مصطفى فارس: لا استثمار بدون قضاء كفء ومتطور    متظاهرون لبنانيون مصرون على إسقاط النظام ..رفضوا إصلاحات الحكومة    أردوغان: لن نحتل أي جزء من سوريا وهدفنا حماية أمن تركيا    جوارديولا يُشيد بالكرة التي يُقدمها أتالانتا الإيطالي    ساري يخالف طريقة أليجري.. وبوفون يعود لخطف الأضواء    زيدان: السؤال عن رحيلي سيجيب عنه هذا الرجل !    مارتيل.. إجهاض محاولة تهريب 595 كيلوغرام من مخدر الشيرا    مواد حارقة تستهدف مسجدا في دورتموند الألمانية    مصدر ل « فبراير »: الحساني الأوفر حظا لرئاسة جهة طنجة    بعد إقرار سعداني بمغربية الصحراء.. هذا أول رد رسمي جزائري    الجزائر تتبرأ من تصريحات سعداني وتُجدد الدعم لجبهة البوليساريو    "سبورت" | حاريث عرض موهبته على الإدارة التقنية لبرشلونة.. وهو لاعب "مختلف" يستحق الاهتمام    بسبب الحجاب.. المرابط ترد على منتقديها: « اتركوا للنساء الحرية «    الخُضر يحققون مكاسب تاريخية في انتخابات سويسرا    أول مهمة للمدير التقني الوطني    الرجاء أمام ثلاث مباريات قبل الديربي البيضاوي    أخنوش يدافع عن التكنوقراط ويقول: لا فرق بينهم وبين السياسيين    بالفيديو.. طرامواي يدهس شابا بالبيضاء وشاهد يروي تفاصيل الواقعة    السلفي الفيزازي يوزع الاتهامات يميناً وشمالاً.. بعد أن هاجم بلافريج وصف الصحافية الريسوني ب”المدافعة عن قوم لوط والزنا”    سيرجي روبرتو الغائب الوحيد عن تداريب برشلونة    كتلة أجور موظفي القطاع العام تستحوذ على 37٪ من الميزانية العامة خلال سنة 2020    لاعبو كرة القدم أكثر عرضة للوفاة بالأمراض العصبية    طقس يوم غد الثلاثاء.. أجواء غائمة وأمطار رعدية قوية    أرباح اتصالات المغرب ترتفع إلى 4.6 مليار درهم نهاية شتنبر    بعد تأهل “الأسود”.. تعرف على المنتخبات ال16 التي ستخوض نهائيات ال”شان”    مناهضو العلاقات الجنسية خارج الزواج يطلقون عريضة وقعها 5000 شخص ووصفوا دعوات “الخارجين عن القانون” ب”الإباحية”    أساتذة يُحملون العميد مسؤولية الأزمة بكلية الآداب بالرباط ويطالبون بتدخل نقابة التعليم العالي    مارتيل: إجهاض محاولة تهريب 595 كيلوغرام من مخدر الشيرا    وزارة الصحة تكرم طلبة الطب الفائزين في المسابقة العالمية للمحاكاة الطبية بالتشيك    الدائرة السياسية للعدل والإحسان تستنكر “الحملة ضد الجماعة” وتطالب بجبر الضرر    عبد النباوي: القضاء مطالب بجعل المستثمرين مطمئنين على استثماراتهم    المندوبية السامية للتخطيط: مؤشر ثقة الأسر تابع منحاه التنازلي الذي بدأه منذ أكثر من سنة    النجم المصري هاني رمزي من المغرب: الكوميديا السياسية ذات وقع أقوى على المواطن    لتهدئة الأوضاع.. لبنان تتجه لتخفيض رواتب الوزراء والنواب بنسبة 50%    مقفعيات ..الكل كان ينتظر الريسوني ليكشف عن سرته    دراسة: دهون السمنة تتراكم في الرئة وتسبب الربو    أصبح معتادا على ذلك.. لمجرد يبلغ أرقاما قياسية بعد سويعات من إصدار كليب “سلام”    مقتل 4 أشخاص وإصابة 50 آخرين بسبب منشور على الفايسبوك    مصرع ثلاثة نسوة وإصابة 12آخرين بعد سقوط سيارتهم في منحدر    الجواهري: المغرب قادر على الانتقال إلى المرحلة الثانية من إصلاح نظام سعر الصرف    وزارة الصحة تتعهد بتوفير الدواء المضاد للنزيف عند الحوامل انطلاقا من يومه الإثنين    تسليم جائزة المغرب للكتاب برسم دورة 2019 بالرباط    الواقع والخيال.. الصحافة والسياسة    الإعلان عن الفائزين بجوائز الدورة السادسة للمسابقة الدولية للأفلام القصيرة «أنا مغربي(ة)» بالدار البيضاء..    «متاهة المكان في السرد العربي» للناقد إبراهيم الحجري    الحكومة تعتزم اقتراض 97 مليار درهم في 2020 بالكاد سيغطي 96.5 مليار درهم المرصدة لتسديد أصل وفوائد المديونية    النقابات التعليمية الخمس تعلن دعمها ومساندتها لإضراب المتعاقدين    «شجرة التين وفرص تثمينها».. محور لقاء علمي بعين تاوجطات    رشيد بوجدرة: الإبداع خطاب مرتبط بالواقع ومستمد من الجرح والمعاناة    قصيدة أنا والمرأة    بالصور.. الأغنام تغزو مدريد    دراسة: التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    خبيرة تغذية ألمانية تحذر من خطر الأغذية الجاهزة على القلب    أحمد الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية مقال رأي    الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية    "مترشح" لرئاسة الجزائر: سأضيف ركنا سادسا للإسلام!    حتى يستوعب فضاء المسجد ناشئتنا    معركة الزلاقة – 1 –    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"سيدات" موعد سنوي يساهم في إشعاع قطاع التمور
أخنوش: جرى إلى حد الآن غرس 2 مليون و300 ألف نخلة من أصل 3 ملايين المقررة

أبدى عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والصيد البحري تفاؤله بخصوص مشروع زراعة 3 ملايين نخلة الذي انطلق في 2010، مؤكدا أن المشروع يسير وفق الهدف المتوخى، حيث جرى إلى حدود الوقت الراهن غرس 2 مليون و300 ألف نخلة ولم يتبق سوى 700 ألف نخلة لبلوغ الهدف المتوخى برسم 2020.
