طقس الثلاثاء | استمرار الأجواء الحارة بعموم المملكة. والحرارة العليا تستقر في 42 درجة    وزارة الصحة، بؤرة وشك عضال!    البروفيسور حميد وهابي: لا نتوفر في المغرب على أرقام دقيقة حول الزهايمر، ولا يوجد له سجل وطني    الإنشقاق كظاهرة «يسارية» الحزب الشيوعي اللبناني نموذجا    الأسير المرابط ماهر يونس.. أيقونة المعتقلات    هل يعود اليسار انتخابيا؟    البروفيسور رضوان ربيع لمجلة «باب»: الهواتف الذكية تقتل القدرة الجنسية لمستخدميها و»نصف الأزواج المغاربة غير راضين عن أدائهم الجنسي    عندما يصبح الأمل بحياة أفضل معلقا على عبور بحر المانش…    إنهاء مهام رئيس المصلحة الإدارية الإقليمية بأمن الجديدة    قبيل اجتماع مجلس الحكومة.. أمزازي يسابق الزمن ويصدر مذكرة تفعيل أحكام القانون الإطار    منهج التجديل التضافري للناقد عبد الرحيم جيران    تفاصيل كتابة سيرةالفقيه الفكيكي    تأجيل محاكمة رئيس بلدية الجديدة السابق ومن معه إلى أكتوبر    ظهور بؤرة وبائية داخل مستشفى الحسني.. تسجيل 7 مصابين بفيروس كورونا خلال يوم واحد    فسحة الصيف.. الملا ضعيف: لم أرفض أو أقبل التعامل مع الاستخبارات- الحلقة 27    شوبير: دوري الأبطال يؤجل انتقال بانون ل الأهلي.. ولديه عرضان من أوروبا    "طيف الزمكان".. فيلم مغربي ينافس على جوائز في بولونيا والسويد    "النقد والتقييم": أزيد من 300 موقع على مبادرة عقد مؤتمر استثنائي للبيجيدي ضمنهم قيادات    حاتم عمور في تعاون جديد مع فنان عربي    أول حفل لتوزيع الجوائز زمن كورونا.. تنظيم غير اعتيادي ولا أزياء رسمية    منظمة الصحة العالمية توافق على برتوكول لتجريب عشبة "الشيح" في علاج كورونا    بعد نداء البحث عنها.. الأمن يكشف حقيقة اختفاء امرأة متزوجة بفاس    الفتح يمطر شباك أولمبيك أسفي بخماسية    جريمة التزوير تُلاحق « بوتزكيت » من جديد… وعفو ملكي يغضب الضحايا    ترامب يفرض عقوبات على أي جهة تسهّل توريد أسلحة غير نووية لإيران    قضيّة مقتل الطفل عدنان .. هيئات حقوقية تستنكر الدعوات الأخيرة لإعادة تطبيق عقوبة الإعدام    اتلمساني يكتب…سلطة القانون الجنائي    المغربي أشرف حكيمي.. نجم جديد في سماء الدوري الإيطالي    انطلاق دعوات من أجل مقاطعة لحوم الدواجن بعد الغلاء الفاحش لأثمنتها.    شرطي يطلق الرصاص لتوقيف 4 أشخاص عرضوا حياة المواطنين للخطر    منع قناة M6 الفرنسية من العمل في الجزائر بعد بثها وثائقياً حول الحراك الشعبي    المضيق الفنيدق تتصدر عدد الاصابات بجهة طنجة تطوان الحسيمة    تدشين نافورة مغربية بمقر وكالة الطاقة الذرية بفيينا.. ومدير الوكالة يُعجب بآيات قرآنية منقوشة عليها (صورة)    بالفيديو..