الجمعة 3 أبريل: النقاط الرئيسية في التصريح المسائي لمدير مديرية علم الأوبئة حول وباء كورونا بالمغرب    دعاوى قضائية واتهامات بالعنصرية ضد أطباء فرنسيين اقترحوا اختبار لقاح كورونا على الأفارقة    أطفال التوحد ويوميات الحجر المنزلي    ابتدائية الدار البيضاء تدين المدعو “أبو النعيم” بسنة حبسا نافذا    كورونا فيروس .. النقاط الرئيسية في تصريح مدير مديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بوزارة الصحة        أحمد الحليمي ل “الأيام24”: نسبة نمو الاقتصاد الوطني هذا العام لن تتجاوز 1 في المائة    إسبانيا تعتزم تمديد حالة الطوارئ بعد تجاوز عدد الوفيات حاجز 10 آلاف وفاة    اتهامات كاذبة و قذف هيئة طبية تجر ثلاثينية إلى التوقيف في الدار البيضاء    المغرب يتكفل بنفقات دفن جثامين افراد الجالية المعوزين المتوفين في بلاد المهجر    مدارس خاصة بطنجة تُطالب بتسديد مستحقات شهر أبريل    للراغبين فقط.. أجيل سداد مستحقات القروض الصغرى بالمغرب    الحجر الصحي.. والي أمن الدار البيضاء يجوب شوارع المدينة رفقة رجال الشرطة-فيديو-    وكالة التأمين الصحي تساهم بمبلغ 10ملايين درهم في صندوق تدبير جائحة “كورونا”    نيمار يتبرع بمليون دولار لمكافحة فيروس كورونا    شركة “أكوا باور” تدعم الساكنة المجاورة لمركب نور ورزازات في مواجهة جائحة كورونا    الحكومة تُبسّط الإجراءات المتعلقة بالصفقات العمومية والجماعات الترابية    ألمانيا..إصابة 2300 من العاملين في المستشفيات بفيروس كورونا    فرع طنجة للنقابة الوطنية للصحافة المغربية ووبيت الصحافة يعلنان وفاة الزميل المصطفى بن شريف    الريفي مضيان يطالب بتحويل الاعتمادات المالية ل"تنقل وإقامة" البرلمانيين إلى صندوق تدبير الجائحة    ثلاث فرنسيين ومغربي يغادرون مستشفى أكادير بعد شفائهم من كورونا    بريطانيا تسجل أعلى عدد وفيات فيروس “كورونا” في يوم واحد    بالفيديو..المغرب يقدم رسميا جهاز تنفس اصطناعي محلي الصنع    ملاحقة أكثر من 5 آلاف شخص لخرقهم الحجر الصحي    الحزب المغربي الحر يستنكر طريقة اعتقال نجل الأمين العام للعدل و الإحسان ويدعو لاجتماع طارئ    حالة الطوارئ الصحية.. خلايا للتواصل والارشاد لفائدة الأسر المعنية ب”التوحد”    رئيس ال"ويفا" يلوح بفرض عقوبات ضد بلجيكا    جائحة “كورونا”.. وزارة الصحة تكشف عن إجراءات جديدة لتدبير النفايات الطبية    عن 83 سنة.. العلامة محمد الأنجري يغادرنا الى دار البقاء    السيك يكتُب : فصحاء ولا ندري (الدشيشة – الرُݣّاݣ – اللغوف)    حمد الله: رفضت الإعلان عن تبرعاتي وأعد بالمزيد في الأيام المقبلة    ميسي لم يكن على متن طائرته الخاصة اثناء هبوطها الاضطراري …!    اجتماع بين منتخبي الجهة والسلطة لترتيب توزيع 10 آلاف قفة على المعوزين بإقليم شفشاون    عاجل …استنجاد شركة مغربية بصندوق كورورنا لصرف أجور موظفيها    حقيقة ما حدث للمغاربة العالقين بإسطنبول    مطالب بتحويل ميزانية مهرجان موازين إلى “صندوق كورونا”    آن للإنسانية أن تنصت لحكمائها    "إيتو ودروغبا" ينتقدان اختبار لقاح في إفريقيا    الصين “خرجات ليها نيشان” مع أمريكا بسبب كورونا        التضامن الاجتماعي بالمغرب.. كورونا يعيد « تويزا » إلى الواجهة    مسابقة عن بعد في الحي المحمدي    القوات المساعدة تساهم بمبلغ 30 مليون درهم لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة “كورونا”    الفريق الاشتراكي بمجلس النواب يطلب من وزيرالمالية تحويل التعويض الجزافي لمهنيي الصيد البحري    كورونا يعيد حنان ترك إلى وسائل التواصل    المؤرّخ سعيد البهالي أو الفتى المحترق ..