سليمان الريسوني.. القضية الغامضة    هشام العسري وعبد الكريم واكريم ضيفا لقاءات مركز السينما العربية    اليوتوبرز ‘روعة' تنضم ل' jawjab' وتكشف تفاصيل نجاحها في صناعة المحتوى    كورونا.. الفيروس يعود إلى إفران مجددا    بن سلمان يستعد لإتهام ابن عمه بالخيانة وسرقة 15 مليار دولار أمريكي من أموال مكافحة الإرهاب بوزارة الداخلية    أكادير : جمعية دروب الفن تواصل تحقيق مشروعها الثقافي بجهة سوس.    فيروس كورونا : تغيير يطال الحالة الوبائية بجهة كلميم واد نون.    أمريكا تلعن رسميا انسحابها من منظمة الصحة العالمية    رئيس دولة يلعن إصابته بفيروس كورونا بعدما أودى بأكثر من 65 ألف شخص في بلاده، و يقول: "في أسوأ الأحوال، سيكون الأمر أشبه بزكام صغير"..    القنوات المفتوحة الناقلة لمباراة يوفنتوس وميلان اليوم في الدوري الإيطالي    بطولة إسبانيا: أتلتيكو مدريد يرجىء حسم تأهله إلى دوري الأبطال    صاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن يحصل على شهادة البكالوريا- دورة 2020 بميزة "حسن جدا"    رسمياً .. المغرب يُعيد فتح المساجد    تلاميذ بالبيضاء: "ظلمونا والامتحان كان صعيب ومكناش متوقعين يكون بهذا المستوى"-فيديو    حريق مهول يأتي على « لافيراي » السالمية وخسائر تقدر بالملايين (صور)    طنجة.. فضيحة بناء منزل فوق أرض مواطن عَلِق بشفشاون خلال "الحجر الصحي"    بطلب من الراضي.. مجلس المستشارين يقرأ الفاتحة ترحما على والي الأمن أوخوية    جلسة مشتركة لمجلسي البرلمان غدا الأربعاء لتقديم مشروع قانون المالية المعدل        المغرب يجدد بجنيف التزامه بالحماية الدولية للنازحين    الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو يعلن إصابته بفيروس كورونا المستجد    مصر وفرنسا وألمانيا والأردن تحذر إسرائيل من ضم أراض فلسطينية    الوافي: الاتفاق على تأمين التغطية الاجتماعية للمغاربة القاطنين بالخارج    الفنانة عائشة ماهماه تحلق رأسها تضامنا مع مرضى السرطان    مجلس النواب يصادق على تعديل يخص قانون حالة الطوارئ الصحية وإجراءات الإعلان عنها    المؤجلات: من هو المستفيد من فترة الراحة؟    سفير مصري يكشف استعدادات الكامرون لاحتضان نصف ونهائي عصبة الأبطال    وزارة الصحة: "الحالات النشطة بالمغرب تنخفض إلى 3728"    تسجيل 228 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و466 حالة شفاء بالمغرب خلال ال24 ساعة الماضية وهذا هو التوزيع الجغرافي حسب الجهات    طاقم طبي ينجح في إجراء عملية دقيقة على القلب بمستشفى فاس        تراجع استهلاك الأسر بناقص 6.7 %    مستجدات كورونا بالمغرب | 228 إصابة جديدة.. وحصيلة الحالات ترتفع إلى 14607    الجامعة تعلن استئناف النشاط الكروي بالنسبة للعصب الجهوية والهواة وكرة القدم النسوية والمتنوعة    كورونا.. اختبار الضغط الكلي لبنك المغرب أظهر قدرة البنوك على مواجهة الصدمة    رسميا .. إعادة تطبيق الحجر الصحي على موظفي ثلاث سجون    سيتيين يتحدث عن غريزمان وعلاقته مع ميسي ومعاييره الخاصة في التقييم    رسميا : الإعلان عن فتح المساجد بالمملكة المغربية .    المهدي فولان عن « ياقوت وعنبر »: بكينا بزاف وهذا ما لن أقبله لزوجتي ولن أضرب تاريخ الأسرة    أمريكا تدرس حظر "تيك توك" وتطبيقات صينية أخرى !    نقل الفنان عبد الجبار الوزير إلى الإنعاش !    