15 قتيلا و500 جريح في انفجارات بمعسكر للجيش بغينيا الاستيوائية    تعويضات جزافية لأرباب القاعات الرياضية المتضررين من الجائحة    بما يقارب 300 مليون دولار.. المغرب يتصدر قائمة الدول العربية المصدرة إلى المكسيك سنة 2020    ميناء طنجة المتوسط.. الأول بالحوض المتوسطي في 2020    تعرف على أغلى تغريدة في العالم    حزب جزائري: قانون سحب الجنسية يستهدف تخوين المعارضين للنظام    رسميا.. خوان لابورتا رئيساً لبرشلونة للمرة الثانية    تحديد موعد سفر الرجاء إلى زامبيا    أيقونة ليفربول: يجب بيع صلاح إذا أراد الرحيل !    الزمالك المصري يعاقب اللاعب أشرف بن شرقي    القيصر يهاجم وادو: إلزم حدودك ودعمنا لا مشروط لفوزي لقجع    طقس الاثنين.. أمطار وزخات مرتقبة في عدد من مناطق المملكة وثلوج في المرتفعات    تنسيق أمني يفضي إلى حجز طنين من مخدر الشيرا    ولنا عمْر يا أمي!    كريم بنزيمة: المنافسة على لقب الدوري الإسباني لم تنته بعد    البابا يغادر العراق بعد زيارة تاريخية    روائح "رشاوى انتخابية" تفوح من أحياء شعبية بالرباط    بسبب القاسم الانتخابي وتقنين زراعة القنب الهندي.. "البيجيدي" يجمع مجلسه الوطني والعثماني لقيادة حزبه: "يجب أن نقبل التحدّي"    8 مارس 2021 بميسم الشعر دار الشعر بمراكش تفتح ديوان "أصوات نسائية"..احتفاء بالتنوع الثقافي المغربي    الديوان السابع عشر من دواوين شهر الشعر الثلاثين للشاعرة الجزائرية خالدية جاب الله بعنوان:" للحزن ملائكة تحرسه"    ميغن تكشف أنها فكرت في الانتحار وتقول إنها لم تلق آذانا صاغية عندما طلبت المساعدة    فيدرير يستبعد الاعتزال ويستهدف المشاركة في ويمبلدون    انجراف التربة وتساقط الصخور بفضاء إمينيفري وعين أسردون    الولاية الانتخابية أوشكت على الانتهاء.. وممتلكات البيضاء في الريع والإهمال    باينة قانون الكيف غادي يتعطل. البي جي دي كيتصطى علينا: خاص نقاش عمومي    استقالة برلماني من البيجيدي من عضوية مكتب المجلس الجماعي بأيت ملول في هذه الظرفية، تثير الكثير من التعليقات الساخرة من لدن النشطاء الفاسبوكيين.    مؤسس تويتر يعرض "التغريدة الأولى" للبيع.. والسعر يبلغ 2.5 مليون دولار!    مهنيو الصحة يتهربون من المسؤولية.. ومستشفيات إقليمية وجهوية تُسيّر بالنيابة    بمناسبة اليوم العالمي للمرأة    البرلمان العربي يرحب بزيارة بابا الفاتيكان إلى العراق    الكتابة الإقليمية للإتحاد الإشتراكي بزاكَورة تطالب وزارة التعليم العالي بإحداث نواة جامعية ومدرسة عليا بهذا الإقليم على غرار أقاليم الجهة.    تأملات في قصيدة «مد وجزر» للتيجاني الدبدوبي    عبد الله ساعف: نحن أمام ملامح جديدة لدولة ما بعد الوباء    بين ال«هسترة» الذكورية و«دسترة» الورد !    رحيل الملياردير الفرنسي أوليفييه داسو في حادث مأساوي مفاجئ.    عامل المضيق الفنيدق يعطي الإنطلاقة الفعلية لعملية تسجيل المتضررين من إغلاق معبر باب سبتة    السعودية تعلن تعرض أكبر خزان للبترول في العالم لهجوم بطائرات مسيرة    مصدر ل'القناة': رضوان جيد لم يعتذر للأهلي المصري بسبب ضربة الجزاء    لطيفة بن زياتن .. حصن منيع في وجه دعاة التطرف وتيئيس الشباب    قريبا : إنتاج "دواء" مضاد لفيروس كورونا يؤخذ عن طريق الفم.    الضمان الاجتماعي يعوض شغيلة قاعات الرياضة    قضت قرابة عام في البيت..أول ظهور للممثلة المغربية خديجة أسد    الدرهم يرتفع أمام الأورو ويتراجع مقابل الدولار    حصيلة كورونا واللقاح: 4 مليون و500 ألف تلقحو فالطوطال و321 واحد تشافاو اليوم    قطاع المحروقات بالمغرب يعيش على وقع تضارب المصالح والمواطن يدفع الثمن    زخات مطرية قوية وتساقطات ثلجية يومي الأحد والاثنين بعدد من أقاليم المملكة    سوس ماسة : 3 أقاليم على وشك القضاء على فيروس كورونا… تفاصيل الحالة الوبائية الجديدة بالأرقام.    الحسيمة.. وفاة وحالتي اصابة جديدتين بكورونا خلال 24 ساعة    بعد قرار المغرب.. مصر للطيران توقف رحلاتها الجوية إلى الدار البيضاء    واش ماغاديش يشدوه ويخلص الحق حتى هو؟. سعيدة شرف: سيمو بنبشير هو مسير حساب "حمزة مون بيبي" وها الحجة فالمحضر – فيديو    كورونا.. 249 إصابة و6 وفيات و321 حالة شفاء خلال 24 ساعة    هل تفطر لقاحات كورونا الصائم في رمضان؟.. مركز الأزهر يوضح    المديرية العامة للضرائب تدعو إلى إيداع الإقرار برقم الأعمال قبل فاتح أبريل    اختراق آلاف الحسابات ل"مايكروسوفت" ينذر بإشتعال حرب إلكترونية بين أمريكا والصين.. وإدارة بايدن: نراقب تصحيحا طارئا    "الصوفية و النقد الذاتي من خلال الضبط السلوكي والمصطلحي"    وزارة الأوقاف توضح بشأن إقامة صلاة التراويح في رمضان    رسائل مصابة بالحياة    من نبض المجتمع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شيخ الأسرى اللواء الشوبكي مصاب بالكورونا
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 27 - 01 - 2021

ما حصل مع الأسير المناضل الكبير فؤاد الشوبكي جريمة مخطط لها مسبقا، ويجب على المؤسسات الدولية فتح تحقيق في هذه الجريمة. فكيف يتم نقله ووضعه في زنازين يوجد بها سجانون مصابون بكورونا لتنتقل العدوى بشكل مباشر له؟! فهذا العمل مدروس ومدبر له مسبقا من ضباط مخابرات الاحتلال، ليتم إعدام الأسير الشوبكي بداخل السجون والبالغ من العمر 82 عاما، ويمضي حكما ظالما بسجون الاحتلال لمدة عشرين عاما بعد اقتحام سجن اريحا واعتقاله من قبل جيش الاحتلال .
