سلا: فضيحة تزوير وثائق طبية توَرَّط فيها نجل مسؤول بجماعة “العدل والإحسان”    القبض على مارادونا.. تعرف على السبب    عمال “الإنعاش الوطني” يفطرون أمام البرلمان احتجاجا على تجاهل وزارة الداخلية لمطالبهم    رفض طباعة النقود بالأمازيغية يضع الأغلبية والاستقلال في فوهة بركان غضب أمازيغي    عاجل: الحكم بسنة حبساً وغرامة 20 ألف درهم على المحامي زيان    قطر تصدر قانون اللجوء وتحدد الفئات والمزايا التي يتمتعون بها    إسبانيا تحافظ على مكانتها كأول شريك تجاري للمغرب خلال الشطر الأول من سنة 2019    جهة فاس-مكناس .. حجز وإتلاف ما يناهز 4 أطنان من المواد الغذائية الفاسدة    “العملاق الصيني” يتحدى العوائق.. ويطلق هواتف جديدة    السودان.. احتجاجات لمطالبة “العسكري” بتسليم السلطة للمدنيين    "البام" يدخل مرحلة صراع الأجنحة    نهائي عصبة الأبطال: فوضى وإغماءات في عملية بيع تذاكر الوداد والترجي    “الوداد” يعسكر بضواحي “الرباط” استعدادا لموقعة “الترجي”    رونالدو يرشح هذا المدرب لخلافة أليغري في يوفنتوس    دورتموند يعلن ضم شقيق هازارد    اتصال هاتفي من الر ئيس يمنع اسمواه جيان من الاعتزال    توقيف ثلاثة أشخاص متلبسين بحيازة أزيد من 8 ألاف قرص مخدر بطنجة    طقس اليوم    تعنيف فتاة بسبب إفطارها في رمضان..والدتها: كانت لها رخصة شرعية وهي منهارة    هذا هو رد هاشم البسطاوي حول قبلة حبيبته نسرين الراضي    تنصيب أعضاء اللجان العلمية لجائزة المغرب للكتاب    الرجاء مهتم بخدمات لاعب دولي ليبي    حادثة سير تصرع أربعة شبان قرب سيدي قاسم    رئيس وجماهير الزمالك يستقبلون بعثة نهضة بركان بالورود    وزارة التربية الوطنية تغير مواعيد الامتحان الجهوي للأولى باكالوريا لسنة 2019    عزيزة جلال.. من تمنت أن تمتلك صوته؟ وماذا عن المرض الذي أصاب عينيها ؟    جهة “فاس-مكناس”.. إتلاف حوالي أربعة أطنان من المواد الغذائية الفاسدة    الملك: متمنياتنا للشعب اليمني الشقيق بتحقيق ما يصبو إليه من تقدم ونماء    تقرير رسمي يرصد ارتفاعا جديدا لتكاليف المعيشة في طنجة خلال أبريل الماضي    قايد صالح : المؤسسة العسكرية ليس لها طموحات سياسية    شركة بريطانية تعلن عدم قابلية استغلال أحد آبار غاز تندرارة وتسحب 50% من استثمارها    من أعلام مدينة القصر الكبير : الشاعر أحمد الطود بين الهرم والطود    أدباء مغاربة وعرب وضعوا حدا لحياتهم..    هذه هوية التكتل الذي رست عليه صفقة إنجاز " نور ميدلت 1 "    البيجيدي والاستقلال يعارضان إلزام بنك المغرب بإصدار النقود بالأمازيغية    ‮ ‬المجلس الأعلى للحسابات‮: ‬المغرب‮ ‬يتقهقر ب48‮ ‬ نقطة‮ ‬في‮ ‬تصنيف الأمم المتحدة المتعلق بالخدمات الرقمية،‮ ‬في‮ ‬ظرف أربع سنوات‮…!‬    مدخل لدراسة تاريخ الزعامات المحلية بالجنوب المغربي 14 : شيوخ الزوايا وثقة السلطان    لماذا تفسد مجتمعات المسلمين؟ الحلقة14    أمير المؤمنين يترأس الدرس الثالث من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية    أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 14 : مريض السكري مطالب باتباع حمية خاصة : الصيام غير مسموح به للمريض بداء السكري من نوع (1)    أطباء يتحدثون لبيان اليوم عن الأمراض في رمضان    هل التسبيح يرد القدر؟    طنجة.. توقيف ثلاثة أشخاص متلبسين بحيازة أزيد من 8 ألاف قرص مخدر    الشروع في محاكمة قاصرين متهمين في جريمة قتل ابن ثري بفاس    بسبب إخفاء جرائم طالبي اللجوء .. وزير العدل الهولندي يتجه نحو تقديم استقالته    تقرير: المغرب يتراجع إلى المرتبة 109 عالميا على “مؤشر حقوق الطفل”    وزير الدفاع الأميركي: هدفنا هو “ردع إيران وليس خوض حرب ضدّها”    شفشاون تنادي سكانها وزوارها: آجيو نضحكو فالقصبة !    «رائحة الأركان».. صداقة برائحة الزعفران -الحلقة12    الجاسوس جوناثان بولارد يتهم اسرائيل بعدم مساعدته على الهجرة اليها    لأول مرة في التاريخ.. حفل إفطار رمضاني في الكونغرس الأمريكي    #حديث_العصر.. والعصر إن الإنسان لفي خسر …    سيناريوهات المشهد السياسي الأوروبي بعد الانتخابات التشريعية القادمة “سياقات الوحدة والتفكيك”    جمعية الوقاية من أضرار المخدرات بتطوان تواجه الآفة بالقيم الرياضية    عبيد العابر تتبع حمية قاسية    شبكة المقاهي الثقافية تنظم أشعارها بمرتيل    وجبتان رئيسيتان وثالثة خفيفة في السحور    الاعتناء بالأواني الزجاجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأتراك يكشفون أدلة جديدة في قضية خاشقجي: عُذّبَ وقُطع جسده بمنشار!!