تأكيد إصابة لاعب وإثنين من طاقم اتحاد طنجة بفيروس كورونا    مجلس المنافسة: لا مسؤولية لنا بشأن ما تم تداوله بخصوص ممارسات منافية للمنافسة في سوق المحروقات    "الباطرونا" تدعو في لقاء مع حزب التقدم والاشتراكية إلى إحداث ميثاق ثلاثي جديد لاستعادة الثقة وتحفيز الاقتصاد    جبهة إنقاذ شركة "سامير" تلتقي مع زعماء النقابات    واشنطن ستلغي تأشيرات الطلاب الأجانب الذين أصبحوا يتلقّون دروسهم عبر الإنترنت    الحسيمة .. تدابير عدة لضمان استئناف النشاط السياحي في أحسن الظروف    رشيد الوالي يكشف ل »فبراير » تفاصيل جديده المرتقب رفقة سامية أقريو    مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مرسوم أحكام حالة الطوارئ الصحية    "التقدم والاشتراكية" يدعو بنشعبون لتسريع صرف الشطر الثالث من دعم "كورونا"    استئناف أنشطة صيد الأخطبوط بالدائرة البحرية للصويرة بموسم صيف 2020    الفنانة فوزية العلوي الإسماعيلي تستغيت، فهل من مجيب؟    الجمعية المغربية للأستاذات الباحثات تنظم ندوة عن بعد حول موضوع "كوفيد-19 بين الطب والمجتمع والمجال"    الرئيس الموريتاني السابق سيمثل أمام برلمان بلاده للتحقيق في وقائع « خطيرة » إبان حكمه    مجلس جهة الشرق يعتمد برنامجاً لتوفير فرص الشغل ورفع مستوى عيش سكان القرى بعد النجاح في محاصرة جائحة كورونا    الحج: السعودية تمنع لمس الكعبة والحجر الأسود للحد من تفشي فيروس كورونا    الحج في زمن كورونا.. هذا بروتوكول رمي الجمرات هذا العام!    فيديو.. كورونا.. مواطنون يطالبون بإعادة فتح المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نحو 300 من الشباب يحضرون الاحتفالات برأس السنة الأمازيغية 2960 في مدينة روزاس ال
نشر في أريفينو يوم 28 - 01 - 2010

في الحدث الذي نظمته الجمعية الثقافية لحقوق الشعب الأمازيغي بكتالونيا “ACDPAC” يوم السبت 23 يناير بمناسبة حلول السنة الأمازيغية الجديدة 2960 وقد كان يوم تاريخي لجميع سكان المدينة ، وخاصة بالنسبة للكاتالنيون الأمازيغ الأصل.
يعتبر ان في إقليم Empordà أن السكان من أصول أمازيغية ، هي واحدة من ٲلأغلبية، واللغة الأمازيغية هو الثالث الأكثر انتشارا ، بعد الكاتالونية والإسبانية.
هذا الحفل قد مر في جو احتفالي ومتحمس بين الحضور. لأول مرة الشعب وجد مع هويتهم ولقد شعرو كأنهم في المنزل ومع الأسرة ، وهذا الحدث له رؤية عظيمة ومشاعر الصداقة التي توحد الشعب الأمازيغي والشعب الكتالاني.
خلال الحفل ، انتهجت برمجة متنوعة جدا وثقافية ، وأول من تحدث كان رئيس الجمعية السيد زهير الرطبي الذي توجه بالشكر للمشاركين ، مشددا على القدرة التنظيمية الكبيرة لأعضاء و ناشطو المنظمة ، ومن ثم فسح المجال لرئيسة المدينة ، السيدة ماغدالينا Casamitjana ، التي هنأة المشاركين وتمنت للجميع سنة ناجحة للغاية مع المدخلات والعمل على تحقيق المساواة بين الفرص الحقيقية بين جميع المواطنين في المدينة.
ثم تدخل الشاب المناضل الأمازيغي الكطلاني محمد الزيوي الذي قرأ بيان صادر عن الجمعية لكسب الرأي العام على المستويات المحلية الدخول لقراءة البيان والوطنية والدولية
هذا الأخير قدم الفيلم الوثائقي “انهض وقف edB Kker” ، فيلم وثائقي عن الثقافة الأمازيغية والكاتالونية سجل بين عامي 2008 و 2009 في الأراضي الأمازيغية (الريف) وكاتالونيا.
Iniciativa
في الجزء الثالث ، وقام المتحدث باسم الجمعية السيد علي الطويل، شكر جميع الحضور ، وشكر مجلس مدينة روزاس على كل التسهيلات والوسائل المقدمة منذ البداية لتنفيذ هذا العمل ، كما رحب بحضور الممثلين السياسيين ، ولا سيما PSC, UIC , CER ,و avitaicinI، على الرغم من الدعوات التي وجهت إلى جميع الفئات الأخرى الموجودة في مجلس بلدية المدينة. وشكر أيضا ممثلو كل من الهيأت،جمعية المغاربة الاجتماعية والثقافية ، Omnium الثقافية ، السكرتير الإقليمي للهجرة لحزب ciargenonveC والشباب اليسار ل rareusqE.
وأخيرا أدى المغني الكتلانيscabresPeredele والمغني الأمازيغي بوعرفة Ayyawn أغاني على النمط الشعبي LUISL CLLA ، وجوان مانويل tSerra التي أعجبت معظم الحاضرين في جميع أنحاء المسرح العام لمدينة روزاس.
في النهاية استمتع الحضور بوجبات خفيفة تقليدية من المنتجات الأصيلة الأمازيغية والكطالانية.
