صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد يحضر مأدبة عشاء أقامها امبراطور اليابان بمناسبة اعتلائه العرش    عبد النباوي يلتقي رئيس المحكمة العليا بالجزائر والمدعي العام التركي و الإسباني    كأس العرش.. “غزالة سوس” يتأهل للربع على حساب “فارس البوغاز”    توقيف عشريني سطا على وكالة بنكية تحت التهديد بالسلاح بمكناس    مجلس النواب يضع 32 سؤالا على ثمانية قطاعات حكومية    قبيل تسلمه السلطة.. منظمة العفو دولية تدعو قيس السعيد إلى وضع حد للإنتهاكات الأمنية    حسن رابحي.. وقمة الخبث السياسي    متى يفرج عن تعويضات منخرطي التعاضدية العامة وإن هزلت؟    من جديد.. التامك ينفي إضراب ربيع الأبلق عن الطعام    اتحاد طنجة يغادر كأس العرش بميدانه على يد حسنية أكادير    المصباح يعلن ترشيح سعيد خيرون لرئاسة مجلس طنجة تطوان الحسيمة    التشكيلة الرسمية لريال مدريد في مباراة غلطة سراي    البطولة العربية لكرة السلة: الريان القطري فاز بحصة أمريكية على أهلي العماني    دورة استثنائية لمجلس الرباط بعد مواجهات عنيفة بين “البيجيدي” و”البام”    زوران يعفي مدافع الوداد من مباراة المولودية    أحوال الطقس في المغرب.. عودة الأمطار والثلوج والجو البارد -التفاصيل    لبنان حالة فوق العادة    «فرانس فوتبول» تبرر غياب زياش عن لائحة الكرة الذهبية    الاتحاد الجزائري يقيل مدرب المحليين بعد الخسارة أمام المغرب بثلاثية    شاب يقتل والده ويقطع جثته بجماعة عين حرودة بالبيضاء    العراق.. تقرير رسمي يقر باستهداف وقنص المتظاهرين ويوصي بإقالة عسكريين وأمنيين    موظفو الشواهد الغير المحتسبة في اعتصام مفتوح بالتكوين المهني    6 ملايير درهم لإحداث صندوق خاص لدعم وتمويل المبادرة المقاولاتية الشبابية    الانتخابات الفيدرالية الكندية.. جاستن ترودو سيشكل حكومة أقلية    شرطة النرويج: سيارة إسعاف مسروقة تصدم عددا من الأشخاص في أوسلو    رئيس وزراء أثيوبيا يلوح بالحرب ضد مصر: لا توجد قوة تمنعنا من بناء سد النهضة    تحذيرات لأمزازي من تكرار سيناريو « تأخير » الدراسة لأساتذة التعاقد    نسبة ملء حقينة السدود بجهة الشمال ناهزت 3ر54 في المائة    أمطار قوية وأحيانا عاصفية بالعديد من مناطق المملكة    شخص مسن يلقى مصرعه في حادث ترامواي    أزيرار : معدل النمو في قانون المالية الجديد وإن كان واقعيا فهو غير كاف لتحسين مستوى الخدمات العمومية ومحاربة البطالة    الفيلم المغربي “آدم” ضمن المسابقة الرسمية لأيام قرطاج السينمائية    أردوغان: سنستأنف عمليتنا بشمال سوريا ب”قوة أكبر” إن لم تف واشنطن بوعودها    طنجة.. الصناع يطالبون بمجمع للصناعة التقليدية    رواد مواقع التواصل يشيدون بتوظيف الثقافة الأمازيغية من طرف "المعلم"    طنجة تحتضن لقاء علميا حول موضوع خصائص وأصول المذهب المالكي    وزير إسباني: المغرب يحتضن أكبر شبكة للمؤسسات التعليمية الإسبانية بالخارج    هل اخترقت قيم اليمين المتطرف المندوبية الأوربية؟    الحسين أضرضور رئيس «أبفيل» : ارتفاع تكاليف الإنتاج يهدد زراعة الخضر والفواكه بالمغرب : الفلاحون يتوقعون موسما صعبا.. والحكومة مطالبة بمراجعة الرسوم المفروضة على الصادرات الفلاحية    ياسن بالبركة يغني التراث المغربي في جديده    الفنان التونسي أحمد الرباعي يطرح حكايتي أنا ويحضر لعمل مغربي    هاني رمزي: الكوميديا السياسية أكثر تأثيرا من الأعمال الدرامية    تشديد المراقبة يحد من« وطأة » التهريب بأسواق أقاليم الجنوب    دراسة حديثة.. التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    تشكلات الفرد الذي لا تحتمل كينونته..    الحكم سمير الكزاز يقود لقاء ربع نهاية كأس العرش بين اتحاد طنجة وحسنية أكادير    تخصيص حوالي 26 مليار درهم لدعم القدرة الشرائية للمغاربة ضمن مالية 2020    محمد رمضان في ساحة جامع لفنا.. المراكشيون والسياح يتجمهرون حوله – فيديو    النص الكامل لمقال سيست من خلاله أسماء لمرابط الحجاب قبل خلعه    عبيابة: تسليم حوالي 50 بطاقة مهنية لفنانين مغاربة والوزارة عازمة على استكمال هذا الورش    بنشعبون: 2020 آخر فرصة لتصريح المغاربة بأموالهم في الخارج    حوار حول الحرية    الحريات الفردية بين إفراط المجيزين وتفريط المكفرين    لاعبو كرة القدم أكثر عرضة للوفاة بهذه الأمراض التي تصيب الرأس والأعصاب    مقفعيات ..الكل كان ينتظر الريسوني ليكشف عن سرته    دراسة: دهون السمنة تتراكم في الرئة وتسبب الربو    دراسة: التمارين الرياضية قد تقلل خطر الإصابة بسرطان الرئة لدى المدخنين    أحمد الريسوني يكتب.. أنا مع الحريات الفردية مقال رأي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جماعة أكودي نلخير: توثيق أزيد من 160 حالة زواج بواسطة الفاتحة بمناسبة اليوم العالمي للمرأة