قراءة في حروفيّاته التأريخيّة    وكالة التنمية الرقمية تُطلق مبادرات رقمية لفائدة الإدارات    نادي المحامين بالمغرب يقاضي طبيبين فرنسيين بسبب تصريحاتهما العنصرية ضد الأفارقة متعلقة بكورونا    "الأستاذ هو الاوتاد".. أغنية تحتفي برجال ونساء التعليم في زمن جائحة كورونا    "كوفيد 19" وأطروحة المقاومة في السوسيولوجيا الراهنة    جو معتدل مع رياح معتدلة في معظم مناطق المملكة اليوم الجمعة    فيروس كورونا يطفئ آلات تصوير مسلسلات رمضان    ابتداء من 6 أبريل.. “البريد بنك” يشرع في صرف مساعدات القطاع غير المهيكل    خبير: “كورونا” قد يسبب أكبر انحفاض في انبعاثات الكربون منذ الحرب العالمية الثانية    من منا لم يستفد من وباء كورونا؟!!    علماء أمريكيون يكشفون عن لقاح محتمل لكورونا حقق نتائج مبشرة في دراسة على الفئران    وسام شرف من درجة طبيب!    انشودة « جنان الفواكه»…    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





في لقاء تواصلي بوجدة ..« من أجل تقوية قدرات التعاونيات وفق مقاربة مشروع عوض مقاربة الدعم الممنوح»

شكل موضوع «المقاولة التعاونية رافعة للتشغيل اللائق»، محور لقاء إعلامي تواصلي نظمته المندوبية الجهوية لمكتب تنمية التعاون بجهة الشرق بشراكة مع الغرفة الفلاحية وتعاونية «هيلب لايف» للتربية والتكوين بوجدة وتعاونية الأنامل الوجدية، واحتضنته قاعة الغرفة الفلاحية صباح الأربعاء 17 يوليوز الجاري. وافتتح اللقاء بكلمة لمدير الغرفة الفلاحية لجهة الشرق محمد السباعي نيابة عن الرئيس، ثمن من خلالها ما وصل إليه القطاع التعاوني من تحديث وعصرنة «ساهمت في الدفع بالاقتصاد الاجتماعي والتضامني على المستوى الوطني بصفة عامة وعلى صعيد جهة الشرق بصفة خاصة»، مبرزا بأن هذا « القطاع أصبح بمثابة بيئة خصبة لخلق مناصب شغل سواء بالوسط الحضري أو القروي، وذلك من خلال تحويل التعاونيات إلى تعاونيات مهنية ومقاولاتية».
وفي هذا الإطار ذكر ذات المتحدث بأن «الرهان على تقوية قدرات التعاونيات المقاولاتية أصبح من مداخل النهوض بمجموعة من القطاعات الإنتاجية والخدماتية»، وعرج على مخطط المغرب الأخضر مشيرا إلى أنه «شكل قفزة نوعية في هذا الباب وساهم في خلق مجموعة من التعاونيات المهنية الرائدة…»
وتابع المتحدث بأنه «على الرغم من الدينامية التي عرفها القطاع التعاوني والدعم المقدم من طرف مجموعة من المتدخلين، ورغم صدور المرسوم رقم 2.19.69 بتغيير المرسوم المتعلق بالصفقات العمومية والذي سهل ولوج التعاونيات للصفقات العمومية ، إلا أن هذا القطاع مازال حبيس فلسفة العمل التقليدية المتمثلة أساسا في انتظار الدعم وبلورة مشروع تعاونية ارتكازا على الدعم الذي تقدمه الإدارات والمؤسسات المنتخبة، وسط ضعف القدرات التقنية للمتعاونين وافتقاد التعاونية للأطر والتقنيين»، وأكد في هذا الصدد على أن التعاونيات ملزمة، اليوم أكثر من أي وقت مضى، «بتقوية قدراتها والسعي إلى إنشاء تعاونيات وفق مقاربة مشروع عوض مقاربة الدعم الممنوح، والى تطبيق الحكامة في التسيير والتدبير والسعي إلى جلب الأطر التقنية وأصحاب رؤوس الأموال وتحقيق التكامل بين الأفراد المتعاونين…»
وبدوره، انطلق المندوب الجهوي لمكتب تنمية التعاون بجهة الشرق أسامة أخيار، في كلمته من الديناميكية والحركية التي يشهدها القطاع التعاوني بجهة الشرق، مبرزا بأنها حركية «جد إيجابية» سواء على المستوى العددي بوجود أكثر من 3000 تعاونية، أو على المستوى النوعي حيث خرج القطاع من الطابع التقليدي الذي يتشكل من التعاونيات الفلاحية والحرفية، ليتعزز بقطاعات واعدة تهتم بالتكنولوجيا الحديثة والتسويق الإلكتروني وتدوير النفايات… وتضم في عضويتها على الخصوص فئة الشباب.
