انتخاب أعضاء مجالس العمالات والاقليم ومجلس المستشارين    مكتب السياحة يطلق هذه المبادرة للاحتفاء بالعاملين في القطاع    صحيفة بريطانية تكشف تفاصيل تشييد أطول كابل كهربائي عبر البحر في العالم بين بريطانيا والمغرب    عطل يوقف تطبيق المراسلة "سيغنال"    مصر تستعد لفيضان نهر النيل لم يحدث منذ 100 عام    النادي السالمي يستقبل "لوصيكا" في مباراة الصاعديْن الحديثيْن ل"القسم الأول"    راحت ضحيتها ممرضة..جريمة قتل بشعة تهز مستشفى بالدار البيضاء    لعمامرة يهاجم المغرب ويُلمّع صورة العسكر الجزائري على قناة CNN الأمريكية..    أرباب مقاولات البناء يتوقعون ارتفاع نشاط القطاع خلال الفصل الثالث لسنة 2021    بمساعدة خبير دولي.. مديرية الأمن تجري عملية افتحاص لمصلحة تحديد البصمة الوراثية    اللجنة الثلاثية تُنهي صياغة مسودة البرنامج الحكومي وتعرضها للنقاش على زعماء الأغلبية    "ترانسبرانسي المغرب" تدعو السلطات القضائية إلى فتح تحقيقات في "الخروقات" التي شابت العملية الانتخابية    نتائج مؤقتة.. الحزب الاشتراكي الديموقراطي بألمانيا يفوز بالانتخابات التشريعية بنسبة 25.7% من الأصوات    المغرب يحصل على صواريخ JSOW الأمريكية المدمرة    خطوة تشعل الجدل.. مصر تفرض ضرائب على صناع محتوى الإنترنت    الأردن يعلن إعادة فتح حدوده مع سوريا لتنشيط الحركة الاقتصادية والسياحية    بسبب دعمها لمغربية الصحراء.. الرئيس الجزائري "تبون" يهاجم الصحافة الموريناتية    تصريح الركراكي يخلف جدلا كبيرا بين متابعي البطولة    فاندربروك ينتقد التحكيم في مباراة نهضة بركان ويقدم طلبه لمسؤولي الجيش الملكي    طبيب المنتخب المغربي يتواصل مع النصيري قبل إعلان وحيد عن اللائحة    إبينغي: نستحق التعادل ولكن لسنا سعداء    التحالف الثلاثي يتخلى عن حزب الاستقلال بمراكش    أحوال الطقس غدا الثلاثاء.. أجواء مستقرة في معظم المناطق    السلطات الإسبانية تمدد مجددا إغلاق منافذ سبتة ومليلية شهرا إضافيا    أساتذة التعاقد يرفعون شعار "المقاطعة" في وجه الوزارة بسبب سياسة الآذان الصماء    كورونا.. خبير مغربي يعلّق على إمكانية العودة إلى الحياة الطبيعة    'المغرب.. مملكة الذوق الرفيع': ساكنة نيويورك تكتشف 'أذواق' الثقافة المغربية الأصيلة    بسبب المردودية.. وزارة التربية الوطنية تلجأ لاختبارات لتقويم مستوى أساتذة المواد غير اللغوية    ترتيب المغرب عربيا من حيث عدد الجرعات المقدَّمة ضد "كوفيد-19"..    بينهم سيدة وقاصر .. إنقاذ قارب على متنه 58 مغربيا مرشحا للهجرة السرية    لعمامرة يناور من جديد ويدعو إلى استئناف المفاوضات حول الصحراء المغربية    صدور كتاب "تقسيم فلسطين، من الثورة الكبرى إلى النكبة" للمؤرخ الفلسطيني وليد الخالدي    كوفيد-19... تسجيل أزيد من 8 ملايين حالة إصابة مؤكدة في القارة الإفريقية    هذا هو موعد الإعلان عن الحكومة الجديدة بعد وضع أخنوش اللمسات الأخيرة    رئيس فايزر : الحياة الطبيعية ستعود خلال عام ومن المرجح تلقي جرعة سنوية من اللقاح    عضو باللجنة العلمية للحكومة: لماذا تمنعوننا مما يتمتع الملقحون في البلدان الاخرى؟".    