عبد النبوي: النيابة العامة حريصة على حماية الأنشطة الاقتصادية وتشجيع الاستثمار    السلفي الفيزازي يوزع الاتهامات يميناً وشمالاً.. بعد أن هاجم بلافريج وصف الصحافية الريسوني ب”المدافعة عن قوم لوط والزنا”    كتلة أجور موظفي القطاع العام تستحوذ على 37٪ من الميزانية العامة خلال سنة 2020    متظاهرو لبنان يرفضون إصلاحات الحريري: باقون في الشارع    بعد خلعها للحجاب.. المرابط ترفض التضييق العنصري على المحجبات وتدعو ل”ترك حرية الاختيار والتعبير للنساء”    هل يسقط زملاء بلهندة رأس زيدان؟    سيرجي روبرتو الغائب الوحيد عن تداريب برشلونة    بعد استقالة العماري.. الPJD يدين “محاولات التحكم” في تشكيل تحالفات جديدة حذر من من تكرار سيناريو 2015    تفاصيل جديدة في جريمة ذبح زوج لزوجته في مدينة آسفي    لاعبو كرة القدم أكثر عرضة للوفاة بالأمراض العصبية    طقس يوم غد الثلاثاء.. أجواء غائمة وأمطار رعدية قوية    الطراموي يقتل شخص بالدار البيضاء    أرباح اتصالات المغرب ترتفع إلى 4.6 مليار درهم نهاية شتنبر    بنعبيشة ينتقد العصبة الاحترافية بهذه الطريقة    أساتذة يُحملون العميد مسؤولية الأزمة بكلية الآداب بالرباط ويطالبون بتدخل نقابة التعليم العالي    مناهضو العلاقات الجنسية خارج الزواج يطلقون عريضة وقعها 5000 شخص ووصفوا دعوات “الخارجين عن القانون” ب”الإباحية”    وليد الكرتي: الإحتراف سينادي لوحده    الترجي الرياضي في مواجهة نادي مغربي مجددا في قطر بعد رفض الزمالك المصري    بعد تأهل “الأسود”.. تعرف على المنتخبات ال16 التي ستخوض نهائيات ال”شان”    الدائرة السياسية للعدل والإحسان تستنكر “الحملة ضد الجماعة” وتطالب بجبر الضرر    مارتيل: إجهاض محاولة تهريب 595 كيلوغرام من مخدر الشيرا    وزارة الصحة تكرم طلبة الطب الفائزين في المسابقة العالمية للمحاكاة الطبية بالتشيك    خَصْمُ أخنوش الوَدُودْ    ميسي يقهر رونالدو وينفرد بعرش كرة القدم    عبد النباوي: القضاء مطالب بجعل المستثمرين مطمئنين على استثماراتهم    المندوبية السامية للتخطيط: مؤشر ثقة الأسر تابع منحاه التنازلي الذي بدأه منذ أكثر من سنة    النجم المصري هاني رمزي من المغرب: الكوميديا السياسية ذات وقع أقوى على المواطن    لتهدئة الأوضاع.. لبنان تتجه لتخفيض رواتب الوزراء والنواب بنسبة 50%    مقفعيات ..الكل كان ينتظر الريسوني ليكشف عن سرته    دراسة: دهون السمنة تتراكم في الرئة وتسبب الربو    أصبح معتادا على ذلك.. لمجرد يبلغ أرقاما قياسية بعد سويعات من إصدار كليب “سلام”    الجواهري: المغرب قادر على الانتقال إلى المرحلة الثانية من إصلاح نظام سعر الصرف    مصرع ثلاثة نسوة وإصابة 12آخرين بعد سقوط سيارتهم في منحدر    مقتل 4 أشخاص وإصابة 50 آخرين بسبب منشور على الفايسبوك    النقابات التعليمية الخمس تعلن دعمها ومساندتها لإضراب المتعاقدين    عمار السعداني…جندي استطلاع في سلام منتج؟    اللجنة الرابعة: دعم متعدد الأوجه لمغربية الصحراء    تسليم جائزة المغرب للكتاب برسم دورة 2019 بالرباط    الواقع والخيال.. الصحافة والسياسة    الإعلان عن الفائزين بجوائز الدورة السادسة للمسابقة الدولية للأفلام القصيرة «أنا مغربي(ة)» بالدار البيضاء..    «متاهة المكان في السرد العربي» للناقد إبراهيم الحجري    وزارة الصحة تتعهد بتوفير الدواء المضاد للنزيف عند الحوامل انطلاقا من يومه الإثنين    الحكومة تعتزم اقتراض 97 مليار درهم في 2020 بالكاد سيغطي 96.5 مليار درهم المرصدة لتسديد أصل وفوائد المديونية    «شجرة التين وفرص تثمينها».. محور لقاء علمي بعين تاوجطات    رشيد بوجدرة: الإبداع خطاب مرتبط بالواقع ومستمد من الجرح والمعاناة    قصيدة أنا والمرأة    الوداد يسافر إلى وجدة جوا إستعدادا لمواجهة المولودية    بركات نهر الغانج!    بعد صفقات ترامب.. بوتين يخرج بملياري دولار من زيارة «نادرة» للسعودية    بالصور.. الأغنام تغزو مدريد    تشويه سمعة المنافسين يلاحق زعيم محافظي كندا    دراسة: التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    خبيرة تغذية ألمانية تحذر من خطر الأغذية الجاهزة على القلب    أحمد الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية مقال رأي    الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية    "مترشح" لرئاسة الجزائر: سأضيف ركنا سادسا للإسلام!    حتى يستوعب فضاء المسجد ناشئتنا    معركة الزلاقة – 1 –    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ردا على توقيف أجرة مسؤول نقابي.. نقابة حزب الاستقلال تتوعد بملء الشوارع ب3 آلاف متظاهر
نشر في اليوم 24 يوم 08 - 09 - 2019

تتواصل عمليات شد الحبل بين حزبي الاستقلال والعدالة والتنمية بفاس، بعد الأزمة التي تفجرت بينهما هذاالأسبوع، بسبب لجوء عمدة مدينة فاس والقيادي “بالبيجدي“، إدريس الأزمي، إلى توقيف الراتب الشهري للكاتبالإقليمي لنقابة الإتحاد العام للشغالين بالمغرب، إدريس أبلهاض، والذي يتهمه رئيس الجماعة التي يشتغل موظفالديها، بأنه انقطع عن عمله بدون مبرر قانوني، حيث هددت نقابة ميارة، في خطوة تصعيدية، بتنظيم مسيرةاحتجاجية بشوارع فاس.
وفي هذا السياق، قال إدريس أبلهاض، الموظف بجماعة فاس، والكاتب الإقليمي لنقابة “الاتحاد العام للشغالينبالمغرب“، في تصريح ل“أخبار اليوم” عقب إصدار أعضاء كتابته الإقليمية لقرار المسيرة الاحتجاجية، في اجتماعهايوم أمس الجمعة، (قال) إن “قرار المسيرة الاحتجاجية جاء للرد بقوة على القرار التعسفي لرئيس الجماعة الحضريةلفاس، إدريس الأزمي، والذي لجأ خلافا للقانون مع بداية شهر شتنبر الجاري، إلى توقيف راتبي الشهري بمبررانقطاعي عن العمل، والحال أنني متفرغ لعملي النقابي، والذي يؤطره الفصل 46 المكرر مرتين من الظهير الشريفرقم 008-58-1 الصادر في 4 شعبان 1377 (24 فبراير 1958) بمثابة النظام الأساسي العام للوظيفةالعمومية، والمتعلق بالوضع رهن الإشارة، والذي يمنحني حق التفرغ النقابي، خصوصا أن نقابة الاتحاد العامللشغالين، تعد النقابة الأكثر تمثيلية بالجماعة الحضرية لفاس“، يقول الكاتب الإقليمي لنقابة ميارة بفاس.
وكشف ذات المسؤول النقابي، أن المسيرة الاحتجاجية والتي ستنفذ مع بداية الأسبوع المقبل، رافضا الكشف عناليوم المحدد للمسيرة لاعتبارات تنظيمية كما قال، ستعرف مشاركة أزيد من 6 آلاف محتج ومتضامن مع الكاتبالإقليمي لنقابة الاتحاد العام للشغالين بفاس، من ضمنهم ممثلون عن الكتابات الإقليمية للنقابة بمدن، الدارالبيضاء، وسلا، وطنجة، والعرائش، والمضيق، ووجدة، ومكناس، وصفرو، وتاونات، وتازة، وطاطا، والعيون، فيماسينضم إليهم قياديون بحزب الاستقلال بفاس، وعدد من الجمعيات المرتبطة تنظيميا بحزب الاستقلال ونقابته،وجمعيات أخرى من خارجهما، بحسب تصريح المسؤول النقابي.
