صاحبة السمو الملكي الأميرة لالة حسناء تترأس بالدار البيضاء حفل تخليد الذكرى الثلاثين لتأسيس جمعية الإحسان    هزيمة جديدة لفريق شباب الريف الحسيمي بميدانه    صنداونز يوجه رسالة شكر للمملكة بسبب الوداد    الثقافة كمنتوج: "من الإنتاج إلى الإستهلاك"    طقس بداية الأسبوع…الحرارة تواصل الانخفاض لتصل إلى ناقص 3 درجات بالمرتفعات    750 مستفيد من قافلة طبية متعددة التخصصات بمنطقة تامجيلت بجرسيف    دهس « مقدم رئيس ردار » بتطوان والبحث جارٍ لإيقاف الجاني    ليستر يواصل انتصاراته برباعية في أستون فيلا    بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان.. حقوقيون يطالبون بإطلاق سراح معتقلي الحراك والصحافيين المعتقلين    شيخ بلغ من العمر 90سنة..عندي 16 ولد وداو ليا أرضي فاين باغي نمشي    ميسي يلغي هذا الرقم لرونالدو    المهرجان الدولي للفيلم بمراكش.. عرض 98 شريطا أمام 105 آلاف متفرج    المنشد سعيد مشبال إلى جانب وفد تطوان يمثل تطوان في إحياء الذكرى الواحدة والعشرون لرحيل الملك الحسن الثاني في حضرة الملك محمد السادس    التنسيق النقابي: نرفض مناورة الوزارة.. ولن نقبل بأي مقترح غير الترقية وتغيير الإطار    انتخاب الأستاذ خالد بوفارك المحامي بهيئة طنجة أمينا للمال لفيدرالية جمعيات المحامين الشباب بالمغرب    محاكمة رموز نظام بوتفليقة تتواصل.. النيابة العامة الجزائرية تلتمس السجن 20 سنة لرؤساء وزراء سابقين    أكبر حزب إسلامي بالجزائر يقرر عدم دعم أي مرشح للرئاسة    مفاجأة.. محمد صلاح يختار فريقه القادم بين برشلونة والريال    كأس الكاف .. نهضة بركان يعود بالتعادل من زامبيا    انطلاق الدورة 21 لأيام قرطاج المسرحية بمشاركة مغربية    بالأرقام.. سيميوني يعيش "أسوأ موسم" له مع الأتلتيكو    قبيل الانتخابات الرئاسية.. الغضب يشتد والإضراب العام يشل الجارة الجزائرية    نقابة البام: البرلمان صادق على أغرب قانون مالية بصناديق شبه فارغة المنظمة الديمقراطية للشغل    وزير الخارجية الفرنسي يصف مشروع رونو طنجة بالنموذج التنموي “الفاشل”    الجديدة.. عبيابة يؤكد على ضرورة استحضار البعد التنموي الشامل في كافة الأوراش الثقافية والرياضية    “مسلم” و”أمل صقر” يضعان حدا للجدل بإعلانهما “الزواج” – فيديو    "أيادي النور" تحط الرحال بمركز الفن الحديث بتطوان    الحكومة تُغري الخواص بجاذبية الاستثمار في قطاع الطاقات المتجددة    خبراء في المناخ يطالبون بتبني مذكرة تدعم نمو المدن الخضراء خاصة في الدول النامية    “حماية المال العام” تطالب بالتحقيق في اختلالات بكورنيش آسفي    الذكرى 67 لانتفاضة 7 و8 دجنبر 1952 بالدار البيضاء    تصفية “الرجل الإيرلندي” على يد عصابة سكورسيزي ودي نيرو في مراكش    لماذا تعارض الحكومة إعفاء المتقاعدين والمعاشات من جميع الضرائب؟ صوت البرلمان ضد الإعفاءات    صعقة كهربائية تودي بحياة عشريني ضواحي الرحامنة    واشنطن والرباط تتفقان على تعميق الشراكة الإستراتيجية القائمة بينهما    المغرب يشارك في المعرض الدولي للتغذية « سيال 2019 » في أبوظبي    نقابة تكشف نتائج الحوار مع وزارة أمزازي وتطالب بإرجاع المبالغ المقتطعة من أجور الأساتذة المضربين    قتلى وجرحى في حريق مصنع    ثلاثة مليارات ونصف من السنتيمات لتحديد مكان وفاة البحارة    احتياطيات العملة الصعبة ترتفع..