قصة قصيرة: الجَد وحفيدته    مقياس Opensignal العالمي: اتصالات المغرب تواصل تفوقها داخل المملكة في خدمات الهاتف النقال    مشروع هام لمواجهة الفيضانات بالحسيمة    هذه حقيقة وفاة الفنان الكوميدي عبد الرؤوف    هذه حقيقة ارتداء نجمة "أراب غوت تالنت" الحجاب    فيروس كورونا: متوسط العمر المتوقع انخفض بسبب الجائحة… فماذا يعني ذلك؟    ميادة الحناوي ترد على خبر إصابتها بالزهايمر    الجزائر تستعد للحاق بقوة المغرب وتشتري 24 طائرة مسيرة "درون وينغ لونغ 2′′ من الصين    الداخلة.. عودة تدريجية لأنشطة المطار    إحباط محاولة تهريب أزيد من 106 ألف أورو بميناء طنجة المتوسط    «أمينوكس» و«بيغ» يطرحان كليب «العائلة»    ترشيح الممثلة المصرية منة شلبي لجائزة «الإيمي» العالمية    أولمبيك خريبكة يحقق فوزه الأول بعد العودة إلى قسم الصفوة    المنظمة العلوية لرعاية المكفوفين تحتفي بالأبطال البارالمبيين    البطل التاريخي في السومو هاكوهو يقرر الاعتزال    قال إن المملكة تحت قيادة جلالة الملك، لطالما برهنت عن حس ابتكاري في معالجة قضية الطاقة بوريطة: المغرب يطمح لأن يصبح فاعلا رئيسيا في إنتاج الهيدروجين الأخضر    التعرف على الله تعالى من خلال أعظم آية في كتاب الله: (آية الكرسي)    كورونا بالمغرب.. تراجع ملحوظ في عدد الإصابات ومطالب بتخفيف الإجراءات    تشبها بالرسول دفن شيخ الزاوية "الديلالية" بمنزله رغم المنع    "الجهر الأول بالدعوة والاختبار العملي للمواجهة المباشرة"    حقيقة لفظ أهل السنة والجماعة (ج2)    مستفز جدا..قراءة آيات من "سورة المنافقون" لإغاضة الخصوم السياسيين بطريقة أشعلت الفايسبوك (فيديو)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تبسيط المساطر الإدارية.. ثلاثة أسئلة لأمال العلمي لواتي مديرة قسم التواصل بقطاع إصلاح الإدارة
نشر في دوزيم يوم 13 - 05 - 2021

تستعرض مديرة قسم التواصل في قطاع إصلاح الإدارة، السيدة أمال العلمي لواتي، في حوار مع وكالة المغرب العربي للأنباء، مستجدات ورش تبسيط المساطر والإجراءات الإدارية وأهميته في استعادة ثقة المرتفق في الإدارة.
كما تتطرق السيدة العلمي لواتي إلى إقرار القانون رقم 19.55؛ مضامينه، وآفاقه، وكذا الجهود والأدوات التي رصدت في سبيل تفعيل مقتضياته.
1- ماهي آخر مستجدات ورش تبسيط المساطر والإجراءات الإدارية؟
اليوم بفضل تظافر الجهود، وباستحضار التوجيهات الملكية السامية، تتوفر بلادنا على نص قانوني لتبسيط المساطر والإجراءات الإدارية (القانون رقم 19.55)، الذي يروم بالأساس وضع المبادئ العامة والأسس المنظمة للمساطر والإجراءات الإدارية المتعلقة بالخدمات المقدمة للمرتفقين بناء على طلبهم، وضمان حق المرتفق في الطعن في حالتي سكوت الإدارة أو إذا كان ردها سلبيا، إلى جانب تحقيق هدف رقمنة المساطر والإجراءات المتعلقة بالخدمات الإدارية. وفي إطار تنزيل مضامين القانون رقم 55.19، أطلقنا، يوم الأربعاء 21 أبريل 2021، البوابة الوطنية للمساطر والإجراءات الإدارية "إدارتي"، باعتبارها منصة رقمية وواجهة معلوماتية موحدة ومتكاملة ستقدم الخدمات الإدارية اللازمة للمرتفق، لأنها تظل المرجع الوطني الرسمي الوحيد والموثوق به للحصول على جميع المعلومات المتعلقة بالخدمات الإدارية.
