السلطات السعودية تعلن عودة تدريجية لمناسك العمرة    بوتين: يجب أن يتاح اللقاح ضد "كوفيد-19" للعالم أجمع في المستقبل القريب    الخلية الإرهابية المفككة يوم 10 شتنبر .. إحالة خمسة أشخاص على قاضي التحقيق    عملية أمنية تصطاد طُنّيْن من الحشيش بعد فرار المهربين بحد السوالم    صيد ثمين لأمن البيضاء .. إجهاض محاولة تهريب قرابة طنين من مخدر الشيرا    اكتواء جيوب المغاربة من ارتفاع أسعار الدجاج يخرج جمعية منتجي لحوم الدواجن عن صمتها    تسجيل 30 حالة جديدة إصابة جديدة بكورونا بجهة كلميم واد نون، و هذه تفاصيلها حسب الأقاليم.    ارتفاع مبيعات الإسمنت بالمغرب ب 18.6 بالمائة شهر غشت الماضي    قبل الديربي..جماهير الوداد والرجاء تحفز اللاعبين    الرئيس بنجلون يؤكد.. "لا يمكن أن نحافظ على ثرواتنا السمكية الوطنية بدون بحث علمي"    وهبي: تنازلنا عن بعض النقاط في مذكرة الانتخابات.. والبرلمان بحاجة للكفاءات (فيديو)    تعيين المغربية اسمهان الوافي في منصب كبير العلماء في الفاو    الكوكب المراكشي بنعش آماله في البقاء بعد انتصار ثمين بالملعب الكبير    عاجل..السلطات تامر بإغلاق مركزية المستقبل دوار توسوس ببلفاع    خلية "الحوات" هبطات للحبس.. ها التهم الثقيلة اللّي تابعو بها الارهابيين    لفتيت يطالب الولاة والعُمال ورؤساء الجهات وعمداء المدن بالتقشف وتزيار الصمطة    الجامعة ترفع درجة الحذر وسط اللاعبين في معسكر المنتخب    قيود جديدة في إنكلترا والعالم يسجل عددا قياسيا أسبوعيا لإصابات كورونا    إعترافا بمجهوداته.. إطلاق إسم الراحل "محمد الرامي" على مؤسسة تعليمية بمدينة تطوان    المغرب يستفيد من «أوكسجين» الدعم الأوروبي لمواجهة تداعيات كورونا    إصابة 4 تلاميذ وأستاذ بكورونا في تمارة و إخضاع عشرات المخالطين للتحاليل !    شاهدوا.. المكان الذي كان يغتصب فيه فقيه طنجة تلامذته    حوار مغربي مع الشاعر عصمت شاهين دوسكي    "شهادة ميلاد" يعود إلى "إم بي سي5"    سلطات خنيفرة تغلق أحياء سكنية و تمنع التنقل بين جماعات الإقليم !    المغرب يترأس الدورة 64 للمؤتمر العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية !    الإنشقاق كظاهرة "يسارية "    منظمة الصحة العالمية : 200 لقاح مضاد لفيروس كورونا قيد التجريب !    التحقيق مع الراضي فقضية الاغتصاب سلا اليوم ومازال الاستماع للمشتكية والمواجة بيناتهم.. ومحامي الراضي ل"كود": موكلي تكلم بكل صراحة وتلقائية وأكد أن علاقتو بالمشتكية كانت رضائية    التَطْبيع ومخطط إعادة تشكيل العقل العربي    شاهد الفيديو الذي تسبب في حبس الفنانة المغربية مريم حسين من جديد    المغرب التطواني يقدم مدربه الجديد زوران    مهرجان "افتراضي" لفن العيطة    لقطات    الابقاء على سعر الفائدة الرئيسي دون تغيير في 1.5%    أسوشييتد برس: رجال الدين في السعودية يعبّدون الطريق للتطبيع مع إسرائيل    عاجل.. الوقاية المدنية تُسيطر على حريق داخل مدرسة بالفنيدق    إعلان هام يهم لمستعملي الطريق السيار البيضاء – مراكش    برشلونة يعرض سواريز على إنتر ميلان    تصريحات سعيد شيبا تتسبب في مغادرته لنهضة الزمامرة    شرطة بيروجيا الإيطالية تتهم لويس سواريز ب"الغش" في امتحان اللغة الإيطالية    عودة الحرارة للإرتفاع غداً الأربعاء لتتجاوز 43 درجة بهذه المناطق    كورونا تؤجل محاكمة حمي الدين وسط إنزال بيجيدي في محكمة فاس !    ابنة عبد العزيز الستاتي تستعد لإصدار أغنية اعتذارا من والدها    توظيف التطرف والإرهاب    كورونا دگدگات السياحة.. الخسائر وصلات ل18,3 مليار درهم    الأسير المرابط ماهر يونس.. أيقونة المعتقلات    مندوبية السجون تخرج عن صمتها بعد اتهامها بتوجيه صفقة لفائدة شركة محظوظة    "Realme" تكشف عن منافس لهواتف "هواوي" (فيديو)    حكاية الوزير لخوانجي و"المجحوم"ولازمة "التحريم" والضغط لحرمان فتاة من كلبها    بالفيديو والصور..حريق مهول و انفجارات قوية تهز مستودعا للتخزين، وسط حالة من الاستنفار و الرعب الشديدين.    وفاة الممثل الفرنسي البريطاني مايكل لونسدايل عن 89 عاما    الشيخ الكتاني يبرر اغتصاب فقيه لفتيات طنجة "الزنى لا يتبث إلا ب 4 شهود"    فاس: مقاولة تصمم آليات للتعقيم باستخدام الأشعة ما فوق البنفسجية    الجزائر تطرد القناة الفرنسية M6 بعد بث وثائقي حول الحراك (فيديو) !    منهج التجديل التضافري للناقد عبد الرحيم جيران    السلفي الكتاني يبرر "غزوة" فقيه طنجة : "الزنى لا يثبت إلا بأربعة شهود" !    وزير الأوقاف والشؤون الاسلامية أحمد التوفيق: يتعذر حاليا فتح المساجد لصلاة الجمعة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«البسودموناس» البكتيريا القاتلة التي انتعشت في قنينات «سيدي حرازم»
نشر في اليوم 24 يوم 18 - 11 - 2019

تواجه وزارة الصحة، اتهامات جدية ومباشرة من طرف عدد من الهيئات المعنية بحماية المستهلك، عقب الضجة التيأثارها خبر تلوث المياه المعدنية المعبأة من طرف شركة “سيدي حرازم“، خاصة مع اختيارها اللجوء إلى “الصمت” وتجاهل البلاغات المتعددة في هذا الخصوص.