وأعلن بتاريخ 21 من يناير 2021 عن إصابة الأسير الشوبكي بفيروس كورونا بعد مخالطته لسجان كان يقود ما تسمى سيارة «البوسطة»، لنقله لأحد المشافي الاسرائيلية لإجراء عملية في عينيه، ومن ثم عمدت سلطات الاحتلال إلى نقل الأسير الشوبكي إلى ما بات يعرف بزنازين الحجر بسجن «ايالا» الاسرائيلي .
سلطات الاحتلال تتحمل كامل المسؤولية عن حياته عقب إصابته بفيروس كورونا القاتل والمميت، نتيجة مخالطته لسّجان مصاب بالفيروس. ولا بد من التدخل العاجل من قبل مؤسسة الصليب الأحمر الدولي والمؤسسات الحقوقية بالضغط على سلطات الاحتلال للكشف عن تفاصيل الحالة الصحيّة للأسير الشوبكي وظروف عزله. وإن ما حدث معه هو شكل جديد من أشكال الجرائم التي تمارسها سلطات الاحتلال بشكل مقصود ومتعمد، من أجل نشر الفيروس عبر الأسرى، وبالتالي تعريض حياتهم للخطر، وتعد هذه الجريمة النكراء من الجرائم الكبرى، والتي تتناقض و القانون الدولي، حيث يتطلب إطلاق سراح الأسرى في السجون، عندما يجتاح الوباء، وعدم تعريضهم للخطر أو استمرار اعتقالهم. وهذا العمل قام بتدبيره ضباط من أجهزة المخابرات التابعة للاحتلال لتصفيته، وذلك لعجزها عن ابتزازه سياسياً او انتزاع اعترافات منه .
ودوما كانت ترفض أجهزة مخابرات الاحتلال والضباط المشرفين على قضيته الطلبات التي تقدم بها لإعادة محاكمته وفقا للقانون الاسرائيلي المعروف في ثلثي المدة، حيث رفضت محكمة الاحتلال المركزية في بئر السبع طلب إعادة النظر في الإفراج المبكّر عنه، بعد أن أمضى ثلثي مدة اعتقاله. وتذرعت المحكمة الإسرائيلية بخطورة قضية الأسير الشوبكي وعدم إبدائه النّدم، متجاهلة سنّ الأسير وحالته الصحية .
ومنذ إصابته بالفيروس، انقطعت الاتصالات معه، وأصبح منعزلا تماما عن محيط الأسرى، علما بأنه بحاجة ماسة للرعاية الصحية والمساعدة الطبية الدائمة. وللعلم، فإن الأسير الشوبكي معتقل منذ العام 2006، ويعاني من أوضاع صحية صعبة للغاية، نتيجة إصابته بسرطان البروستات، إضافة إلى أمراض القلب والمعدة ومشاكل في النظر .
إن تلك السياسة والعنجهية الاسرائيلية، وعدم استجابة سلطات الاحتلال للنداءات الدولية العاجلة، بضرورة توفير الحماية للأسرى والعمل على إطلاق سراحهم، بعد انتشار وباء الكورونا، يفضح سياسة الإهمال الطبي لسلطات الاحتلال ومديرية السجون العامة، ويكشف تنكيلها وتعنتها واستهتارها بحياة الأسرى، ويؤكد تورطها في ممارسة سياسات أجهزة مخابرات الاحتلال القاضية بإعدام مئات الأسرى، كما يكشف عن عدم توفيرها الحد الأدنى من متطلبات الوقاية والحماية من الإصابة بجائحة كورونا.
ولقد بات في ظل هذا التطور الخطير، من المهم وبشكل عاجل التدخل الدولي، وضرورة فتح تحقيق للاطلاع على كيفية إصابة الأسرى بالوباء، وهم أصلا محتجزون في السجون وممنوعون من الزيارة !!!!؟؟؟ ولا بد من مطالبة الهيئات الدولية ومؤسسات حقوق الإنسان بالتحقيق بملف اللواء الشوبكي الطبي وعدم تركه فريسة لسياسة الغدر والابتزاز التي تمارسها سلطات الاحتلال .
سفير الاعلام العربي في فلسطين
رئيس تحرير جريدة الصباح الفلسطينية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.