نشر في أزيلال أون لاين يوم 15 - 03 - 2011


نساء مسنات يوثقن علاقتهن الزوجية بعد وفاة الأزواج
- فهير محمد وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بازيلال ل"ازيلال اون لاين" أن النيابة العامة بما لها من سلطة ملائمة على الاستجابة السريعة في مجال قضاء الأسرة عملت جاهدة على المنح الآني للمساعدة القضائية في انتظار الحصول على المساعدة القضائية النهائية بعد إتمام الإجراءات الخاصة .
- رئيس جماعة أكودي نلخير سعيد زلال في تصريح ل "ازيلال اون لاين" أن أسباب التي تحول دون توثيق عقود الزواج طبقا للقانون هي انقطاع الفتيات عن الدراسة في سن مبكرة سواء في القرى أو الأرياف حيث يدفع أولياؤهن الى تزويجهن بواسطة الفاتحة قبل سن الرشد.
مفتش الحالة المدنية بعمالة ازيلال الحاج محمد ألنجمي ل "ازيلال اون لاين" أن كل الأطراف المتدخلة كل من موقع اختصاصاته سواء بالحواضر آو القرى بضرورة تقديم المساعدة الأزمة للمعنيين بالأمر من خلال تفعيل المادة 16 من مدونة الأسرة.
بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ، الذي يصادف 8 مارس من كل سنة ،فتحت المحكمة الابتدائية بازيلال حملتها الثانية ،لتنظيم جلسة متنقلة بجماعة أكودي نلخير إقليم ازيلال ، بحضور رئيس المحكمة الابتدائية بازيلال ووكيل الملك بالمحكمة الابتدائية وقضاة الأسرة المكلفين بتوثيق عقود الزواج والسلطة المحلية ورئيس الجماعة القروية أكودي نلخير والصحافة قصد توثيق عقود الزواج وطلبات ثبوت الزوجية والحالة المدنية ،حيث وصل عدد الملفات حوالي 160 ملف منها 105 ثبوت الزوجية و54 ملف الحالة المدنية حسب رئيس الجماعة ووكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بازيلال . وفي هذا الاطاراشار فهير محمد وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بازيلال ل "ازيلال اون لاين" أن النيابة العامة بما لها من سلطة ملائمة على الاستجابة السريعة في مجال قضاء الأسرة عملت جاهدة على المنح الآني للمساعدة القضائية المؤقتة في انتظار الحصول على المساعدة القضائية النهائية بعد إتمام الإجراءات الخاصة بذالك ،ولقد لجأت هذه النيابة الى هذه الوسيلة لتفادي الصعوبات التي تطرحها مسطرة المساعدة القضائية ،وبفعل ذالك فقد عرفت أعداد الملفات التي منحت بشأنها المساعدة القضائية مسارا تصاعديا إذ في الوقت الذي لم يتجاوز فيه عدد تلك الملفات العشرة سنة 2007 ليصل الى غاية فقط 07 مارس سنة 2011 الى حوالي 183 ملفا وكل هذا الجهد المتواصل المبذول من طرف هذه النيابة كان بغية توفير الأجواء المناسبة لتسهيل ولوج المواطنين للقضاء ،وفي نفس الإطار واسترشادا لهذه النيابة العامة بما جاء في الخطب المولوية من توجيهات سامية ووعيا منها مع ما ترسخت عبر السنين تقوم على عدم توثيق عقد الزواج وما يترتب عن ذالك من عدم تسجيل الأبناء بالحالة المدنية وما لذالك من تأثير على عدم تمدرس الأبناء الذي يؤدي الى مشاكل اجتماعية خطيرة تقف حجر عثر في وجه قاطرة التنمية ، فقد عملت النيابة العامة على تسهيل الإجراءات اللازمة للتسجيل بالحالة المدنية أما بمبادرة منها آو بطلب ممن يعنيهم الأمر .وفي نفس الإطار وتسهيلا على المواطنين فان النيابة تعمل على تسليم طيات الأحكام الموجهة الى ضباط الحالة المدنية قصد التنفيذ الى أصحابها يدا في يد دون المرور عبر الطريق الإداري الذي يستغرق وقتا طويل وقد اعتبر أن عدد الحالات الجبلية لازالت متداولة داخل الأوساط المجتمعية بالنظر الى طبيعة وخصوصية الأعراف والتقاليد السائدة والنظم المتحكمة في التعاملات ،وفي علاقة بالآجال القانونية للفترة المصاحبة لتصحيح وضعية الزيجات غير الموثقة أشار الى كون الأسبوع الأول من شهر فبراير سنة 2014 هي فرصة في نظره لوضع حد لهذه الظاهرة ذات الانعكاسات السلبية على المجتمع برمته .
