيح لها الوصول للجمهور الناطق باللغة الاسبانية    برامج قنوات القطب العمومي الوطني تستقطب المغاربة خلال رمضان    الدكتور الطيب تيزيني : على هامش رحيله الأبدي    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي 12 : العلاقة بين الشيخ والمريد    «حي على الفلاح»… إبحار في التصوف على «الأولى»    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء : 12 .. النظام الغذائي غير الصحي يتسبب في السمنة والأمراض المزمنة    برلمانيون يتهمون الحكومة بحماية المفسدين    هيأة مستقلة للمناصب العليا    تاونات.. المصادقة على 33 مشروعا لمبادرة التنمية البشرية    أمطار مرتقبة في طقس اليوم الإثنين    إدارة الوداد تدعو عموتة لحضور نهائي دوري أبطال إفريقيا    خمسيني ينهي حياته ليلة الثالث عشر من رمضان    النقاب يجبر طبيبا على الاستقالة    30 ألف درهم لمن يدل على قاتل طليقته بالرصاص    التحقيق في فضائح التعمير بالرباط    مخطط تجسس ب”واتساب”    المالكي يمنع توظيف خليلات رؤساء الفرق    قرقيبو وذكريات مع إليسا    بوسيل وبطمة في “البزار”    « الإتحاد العام » يمنح إشارة المسؤولية المجتمعية لهذه المقاولات    «الإيكونوميستا»: إسبانيا أول شريك تجاري للمغرب للعام السابع على التوالي    الجعواني تصدى لجروس بسبب الرجاء !!    الشعب الجزايري داير ثورة على النظام العسكري الي حاكم من 1962    رسميا.. مطلوب اعتقال "أسانج" في السويد في قضية اغتصاب    مبادرة جمعوية "تغرس الأخوة" بمدينة الصويرة    رونار يهنئ نهضة بركان    تقرير.. المغرب حقق 27.5 مليار دولار من صادرات الذهب والفوسفاط    الحوار حول الهيئة الانتقالية تستأنف الإثنين في السودان    مرتضى منصور: أشكر الشعب المغربي على حسن الضيافة    احتقان بتعاونية “كولينور” والعمال يدخلون في إضراب مفتوح عن العمل    «يولر هرميس»: المغرب تلميذ غير نجيب في آجال الأداء    خسارة مزدوجة للزمالك    النهضة البركانية يخوض إياب نهائي الكاف في هذا التاريخ    باطمة : ما حدث مع علي المديدي في” الزمن الجميل “مثل ما عشته في “عرب أيدل”-فيديو    مقتل 11 شخصا في مذبحة جماعية شمال البرازيل    الكنيسة الكاثوليكية بالعرائش تشارك في إفطار التسامح    الإماراتية فتحية النمر: علاقتنا بالمغرب وطيدة إبداعيا وثقافيا -حوار    أبو زيد: إسرائيل استولت على 3 ملايين وثيقة وطردت 635 مغربيا    دراسة … تناول عصائر الفواكه المصنعة قد يؤدي إلى الوفاة المبكرة    القمر الأزرق يضيء سماء الأرض    “كَبُرَ مَقْتاً… ” ! *    دراسة: تناول الخضار مع البيض يزيد من امتصاص مضادات الأكسدة    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    كعب بن سور… الغرم بالغنم    لصحة أفضل.. تجنب هذه العادات الخاطئة في رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





20 قتيلا بمواجهات الفولاني والبامبارا في مالي

لقي زهاء 20 شخصا مصرعهم في صدامات وقعت الأسبوع الماضي وسط مالي بين منتمين إلى أقلية الفولاني والبامبارا ممثلي أكثرية السكان هناك.
وذكرت وزارة الأمن الداخلي في مالي أن «أعمال العنف التي استمرت لثلاثة أيام بين إثنتي البامبارا والفولاني في منطقتي كاما وسينيبامالنان، قد خلفت ما لا يقل عن 20 قتيلا و15 جريحا فضلا عن الأضرار المادية الجسيمة التي حلت بأماكن الصدامات»، كما أدت المواجهات الإثنية حسب مصادر رسمية وصحفية إلى نزوح 600 شخص.
وجال وزير العدل مامادو كوناتي وثلاثة وزراء آخرون في منطقة الصدامات، كما تعهدت حكومة مالي بمعاقبة جميع المسؤولين عن هذه المواجهات.
يشار إلى أن نزاع الفولاني والبامبارا، كان قد نشب إثر مقتل مزارع من البامبارا في هجوم نسب إلى «جهاديين»، أعقبته ردات «انتقامية» استهدفت أقلية الفولاني المتهمة ب»التواطؤ أصلا مع الجهاديين» في مالي.
ويذكر أنه سبق لمجموعات «جهادية» على صلة ب»القاعدة» بينها ما يسمى ب»القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي»، وسيطرت في آذار/مارس ونيسان/أبريل 2012 على شمال مالي.
وفي أعقاب تدخل دولي قادته فرنسا في كانون الثاني 2013، اندحر «الجهاديون» في معظم المناطق التي استولوا عليها، فيما لا تزال مناطق بأكملها خارج سيطرة القوات الحكومية والأجنبية المساندة لها في مالي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.