وهذه تطورات الدرهم    أخنوش: من يسب المؤسسات لا مكان له بالمغرب.. والسياسيين ضعاف في لقاء بإيطاليا    فورين أفيرز: لهذا على أمريكا ألا تستخف بقدرات الجهاديين وقيمهم    «آسيا أفقا للتفكير» موضوع لقاء بأكاديمية المملكة    غوغل تطلق وظيفة دردشة جديدة بتطبيق الصور    هيرفي رونار: مستعدون للعودة بلقب خليجي 24    اختتام فعاليات معرض الكتاب بتارودانت    نقطة نظام.. خطر المقامرة    ندوة الأرشيف ذاكرة الأمم    مصدر مسؤول..غاز البوتان وراء مقتل شخصين بأكادير ولاعلاقة لإشاعة”بتي بان”    بُورتريهاتْ (2)    الصين تعلن ولادة “حيوان جديد” يجمع بين القردة والخنازير    دراسة بريطانية تحذر من مشروبات أشهر سلاسل المقاهي في العالم والتي تحظى بشعبية كبيرة في المغرب    دراسة: تناول الحليب ومشتقاته لا يطيل العمر عند الكبار.. وقد يكون سببا في أمراض قاتلة    دراسة علمية جديدة تكشف فائدة أخرى “مهمة” لزيت الزيتون    تقضي مسافات طويلة للذهاب للعمل… هكذا تخفض مستوى توترك    ما يشبه الشعر    مباحثات مغربية سعودية حول الحج    " الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين": قتل المحتجين جريمة كبرى وحماية حق الشعوب في التظاهر فريضة شرعية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بشراكة مع نيابة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهنيشرطة المرورتقتحم المؤسسات التعليمية بمقاطعة عين الشق من أجل «السلامة الطرقية»
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 26 - 02 - 2014


تحت هذا الشعار تم تخليذ اليوم الوطني للوقاية من حوادث السير بمقاطعة عين الشق. وقد خصصت المنطقة الأمنية لعين الشق اهتماما بالغا هذه السنة لتخليذ اليوم الوطني للسلامة الطرقية، وذلك بوضعها برنامجا حافلا بشراكة مع نيابة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بعين الشق وجمعيات المجتمع المدني ذات الاهتمام بهذا المجال وبعض الفعاليات النقابية.الاستعدادات انطقت منذ يوم 12 فبراير حيث ركزت المنطقة الأمنية بهذا الخصوص على بعض المؤسسات التعليمية والتي تم التنسيق مع مدرائها. ثم القيام بزيارتها بغاية تخصيص مكان بهذه المؤسسات لإلقاء بعض رتباء الأمن بتنسيق مع أعضاء اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير دروسا تتعلق بالسلامة الطرقية والطرق الناجعة للحد من حوادث السير.وفي هذا الاطار تم تكليف عناصر شرطة المرور المعينة بالمدارات وخاصة القريبة من المؤسسات التعليمية بضرورة الانفتاح والتواصل مع هذه الفئة من المتمدرسين في محاولة منهم للتعريف بموضوع السلامة الطرقية وكيفية التعامل مع الطريق بالنسبة للراجلين وإعطاء شروحات مبسطة لبعض بنود مدونة السير الجديدة، وكذا التعريف ببعض اشارات المرور المستعملة بالطرقات وخاصة تلك المتواجدة بالقرب من المؤسسات التعليمية والاستشهاد ببعض الأحداث المؤلمة التي وقعت جراء عدم احترام قانون السير والاشارة إلى أسباب ومسببات وقوع حوادث السير ببلادنا والطرق الناجعة للحد منها ومدى انعكاسها على جميع الميادين، سواء الاجتماعية »معطوبين، أرامل، أيتام...) أو اقتصادية »مصاريف التطبيب، عطالة عن العمل...«.وللوصول إلى أهداف وغايات هذه الأنشطة تم تزويد العناصر المكلفة بآليات للمساعدة في ايصال المعلومات لهذه الفئة من الشباب من قبيل مكبرات للصوت ولوحات تحمل مجموعة من اشارات المرور لإعطاء أجوبة كافية لتساؤلات المتمدرسين، هذا بالاضافة إلى تجني جميع رؤساء دوائر الشرطة وكذا مصلحة حوادث السير التابعين لهذه المنطقة الأمنية للمشاركة بفعالية مرتدين زيهم الرسمي في هذا اليوم التحسيسي بالسلامة الطرقية مستغلين معرفتهم بالمناطق التابعة لكل واحد منهم من أجل التركيز على المدارات والطرقات التي تعرف اكتظاظا من مستعملي الطريق سواء الراجلين منهم أو سائقي العربات. وبهذا الخصوص عقدت المنطقة الأمنية اجتماع معهم بحضور رتبي فرق المرور لرسم خاصة الطريق التي سوف يتم نهجها من أجل إيصال المعلومات الكافية حول سلوكيات استعمال الطريق واحترام قانون السير والتي حددت في خمس نقاط: 1 - تحديد موضوع السلامة الطرقية كموضوع أساسي في إطار عملية التحسيس بالمؤسسات التعليمية المتواجدة المستهدفة. 