وزارة أمزازي تنفي قرصنة اللُّوغُو الجديد و تقدم توضيحات (صورة)    فيروس كورونا .. سفارة المغرب بكوريا الجنوبية تدعو أفراد الجالية للتواصل معها بعد انتشار    رئيس وزراء فرنسا السابق فرانسوا فيون وزوجته أمام القضاء في قضية فساد    صانع ألعاب مازيمبي يشكو "استبعاده" أمام الرجاء.. ويصرح: "الإجابة الوحيدة التي تلقيتها أن رئيسي غاضب جدًا!"    أقرماش والصبار والإسماعيلي يتأهلون إلى الأولمبياد    جماهير نابولي تغنّي "ميسي.. ميسي" تقديرًا لمارادونا    حركات يُنقط "الدبلوماسية الموازية".. ضعف لغات وغياب كفاءات    ضبط شحنة "إكستازي" لدى مسافر بمدخل فاس    شكاية جديدة تتهم شابا بتسيير "حمزة مون بيبي"    إضراب وطني ل"المتعاقدين" ل6 أيام    ارتفاع درجة الحرارة خلال النهار الثلاثاء بهذه المناطق    جمعية شباب من أجل السلام تحاصر حول الديانات وحقوق الإنسان بوجدة    منظمة الصحة العالمية تحذر من احتمال تحول تفشي فيروس “كورونا” إلى “وباء”    للتحسيس بندرة الموارد المائية.. أمانديس تخصص جوائز مالية مهمة للشباب لاختيار خدمات مبتكرة    رئاسة جماعة بني ملال تعود إلى الحركة الشعبية    لامبارد يتأهب ل"المعاناة" أمام بايرن ميونخ.. ويأمل في تجنب "أخطاء توتنهام"    فاتح شهر رجب 1441 هو يوم الثلاثاء 25 فبراير 2020م    محاولة لإيقاظ السيد برحيلة من أحلام عريقة    صور.. ثلاثون جريحا إثر صدم سيارة حشدا خلال كرنفال في المانيا    "مقصيون" يطالبون بالترقية خارج السلم بخنيفرة    عاجل.. ارتفاع عدد وفيات “كورونا” بإيطاليا إلى 7 حالات    عاصفة رملية تعطل خدمات والنقل في جزر الكناري    أمريكي يلقى حتفه على متن صاروخ فضاء صنعه بنفسه لإثبات كروية الأرض! – فيديو    الرميد من جنيف:المغرب جعل من مناهضة التعذيب مقتضى دستوريا    أمسية دراسية بتطوان حول مستجدات قانون المالية لسنة 2020م.    وفد سعودي يزور المغرب ويلتقي مسؤولين لتحسين علاقات الرباط والرياض    ثلاثة أشخاص أمام النيابة العامة بوجدة متورطين في سرقة السيارات    إرضاءً للمغرب: إسبانيا تعيد تأكيد موقفها من قضية الصحراء    اجتماع طارئ للاتحاد المصري لمعاقبة الزمالك    زياش : تشيلسي ناد عملاق و أتطلع لتحقيق أشياء عظيمة معه !    وضع مقلق .. ارتفاع عدد وفيات فيروس كورونا بإيطاليا إلى 7 حالات    أمن مراكش يوقف والد دنيا بطمة    رغم دعم المكتب المسير.. دوسابر يقترب من الرحيل عن الوداد    60 يوما يفصلنا عن شهر رمضان.. وزارة الأوقاف تعلن عن فاتح شهر رجب لعام 1441 ه    وجدة.. ثلاثة أشخاص أمام النيابة العامة للاشتباه في تورطهم في سرقة السيارات    كلية بالناظور تكشف حقيقة تسجيل حالة إصابة طالب بفيروس « كورونا »    التَّنَمُّر والببَّغائية والقِرْدية .    مهرجان كناوة/ أوما 2020 : انتقاء “Meriem & band” و”خميسة” للاستفادة من إقامة فنية تكوينية    نتنياهو يقرر استمرار القصف على قطاع غزة    زيادات غير مبررة في أسعار المحروقات تُهدد السلم الاجتماعي في المغرب    إمامة امرأة للرجال داخل "مسجد مختلط" بباريس تخلقُ جدلاً مغربيا    هام للسائقين .. انقطاع حركة السير في محور العيون طرفاية كلتة زمور بسبب زحف الرمال    كليب لمجرد ولفناير.. عمل مستوحى من أغنية حميد الزاهر حقق رقما كبيرا في أقل من 24 ساعة- فيديو    المهندسين التجمعيين تؤطرون لقاء حول كيفية تدبير وتسيير المشاريع    السفير الكويتي: إن كانت “الصحراء” عندكم خطا أحمر فعندنا خطان وليس واحدا- فيديو    خَطَأُ الْفَقِيهِ أَحْمَدَ الرِّيسُونِيِّ!    فيروس “كورونا” يستنفر قنصليات المغرب بإيطاليا.. وهذا ما قامت به 219 مصاب و5 حالات وفاة لحد الآن    إنوي ينضم رسميا للإعلان الرقمي للجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول    «مهاتير محمد» رئيس وزراء ماليزيا يقدم استقالته    للسنة الرابعة على التوالي: اختيار HP كمؤسسة رائدة بيئيا لاتخاذها إجراءات مناخية وحماية الغابات    مهرجان مكناس للدراما التلفزية يعرض دورته التاسعة بالرباط    مختلطة تتم بالخفاء في احد مساجد باريس    مسلسلات تركية تتصدر قائمة الأعمال الأكثر مشاهدة في المغرب    أحمد العجلاني سعيد بالفوز الثمين على حسنية أكادير    “جوج من الحاجة” بمركب سيدي بليوط    مغاربة في مسلسل عربي    7828 مؤسسة عاملة في القطاع الغذائي فقط، حاصلة على الترخيص على المستوى الصحي من طرف «أونسا»    حصة المجموعة فاقت 508 مليون في 2019 صافي أرباح مصرف المغرب يتراجع ب13.6 %    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مهرجان الموسيقى الروحية على إيقاع الاحتجاجات
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 18 - 05 - 2017

دعا المكتب الجهوي لنقابة الصحافيين إلى مقاطعة مهرجان فاس الدولي للموسيقى العريقة، للقيام بواجبهم الإعلامي، على خلفية إقصاء عدد من الصحافيين المهنيين من حضور فعاليات الدورة 23، الأمر الذي وصفه بعض المهتمين بمحاولة من ملاحقة المسؤول الأول عن مؤسسة روح فاس بأسئلة الصحافيين حول ميزانية المهرجان، والاختلالات المالية التي نتجت عن الافتحاص الذي نشرته جمعية فاس سايس على نطاق واسع، قام رئيس مؤسسة روح فاس، بإلغاء الندوة الصحافية التي كانت تقام بفاس منذ أول دورة للمهرجان، كما عمد إلى تكليف وكالة اشهارية التجأت تجهل الجسم الصحافي بمدينة فاس.
