محتجون يحتلون مطارا ببرشلونة بعد الحكم على زعماء كتالونيا    بعد حذفها.. موظفو وزارة الاتصال يحتجون بسبب التلاعب بمصيرهم    جلالة الملك يهنئ قيس سعيد بمناسبة انتخابه رئيسا للجمهورية التونسصية    نشطاء حملة “خارجة عن القانون”: ” بعض فصول القانون الجنائي أصبحت تُستعمل للإنتقام السياسي”    رسميا.. قيس سعيد رئيسا لتونس بأكثر من ثلثي أصوات الناخبين    خاليلوزيتش: المنتخب في مرحلة بناء كبيرة ويحتاج لمزيد من الصبر    ريال مدريد يفتح باب المفاوضات مع أجاكس لضم زياش ودي بيك ويقدم عرضا ب172 مليون يورو    إجهاض عملية تهريب أطنان من الشيرا بمركز الكركارات    تطوان.. أب لثلاثة أطفال يضع حدا لحياته بطريقة مروعة    الدغوغي يطلق “مشات”    “حديدان” في مسلسل كوري – فيديو    خاليلوزيتش : المنتخب الوطني في طور عملية إعادة بناء كبيرة    مزوار .. نهاية سياسي خرج من جلباب الدولة بآرائه المخالفة خبير: منذ سنة ومزوار يعبر عن آراء مخالفة    ابن كيران: نتائج الانتخابات التونسية انتصار لإرادة الشعوب وقيس السعيد رجل من الحجم الكبير    مقتل متزعم شبكة للهجرة السرية في طنجة..حالمان بالهجرة دفعا له مالا يشتبه في وقوفهما وراء الجريمة    البحرية الإسبانية تنقذ 76 مهاجرا سريا بالسواحل الإسبانية    رسميا .. قائمة المنتخب الجزائري لمباراة المغرب في تصفيات شان 2020    فوضى وزحام كبير أمام شباك تذاكر مباراة المنتخب المحلي أمام نظيره الجزائري ببركان    بعد أقل من 24 ساعة على إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية.. تونس تهتز على وقع حادث مقتل فرنسي وإصابة عسكري في “اعتداء” شمال البلاد    أوردوغان لقادة الدول العربية: “قراراتكم لن تقدم أو تؤخر”    قبل ودية الأسود … الجماهير الطنجاوية تحاصر حافلة المنتخب وتطالب بعودة حمدالله    أفلام عربية بمهرجان البيضاء    "حوار البيجيدي" يطوي مرحلة بنكيران ويدعو إلى التوافق مع الملكية    لقاء تواصلي لمجموعة كوسومار مع الفلاحين لدعم المنتجين للشمندر السكري بجهة بني ملال خنيفرة    طقس يوم غد الثلاثاء: الأجواء غائمة مع نزول أمطار خفيفة ومتفرقة    الحارس تشيك نجم في مباراة للهوكي على الجليد !!    في خطاب ملكي سام بمناسبة افتتاح الدورة الأولى من السنة التشريعية الرابعة من الولاية التشريعية العاشرة:    مصدر عسكري: الجيش يستعدّ لمناورات دفاعية روتينيّة في جرسيف    ثلاثة باحثين يتقاسمون جائزة نوبل للاقتصاد 2019    حفل فني يعزز روابط الجالية المغربية في كوبنهاغن    العثماني يقدم مشروع قانون المالية مع النقابات والباطرونا    بعد إصابة أكثر من 10 ملايين شخص بمرض السل سنويا.. العلماء يكتشفون علاجا فعالا للمرض يستخرج من قاع البحر    حرائق صيف 2019.. صورة قاتمة لمستقبل الأرض    مراكش.. اندلاع حريق بحمام شعبي وخسائر مادية -التفاصيل    العثماني في رسالة وجهها إلى الغنوشي.. “البيجيدي يعتز بالنموذج الديمقراطي التونسي”    إسبانيا تواجه السويد بهدف حسم التأهل إلى "يورو 2020"    المجلس الوطني لحقوق الإنسان يجدد موقفه الداعي لإلغاء عقوبة الإعدام    خمس وزراء أمام البرلمان في أول جلسة رقابية    العثماني يكشف عن وصفة لخفض أسعار المحروقات خلال 6 أشهر المقبلة خلال لقاء حزبي داخلي    البنك الدولي: الناتج الإجمالي للمغرب سينخفض إلى 2.7 % خلال 2019 بسبب تراجع القطاع الزراعي و توقع انتعاش نمو الاقتصاد المغربي بمعدل 3.3 %خلال الفترة 2020-2021    الشركات ذات التنوع الجنسي تتمتع بنسبة 15 في المائة لتحقيق النجاح خلال درس متقدم حول تأسيس وتألق العلامات التجارية نظمته BMCE    طنجة تحتضن فعاليات الدورة ال 13 للمهرجان الدولي للمسرح الجامعي    إصابة 9 أشخاص.. سيارة تقتحم 3 مطاعم بمراكش وصاحبها يلوذ بالفرار (فيديو وصور) كان في حالة سكر    تلميذة مغربية تتأهل للمراحل النهائية من برنامج “تحدي القراءة العربي” رفقة 8 مشاركين    البطالة في المدن وصلت 13.8 % خلال 2018    في خطاب له بعد ظهور نتائج الانتخابات..