الجامعة المغربية لحقوق المستهلك، التي كانت أول من فجر خبر تلوث مياه القنينات المعبأة “سيدي حرازم” بجهةسوس ماسة، طالبت بفتح تحقيق معمق ونزيه لمعرفة أسباب ما اعتبرته “تستر وزارة الصحة على عدم إبلاغ المواطنينبخطر يهدد حياتهم، وأسباب عدم اتخاذ الإجراءات اللازمة، بعدما كشفت الجمعية وجود جراثيم خطيرة مأخوذة منعينات قنينات مياه إحدى العلامات التجارية بجهة سوس ماسة“، مستنكرة في تصريح خص به بوعزة الخراطي،رئيس الجامعة “أخبار اليوم” صمت الوزارة الوصية والمكلفة بمراقبة المياه المستهلكة من طرف المواطنين“.
وأوضح الخراطي في تصريحه ل“أخبار اليوم” أن وزارة الصحة لا تُفعّل آليات مراقبة المياه المعدنية والمعبأة، التيأوكلت إليها بموجب القانون، وهو ما يعد استهتارا يهدد صحة وسلامة المواطنين، مضيفا، “وأمام هذه الفضيحة ندعوالوزارة ذاتها إلى التخلي عن هذه المهمة لصالح مؤسسات تملك الأهلية، والكفاءة اللازمة لتدبير مراقبة جودة وسلامةالمياه، فالمستهلك المغربي اليوم واع بخطورة الوضع“.
من جانبها، بادرت الهيئة الوطنية لجمعيات حماية المستهلكين، بدورها إلى مراسلة كل من وزارة الصحة ووزارةالداخلية من أجل تقديم التوضيحات اللازمة بشأن موضوع تلوث مياه “سيدي حرازم” على مستوى جهة سوسماسة، مشددة على “حساسية هذه الأخبار، سواء من حيث تأثيرها على الأمن الصحي، أو من حيث الأضرارالاقتصادية“.
وساءلت الهيئة وزارة الصحة “عن الإجراءات والتدابير التي قامت بها من أجل التأكد من حقيقة هذه الوقائع، خاصةبعد صدور بلاغ الشركة المعنية، الذي تقر فيه بوجود تسربات لخطوط الإنتاج لدى وحدات التعبئة لديها“. ونظرا إلىخطورة الإفادات الواردة في البلاغ، طالبت الهيئة، “وزارة الصحة بالتأكد من صدقية ونجاعة الإجراءات التي ادعتالشركة أنها قامت بها من أجل تطويق الخلل الذي وقع بأحد معاملها، والذي أدى، حسب البلاغ ذاته، إلى تسرباتجرثومية إلى عدد من القنينات التي قالت إنها محدودة في الزمان ومكان التوزيع“.
وطالبت الهيئة الوطنية لجمعيات حماية المستهلك المصالح المعنية، “سواء داخل وزارة الصحة أو وزارة الداخلية،بالتعجيل بالرد على هذه التساؤلات في أقرب الآجال من أجل طمأنة الرأي العام، وكذا ترتيب الجزاءات على مرتكبيالمخالفات التي أضحت تشكل تهديدا للصحة العامة“.
وأمام توالي البلاغات المنددة بصمت الوزارة، حاولت “أخبار اليوم” ربط الاتصال بالوزارة الوصية لاستفسارها حولالتهم الموجهة إليها من طرف الهيئات المعنية بحماية المستهلك والإجراءات التي اتخذتها من أجل مراقبة سحب المنتجمن السوق، خاصة مع تأكيد المعهد الوطني للصحة، لعدم مطابقة معايير الجودة في عينات للقنينات المياه المعدنية“سيدي حرازم” المعبأة في خط الإنتاج الجديد على مستوى تيزنيت، واحتوائها على جراثيم خطيرة تهدد سلامةالمواطنين، غير أن مسؤولا في الوزارة ذاتها قال للجريدة: “نكتفي ببلاغ شركة سيدي حرازم ولن نضيف شيئا فوقه“،على حد تعبيره.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.