ليست هذه المرة الأولى التي تعمد فيها مؤسسة روح فاس، إلى تهميش الجسم الإعلامي بفاس، عبر عنه الصحافيون أكثر من مرة قبل أن تدارك الأمر إدارة المهرجان متأخرة، وبعدها تعود حليمة لعادتها القديمة خلال الدورات الموالية كما هو حال هذه دورة 23 التي انطلقت على إيقاع الاحتجاجات مع طاقم جريدة «موروكو وورلد نيوز» الناطقة بالإنجليزية، حيث قامت الوكالة المخول لها تدبير الشق التواصلي بمهرجان فاس للموسيقى الروحية، حسب شهود عيان، بالتعامل بطريقة غير مهنية مع مجموعة من الزملاء الصحفيين ووصفتهم بالمحثالين والأوغاد وذلك بسبب تقديم طلب تغطية فعاليات هذه التظاهرة، كما تعمدت تجاهل البعض الأخر، الذي لم يستثن منه مراسل جريدة الأخبار بفاس ونقيب الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية فرع فاس.
هذا، وسبق للفرع الجهوي في أحدى الدورات السابقة أن أصدر بلاغا طرح فيه مجموعة من الاختلالات في طليعتها تهميش الصحافة الوطنية والجهوية والتهليل والسخاء مع الصحافة الأجنبية التي غابت عن فعاليات المهرجان داخل الأسوار «ساحة أبي الجنود» التي عرفت إقبالا فاق توقعات المحللين والذي افتقدته منصة باب المكينة، بالإضافة إلى حرمان عدد هام من الصحافيين المهنيين من شارة الدخول لأداء مهامهم..، ذلك أن إدارة المهرجان تسند دائما هذه المسؤولية لأناس لا علاقة لهم بالإعلام….
23 دورة، مسافةُ تسعِ سنوات كاملة، كفيلة أن يكون مهرجان الموسيقى الروحية راكم تجربة كبيرة تمكنه من تجاوز كل الاحتلالات الصغيرة منها والكبيرة، عكس ما لاحظه النقاد والمتابعين من الإعلاميين خلال هذه الدورة والدورات السابقة والتي عبروا عنها من خلال مراسلاتهم اليومية، التي كانت مصحوبة بكثير من الدهشة والاستغراب، فكانت الدورة مخيبة للآمال والتوقعات، وحتى لا نكتفي بالتلميح دون التصريح، نقف هنا مع الملاحظات الأساسية، التي أدت إلى هذه النتيجة غير المتوقعة، بعدما كان الجميع يتوقع أن تحقق هذه الدورة نقلة نوعية……
متتبعون أشاروا أن دورة هذه السنة وقبل انطلاقها شابتها الكثير من الاختلالات التنظيمية من لدن مؤسسة روح فاس منظمة النشاط، انطلاقا من الفوضى والارتباك والخلل الذي شاب طريقة ونوعية انتقاء الفرق والمواد الغنائية المشاركة والتي يستوجب أن تكون متناغمة مع روح وشعار الدورة، انتهاء بالانتقائية المريعة والعشوائية التي طبعت عملية منح شارة الدخول لنساء ورجال الإعلام والصحافة، معلقين أن واقع مهرجان الموسيقى الروحية اليوم وما وصل إليه من مستوى انتكاسة خطيرة يضرب بعمق الثقة المولوية السامية التي وضعها عاهل البلاد الملك محمد السادس نصره الله لهذا المهرجان، وللثقة المستمرة والحضور المتميز الذي يحظى به كل سنة من طرف الأميرة الجليلة لآلة سلمى، حيث أرجع بعض المحللين سبب هذه الانتكاسة لخلل تدبيري فضيع تعيش على إيقاعه إدارة المهرجان خلال السنوات الأخيرة، تمثل وحسب وصفهم في ضعف تكوين الأطر الإدارية المشرفة على إدارة المهرجان.
وأمام هذه الاختلالات، فان الفرع الجهوي شجب بشدة في بلاغه هذا السلوك والتصرفات التي شهدتها الدورة وقرر اتخاذ المواقف المناسبة مستقبلا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.