قيس سعيد: زيارتي الخارجية الأولى للجزائر وقضية فلسطين أولوية لنا    الدوزي في صدارة “الطوندونس” في المغرب والجزائر – فيديو    حزب “التقدم والاشتراكية” يطالب تركيا بسحب قواتها من سوريا ووقف “العدوان العسكري”    التسوس ينخر أسنان 92 ٪ من المغاربة تتراوح أعمارهم ما بين 35 و 45    اختبار جديد يحسن تشخيص وعلاج التهاب الكبد “بي”    أمسية شعرية متميزة في ختام مهرجان القصر الكبير للشعر و الإبداع    دراسة حديثة: السفر يجعلك أكثر سعادة من الزواج    دراسة بريطانية : تناول الوجبات السريعة بشكل متكرر قد يزيد من خطر الإصابة بالعقم والسرطان    ناشئة في رحاب المسجد    هذه تفاصيل كلمة خطيب الجمعة في حضرة أمير المؤمنين    إذ قال لابنه وهو يعظه    حمد الله يكذب خاليلوزيتش وحجي    قصص قصيرة جدا ..    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر.. تجدد المطالب برحيل رموز نظام بوتفليقة بالجمعة 25 للحراك
نشر في اليوم 24 يوم 09 - 08 - 2019

تظاهر آلاف المواطنين بالعاصمة الجزائرية وعدد من المدن، بالجمعة ال 25 للحراك، مطالبين برحيل بقايا نظام الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، وتسليم السلطة للشعب.
ووفق مراسل الأناضول، توافد متظاهرون إلى قلب العاصمة، قبل منتصف النهار بالتوقيت المحلي، لتنطلق مسيرة بعد صلاة الجمعة مباشرة، من “ساحة أول ماي” باتجاه البريد المركزي وشارع “ديدوش مراد” و”ساحة أودان”.
وحافظت الشرطة الجزائرية على نفس المخطط الأمني القائم على الانتشار المكثف لعناصرها في الشوارع والساحات الكبرى وسط المدينة، دون منع المسيرة.
وحسب ناشطون، فإن الجمعة ال25 للحراك الشعبي، تعتبر الأضعف من حيث عدد المشاركين، وذلك منذ بداية التحركات الشعبية في 22 فبرايرالماضي.
وخرج متظاهرون في باقي المحافظات، مثل تيزي وزو، وقسنطينة ووهران، تحت درجة حرارة مرتفعة ناهزت 40 درجة مئوية، حسب صور وفيديوهات تم تداولها عبر المنصات الاجتماعية.
وردد متظاهرون أغلب شعارات الجمعات الأخيرة الرافضة للحوار في ظل استمرار رموز نظام بوتفليقة في الحكم، بينهم رئيس الدولة المؤقت عبد القادر بن صالح، ورئيس الوزراء نور الدين بدوي.
ومن أبرز الشعارات المرفوعة: “لا حوار مع العصابات”، و”الشعب يريد الاستقلال من الاستعمار القمعي والاقتصادي”، و”أطلقوا سراح المساجين”.
فيما ترددت في أماكن متفرقة شعارات منادية باللجوء إلى العصيان المدني، من قبيل “راهو جا العصيان المدني”، بمعنى العصيان المدني قادم.
وردد متظاهرون هذا الشعار، الأسبوع الماضي، لأول مرة منذ بداية الحراك الشعبي، وتباينت آراء الجزائريين بشأنه على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث عبر عدد واسع من المواطنين عن رفضهم لهذا الخيار نظرا لاضراره على المواطنين.
وجدد متظاهرون آخرون المطالبة بتطبيق المادتين 07 و08 من الدستور، اللتان تنصان على أن الشعب مصدر كل السلطات، وأنه يمارس سلطته بالاستفتاء أو عبر انتخاب ممثليه.
وتأتي الجمعة 25 غداة إعلان فريق الحوار الوطني، شروعه في عمله بلقاء الفعاليات السياسية وممثلي المجتمع المدني، تمهيدا لعقد مؤتمر وطني يحدد موعد الرئاسيات المقبلة، ويضع تركيبة الهيئة الوطنية المستقلة لمراقبة وتنظيم الانتخابات.
وثمن قائد الأركان الجزائري الفريق أحمد قايد صالح، الخميس، جهود فريق الحوار الوساطة، وشدد على الحفاظ على الإطار الدستوري للخروج من الأزمة عبر آلية الحوار الشامل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.