الجمعية تتمنى للجميع سنة أمازيغية جيدة
ACDPAC Asociación Cultural de los derechos del pueblo amazigh en Cataluña
Comunicado
Aprovechamos este acto de celebración de la entrada del nuevo año amazigh 2960 para comunicar a la opinión pública local, nacional e internacional lo siguiente:
A nivel político y económico, desde la asociación
· Queremos reivindicar la oficialidad de la lengua amazigh en los estados de África del norte y también en el estado español, concretamente en las ciudades de Ceuta y Melilla, así como las Islas Canarias.
· A todos los gobiernos de los países tanto los que emiten o acogen inmigración en
aprender medidas de verdad para suavizar el gran impacto de la crisis económica
que estamos sufrimos las familias, porque ahora no nos pueden dejar a nuestra suerte y
darnos la espalda, cuando antes éramos los grandes productores y fondos de riqueza
tanto en los países donde trabajamos o en nuestros países de origen a través de las
transferencias millonarias que realizábamos.
· Exigimos la libertad inmediata del militante amazigh Chakib El Khiari, actualmente en
la prisión de Taza en Marruecos.
· La liberación inmediata y sin condiciones de los tres cooperantes catalanes (Roque
Pascual, Albert Vilalta Alicia Gámez de la ONG Barcelona Acción Solidaria)
retenidos por la organización AlQaida en el Norte de Malí.
· Nuestra solidaridad con todo el movimiento cultural y político amazigh que trabaja en
África del Norte y en Europa, sobre todo nuestros hermanos Imouhagh “los
Tuaregs “, los estudiantes amazighistes en Marruecos y Argelia, y con los movimientos
por la autonomía de la Kabila, del Rif y el Gran Susso.
· Nuestra oposición al nuevo colonialismo que quieren ejercer los estados argelino y
español para crear un nuevo estado arabista (el Sahara) en el Norte de África, el Sáhara
es tierra amazigh y seguirá siendo amazigh para siempre
La política discriminatoria y racista que practican los sistemas arabistas
proletarios, también el Estado español en África del Norte sobre todo lo que tiene que
ver con el amazigh.
· Exigimos al Estado argelino detener la represión del pueblo amazigh en los territorios de la Kabilia.
· Hacer la atención los nuevos poderespetroleros y lobbys arabistas que utilizan el Islam
político para acabar con el Amazighitat de África del Norte, porque las
expresiones el mundo árabe y el Maghreb árabe son expresiones excluyentes, excluyen el pueblo amazigh el pueblo originario de África del Norte, cuando ellos son los auténticos enemigos de la lengua árabe y de la religión Islámica.
· A las autoridades la atención a los que difunden sus mensajes excluyentes a
través de las mezquitas y lugares de culto y que sobre todo atacan con mentiras y
falsedades a los amazighs musulmanes.
A nivel cultural y social, desde la asociación
· La discriminación de las lenguas amazigh y catalana en los medios de transporte
que comunican África del Norte con la península ibérica, ya que la mayoría de
las personas que utilizan estos medios sobre todo, el transporte marítimo y aéreo,
son personas de habla amazigh y el 60% de ellos viven en Cataluña.
· La llamada a todos los amazigs (los amazigs arabizados o españolizados y los que
aún no se han domesticado) a consolidar nuestra unión y relación basada en la
justicia, los derechos humanos, la solidaridad, la sensibilización y la cooperación entre
todos y todas.
Nuestra solidaridad con:
· Todos los detenidos políticos de la causa amazigh y sus familiares. Nuestro
apoyo a los activistats encarcelados en Ameknes, los señores Moustapha
Oussaya, Hamid Attouch (condenados a 10 años de prisión), Mohamed Chami,
Mohamed Ennouari, Youssef Aït ElBacha, Youness Haya (un año de prisión).
· Los manifestantes amazighistes detenidos y heridos en los últimos acontecimientos en
Tizi Ouzou durante las reivindicaciones del primer día del nuevo año amazigh 2960.
· Todas las organizaciones locales del movimiento cultural amazigh de todas las
universidades de Marruecos y Argelia. Sobre todo en Nador, Tettawin, Ameknes,
Imteghren, Marrekech, Taza, Taghjijt, Bumaln n Datos, Tizi Ouzou, Bgayet y
Ifren a Libia.
· Los auténticos activistas de la causa amazigh.
· Todos los pueblos que luchan por la libertad y la justicia, entre ellos nuestro pueblo
amazigh Imuhagh (Los Tuareg), los kurdos, Darfur, Chechenia, Palestina ...
· Los amazighs que cruzan cada día las fronteras de Melilla y Ceuta el tratamiento
degradante que sufren, donde no existen ningún tipo de humanidad y de respeto a
las personas, que se dirigen a ganarse la vida noblemente.
· El cantante amazigh Boujemaa Azahaf, del grupo amazigh Tawattoun que está
pasando una grave enfermedad.
Roses (Cataluña) 10 n Yennayer n 2960 / 23 de enero de 2010


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.