الاتحاد الآسيوي ينتصر لبنعطية بعد القرار الظالم    في ظرف اسبوع..9391 معتقلا استفادوا من عملية المحاكمات عن بعد    تفاصيل قانون "الفيفا" الجديد بشأن اختيار لون المنتخب.. الحدادي أبرز مستفيد    + فيديو :قناة (M6) الفرنسية تعرض تحقيقا صورته سرا لمدة عامين في الجزائر ..    منير الحدادي مرشح للمشاركة في وديتي أسود الأطلس أمام السينغال والكونغو    كورونا يودي بحياة "الملاك الأبيض" في الجزائر    في زمن التعليم عن بعد.. المغرب يسجل تراجعا ملحوظا في سرعة الأنترنت    فيدال يودع جمهور برشلونة بعد انتقاله لإنتر    حملة تعقيم واسعة بميناء الصويرة بعد إغلاقه بسبب كورونا !    المخرج السينمائي السوداني هشام حجوج وراء القضبان    تتويج تلميذ مغربي بالميدالية النحاسية في الأولمبياد الدولية في المعلوميات    نسرين الراضي من بين المرشحات للفوز بجائزة أفضل ممثلة في إفريقيا    سلطات المحمدية تقرر إغلاق أحياء و فضاءات عامة و تشديد قيود التنقل    "inwi money" تفاجئ زبناءها بخدمة "التحويلات المالية الدولية"    ملفات مسربة تكشف تورط أبناك عالمية في غسيل الأموال و المتاجرة في عائدات المخدرات و الجريمة !    مهرجان جوميا للعلامات التجارية.. أسبوع من التخفيضات على أكبر العلامات التجارية    وضع استراتيجية لتدبير الجائحة..هذه حصيلة "السياش"    محطات طرامواي الدار البيضاء تغير أسماءها بسبب كوفيد-19    آن أوان الاستيقاظ: تصور أكثر إشراقًا لمستقبل المرأة    الدكتور مصطفى يعلى يكتب : أفقا للخلاص في رواية "ليالي ألف ليلة" لنجيب محفوظ    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    حتى يغيروا ما بأنفسهم    وزير الأوقاف: "المساجد لن تفتح لصلاة الجمعة إلا بانخفاض أو زوال جائحة كورونا"    دافقير يكتب: عصيد.. فكرة ترعب طيور الظلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الناتج الصافي البنكي لمجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية يتجاوز 9 ملايير درهم
حصيلة إيجابية بمساهمة مهمة للفروع الأوروبية والأنشطة بإفريقيا جنوب الصحراء

سجلت مجموعة البنك المغربي للتجارة الخارجية في 2012 ناتجا صافيا بنكيا موطدا بقيمة 9,018 ملايير درهم٬ أي بارتفاع نسبته 11 في المائة، مقارنة مع 2011.
ذكر فرع مجموعة "فينانس كوم" على شبكة الأنترنت٬ أن هذه النتيجة التي تجاوزت لأول مرة 9 ملايير درهم٬ تعزى إلى ارتفاع التكاليف العامة للاستغلال بنسبة 6 في المائة٬ مشيرا إلى أن هذه النتيجة تعود إلى الأداء الجيد للأنشطة بالمغرب٬ خاصة لفرع البنك٬ الذي تطورت مساهمته بنسبة 78 في المائة٬ وفرع "بنك الأعمال والتدبير"٬ الذي قدرت مساهمته بنسبة 15 في المائة.
وأضاف المصدر ذاته أن هذا الارتفاع يفسر، أيضا، بالحصيلة الإيجابية على الصعيد الدولي٬ بمساهمة مهمة للفروع الأوروبية٬ التي تمثل 4 في المائة مقابل مساهمة سلبية في السنة الماضية٬ بالإضافة إلى ارتفاع ب 40 في المائة لمساهمة الأنشطة بإفريقيا جنوب الصحراء.