وبخصوص سؤال ل“أخبار اليوم“، حول موقف الكاتب العام لنقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، النعم ميارة،وأعضاء مكتبه التنفيذي بخصوص هذه الأزمة التي تفجرت بين النقابة ورئيس جماعة فاس من “البيجدي“، إدريسالأزمي، أجاب الكاتب الإقليمي لنفس النقابة، إدريس أبلهاض والذي جرى مؤخرا توقيف راتبه الشهري، (أجاب) أنقيادة نقابة الاستقلال اتصلت به وأبلغته عن تضامنها معه ضد القرار الذي اتخذه رئيس جماعة فاس في حقهكمسؤول نقابي متفرغ، كما قال، مضيفا أن قيادة نقابته، تجري اتصالات مع وزارة الداخلية للرد على قرار الأزمي،خصوصا أن مديرية الجماعات المحلية، يمكنها التدخل لحسم مسالة التفرغ النقابي والتي يؤطرها الفصل 46 المكرر مرتين من الظهير الشريف رقم 008-58-1 الصادر في 4 شعبان 1377 (24 فبراير 1958) بمثابةالنظام الأساسي العام للوظيفة العمومية، والمتعلق بالوضع رهن الإشارة، يُورد الكاتب الإقليمي بفاس لنقابة ميارة.
من جهته، رد عمدة مدينة فاس والقيادي بحزب العدالة والتنمية، إدريس الأزمي، في تصريح خص به “أخبار اليوم“،بأن أي محاولة للهروب إلى الأمام وخلط الأوراق ما بين ما هو سياسي ونقابي، لن يفيد موظف الجماعة الذي أوقفتراتبه الشهري بسبب انقطاعه عن العمل، مشددا على أن إدارة الجماعة الحضرية لفاس، ماضية في تفعيل المسطرةالإدارية التي ينص عليها الفصل 75 مكرر، من قانون الوظيفة العمومية، في إشارة من عمدة فاس، لقرار العزل الذيينتظر الموظف والمسؤول النقابي، في حالة ما لم يتجاوب كما قال، مع الإنذار والاستفسار الذي وجهته له الإدارة،للدفاع عن نفسه وتبرير سبب انقطاعه عن العمل بالحجج والوثائق، خصوصا أن الموظف، يردف الأزمي، لا يتوفر علىأي ترخيص يمنحه امتياز التفرغ النقابي باسم نقابة الإتحاد العام للشغالين بالمغرب.
وختم الأزمي تصريحه بأن “الكل داخل حزب الاستقلال ونقابة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، يدركون جيدا أنالأزمي لا يتهرب من التزاماته تجاه الأحزاب السياسية والنقابات، والتي يكن لها الاحترام والاعتبار الواجب، لكن دولةالحق والقانون، تفرض علي، يردف القيادي “بالبيجدي“، الانضباط لروح دستور البلاد والذي يعتبر المواطنينمتساوين أمام القانون“، يوضح الأزمي، معتبرا قراره ضد المسؤول النقابي وموظف جماعة فاس، بأنه قرار إداريأطرته مسطرة طبقت على جميع الموظفين بالجماعة، حيث منهم من عزل ولا أحد تكلم عنهم، حتى نفذنا قرار توقيفراتب الكاتب الإقليمي لUGTM، والذي يعتبر نفسه “سوبير – موظف“، بحسب تعبير رئيس جماعة فاس، إدريسالأزمي، وهو ما رد عليه إدريس أبلهاض، في تصريح للجريدة، بأن موظفي الجماعة وممثليهم النقابيين، لن يسمحواهم أيضا بوجود “سوبير – رئيس جماعة ترابية“، يطبق القانون بحسب فهمه هو له، يُعلق الكاتب الإقليمي لنقابةالاستقلاليين بفاس.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.