2 - متابعة أعمال اللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير ومد يد المساعدة لمؤطريها.3 - استهداف المخالفات التي لها ارتباط بالنقل العمومي خلال المراقبة.4 - انخراط فرق المرور في هذه العملية عبر تحسيس المواطنين بضرورة احترام قانون السير والعمل على محاربة الوقوف العشوائي في وضعيات مخالفة لقانون السير كالوقوف بالأماكن الخاصة بالدراجيين والتعدي على مساكل مرور الراجلين.5 - تدعمي التواجد الأمني على مستوى مداخل ومخارج الطرق بهدف التحكم في سيلولة السير.وقد شارك هذا اليوم التحسيسي كل من الجمعية الوطنية للسلامة والتربية الرطقية التي خصصت مجموعة من المؤطرين الذين يتوفرون على دراية ومعلومات وتكوين في مجال السلامة الطرقية للتنسيق مع مصالح الأمن بهذه المنطقة ومن أجل إنجاح هذا اليوم التحسيسي والخروج بنتائج إيجابية بعد إيصال المعلومات بشكل سلس للمتلقي من فئة المتمدرسين خاصة تلاميذ وتلميذات مدرسة الأميرة لالة أمينة المتواجدة غير بعيد عن مسلك مرور قطار الترامواي، حيث خصص لها لقاء خاص تحت عنوان »السلامة الطرقية كهدف للحد من مخاطر منصة التراموي« بحكم أن هذه الوسيلة حدثة الاستعمال ببلادنا فكان حريا العمل على تحسيس مستعملي هذه المنصات بأخطار عدم احترام اشارات المرور بها . وقد عقد لقاء مع التلاميذ وأوليائهم بمقر مدرسة الأمليرة لالة أمينة بهدف تنبيه التلاميذ من المنصة المرور بشكل عشوائي بمنصة وسيلة النقل المذكورة. أما نادي فيسبا للدراجات الناري والذي بادر بالمشاركة في فعاليات هذا اليوم التحسيسي بعشرين دراجة نارية من النوع القديم يقودها بعض أعضاء هذا النادي والذين لديهم خبرة في مجال استعمال الطريق ويتوفرون على تكوين علمي يؤهلهم لتأطير مستعملي الطريق، حيث تم رسم مسار مرور لهؤلاء يتخلله وقفات بالمداربات مرتدين صدريات وبتنسيق مع رجال شرطة المرور بإعطاء نصائح وتوجيهات لمستعملي الطريق حول مخاطر الاستعمال الاعتباطي للطريق وعدم احترام لوحات واشارات المرور مع توزيع منشورات تتضمن توجيهات وتفسيرات لاشارات المرور والحث على الابتعاد عن التهور خلال استعمال الطريق.مدرسة علي بن أبي طالب العملية التحسيسية، مدرسة الانارة الابتدائية، مدرسة علي بن أبي طالب الكائنة بشارع أبو بكر القادري بسيدي معروف، مدرسة سيدي مسعود بطريق سيدي مسعود، الثانونية الاعدادية الأطلس بسيدي معروف، بالاضافة إلى مؤسستين تعليميتين خصوصيتين مدرسة الأميرة لالة أمينة ومؤسسة ماجوريل.هذا وقد استحسن سكان مقاطعة عين الشق تخليد هذه السنة لليوم الوطني للوقاية من حوادث السير، حيث عبر للجريدة العديد منهم عن ارتياحهم للمجهودات الكبيرة التي بدلتها المنطقة الأمنية، فيما أكد بعض التلاميذ عن إعجابهم بتواجد هذا العدد من رجال الشرطة وأصحاب الدراجات ومن الطريقة التي تم التعامل بها معهم حيث منهم من ... عدة أشياء كانت غائبة عليهم لبساطة الحوار وسهولة طرح التساؤلات كانت أحد ركائز نجاح هذا اليوم التحسيسي الذي كان شعاره: »بفضل سلوكانا التغيير ممكن».

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.