وإلى حدود الآن، ومن أصل ثلاثة آلاف مسطرة إدارية، نشرت بالبوابة الوطنية "إدارتي" حوالي 800 مسطرة، والعمل جاري لنشر الباقي بعد تدقيقها من قبل اللجنة التقنية، ما يدل على أن العمل متواصل لبلوغ تحقيق الأهداف النبيلة من هذا القانون. وفي هذا السياق، لابد من الإشارة إلى تشديد القانون 55.19 على ضرورة تقيد الإدارات بعدم مطالبة المرتفق بأكثر من نسخة واحدة من ملف الطلب ومن الوثائق والمستندات المكونة له، وعدم مطالبته بتصحيح الإمضاء على الوثائق والمستندات المكونة للملف، أو الإدلاء بوثائق متاحة للعموم ولا تعنيه بصفة شخصية، أو بنسخ مطابقة لأصول الوثائق والمستندات المكونة لملف الطلب، مع إمكانية تعويض بعض الوثائق بتصريح الشرف.
2- ما أهمية هذا الورش في ما يتعلق بتطوير العلاقة بين الإدارة والمرتفقين وتحسين مناخ الأعمال بالمغرب؟
يحظى ورش تبسيط المساطر والإجراءت الإدارية بطابع استراتيجي، كفيل بكسب الرهان الذي شدد عليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس في عدد من خطبه الملكية السامية، التي كانت تحث على ضرورة تحسين العلاقة بين الإدارة والمرتفقين، ومعالجة الأعطاب التي تجعل الإدارة غير قادرة على مواكبة تطورات العصر الحديث والاستجابة لانتظارات وطموحات المرتفقين من مواطنين ومستثمرين. ويتوخى هذا الورش تجاوز كل المعيقات التي كانت تشوش على هذه العلاقة، والاحتكام إلى مرجعية محددة تؤطر المرافق العمومية بناء على مساطر دقيقة وشفافة، لذلك على سبيل المثال، عندما بدأ الاشتغال في البوابة الوطنية للمساطر والإجراءات الإدارية، تبين أن عددا من الوثائق التي يطالب بها المرتفق لا تتوفر على أي أساس قانوني، فقررت اللجنة حذفها.
ومنذ نشر القانون (55.19) في الجريدة الرسمية بتاريخ 19 مارس 2020، ودخوله حيز التنفيذ يوم 28 شتنبر 2020، انكبت مختلف الإدارات العمومية على جرد وتصنيف وتوثيق جميع القرارات الإدارية التي تدخل في مجال اختصاصها وتدوينها، قبل عرضها على اللجنة الوطنية للمساطر والإجراءات الإدارية المكلفة بالمصادقة والنشر.
3- كيف تقيمون حصيلة المنجزات بعد الشروع في التفعيل؟
الحصيلة إلى حدود اليوم مشجعة. ولقد سارعت عدة إدارات وأصدرت لوائح الوثائق الإدارية التي ألغتها بحكم منطوق القانون 55.19، مكتفية بعدد محدود من الشهادات. وهذا فيه يسر كبير على المرتفق الذي سيلمس تنزيل القانون على أرض الواقع. ثم إن أغلب الإدارات انخرطت في هذا الورش، مع الإشارة إلى أن إطلاق "إدارتي" يشكل إنجازا هاما، علما أنه لا يمثل إلا خطوة أولى في مسار تبسيط ورقمنة كافة المساطر والإجراءات الإدارية.
هدفنا أن يحقق القانون 55.19 الأهداف المرجوة من وضعه، وأن ندخل مرحلة جديدة في علاقة الإدارة بالمرتفق، علاقة قوامها الثقة والشفافية وأن نصل إلى رقمنة كافة الخدمات الإدارية في أقرب الآجال، لأن هذا سيمكن من كسب رهان إدارة شفافة في خدمة المرتفق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.