يقول رئيس جماعة أكودي نلخير سعيد زلال في تصريح ل "ازيلال اون لاين " أن أسباب التي تحول دون توثيق عقود الزواج طبقا للقانون هي انقطاع الفتيات عن الدراسة في سن مبكرة سواء في القرى أو الأرياف حيث يدفع أولياؤهن الى تزويجهن بواسطة الفاتحة قبل سن الرشد ،إضافة الى وجود عادات راسخة لدى بعض الأسر تسمح لها بتزويج بناتها القاصرات لحمايتهن من الوقع في براثن الفساد أو نتيجة أوضاع اقتصادية واجتماعية صعبة ليبقى الزواج هو الخلاص الوحيد لهن،فيما تعد باقي الأسباب الى عدم استجابة القضاء لطلبات الإذن بالتعدد الأمر الذي يفضي الى المضي في اتجاه الزواج بالفاتحة دون وثائق تبوثية ، فيما توجد دواعي أخرى الى عدم توفر بعض الأشخاص الراغبين في الزواج على الوثائق اللازمة كدفتر وبطاقة التعريف الوطنية وعقود الازدياد ،وهذه نماذج من بعض هذه الحالات التي ذكرناها والحمد لله منذ أن تم تمديد المادة 16 من مدونة الأسرة الى أفق 2014 فان قضاة واطر المحكمة الابتدائية بازيلال يبدلون مجهودات جبارة وكذا الإعفاءات الخاصة بالرسوم التي تؤديها الأسر المعنية والإجراءات لانجاز هذه العملية الخاصة بثبوت الزوجية والتسجيل بالحالة المدنية ، وللجماعة شرف كبير لتنظيم خيمة متنقلة بالوقت الذي يصادف اليوم العالمي للمرأة ،الى ذلك أشار سعيد زلال الى عدد كبير من المسنين والمسنات الذين حضروا ليوثقوا علاقتهم الزوجية بعد وفاة الأزواج، وفي موضوع ذي بصلة أشار مفتش الحالة المدنية بعمالة ازيلال الحاج محمد ألنجمي ل "ازيلال اون لاين" أن كل الأطراف المتدخلة كل من موقع اختصاصاته سواء بالحواضر آو القرى بضرورة تقديم المساعدة الأزمة للمعنيين بالأمر من خلال تفعيل المادة 16 من مدونة الأسرة مع الأخذ بعين الاعتبار بالحيز الزمني الاستثنائي الذي حدده المشرع في أفق مطلع الأسبوع الأول من شهر فبراير من سنة 2014 كفرصة أخيرة لتوثيق الزيجات غير الموثقة ، بجماعة أكودي نلخير تم تسوية 160 ملف ،وسيتم تعميم الحالة المدنية باقليم ازيلال بنسبة 92 في المائة.
نساء مسنات يوثقن علاقتهن الزوجية بعد وفاة الأزواج
مريم ايت أحدو بين أيدي هيئة المحكمة ،مطالبة بثبوت الزوجية من زوجها المتوفى مند 20 سنة ،وتبلغ من العمر 70 سنة ولديها 10 أبناء ،تؤكد أن هدفها من إثبات الزوجية هو تمكين أبنائها ،الذين صاروا رجالا ونساء ،من استخراج بطاقة التعريف الوطنية .
تقول ايطو ل"ازيلال اون لاين"أنها تبلغ من العمر 55 سنة ولديها ستة أبناء وتوفي زوجها حوالي 19 سنة ،وتريد توثيق علاقتها الزوجية وانجاز الحالة المدنية حتى تستطيع ابنتها البالغة من العمر 18 سنة من الزواج في الصيف المقبل ،بمرارة وحسرة تقول كثرة الانشغالات وضيق اليد والعجز والفقروالامية هم الأسباب في عدم توثيق العلاقة الزوجية.
فاطمة امرأة مسنة 80 سنة متزوجة في عام الجوع حسب قولها لديها 8 أبناء صاروا رجالا زوجها موح امحند متوفى منذ 7 سنوات فرغم سنها ومرضها العضال أصرت أن توثق علاقتها الزوجية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.