الحسين صقلي المفتش السابق في التعليم بالجديدة في ذمة الله    ملاحقة النشطاء والصحافيين تغذي الأزمة السياسية    نقطة نظام.. بورصة الثقة    على هامش فضيحة الرميد وأمكراز.. عبد الفتاح نعوم: آن الأوان لإصلاح نظام الشغل    تطوان: العدول الجدد يؤدون اليمين القانونية أمام محكمة الاستئناف    الفراغ العاطفي : الخطر الذي يهدد العلاقات الزوجية، وهذه نصائح للإنقاد:    ترامب زاد كعا على الصين من بعدما كورونا حيحات فمريكان وباقي العالم – تغريدة    فريق البيجيدي بمجلس النواب يُسائل الحكومة حول إعادة فتح المساجد    نادي الزمالك المصري يحدد موعد الاحتفال بلقب نادي القرن    قصة "مي خدوج" و "الشفارة"    الأستاذ المدراعي: أستاذ قيد حياته وبعد مماته    محمد صلاح: الكل يستحق أن يكون اللاعب الأفضل بمن فيهم أنا    تطويق أكبر حي صفيحي بتمارة بسبب تفشي كورونا    صحف:الجدل يرافق صفقة متعلقة بمكافحة فيروس كورونا ، وضابط شرطة في قلب قضية إعدام فتاة وشاب برصاصتين، ومعاقبة 26 موظفا بسجون المملكة، و    رصد ما يناهز 90% من المصابين بفيروس كورونا انطلاقا من تطبيق "وقايتنا" .    6 إصابات جديدة من كورونا بالقصر الكبير    أول تعليق لدنيا بطمة بعد اعتقال مفجر ملف "حمزة مون بيبي"    لأول مرة زيدان يتحدث عن رحيل حكيمي إلى إنتر ميلان: قضيته رياضية واقتصادية!!    أحكام ثقيلة بالسجن النافذ في حق أويحيى وسلال و 8 وزراء جزائريين ورجال أعمال ومصادرة ثرواتهم    صندوق الضمان الإجتماعي يحرج مدير مجلسه الإداري أمكراز : جميع موظفينا مصرح بهم ويتمتعون بحقوقهم الصحية والإجتماعية    وزيرة السياحة تجتمع بأرباب المقاهي والمطاعم قبل الإستئناف الكامل للنشاط السياحي    وست هام يحرم تشيلسي من احتلال المركز الثالث ويخرج من "مناطق الهبوط"    "لارام" تعزز تدريجيا برنامج رحلاتها الداخلية ليشمل 9 وجهات    الأمن يوقف جندي متقاعد يشتبه في تورطه في قتل زوجته    كوفيد-19: النقاط الرئيسية في تصريح رئيسة مصلحة الأمراض الوبائية    لفتح الحدود في وجه المغاربة.. مدريد تشترط على الرباط المعاملة بالمثل    لقاح أمريكي – ألماني ضد كورونا يظهر نتائج إيجابية أثناء التجارب على البشر    إنتر ميلان يمطر شباك بريشيا بسداسية (فيديو)    ساسولو بحضور بوربيعة احتياطيا يفاجئ فيورنتينا    العدل والإحسان تنتقد استمرار إغلاق المساجد: لا مسوغ لاستثناء فتحها من مسار الرفع التدريجي للحجر الصحي    تيزنيت : أصحاب حافلات نقل المسافرين يحتجون بسبب دفتر التحملات الجديد ( فيديو )    المجلس العلمي بفاس: المساجد هي الفضاءات المغلقة الأكثر تسببا في نشر العدوى من غيرها    كلميم: اعتقال جندي متقاعد تورط في ذبح زوجته أمام أطفالها    هكذا سيجتاز التلاميذ الأحرار إمتحانات البكالوريا بمركز الإمتحان الخاص بهم بمديرية أكادير إداوتانان    73% من الناخبين الروس يصو تون لصالح التعديلات الدستورية التي تتيح لبوتين البقاء في الحكم    مقتل هاشالو هونديسا: "عشرات القتلى" في احتجاجات واسعة بعد اغتياله    رباح.. حجم استثمارات المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب ستبلغ 25 مليار درهم في أفق 2023    اختلاس المساعدات الإنسانية من طرف "البوليساريو" والجزائر.. غضب نائب بالبرلمان الأوروبي    ڤيديوهات    الوزير الفردوس يكشف تفاصيل دعم قطاع السينما بعد جائحة "كورونا"    ارتفاع القروض البنكية بنسبة %6,5 خلال ماي الماضي    فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب يستفسر عن تدابير إعادة فتح المساجد    حصيلة الصندوق المهني المغربي للتقاعد.. ارتفاع الاحتياطات بنسبة 11.1 بالمائة وفائض الاستغلال ب 8.8 في المائة    « العفو الدولية »: خطة « الضم » غير قانونية وتُرسّخ « قانون الغاب »    الصعود التركي الإقليمي.. الأزمة الليبية نموذجا    حزب التقدم والاشتراكية يعرب عن ارتياحه إزاء استئناف الحركة الاقتصادية والحياة الاجتماعية ويدعو إلى التقيد بقواعد الاحتراز الصحي    صناع سينما مغاربة يستفيدون من منح تمويل قطرية    بمبادرة من الفردوس.. توقيع اتفاقية شراكة بين المكتبة الوطنية للمملكة المغربية والمؤسسة الوطنية للمتاحف    الحياة تدب من جديد في القاعات الرياضية بعد توقف دام زهاء 3 أشهر    أسعار الغازوال والبنزين ترتفع    أكاديمية الأوسكار تتجه نحو الانفتاح أكثر على النساء والأقليات    مديرية الضرائب: تمديد آجال أداء الضريبة على الشركات والضريبة على الدخل المهني    إيداع المديمي مفجر ملف "حمزة مون بيبي" سجن مراكش !    بساحة جامع الفنا.. فنانون و »حلايقية » يشاركون بحفل فني افتراضي    تسجيل هزة أرضية بقوة 4,9 درجات بإقليم تاونات    المساجد لن تفتح قريبا رغم تخفيف الحجر وهذه أبرز الأسباب    في زمن كورونا ..تنسيقية تقفز على مطالب المغاربة المصيرية وتطالب بحرية "الزنا"    عناصر الإيجابية والسلبية في التواصل النمطي بين السلطة والعلماء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





“البرشمان” في مناصب بجامعة الجديدة
نشر في الصباح يوم 13 - 04 - 2019

أساتذة استعرضوا خروقات قانونية وشبهات انتقاء لتغليب كفة مترشحين ״محظوظين״
استدعى أساتذة باحثون الوزارة المنتدبة في التعليم العالي والبحث العلمي للتحقيق في فضائح جديدة طالت مناصب “علمية” بكلية الآداب والعلوم الإنسانية، بجامعة أبي شعيب الدكالي متحدثين عن عمليات “تفصيل” مقيتة لتغليب كفة مترشحين بعينهم.