وأكد على هامش ترؤسه افتتاح، "سيدات" الملتقى الدولي للتمر بأرفود، أمس الخميس، أن أشجار النخيل ستزيد تمارها في مردودية الإنتاج الإجمالي للمغرب ب 100 ألف طن، وإذا ما تمت إضافتها للإنتاج الحالي من التمور المتمثل في 117 ألف طن، سيصبح المغرب بلدا مصدرا للتمر.
وأضاف أن الإنتاج تراجع هذه السنة ب 9 في المائة وذلك بسبب تساقط الأمطار التي تزامنت مع جني المحصول.
ترأس عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والصيد البحري، أمس الخميس، بأرفود انطلاق فعاليات الدورة التاسعة الملتقى الدولي للتمر المنعقد هذه السنة تحت شعار "اللوجستيك وتنمية سلسلة التمر".
ويعد هذا الملتقى موعدا سنويا لتثمين أشجار النخيل وتسويق المنتوج على المستوى الدولي، كما يشكل أهم موعد سنوي لمهنيي قطاع زراعة التمر، باعتباره أرضية حقيقية للالتقاء وتبادل الخبرات تجمع بين أغلب الفاعلين، كما يساهم في إشعاع القطاع وتطوير المنظومة الاقتصادية للواحات.
وتتميز هذه التظاهرة هذه السنة، بمشاركة مكثفة للدول العربية، خاصة الإمارات العربية المتحدة التي تحل ضيفة شرف هذه الدورة، إلى جانب المملكة العربية السعودية، ومصر، والأردن والسودان ودول أخرى.
وأكد المهندس محمد حسن الشمسي، عضو جمعية أصدقاء النخلة بالإمارات العربية المتحدة في تصريح ل "الصحراء المغربية"، أنه يعتز بمشاركته في هذا الملتقى الدولي للتمر بأرفود، مشددا على أن طموحه كفاعل في هذا القطاع هو تكريس التعاون مع نظرائه المغاربة للاستفادة من خبراتهم في زراعة النخيل.
وفي تصريح ل "الصحراء المغربية" قال ناصر صالح البيشي مهندس زراعي وعارض سعودي، أن المملكة العربية السعودية تشارك لأول مرة في هذه التظاهرة بجناح ضخم، وأوضح أن السوق المغربية تتميز بدينامية كبيرة في مجال زراعة التمور، وأضاف قائلا "نحن بالسعودية وكما هو معلوم نعمل على رفع الإنتاجية إلى جانب الجودة، من أجل كسب رهان التسويق وزيادة صادراتنا عالميا، والمغرب سوق مستهدفة من قبلنا، باعتباره أكبر ثالث بلد يستورد التمور"، واستطرد موضحا "المغرب بصراحة بوابة استراتيجية لمنتوجاتنا نحو أوروبا"..
وتشكل زراعة نخيل التمر العمود الرئيسي لاقتصاد الواحات بالمغرب، حيث أمنت رقم معاملات يبلغ 1.956 مليار درهم خلال الفترة الممتدة ما بين 2015 و2018. وهو يساهم في توفير قيمة مضافة للمزارعين والمهنيين العاملين في القطاع بقيمة 1.423 مليار درهم.
ويعد المغرب المنتج الثاني عشر للتمر على الصعيد العالمي، حيث ينتج سنويا 117 ألف طن، ويضم 6.9 مليون نخلة منتجة.
ومن المقرر أن يتم خلال هذه الدورة التاسعة من الملتقى الدولي للتمر بالمغرب استعراض نقاط القوة والإنجازات في مجال تطوير الوسائل اللوجستيكية على مستوى جميع مراحل سلسلة التموين الخاص بالتمر، الإنتاج والتخزين والتعبئة والتصدير والتوزيع.
ويشكل تطور الوسائل اللوجستيكية التي تعتبر رافعة حقيقية للقدرة التنافسية لقطاع التمر، ركيزة أساسية ورئيسية للاستراتيجية الوطنية لتنمية سلسلة التمر، والتي تمر عبر اعتماد مجموعة من الإجراءات التنظيمية، وتعزيز هياكل تثمين إنتاج التمر وغيرها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.