كما أشار المصدر إلى ارتفاع الناتج الخام للاستغلال، في 2012، بنسبة 19 في المائة (3,6 ملايير درهم)٬ ليعكس بذلك استمرار الأداء العملي٬ إلى جانب تدعيم القاعدة المالية٬ لتصل الرساميل الذاتية للمجموعة إلى 14,3 مليار درهم٬ مبرزا أن هذا التطور يعود بصفة خاصة إلى ارتفاع الرأسمال المخصص للمساهمين٬ الذي بلغ في السنة الماضية 1,5 مليار درهم لمواكبة استراتيجية تنمية المجموعة بالمغرب وعلى الصعيد الدولي.
وبخصوص إنجازات مهن المجموعة٬ أشار المصدر إلى نمو رقم المعاملات الإجمالي بنسبة 29 في المائة لبنك التأمين (1,7 مليار درهم)٬ وزيادة بنسبة 11,2 في المائة لودائع بنك المقاولة (25 ميار درهم)٬ وزيادة القروض بنسبة 4,3 في المائة (61,3 مليار درهم)٬ فضلا عن تطور العرض الإيجابي الموجه للمغاربة المقيمين بالخارج.
وأضاف أن الأداءات الإيجابية للفرع المتخصص في استعادة الأموال تمكن من تحقيق ما قيمته 305 ملايين درهم في 2012، إلى جانب توسيع شبكة "مدرسة. كم"، لتصل إلى 174 مركبا ووحدة مدرسية ووحدة قبل التمدرس٬ ما مكن من رفع عدد التلاميذ المتمدرسين والمتكفل بهم من طرف المؤسسة إلى 14 ألف طفل.
وكانت الحصيلة المالية للمجموعة سجلت، برسم 2011، ارتفاعا بنسبة 11 في المائة، إذ بلغت 208 ملايير درهم. في حين قفزت الرساميل الذاتية إلى 16,4 مليار درهم، مقابل 15,8 ملايير درهم، محققة نموا ب 4 في المائة.
أما الناتج الصافي البنكي للمجموعة فارتفع بما يناهز 8 في المائة، منتقلا بذلك من 7 ملايير و552 مليون درهم، إلى 8 ملايير و140 مليون درهم. كما ارتفعت كلفة المخاطر إلى 872 مليون درهم، عوضا عن 819 مليون درهم سنة 2010، مسجلة ارتفاعا بنسبة 6,4 في المائة.
وبلغت ودائع الزبناء، برسم 2011 تطورا بنسبة 5 في المائة، إذ انتقلت إلى 132 مليارا و152مليون درهم، بدل 132 مليارا 19 مليون درهم سنة 2010. وفي الوقت ذاته ارتفعت القروض الموجه للزبناء إلى 121 ملايير و343 مليون درهم، عوضا عن 107 ملايير و368 مليون درهم سنة 2010، وهو ما أفرز نموا بمعدل 13 في المائة.
وسجلت النتائج المدعمة تطورا كبيرا، من خلال تحسن المداخيل، إذ ارتفعت هوامش العمولة بنسبة 5,1 في المائة، لتبلغ مليار و423 مليون درهم سنة 2011، عوضا عن مليار و354 مليون درهم سنة 2010، وانخفضت نتائج أنشطة السوق -6,2 في المائة، لتبلغ مليارا و47 مليون درهم، بدل مليار و117مليونا سنة 2010.
وشهد الناتج البنكي الخام، في إطار التحسن الملحوظ للنتائج المدعمة، ارتفاعا بنسبة 7,8 في المائة، منتقلا من 7 ملايير و552 مليون درهم، إلى 8 ملايير و140مليون درهم، في حين وصلت نتيجة الاستغلال الخام إلى 3 ملايير و16مليون درهم، مقابل مليارين و898 مليون درهم سنة 2010، مسجلة نموا بمعدل 4,1 في المائة، كما ارتفعت النتيجة الصافية لحصة المجموعة 3,8 في المائة، منتقلة بذلك من 819 مليونا سنة 2010، إلى 850 مليون درهم سنة 2011.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.