وتداول الأساتذة معطيات حول مباريات الانتقاء لاختيار ثلاثة أساتذة مساعدين في تخصصات الأدب العربي الحديث والتاريخ والسوسيولوجيا، أو الأنتربولوجيا أعلن عنها، مؤكدين أن خروقات قانونية وتنظيمية جسيمة شابت جميع المراحل لاختيار مترشحين من حملة الدكتوراه أو دكتوراه الدولة أو أي شهادة أخرى معترف بمعادلتها لإحداهما.
وخضع المترشحون، في التخصصات الثلاثة، إلى اختبارات في مارس الماضي، الأول يتعلق باختبار خاص بشهادات وأعمال المترشحين، ثم اختيار في شكل عرض ومناقشة بين المترشحين المقبولين في الاختبار الأول ولجنة المباراة، إذ تم تقييم كل اختبار بدرجة من 0 إلى 20، واعتبرت كل درجة تقل عن 8 من 20 موجبة للرسوب.
وفي أطوار ذلك، اكتشف أساتذة مترشحون أن هناك نية لتغليب كفة أشخاص معينين للظفر بهذه المناصب وتدوولت أسماؤهم بأيام قبل إجراء الاختبارات، كما ظهرت أسماؤهم في لائحة الترشيحات النهائية المؤهلة للاختبارات الشفوية.
وفوجئ مترشحون لمنصب أستاذ مساعد في شعبة التاريخ، بتعيين عضو في لجنة الانتقاء النهائي من ضمن الأساتذة الذين أشرفوا على مناقشة أطروحة مترشح لنيل شهادة الدكتوراه، وهو خرق قانوني وتنظيمي جسيم، نبه إليه الأستاذ الباحث عبد الرحيم حزل، الناشط الجامعي في مجال الترجمة. وقال حزل “إن الأستاذ المعني لا يحق له قانونيا العضوية في لجنة الانتقاء، لأنه كان عضوا بلجنة مناقشة أحد المرشحين، ما يعني من الناحية القانونية فساد هذه المباراة التي هي على المقاس”، متسائلا، كيف يشارك في مباراة تقدم إليها مرشح كان هو من بين من ناقشوه؟
وأكد عبد الرحيم حزل أن شبهات حامت حول منصب أستاذ التعليم العالي مساعد، تخصص الأدب العربي الحديث، إذ كان اسم المترشح المحظوظ معروفا، والأمر نفسه بالنسبة إلى المباراة الخاصة بتخصص التاريخ المعاصر، إذ فصل المنصب على مقاس مرشحة بعينها، تم تداول اسمها من قبل الجميع منذ البداية، وحين ظهرت نتائج الانتقاء الأولي تأكد الخبر أكثر، وبالخصوص حين ظهرت نتائج الانتقاء الأولي، وكان اسم المرشحة من بينهم (خ-ق)، وقد أقصيت ملفات وازنة لباحثين لديهم ملفات علمية ومنشورات وكتب عديدة.
وقال حزل إن مباراة الشفوي الشكلية، حسب وصفه، أجريت في 22 مارس الماضي، في اليوم الذي جرت فيه مباراة المنصب الخاص باللغة العربية، مؤكدا أنه “من المفارقات أن تتزامن مباريات معروفة نتائجها سلفا في اليوم نفسه، علما أن مباراة التاريخ المعاصر لم تظهر لحد الساعة نتائجها رسميا لكن الجميع يتداول اسم المترشحة الناجحة سلفا”.
وطالب حزل عميد الكلية بالتدخل لفتح تحقيق في الشبهات التي طالت المباريات، كما طالب وزارة التربية الوطنية الوصية والوزارة المنتدبة في التعليم العالي والبحث العلمي بالنزول إلى الكلية لمعرفة ما يجري بها منذ سنوات، حتى أضحت مشهورة بالخروقات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.