نشر في اليوم 24 يوم 10 - 10 - 2018

نشرت وسائل إعلام تركية، ودولية وثائق، ومعطيات مهمة، تتعلق بإختفاء الصحافي السعودي، جمال خاشقجي، الذي يعتقد أنه قتل داخل قنصلية بلاده في إسطنبول والتي دخلها، بداية الأسبوع الماضي، دون أن يظهر له أثر بعدها.
بعد الصور.. فيديو يوثق دخول خاشقجي وتحركات مسؤولين بمحيط القنصلية
بث الإعلام التركي، اليوم الأربعاء، فيديوهات لأول مرة، تبين دخول الكاتب السعودي، جمال خاشقجي، إلى قنصلية بلاده في إسطنبول، وتحركات الوفد السعودي، منذ دخوله إلى المدينة التركية.
Cemal Kaşıkçı'nın ortadan kaybolduğu gün Suudi Arabistan'dan iki jet ve tarifeli uçakla 15 kişilik bir ekip geldiği belirlenmişti. Suudi ekibin o görüntülerine ulaşıldı…https://t.co/mfpuMuw673 pic.twitter.com/31kyjqZ2xa
— F5Haber.com (@f5haber) October 10, 2018
كما تظهر مقاطع أخرى تحرك الوفد السعودي من المطار إلى الفندق، وإلى القنصلية، وبيت القنصل، ومغادرته للفندق، بالوقت والتسلسل الزمني.
Cemal Kaşıkçı olayında yeni iddialar #GününManşeti'nde pic.twitter.com/HHyEAho73A
— 24 TV (@yirmidorttv) October 10, 2018
نيويورك تايمز.. منشار عظام استخدم في تصفية خاشقجي
كشف مسؤول تركي كبير في وزارة الخارجية أن اغتيال الصحافي، جمال خاشقجي، تم خلال ساعتين من وصوله إلى قنصلية بلاده في اسطنبول، بحسب ما نقلته صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية.
وذكرت الصحيفة أن مسؤولاً كبيراً في وزارة الخارجية التركية أوضح، أمس الثلاثاء، أن مسؤولين أمنيين أتراكاً استنتجوا أن خاشقجي اغتيل في القنصلية السعودية في اسطنبول، بناء على أوامر من أعلى المستويات في البلاط الملكي.
وأشار المسؤول نفسه إلى أن عملية القتل كانت سريعة، ومعقدة، حيث تمت في غضون ساعتين من وصوله إلى القنصلية من قبل فريق من العملاء السعوديين، ثم قاموا بتقطيع أوصال جسده بمنشار عظم جلبوه لهذا الغرض، واصفا الأمر بأنه "مثل الخيال".
ولفت المسؤول ذاته الانتباه إلى أن 15 عميلا سعوديا وصلوا على متن رحلتين، يوم الثلاثاء الماضي، وهو اليوم، الذي اختفى فيه خاشقجي، مبينا أنهم غادروا جميعا، بعد ساعات قليلة فقط، وحددت تركيا الآن الأدوار، التي يُعتقد أن معظمهم قاموا بها، وهم من الحكومة السعودية أو أجهزة الأمن.
مقربون من بن سلمان وضابطا مختصا في التشريح ضمن الفريق
صحف تركية أخرى كشفت، في وقت مبكر من صباح اليوم، صور، وأسماء 15 سعودياً، تشتبه السلطات التركية في أن لهم علاقة باختفاء الكاتب جمال خاشقجي، في القنصلية السعودية في اسطنبول، يوم الثلاثاء، 2 أكتوبر الجاري.
وقالت صحيفة “ديلي صباح” التركية إن ثلاثة منهم أعضاء في وحدة الحماية الخاصة للأمير محمد بن سلمان.
وأكدت مصادر تركية أخرى أن أحد العملاء ال15، وهو صلاح محمد الطبيقي خبير بالتشريح، وهو رئيس قسم الطب الشرعي في الأمن العام السعودي ويفترض أن وجوده كان للمساعدة في تقطيع الجثة.
ويعتقد المحققون أن باقي المشتبه فيهم، الذين ذكرت أسماؤهم متورطون في تعذيب، وقتل خاشقجي، عقب اختطافه داخل القنصلية.
وكانت شبكة "سي إن إن ترك" قد كشفت، مساء الثلاثاء، عن هويات سبعة من المشتبه في تورطهم باختفاء خاشقجي، بعدما تم تصويرهم عبر 150 كاميرا مراقبة، موزعة في محيط القنصلية.
المعطيات ذاتها تشير إلى أن الفريق وصل إلى قنصلية السعودية بطائرتين قادمتين من دولتي مصر، والإمارات العربية المتحدة، قبيل اختفاء خاشقجي، ودخل أعضاؤه القنصلية، قبل نصف ساعة من دخول الصحافي، وغادروها، بعد ساعتين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.