ونوه المتحدث بالمجهودات التي يقوم بها الشركاء في قطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بجهة الشرق، على غرار مجلس الجهة وجميع العمالات عن طريق المبادرة الوطنية للتنمية البشرية أو برامج خاصة بكل عمالة، والغرف المهنية والبرامج القطاعية وعلى رأسها برنامج المغرب الأخضر «الذي أعطى دفعة وديناميكية كبيرة للقطاع التعاوني، سواء على المستوى العددي أو على مستوى جودة المشاريع أيضا»، مذكرا بالمجهودات «التي تبذلها التعاونيات بالجهة على الرغم من الصعوبات التي تواجهها خصوصا على مستوى القدرات الإنتاجية وكذلك على مستوى التسويق…»
أما رئيسة تعاونية «هيلب لايف» للتربية والتكوين بوجدة، فتحدثت في كلمتها عن اليوم العالمي للتعاونيات مبرزة بأن الحلف التعاوني الدولي يحتفل بهذا اليوم منذ سنة 1923، ويعتبره مناسبة لتقييم إنجازات التعاونيات تعزيزا لقدراتها، وكذا التقدم نحو خلق المساواة بين المتعاونين…وذكرت المتحدة بأهمية التعاونيات بوصفها «رابطات ومؤسسات يستطيع الأفراد من خلالها تحسين حياتهم كما يساهمون في نهوض المجتمع وتحقيق أمنهم اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا»، مضيفة بأن «التعاونيات بات من المسلم به أنها واحدة من الأطراف المؤثرة المتميزة والرئيسية باعتبارها داعمة أساسية ومحورية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني»…
وعرف اللقاء التواصلي، الذي تميز بحضور عدد مهم من التعاونيات يمثلون مختلف أقاليم الجهة، تقديم مداخلة حول «طريقة الحصول على ترخيص السلامة الصحية» تكلف بها ممثل مكتب دراسات متعاقد مع الغرفة الفلاحية للشرق، وكذا مداخلة لممثل الجامعة الوطنية للتعاونيات بالجهة حول موضوع «الجامعة الوطنية للتعاونيات آلية لتطوير القطاع التعاوني»، زيادة على توقيع اتفاقية شراكة بين المندوبية الجهوية لمكتب تنمية التعاون وجمعية الدار العائلية القروية بتافوغالت إقليم بركان.
هذا، واختتم اللقاء بتوزيع دروع الاستحقاق على بعض التعاونيات وبعض الفاعلين في القطاع بعد عرض شريط فيديو يعرف بهم، ويتعلق الأمر بجمعية الدار العائلية القروية بتافوغالت إقليم بركان، تعاونية «فام دوريزون» النسوية إقليم تاوريرت، اتحاد تعاونيات مهني المعادن إقليم جرادة، تعاونية «ادغالة» إقليم الدريوش، تعاونية «أوريون برينت» للطباعة عمالة وجدة أنجاد، تعاونية «الرحل» إقليم فجيج، تعاونية «الشبيبة الحرفية» بوجدة وتعاونية «السلام» حاسي بركان إقليم الناظور.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.